recent
أخبار ساخنة

رواية عشق التملك الفصل الحادي والعشرون 21 بقلم شروق مصطفي

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية عشق التملك الفصل الحادي والعشرون 21 بقلم شروق مصطفي

رواية عشق التملك الفصل الحادي والعشرون 21 بقلم شروق مصطفي

رواية عشق التملك الفصل الحادي والعشرون 21 بقلم شروق مصطفي


وصلنا المره الي فاتت لما يارا فتحت الباب ولقت مجموعه شباب شكلهم يخوف وملقتش الحراسه الي سايبها كريم علي باب الفيلا خافت ورجعت لي ورا وفجاه ظهر واحد هي عرفاه كويس جداااا خافت اكتر ومن الصدمه مش عارفه تتكلم (اه هو الي في بالكم 😊)
قرب عليها .......ومسكها من شعرها بقا انا تسبيني وتهربي ي بنت ال...........
يارا بدموع ......ابعد عني ي حيوان سبني 
الحيوان ....احممم(سرحت 😁)امشي قدامي ومسكها ومشاها قدامه ويارا عماله تعيط وعماله تفكر لو راحت معاه كريم مش هيلقيها 
اما مصطفي كان بيضحك علي خطته الي نجحت بامان 
فلاش باااااااااااك 
مصطفي لما عرف ان يارا راحت فيلا جديده غير الي كانت فيها قرر يدخل خدامه الفيلا وعن طريقها طبخت الاكل وحطت لي الحراس والخدمين الي موجدين في القصر ونامو 🙄🙄)
ودخلو القصر ولا من شاف ولا من دري بس يا ترا كريم لما يعرف هيعمل اي🔥🔥
نروح عند نها واحمد
نها لما صحيت من النوم دخلت خدت شاور وطلعت لبست هدومها عباره عن بنطلون وتيشرت ومدخله التيشرت من جوا البنطلون وفردت شعرها الطويل وحطت ميكب خفيف هذا ما زادها جمالا علي جمالها (عارفه انتو بتفكرو في اي ازاي احمد عمل فيها دا كله وانتحرها وموت امها وهي لبسه ومتشيكه كدا لان الواحد سعات لما يكون مصدوم من كتر المشاكل بيتخلي عن المشاكل دي شويه ودا الي عملته نها)نزلت تتمخطر في مشيتها وهي نزله من السلم اول ما احمد شفها الصدمه متخيلش ابدا انها هتكون حلوه بالشكل دا لا والي زاد وخطي انها بتضخك ضحكتها كانت حلوه اوي دا الي قاله احمد وهو بيكلم نفسه وقطع شروده 
نها ببرود..........انا عارفه اني حلوه بس متبحلقش كدا 
احمد وقد استفاق كليا ......وتكلم ببرود انا ببص علي القرف الي انتي لبساه دا شكلك وحش اووووي ...
علي فكره وانتي مش في بالي اصلا وسابها ومشي وذهب الي الشركه فمنذ زمن لم يذهب
وترك نها في حاله صدمه فهي قررت .........(مش هقلكم قررت تعمل اي😁😁)
نروح لي مراد ورنا وصلنا المره الي فاتت لما رنا طلبت من مراد انها تروح الجامعه وهو رفض 
رنا ......انا لازم اقنعه واكلمه بهدوء علشان العند مش بينفع معاه 
في الشركه 
مراد قاعد علي مكتبه مشغول من اجل الوقت الذي لم يذهب اليه الشركه ودخل عليه احمد 
مراد ببرود......اهلا بالبيه 
احمد ببرود هو الاخر .......اي ي عم مانتا كنت مش موجود انتا كمان امال انتا كنت فين 
مراد ببرود......اصل انا اتجوزت 
احمد بصدمه وهو يفتح بقه .......اي 
مراد ببتسامه سخريه ......اي مالك 
احمد.....وهو علي نفس الصدمه ......اصل متوقعتش ان انتا تحب 
مراد بسخريه ومين قالك ان انا بحبها 
احمد بجديه .....امال اتجوزتها ليه 
مراد ببرود علشان اتحدتني وانا لازم اعذبها 
احمد .....يعني انتا مش بتحبها .....
مراد...... لا 
احمد ماشي بكره تحن 
مراد ببرود ....اه زي ما انتا حنيت واديق كرهت صنف النسوان 
احمد بغضب تركه وذهب من المكتب 
في مكان اخر
.....ااااااممممممم 
....اي ي حلوه معلش مش هينفع افكك 
.....ااااامممم وهي بترفس 
....طب استني طيب هفكك 
يارا .....انا بعمل اي هنا وفين مصطفي الجبان دا ليوقفها بضحكته الشريره .........جتلك ي حبيبتي انا بس بحضر علشان نتجوز.......🔥🔥🔥
يتبع...
لقراءة الفصل الثاني والعشرون : اضغط هنا
لقراءة باقي الفصول : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية بريئة حطمت غروره للكاتبة ميرا أبو الخير
google-playkhamsatmostaqltradent