recent
أخبار ساخنة

رواية طفلة أرهقت رجولتي الفصل السابع والعشرون 27 بقلم ملك أيمن

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية طفلة أرهقت رجولتي الفصل السابع والعشرون 27 بقلم ملك أيمن

رواية طفلة أرهقت رجولتي الفصل السابع والعشرون 27 بقلم ملك أيمن

رواية طفلة أرهقت رجولتي الفصل السابع والعشرون 27 بقلم ملك أيمن


مصطفى: تمارا
صدمه تمارا لا تقل عنه كانت مستنيه هنا ولكن هو الي موجود  مصطفى بص لمحمد وسعد ولكن الغريب انهم مش مصدومين
الراجل: حضراتكم تعرفو بعض
تمارا: معرفه قديمه اتفضلو الكل قعد ومصطفى مشلش عينه من عليها طول الوقت
تمارا: تمام كده كويس اوي الكل لم الورق وخرجو وهي كانت خارجه لولا انو مسك ايديها
مصطفى: وحشتيني 
تمارا: لو سمحت ابعد عني
مصطفى: مقدرش انا بموت في بعدك عني بلاش تعملي كده اديني فرصه اشرحلك الي حصل 
تمارا: مش عاوزه اسمع منك حاجه احنا الي يجمعنا دلوقتي شغل وبس بعد اذنك خرجت بسرعه لو كانت وقفت اكتر كانت جريت ع حضنه منعت نفسها بالعافيه عنه بعد ماخرجت دخل محمد وسعد لمصطفي 
محمد: هاا اي الي حصل
مصطفى: مش عاوزه تسمعني حتي لي وابتدا يكسر كل الي حواليه لي مش راديه تسمعني انا ملمستهاش ولله محصل حاجه بينا ولله العظيم 
سعد: محصلش ازاي يعني وانتو كنتو
مصطفى: محصلش انا كنت قالع التشرت بس وهي هي لما شافتني فهمه غلط ولله ملمستها 
محمد: اهدي هنشوف حل الحمد لله انها ظهرت كده
🖋️🖋️بقلمي ملك ايمن🖋️🖋️
في ڤيلا فاخمه نوعا ما تدخل تمارا بلعاربيه نزلت دخلت 
سعديه:( الخدامه)ياهانم ياهانم
تمارا:ايواه يادادا خير
سعديه:البيه مستنيكي جوه
تمارا:طيب روحي انتي اعمليلي قهوه يلا
سعديه:جاضر ياهانم
دخلت تمارا الاوضه كان مديلها ضهره
تمارا:متلف ياض انت انا هكلمك بقفاك
زياد:لا ياام لسان هلف لك
تمارا:عامل اي 
زياد:الحمد لله وانتي 
تمارا:تمام اقعد يلا 
زياد:ولله وليكي وحشه دي كلها غيبه
تمارا:مش عارفه انت ازاي ابن عمران 
زياد:ابنه كدهو هاا اي الخطه الجايه وبعدين مصطفى صعبان عليا اوي 
تمارا:ااااه نتكلم في الخطوه الجايه انا دلوقتي دخلت الشركه لازم اظهر كمان في البيت كل واحد غلط فيا هيتحاسب
زياد: انتي ناويه ع اي مع ابويا وعمي
تمارا:دول ليهم حساب تاني اسمع........................ قاطع كلامه صوت من ورا
.....: الله الله كده من غيري اي الوطينه دي
تمارا: ههههههه تعالو ادخلو
دخل محمد وسعد وجمال وسليم
سعد: عليا النعمه مصطفى لو عرف اننا كنا عارفين مكانك هينفخني
جمال: هههه يلا ياهبل من هنا
سعد: بتضحك ع اي منت كمان هتتنفخ ع فكره
تمارا: بااااااس يخرب بيتكو بس
سليم: سيبك منهم ياتوتو قوليلي بقا هتعملي اي
تمارا: اسمع الاول اخلص من عمامي سكتت وبصت لذياد 
زياد: كملي كاني غريب هما مسابوليش حل تاني ياتمارا
تمارا: تمام سليم انت الوحيد الي هتقدر ع الخطوه الي جايه دي
سليم: الي هي اي
تمارا.............................. 
....................................... 
🖋️🖋️بقلمي ملك ايمن🖋️🖋️
في البيت  دخل مصطفىالكل موجود 
صلاح:اهلا اهلا عامل اي يابني
مصطفى:تمارا ظهرت
الكل قام وقف
جني:فين فين هه فين بنتي
مصطفى:اهدي ياامي مش عاوز هنا تعرف حاجه تمارا شركتها الي في اوروبا دخلت منافسه مع شركه هنا 
اميره:ياتري ناويه ع اي ياتمارا
مصطفى:عن ازنكم دخل اوضته وجني دخلت وراه
دق دق دق
مصطفى:ادخل 
جني:ممكن ادخل
مصطفى:طبعا ياامي ادخلي
دخلت قعده جنبه 
جني:مسمعتكش مش كده 
وكانها فتحت بركان جواه نام ع رجلها وقال بضعف
مصطفى:مسمعتنيش ياامي كان نفسي احضنها اوي وحاشتني اوي وحشني حضنها ولله انا بحبها هي بس تسمعني بس انا حتي معرفش هي قعده فين
جني:اهدي اهدي يابني بص مفيش غير مكان واحد هنا تقدر تقعد فيه اتعدل مصطفى وسالها 
مصطفى:فين
جني:الڤلا القديمه من يوم موت محمود واحنا مدخلنهاش هتكون هناك روحلها يابني قام مصطفى جري ركب العربيه وراح ع العنوان وصل البوابه اتفتحت دخل سال عليها والداده دخلته ع اوضته الصالون ولكن اتصدم من وجود سليم وسعد وجمال
مصطفى:انتو ببتعملو اي هنا
يتبع....
لقراءة الفصل الثامن والعشرون : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية نبض السيف للكاتبة سارة محمد
google-playkhamsatmostaqltradent