recent
أخبار ساخنة

رواية عشقني من عالم آخر الفصل الثاني 2 بقلم مونيكا هاني

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية عشقني من عالم آخر الفصل الثاني 2 بقلم مونيكا هاني

رواية عشقني من عالم آخر الفصل الثاني 2 بقلم مونيكا هاني

رواية عشقني من عالم آخر الفصل الثاني 2 بقلم مونيكا هاني

فتلتفت مي فتجد خلفها...
فتجد والدها 
محمد: مي انتي بتعملي اي وماما خايفه ليه كده 
مي ببكاء مصطنع: كانت سقعانه يابابا فبغطيها 
محمد: ماشي ياحبيبتي روحي انتي نامي عشان كليتك 
مي وهي بتنظر لوالدتها بخبث: تصبحي علي خير يا ماما

* اليوم التالي 

مي: صباح الخير يا بابا 
محمد: صباح النور ياحبيبتي 
مي: انا راحه الكليه يابابا عايز حاجه
محمد: لاء ياحبيبتي توصلي بالسلامه وخلي بالك من نفسك 
مي: ماشي يابابا سلام 


بعد مرور ساعه من خروج مي يرن هاتف محمد 

مجهول: الو صباح الخير الاستاذ محمد معايا 
محمد:ايوه انا مين معايا 
مجهول: انا عميد كليه العلوم اللي بنت حضرتك فيها
محمد: ايوه ازي حضرتك هو في حاجه حصلت ولا اي 
مجهول: بنت حضرتك من اول الترم وهي مبتجيش تقريبا 
محمد بصدمه: ازاي!!!! بنتي كل يوم بتروح الكليه 
مجهول: انا معرفش ازاي بس اللي اعرفه انها لو مجتش خلال الاسبوع الجاي هتشيل السنه 
محمد: مااشي...مااشي... سلاام 

الشكوك تدور في رأس محمد  وقرر ان هو يعرف بنفسه اي اللي بيحصل  فاخذ الهاتف ورن علي مي 
.
محمد: الو يامي انتي فين 
مي: في الكليه يابابا بتسال ليه
محمد: في الكليه انتي متاكده
مي: ايوه يا بابا في حاجه ولا اي 
محمد: لاء لاء مفيش بطمن عليكي بس سلااام 

اخذ محمد يرن علي احمد صديقه 
محمد: الو يا احمد عايز منك خدمه ضروري 
احمد: خير قولي في اي 
محمد: هبعتلك رقم دلوقتي وتحددلي هو فين بالظبط 
احمد: تمام اديني عشر دقايق وانا هعرفلك 
محمد: ماشي بسرعه يلاا.. 

بعد مرور ربع ساعه 
محمد: الو يا احمد قولي عملت اي 
احمد: والله مش عارف اقولك اي بس في حاجه غريبه 
محمد: حاجه غريبه اي 
احمد: ان الرقم اللي حضرتك ادتهولي موقعه في بيتك انت بتهزر معايا يا استاذ هو انا فضيلك 
محمد بصدمه اكبر: انت بتقول اي ازااي...هو اي اللي بيحصل 
احمد: والله المفروض انا اللي اسالك 
محمد: خلاص هبقا اقولك بعدين سلام 

محمد فتش البيت كله علي مي وموبيلها ولم يجد احد منهم 

فقرر محمد انه يراقب مي 

في اليوم التالي 
انتظر محمد خروج مي من المنزل وكان يتبع خطوتها فوجدها تلتقي باحد الشباب 
محمد محاور نفسه:  اكيد بتهرب من الكليه عشان  تقابله انا لازم امسكها متلبسه 
ويتجه محمد اليهم وفجأة لم يري احد امامه كأنهم بخار واندثر في الهواء 
محمد:  ازااي... اي اللي بيحصل  دول كانوا واقفين قدامي دلوقتي انا مش  فاهم  حاجه انا هتجنن 
فيلتفت خلفه فتتغير ملامحه ويفقد الوعي
يتبع.....
لقراءة الفصل الثالث : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent