recent
أخبار ساخنة

رواية غرام الفهد الفصل الثاني 2 بقلم رودي محمد

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية غرام الفهد الفصل الثاني 2 بقلم رودي محمد

رواية غرام الفهد الفصل الثاني 2 بقلم رودي محمد

رواية غرام الفهد الفصل الثاني 2 بقلم رودي محمد


بعد انتهاء المحاضره تجلس سندرا ومني صديقتها في الكافيتيريا
سندرا وهي تستشيط غضبا : وديني لاوديها في داهيه
مني : سندرا فكري بعقل شويه
سندرا بغضب : انتي عايزاني اسيب حقي مستحيل
مني : مقولتش تسيبي حقك بس دلوقتي انتي لما تبلغي المدير أو الشرطه مثلا هتخلي سيرتك على كل لسان
سندرا : اومال انتي عايزاني اعمل اي
متى بخبث : هقولك
في مكتب عمر
عمر : تمام يا انسه مي انتي اتقبلتي وهتبتدي الشغل من بكره
مي : شكرا يا فندم
عمر : احم ممكن سؤال
مي : اتفضل
عمر : هو انتي لي سبتي الباب مفتوح لما دخلتي!
مي : عشان مينفعش اقعد مع حد غريب في مكان مقفول
عمر بإعجاب حاول اخفائه : اه تمام ماشي
مي : عن إذنك
عمر : اتفضلي
اخذ فهد مفاتيحه وهاتفه ليذهب إلى شقته التي يفعل فيها المحرمات (فهد بيكره النساء ومع ذلك كل ليله لازم يقضيها مع واحده لأنه حالف لينتقم منهم كلهم وهو شايف ان دي الطريقه المناسبه للانتقام) ركب عربيته وراح على الشقه كالعاده
في منزل محمود سلام والد غرام المتوفي
عادت غرام من عملها وهي تفتح عيناها بصعوبه  : سوسو يا سوسوو سوسووووو
سناء : اي يا بنت المجانين مالك
غرام بمرح : جعاااانه يا سوسو القيش عندك حاجه تتاكل
سناء بصراخ : هتشلني بنت محمود
غرام : والنبي عسلل يا بت يا سوسو
سناء بصدمه : بتت! طب وحياه امك لاوريكي
وطلعت تجري ورا غرام
عند فهد كان يجلس بشرود في شقته ليصدح صوت رنين هاتفه
فهد : اي يا سهير
سهير بدلع : حبيبي وحشتتي
فهد بصرامه : عايزه اي اخلصي
سهير بخوف : اا انا ك كنت عايزه  اجيلك النهارده
فهد بصرامه : طيب وتأني مره مسمعكيش تتكلمي بالأسلوب دا تاني ومتنسيش انك مجرد متعه بالنسبالي وبس
لم يستمع لردها وأغلق هاتفه سريعا وعاد لشروده
فلاش باك
بعد ما فهد بقا عنده 13 سنه ومازال لسه مستني مامته ترجعله
وهو راجع من المدرسه شاف مامته وجرى عليها بفرح
فهد بفرحه : ماما انتي هترجعي البيت صح انتي وحشتيني خالص يا ماما
كوثر بانزعاج : ياخي افهم بقا انا مش امك فااهم ثم تركته وغادرت ومن تلك اللحظه أصبح فهد قاسي وبارد جدا واقسم على الانتقام من بنات حواء جميعا
باك
بدأ يشرب خمره يمكن تنسيه الم الماضي!
في منزل سندرا كانت تجلس مع مني
مني : انا اعرف واحد هيظبط الدنيا خالص وهيخلصلك عليها من غير ما حد ياخد باله من حاجه
سندرا : طب افرض حد شافو
مني : يبنتي دا زميلي من زمان وعرفاه كويس اوي
سندرا بتوتر : طيب كلميه
مني بمكر : بس كدا من عنيا
في منزل محمود سلام
عادت مي وهي تغني بمرح
وكانت سناء واسيل وغرام بيتغدو
سناء بتعب : ياارب عوض عليا في خلفتي يارب
مي : قبلوني قبلوووني وهبدا شغل من بكره
غرام واسيل : هييييييييييي وذهبو لاحتضان اختهم
سناء : يارب ديم علينا الفرحه ياارب
انتهو من تناول الطعام وخلد كل منهم للنوم استعدادا ليوم جديد
يتبع.....
لقراءة الفصل الثالث : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent