recent
أخبار ساخنة

رواية هي والمارد الفصل الثاني 2 بقلم آية حسن

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية هي والمارد الفصل الثاني 2 بقلم آية حسن

رواية هي والمارد الفصل الثاني 2 بقلم آية حسن

رواية هي والمارد الفصل الثاني 2 بقلم آية حسن


... اقسم بأيمانات الله لو صوتك اترفع تاني ليكون آخر يوم في عمرك .. سامعة ولا لا يا حيلة أمك وابوكي
... ونعم الإيمان والتربية حقيقي مشوفتش ف أخلاقك
صلاح ... اهدى يا بنت المجانين لياخدنا كلنا برصاصة واحدة 
... عقل بنتك يا عمي ، لأني مبرجعش ف قرار أخدته ... فاهمين ولا لأ .... "صرخ فيهم"
التلاتة بصوت واحد ... فاهمين فاهمين 
كنزي بخفوت ... سمعت الرعد ف وداناتك يا بعيد 
... بكرة كتب كتابنا والفرح ، كلكم تكونوا جاهزين مش عايز أي تأخير .. الحرس بتوعي هيكونوا تحت البيت عشان لو فكرتي بس تهربي هيجيبوا أجلك
... اسمع يا أمان يا لاللي انت شغل الشبحنة دة مش عليا .. أوعى تفتكر اني خايفة منك لاااا .. دة انا ممكن ارقصك هنا
وفجأة رفع المسد*س وضر*ب طلقة ف الهوا خلتهم كلهم يصرخوا ... وكنزي رجعت واقعة ف الأرض جنب أهلها
... عااااا من النجمة هجيب المأذون وآجي .. هجيبه وآجي عاااا
حط المسدس ف حزامه ورزع الباب وراه بعد ما مشي 
.... يا نهار مدوحس يابا .. دة كسر كالون الباب ... يا لاااااااهوووي 
______
تاني يوم الصبح وصلت القصر بتاعه حاولت تهرب معرفتش 
... كل دة طبعاً من السر*قة والنهب والق'تل مش كدة 
سعاد ... يا بت وطي صوتك ، انتي مش هترتاحي إلا لما يقطعنا ويرمينا للكلا*ب تاكل فينا 
"شافته من بعيد جاي وبيرفع نضارته عن عينيه"
... ولابسلي أبيض عاملي فيها زبادي كامل الدسم 
... لو كنتوا اتأخرتوا خمس دقايق كان زمانكوا مدفو*نين تحت الأرض 
بخفوت ... ان شالله انت واللي يتشددلك 
... تعالوا ورايا 
بتبص حواليها وبهمس لنفسها ... ايه كل البادي جاردات دي فاكر نفسك مالك ولاية تيكسيكوا 
دخلوا القصر اللي ميجيش واحد ف المية من الجنينة اللي برة 
نرجس والدته ... يا أهلاً يا كنزي ، منورة بيتك
... دة بيت علي بابا والأربعين حرامي مش بيتي 
نغزتها سعاد بحنق ... لمي لسانك هتموتينا 
كمال ... وحشتني يا صلاح .. أخيراً جه اليوم اللي نتلم فيه .. أعرفك أركان وميان ولادي 
بخفوت ... أركان ايه وأمان ايه دة انتوا بتسموا اسماء مش ع مسمى خالص .. والله تلاقي ولا بتركعوها ربنا يحر"قكم مع ابو لهب 
... أطلعي فوق أوضتك جاهزة 
... أوضة مين يا روح أمك .. انت جايبني هنا تهزأني
كلهم شهقوا حتى الشغالين .. وفجأة طلع المسد*س وشد أجزاءه 
بخوف ... الأوضة فين يا سعادة الباشا 
______
... مش هتجوزه يا نااااس ابعدوا عني ... يا ولية كفاية شد ف شعري هتخلعيه ف ايدك 
... هو دة شعر أصلاً دة سلك مواعين .. انتي بقالك قد ايه مغسلتيهوش !!
... بتقولي ايه يا ولية يا حيزبونة انتي ، وربنا اديكي ع بوزك
... يا لااااهوي حوشوها عني هتموتني 
"فضلت تضر*ب فيها بالروسية ، وتشدها من شعرها ومحدش عارف يحوشها ، لغاية ما دخلت واحدة وشخطت فيهم"
... بسسس ، ابعدي عنها 
الست بعياط ... عاجبك كدة يا ست ريم أنا اتهزأت خالص 
... وانتي مين يا روح أمك !!
بقرف ... أنا ريم مديرة العلاقات الخاصة لـ أمان باشا 
... كمان عنده علاقات خاصة ، يا ليلة بيضة يا ولاد 
ظبطت نضارتها ... نص ساعة وألاقيكي جاهزة وإلا مارد باشا مش هيعديهالك
... طب يلا يا بنت الحرامية من هنا وخدي العرر دول معاكي .. بررررررة 
"صرخت فيهم وكلهم جريوا ع برة بسرعة"
______
... ربنا يعدي الليلة دي ع خير 
... اسكتي يا سعاد ، لحسن انا حاسس ان النهاردة دفنتنا
... كنزي مش هتجيبها لبر 
____
... المأذون وصل يا مارد باشا 
فتح الدفتر ... أين العروس؟!
سعاد ... هروح أجيبها 
... لا خليكي 
شاور لـ ريم بإيده وطلعت تجيبها
خبطت ع الباب ... كنزي هانم ، كنزي !!!
"مفيش رد دخلت بسرعة ملقيتهاش ، جريت ع البلكونة وشافت مليات السرير مربوطة ف بعض ، نزلت بسرعة تبلغ المارد"
... الحق يا مارد باشا ، عروستك هربت 
"وقف بغضب وأمها وأبوها لطموا ع خدهم"
صلاح بهمس ... مش قولتلك ان الليلة دفنتنا
صرخ بصوته ... هربت ازاي!!! ... مو*تك ع ايدي يا كنزي 
"راح ناحية سيف متعلق ع الحيطة وأخده وطلع وع وشه علامات الغضب"
"العيلة كلها طلعت وراه ... شاور للحرس يدوروا عليها ف كل حتة"
بحزم وتهديد ... مش عايز طيفها يخرج برة القصر وإلا هقطع رقا*بكم
___
"كنزي ماسكة فستانها وبتمشي بسرعة وحذر ف الجنينة اللي ملهاش آخر ، وبتبص بترقب للحرس اللي عاملين زي الناضور"
... الأحسن اقعد تحت الشجرة اللي هناك دي لغاية ما يتعبوا من الوقفة .. ولا باينلهم حلاليف مش بيحسوا
"بتمشي ببطء ع طراطيف صوابعها عشان توصل للشجرة .. وفجأة......
يتبع.....
لقراءة الفصل الثالث : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent