recent
أخبار ساخنة

اسكريبت حبك جنة الجزء الثالث 3 والأخير بقلم سولييه نصار

jina
الصفحة الرئيسية

 اسكريبت حبك جنة الجزء الثالث 3 بقلم سولييه نصار

اسكريبت حبك جنة الجزء الثالث 3 بقلم سولييه نصار

اسكريبت حبك جنة الجزء الثالث 3 والأخير بقلم سولييه نصار


-يعني ايه الكلام ده مش فاهم؟... زعق معتز في ريناد بعد اللي سمعه... هزت ريناد كتفها ببرود وقالت :
-اللي سمعته يا معتز الشيخ كان واضح معايا اللي عملناه حرام وحتي لو اطلقت من ريان أنا مش هحللك! لازم اتمم جوازي من  ريان وبعدين نتطلق وبعد عدتي نتجوز بإذن الله. 
معتز وشه أحمر وحسيت أنه هيخنق ريناد... قام من كرسيه وهو بيزعق :
-تتمي جوازك ازاي يا بقرة انتي مستحيل حد تاني يلمس شعرة منك. 
-وهو ريان حد غريب يا معتز ده جوزي. 
اتصدم معتز وفقد النطق... ميلت علي ريناد وقولت بصوت واطي :
-واحدة واحدة علي الراجل هيجيله جلطة بسببك. 
ريناد:هو أنا قلت حاجة غلط يا أخويا!!. 
بص معتز لريناد وقالها :
-انتي ناوية تموتيني ناقص عمر يا ريناد ... جوزك مين انتي صدقتي نفسك...ده مجرد اتفاق. 
اتعصبت ريناد وقامت وقالت:
-والله دي غلطتك أنت يا استاذ معتز قولتلك نسأل شيخ ونتأكد وأنت رفضت عاجبك وضعنا دلوقتي... ما هو قدامك حلين أما يبقي جوازي أنا وريان حقيقي لاما ريان يطلقني بس ساعتها منفعش ارجعلك قولت ايه!! 
معتز:ازاي!! ازاي هتحمل أن راجل تاني يلمسك يا ريناد... مقدرش... صعب والله صعب أنا... 
ابتسمت ريناد وقالت وهي بتقرب منه :
-صعب اووي صح... قلبك بيحرقك وأنت بتتخيل الست اللي بتحبها تكون لحد غيرك أو حد يلمسها... تخيل وجعي بقا لما قفشتك مليون مرة... وجعي لما أسمعك بالليل بتكلمهم وتقولهم الكلام اللي مفروض تقولهولي... وجعي وأنا بشوف عشيقاتك بيتريقوا عليا ويقولوا عليا هبلة عشان بسامحك... 
-ريناد 
-أخرس يا معتز.. متتكلمش أنت إنسان خاين وهتفضل كده طول عمرك... 
مسك معتز ايدها ولسه هيزعق قمت بسرعة وبعدتها عنه وأنا بقول :
-اهدوا شوية مش كده. 
بصلي معتز بعصبية وزعق :
-أنت بتبعدها عني ليه؟ أنت صدقت أنها مراتك ولا ايه فوق يا ريان ده كان اتفاق أنت وافقت عليه ولا هي عجبتك وقررت تخوني. 
حسيت إني انجرحت من كلامه... معقول بعد العشرة دي يقول كده... يتهمني اتهام بشع كده... 
قربت ريناد منه وقالت :متفضيش غضبك في ريان وقولي يا استاذ يا محترم البنت اللي اسمها مرمر كانت بتعمل ايه عندك امبارح. 
بصيت لمعتز  لقيته وشه أحمر.. وكان لسه هيتكلم قاطعته ريناد :
-متكدبش كتر خيرها والله ردت علي التليفون بالليل لما اتصلت بيك وعرفتني أنها معاك... صوتها مميز مرمر دي... بالنهاية دي واحدة قفشتها معاك خمس مرات. 
-ريناد أنا... 
-أنت رخيص يا معتز... لا بجد رخيص متبصليش كده في الوقت اللي حاربت الكل علشانك... بقيت زي العروسة اللعبة ورضيت اتجوز صاحبك عشان ارجعلك ومحتاجة أنك تطمني.. اتصل بيك والاقيك بتخوني .
-انتي عارفة إني بخونك يا ريناد... ودايما هخونك... ده طبع مش هيتغير بس بصي للمهم إني برجعلك في الآخر... أنت محطتي الأخيرة... انتي حبي الوحيد... أنا عايزك ومتمسك بيكي. 
-وأنا مش عايزاك. 
-جرا ايه يا ريناد ما انتي  دايما بتسامحيني... سامحيني المرة دي زي كل مرة واوعدك هحاول مخونكيش تاني!  
-لا المرة دي خلاص مفيش سماح أنت عمرك ما هتبطل تخوني بس أنا فاض بيا. 
-ريناد اعقلي متضيعيش كل حاجة أنا بحبك. 
دمعت ريناد وقالت:
-أنت عمرك ما حبتني يا معتز أنت حبيت وفائي ليك وتمسكي بيك... حبيت أن رغم أنك بتخوني وتضربني بسامحك بسهولة صعب تفرط فيا لأنك خايف متلقيش واحدة مطيعة زيي... بس في اليوم اللي هتلاقي الأحسن مني هترميني زي الكلاب. 
مسحت ريناد دموعها وقالت:أنا وريان اتطلقنا أصلا قبل ما نيجي هنا .. يعني خطتك فشلت وانا برضه محرمة عليك  وهفضل محرمه عليك طول حياتي..  مش هرجعلك يا معتز... عمري ما هسامحك علي حياتي اللي دمرتها...
بصيتلي ريناد وقالت :
-شكرا علي كل حاجة.. بس طلب أخير وصلني لأهلي. 
-يعني دي خطة منك انتي والأستاذ... أنت يا ريان تخوني وتضيعها من أيدي! 
بصيتله بأسف وقولت:
-أنت اللي ضيعتها بإيدك مش أنا.. يالا يا ريناد. 
-لو طلعت بيها من هنا اعتبر صداقتنا انتهت. 
بصيتله بحزن وبصيت لريناد اللي كانت بتبصلي بأمل وحسمت قراري وقولت.. -يالا يا ريناد نمشي من هنا. 
.... 
ومن وقتها  عدي تلات سنين علاقتي بمعتز مبقتش زي الأول لأني قررت أختار ضميري... معتز متغيرش لسه بيعرف بنات وبيطلع معاهم بس بقا حزين لأنه عرف أنه خسر أهم واحدة في حياته... خسر إنسانة لا تكرر... 
 في يوم أختي اتصلت بيا وطلبت مني اجيب ابنها من الحضانة ورحت وانا هناك شفتها... معرفش فرحت ليه للدرجادي لما شفتها تاني 
-ريناد بتعملي ايه هنا؟ 
حستها اتصدمت شوية بعدين ابتسمت وهي بتسلم عليا وقالت:
-أنا المدرسة هنا... هو انت تعرف خالد 
-أيوة ده ابن أختي. 
-ربنا يباركلك فيه. 
-ويبارك فيكي. قولتها وأنا ببصلها جامد
سكتنا شوية وحسيت أنها محرجة مسكت ايد خالد  ومشيت بسرعة.. 
وكان خالد حجتي عشان اقابلها كل يوم.. في وفي فترة قليلة اتقربنا من بعض واكتشفت إني حبيتها وقررت اعترف ليها 
كنا قاعدين علي البحر لما قولتلها فجأة -ريناد تتجوزيني. 
بصتلي بصدمة ووشها أحمر وقالت :
-ليه 
-عشان بحبك... متبصليش كده انت عارفة ده وانا عارف أنك عارفة وعارف أنك بتحبيني.. 
ضحكت بكسوف وقالت:
-ايه الثقة دي بس. 
-ده أقل حاجة عندي يالا قولتي ايه تتجوزيني! 
هزت كتفها وقالت :
-اديني وقت أفكر 
-ما بلاش شغل عيني فيه واقول اخييه يا منار انتي تموتي عشان تتجوزيني يالا وافقي خليني ازغرط. 
-موافقة  يا ريان.قالتها بكسوف 
رحت زغرطت بفرحة لقيتها مسكتني وقالت :
-أسكت يخربيتك فضحتنا... يارب اديني اتدبست في واحد اهبل. 
-اهبل بس بيحبك! 
ابتسمت وقالت :
-وأنا كمان بحبك ❤
تمت 
google-playkhamsatmostaqltradent