recent
أخبار ساخنة

رواية أنقذني من الموت الفصل السادس 6 بقلم ميار ممدوح

الصفحة الرئيسية

 رواية أنقذني من الموت الفصل السادس 6 بقلم ميار ممدوح

رواية أنقذني من الموت الفصل السادس 6 بقلم ميار ممدوح

رواية أنقذني من الموت الفصل السادس 6 بقلم ميار ممدوح


~ماما اناا.. انا عندي كانسر.
-ايه!!
لقيتها تعبت فجأة روحت سندتها وقعدتها علي كرسي وجبتلها كوباية ماية.
بحزن~انا اسفة ي ماما مش قصدي اخضك كده بجد الف سلامة عليكي.
-من امتي ي وعد عندك!! وازاي مقولتليش
~من شهر، و مقولتلكوش عشان كنت عارفة انكوا مش هتهتموا للموضوع.
- طب وازاي جوزك معالجكيش
~جوزي مين ي ماما؟!
- محمد ي وعد انتي نسيتي ولا اي
~محمد مش جوزي ي ماما.
بفرحة-بجد، امال ليه قولتيلي ان كلامه صح
~هو مكنش عايزني ارجع تاني هنا عشان كده قال كده، وانا قولت ان كلامه صح عشان محرجهوش. 
-خلاص يلا قومي البسي انا بقيت كويسة
~البس ليه ي ماما.
-هنروح عشان تكملي علاج
~حاضر.
لبست بسرعة وخلصت وروحت للدكتور.
فضلت اتعالج شهور كتيرة واتوجع كل يوم بس صبرت لحد ما خفيت الحمدلله واكتر واحدة كانت واقفة جنبي ماما، كنت ناوية اني استني لحد ما اخلص علاج وبعدها اروح اعترف لمحمد اني كدبت عليه عشان مش عايزاه يتأذي بسببي واني بحبه زي ما هو بيحبني.
عدت فترة كبيرة اوي بس كنت بتعالج فيها.
رجعت البيت وبقت العيلة كلها بتعاملني كويس وبابا كمان مع انه كان بيعاملني وحش بس دلوقتي الحمدلله العكس وشهد وماما وكله بقا كويس.
- اصحي ي وعد عندي ليكي مفاجأة
صحيت من النوم مفزوعة~ مفاجأة، مفاجأة اي ي ماما
- فيه عريس متقدم لباباكي
~طيب الف مبروك.
-بطلي هبل، متقدملك قصدي يعني
~اه إذا كان كده ما... ايه!! متقدم لمين.
-ليكي
~انا مش موافقة ي ماما.
-ليه بس ي وعد هنفرح بيكي امتى
~هو اسمه اي.
-ليه هيفرق معاكي يعني
~ايوة ي ماما قولي بقا. 
-اسمه مالك
~انا مش موافقة.
-مش موافقة عشان اسمه!!
~لا لا بس انا،.. بصراحة اناا بحب محمد ي ماما
-محمد!!
~اه.
-مش هينفع ي وعد مش هينفع، انسيه
~انساه! انساه ليه ي ماما
-هو كده
ومشيت وقفلت الباب.
فنفسي"انا مش فاهمة حاجة هي ليه ماما مش موافقة علي محمد، انا بحبه"
عند مامت وعد*
"مش هقدر، مش هقدر اقولها ان محمد نساها ومروة مبلغاني ان خلاص فرحه بعد اسبوع"
فضلت شهد قاعدة وبتفكر..
' مالك ي وعود
~..
' ي وعد!!
~نعم ي شهد. 
' مالك بتفكري ف اي
~محمد، محمد ي شهد مش عارفة اشوفه تاني ازاي وماما رافضة تماما.
' بصي قوليلي هو ساكن فين وانا هروح معاكي بكرة
~ازاي بس وماما مش موافقة.
' انتي مش هتعملي حاجة انتي هتشوفيه من بعيد بس ولو ملقيتهوش تروحي بحجة تسلمي على طنط مروة
~ي سلام عليكي ي شهد بتحليلي كل حاجة شكرا ربنا يخليكي ليا.
-انتي عبيطة ي بت انتي بتشكريني على اي
وقولتلها ع العنوان وروحنا تاني يوم مع بعض. 
بصينا من بعيد بس ملقيناش حاجة.
' تعالي نطلع
~ماهو بس..
' مفيش بس تعالي يلا
وطلعنا واللي فتحت الباب كانت طنط مروة فعلا وكان محمد مش موجود..
+وعد حبيبتي ازيك عاملة ايه انتي وحشتيني اوي اوي وشهد عاملة ايه وحشتوني اوي يا حبايبي
ردينا احنا الاتنين..
الحمدلله يا طنط حضرتك عاملة ايه احنا كنا جايين نسلم على حضرتك ومحمد.
+ اهلا وسهلا اتفضلوا
وقعدنا...
+تحبوا تشربوا ايه
~لا شكرا يا طنط متتعبيش نفسك
+تعبك راحة ياحبيبتي امال منال فين مجتش معاكوا ليه
' لاا.. اصل ماما مشغولة شوية ف جيت انا ووعد نسلم علي حضرتك امال محمد فين؟
+محمد ي بنتي مش موجود خرج هو وخطيبته يجيبوا حاجات الفرح
اتصدمت وكنت مش مصدقة' 'اللي سمعته ده صح' '!!
اتجمعت الدموع ف عيني وتعبت فجأة.
+مالك ي وعد ي حبيبتي الف سلامة
~لاا.. اانا كويسة ي طنط شوية دوخة بس.. انا همشي بقا انا وشهد مع السلامة.
+مع السلامة ي حبايبي وسلمولي علي منال.
' يوصل ان شاء الله
نزلنا بسرعة وأول ما طلعت بره العمارة انفجرت من العياط.
~خطب ي شهد خلاص، خطب و نساني
' اهدي ي وعد مش يمكن لو اتجوزتوا كان يحصل أي حاجة وربنا عمل كده عشان فيه حاجة احنا معرفهاش، اهدي ي حبيبتي وممكن كمان يسيبها ويكون من نصيبك
~يكون من نصيبي!! انتي بتهزري ي شهد دي بتقول راحوا يجيبوا حاجات الفرح، مش بعيد يكون الفرح بكرة، خلاص ي شهد محمد مبقاش ليا.
' اهدي بس ويلا تعالي عشان نروح
بحزن ~ماشي يلا.
وصلنا البيت..
' ازيك ي ماما احنا جينا
- حبايبي كنتوا فين اتأخرتوا كل ده ليه
~اصل احنا روحنا..
' اا احم روحنا سلمنا على طنط مروة
- كدا من غير ما تقولولي!
~ معلش ي ماما كنا ماشيين ف الطريق بالصدفة ف قولنا نعدي نسلم عليها.
-متأكده انك روحتي تسلمي عليهاا هي..؟! 
~اا.. ايوة ي ماما طبعا امال هنروح نسلم على مين يعني.
دخلنا الاوضة بسرعة قبل ما تدخل في تفاصيل اكتر..
في بيت تاني*
+ محمد حبيبي انت جيت
= ازيك ي ماما عاملة ايه وحشتيني
+وانت كمان ي حبيبي اتأخرت ليه انت وسارة كدا
=معلش ي ماما بس دوخنا واحنا بندور عشان نجيب حاجات كويسة
+كويس ي حبيبي المهم لقيتوا الحاجات
= اه الحمدلله
+اه صحيح نسيت اقولك وعد جت وسألت عنك
=وعد!! هي جت لوحدها؟
+لا معاها اختها
=جت تسأل عليا ليه يعني
+عادي ي حبيبي انتوا اخوات
=اه
ودخل نام من التعب..
في بيت وعد*
فضلت افتكر وادمع واحاول انساه بس مقدرتش عدا اسبوع ومكانتش بفارق تفكيري مكنتش بفكر غير فيه..
نزلت شوية اشم هوا من كتر الخانقة اللي انا فيها مبقتش قادرة اقعد في البيت..
نزلت ومشيت ناحية بيته عشان ابص عليه ولقيت فرح في الشارع..
"يارب اللي في دماغي يطلع غلط"
كان الفضول هيقتلني ودخلت اشوف مين اللي بيتجوز
~ محمد!!!!!
يتبع.....
لقراءة الفصل السابع : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent