recent
أخبار ساخنة

رواية وهذا لأنني شرطية الفصل السادس 6 بقلم ملك الصباغ

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية وهذا لأنني شرطية الفصل السادس 6 بقلم ملك الصباغ

رواية وهذا لأنني شرطية الفصل السادس 6 بقلم ملك الصباغ

رواية وهذا لأنني شرطية الفصل السادس 6 بقلم ملك الصباغ

Malak Ayman, [19 Jul 2021 at 4:34:28 PM]:
...سديم بصدمه: طب هتتجوز مين وبالسرعه دي ازاي وانا اعرف العروسه ولا لا ده انت طول عمرك في امريكا
ٱسر: اهدي يا سديم هفهمك كل حاجه 
اولا لازم تعرفي كل حاجه انا عارف انك بتعتبري فارس صديق
بس اللي مش تعرفي ولا فارس يعرف اني عارفوا ان فارس يبقي اخويا الشقيق ومعني كده انه اخوكي الشرعي. 
وقعت تلك الكلمات عليها كالصاعقه كيف كيف لقد قالت لها امها ان اخيها في سفر لماذا قالت لي امي ذلك لماذا لم تقل ان اخي في مصر نعم عوضني ٱسر عن ذلك الشعور الاخوي المفقود لكن مهما  كان سيظل ٱسر اخي من الاب فقط لكن فارس هو اخي الشرعي ولماذا لم يخبرني لماذا تخلي عني انا وامي. 
ليخرجها من ذلك صوت اخيها ٱسر: عارف انها صدمه بالنسبه ليكي لان ماما قالتلك ان اخوكي سافر بس في الحقيقه فارس 
تنهد بعمق ثم زفر وقال بضيق والدموع في مقلتيه تهدد بالسقوط: بس فارس اتبري من امنا بعد وفاه ابونا مقتول واللي اكتشفته ان فارس اللي قتله وبعدين فارس بكل برود راجع علي اساس مش هعرفه عاوز يشتغل معايا وافقت وقتها قولت يمكن اتغير بعدها بفتره اكتشفت انه بيبعتلي معلومات عن الشغل غلط وهنا عرفت ان فارس هيفضل طول عمره قذر وإن ديل الكلب عمره ما بيتعدل. 
كان يتحدث والاخري في صدمه لا تصدق حقا ان اخيها الشرعي كان موجود معها كل ذلك الوقت
ٱسر بكره: وبعدين انا قررت انتقم منه علي كل اللي عمله بس بعد مانزلت لقيت في ضحيه جديده مش قدرت انقذها من ايده بعد مادمرها واللي هي عهد 
نظرت له بصدمه: ايوه عهد يا سديم هو قتل اخوات عهد واحد واحد واغتصب اختها. 
نظرت له بصدمه وحزن لما لما ذلك عندما اكتشف عوده اخي يكون ذلك المجرم المغتصب الدنئ يقتل بلا رحمه
كيف سيكون فارس سند لها وهو مجرم قاتل دنئ لايرحم ولا يعرف الحق
ليكمل ٱسر قائلا: انا كنت بعت شنطه فيها كل حاجه تدين فارس وعرفت ان حضره المقدم عهد مسئوله عن مكافحة قضايا زي دي فقررت ابعت شخص يديها الشنطه ومعلومات عن فارس ويقولها ان في شخص اعلي من فارس يعني فارس مش البوص فارس واحد زي اي واحد وكان الشاب ده ٱدم فاكراه ابن طنط مديحه ايوه هو ساعدنا ودخل بينهم علي اساس واحد فيهم ويدي المعلومات لعهد عشان هو كمان كان عاوز ينتقم لخطيبته اللي اغتصبت من قبل فارس  بس اللي اكتشفته انه قتل ٱدم   ومقدرتش امنعه لاني وقتها كنت في لندن بس خلاص جه الوقت ننتقم بس اللي محيرني فين الشنطه.
سديم والدموع تسيل علي وجنتيها: طب ايه دخل ده بجوازك من عهد
ٱسر: لان فارس عارف اي شخص قريب مني مش هيقدر يأذيه لكن اذا مش اتجوزت عهد مش بعيد يعمل  فيها زي خطيبه ٱدم الله يرحمها واخت عهد. 
سديم بكره: ماشي يا ٱسر وانا معاك لحد ما نجيب اجل فارس ونلقحه في السجن بجد هو شخص قذر بقيت اكرهه
ٱسر وهو ينظر لها بفخر فهو يعرف ان سديم عاقله وتوزن اي شيء
ٱسر: بس اوعديني ماما مش تعرف اي حاجه 
سديم: اوعدك
ٱسر: عاوز منك خدمه
سديم: قول يا ٱسر
ٱسر: عاوزك تقنعي عهد انها تتزوجني بس مش عارف ازاي
سديم: صارحها بكل حاجه 
ٱسر: ازاي
سديم: زي ما حكيت لي احكيلها وقولها انك هتحميها وبعد ما تنتقم من فارس تطلقوا
ٱسر بشرود: هحاول يا سديم هحاول

عند عهد 
يفتح الباب بهدوء مخيف مصدراً صوتا يبث الرعب في اعماق من يسمعه فتستيقظ عهد وتناظر الباب بخوف لكنها لا تري احد فتتنهد بارتياح ولكن فجأه يظهر امام عيونها شخص يغطي وجهه الشعر لاتري ملامحه وشعره الاسود ناعم وعيونه كلاهما سوداء بدون مقلتين ويرتدي عبائه بيضاء يوجد عليها دماء احد الاشخاص ويمسك في يده مطرقه ويحاول الانقضاض عليها فتحاول عهد الصراخ ولكن مهلا لما اختفي صوتها تصرخ بأعلي ما يمكن لكن لاتستطيع ومازال ذاك الشخص او ذاك الكائن يحاول الاقتراب منها ممسكا بمطرقه وفجأه تتحول الغرفه إلي سواد حولها كل شيء اسود اللون وكأن هناك دوامه تسحبها بعدا عن ذاك الكائن تنتفض سريعا لتري ان كل هذا كان كابوس وصدرها يعلوا ويهبط من الخوف وجبينها يتسبب عرقا لتنظر حولها فتجد فتاه جميله تجلس بجوارها تربط علي ظهرها وتبث لها بعض كلمات لتهدأ لتنظر لها عهد
سديم بقلق: انتي كويسه يا عهد
عهد بخوف وهلع: انتي مين وعرفتي تدخلي ازاي وتعرفيني منين وانا فين وهو هو فين
سديم: اهدي يا عهد مجرد كابوس كابوس مش حقيقه انا سمعتك وانتي بتدندني ببعض الكلمات ومفيش حاجه من اللي شفتيها حقيقه خدي اشربي مياه. 
لتناول لها كأس الماء فترتشف منه عهد القليل وتعطيه لها. 
عهد بهدوء: شكرا يا 
سديم بمقاطعة: سديم اسمي سديم اخت ٱسر. 
عهد: اه دكتور ٱسر طيب ممكن اطلب منك طلب يل سديم شكلك طيبه
سديم.: سديم انا عاوزه اخرج من هنا عشان
...

...
سديم بإيماء: حاضر يا ٱسر
لتأتي بجانب اذنه وتهمس: خلي بالك منها حاول مش توترها عشان هي تعبان نفسيا لسه ماشي
ليحرك رأسه بإيماء وعينيه مثبته علي عهد التي يكاد يغشي عليها من التوتر
لتخرج سديم من الغرفه  ويبقي ٱسر وعهد
ٱسر: عهد مفيش خروج من هنا خالص لحد
عهد بمقاطعة وهي تقوم من السرير لتتجه ناحيه الباب: ملكش دعوه. 
صك ٱسر علي اسنانه ليحاول تمالك غضبه
ليمسك يدها ويقربها منه فتخطلط انفاسه انفاسها وهي تحاول التملص من بين يده ليمسك خصرها بقوه ويجذبها ناحيته فيصتدم جسدها الصغير بصدره العريض. 
ليميل ٱسر إليها  وانفاسه الساخنه تلفح بشرتها الناعمه قائلا بصوت رجولي خشن: اثبتي يا عهد وبلاش تشوفي غضبي وجهزي نفسك عشان المأذون جاي دلوقتي. 
عهد بصدمه: انت بتقول ايه
ٱسر وهو يحاول تمالك اعصابه: بقول اللي سمعتيه يا عهد هكتب عليكي دلوقتي 
عهد بغضي وصوت عالي: انت مجنون هاااااااا لا انت مش طبيعي ايه اللي تكتب عليا ده جواز عارف يعني ايه 
ليتجاهل كلامها ويميل بجانب اذنها هامسا بلهجه ٱمره: اسمعي اللي بقول عليه
ويقبل اذنها بقبله بطيئه بثت الحراره في جسدها ليرتخي جسدها بين يديه فيتركها قائلا: جهزي نفسك ٱخر كلام  هبعت الفستان مع سديم عشان مش هينفع يبقي كتب كتابك ولابسه كاجوال
ويخرج
ليصعد إلي غرفه  اخته
سديم: ها يا ٱسر قولتلها كل حاجه 
ٱسر بضيق: لا عصبتني مش خلتني اقولها سبب اني عاوز اكتب عليها
سديم: ازاي ده بس هي هتوافق ازاي. 
ٱسر بهدوء مخيف: سبيها عليا. 
سديم بهمس: ربنا يسترها 
______________________________
في مكان ٱخر يقف عند النافذه ينفذ سيجارته ليجد من يحتضنه من الخلف
هايدي: وحشتنيي يا بيبي
فارس: وانت كمان يا قلب بيبي
هايدي: ايه مالك مش رايق حاجه ضايقتك مني
فارس: وانتي تقدري تضايقيني انتي بس عليكي تروقيني وتظبطي مزاجي
قالها وهو ينظر إلي ما ترتديه فكانت ترتدي قميصا يظهر اكثر مما يخفي
ليجذبها إليه قائلا: ده احنا ليلتنا فل وعنبر 
لتضحك الاخري بدلع قائله: طبعا ده انا جهزتلك كل حاجه عاوزها
ليحمل تلك الفتاه ويضعها علي السرير في غرفه النوم ويدلف إلي الحمام ولكن يقاطعه صدور صوت الهاتف معلنا عن وصول مكالمه
فارس: الو
_...............
فارس: انت بتقول ايه طب اقفل انا جاي 
ليزفر بضيق ويخرج من المنزل متجاهلا الاخري التي كانت تناديه.
يتبع.....
لقراءة الفصل السابع : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية نبض السيف للكاتبة سارة محمد
google-playkhamsatmostaqltradent