recent
أخبار ساخنة

رواية تار صعيدي الفصل السابع 7 بقلم ملك شاهين

الصفحة الرئيسية

 رواية تار صعيدي الفصل السابع 7 بقلم ملك شاهين

رواية تار صعيدي الفصل السابع 7 بقلم ملك شاهين

رواية تار صعيدي الفصل السابع 7 بقلم ملك شاهين

فلير فضلت متنحه ومصدومه بتبص على فراس لقيته مبتسم وبيقول : اكيد طبعا تنورينا يا ماري بس للاسف احنا مسافرين رايحين نقضي ال honey moon بقي مش كده يا حبيبتي 
فلير كانت متنحه : ها ااه كده هنرزح بورسعيد 
فراس بصلها وتنح 
ماري : ايه دي فين بورسعيد دي i think دي جوا مصر 
فراس وهو بيبص لفلير  بهمس : بورسعيد يا قادره هنقضي شهر عسل في بورسعيد 
فلير بغيظ  : الله وانا مالي يا لمبي هو انت كنت قولتي يعني 
فراس : لمبي انت متأكده بجد انك جايه من انجلترا 
فلير  بشعبيه : لا جايه من بولاق يلاا 
ماري بفضول : هو انتم  بتقولوا ايه 
فلير بغيظ : انت مالك 
ماري : احترمي اني اختك الكبيره مش كده 
سالم جه من راهم : في ايه يا ولاد مالكم واقفين كده ليه 
ماري : ابدا يا بابي انا بس كنت عايزه اقعد ال vacation بتاعتي هنا عند فلير بس طلعوا مسافرين 
سالم  وهو ينظر لفراس: ايه ده انتم مسافرين يا ولاد 
فراس بهمس : كمان يومين كده يا عمي متقلقش 
سالم : خلي بالك منها 
فراس: في عيني 
سالم : طب يلا يا يا ماري انت ونادي يوسف خلينا نمشي...كمل وهو بيبص لفلير ...هتعوزي حاجه يا حبيبتي 
فلير : سلامتك يا بابا 
ماري بهمس في ودن فلير : اندروا بيسلم عليكي جايلم قريب 
بعد اما يمشوا طلعوا الجناح بتاعهم فلير جريت على اوضتها ورزعت الباب وراها فراس بصلها وفضل يضحك ودخل اوضته هي خرجت فضلت تخبط على اوضته جامد 
فلير : افتح يا فراس علشان هخلي .. 
فتح فجأه فوقعت عليه فضلت بصاله جامده وهو باصص ليها وبعدين راحت ضرباه على صدره بشنطه 
فراس : في ايه يا مجنونه 
فلير : ممكن افهم ايه المسخره الي كانت بتحصل تحت دي 
فراس وهو ببوس وشها اليمين : طب ممكن ادخل اغير وارجعلك يا جميل انت نشوف المسخره دي 
دخل الحمام وسابها 
فلير ضحكت بخبث وطلعت علبه من جيبها وخرجت منها فار كبير وفتحت الباب وخرجت برا الاوضه وهي بتضحك بانتصار 
فراس خرج من الحمام ملقاش فلير 
فراس : راحت فين المجنونه دي 
بيبص على الارض لقا الفار 
فراس بعصبيه : ده انت نهارك اسود 
خرج من الاوضه وقفلها كويس وفتح باب اوضتها جامد لقها بترقص وبتغني مع الاغنيه 
فلير باندماج :  كل ناس واحد الا انت فالته ...كل الناس عامه الا انت خاصه ...كل ناس  زايده الا انت خاسه ...كل الناس مولتو الا انت مجنم ..كل ناس بوجي الا انت طمطم ..كل الناس ناشفه الا انت بلسم  ...كل الناس .. 
قطعها فراس  بيقول : كل الناس عقله الا انت هبله 
فلير بخضه وهي بتجري  : مش تخبط يا متخلف 
فراس وهو بيجري  وراها : انا هوريكي المتخلف هيعمل ايه 
فلير بتجري وبتطلع على سرير وبتضحك : لا خلاص يا فوفا ده انا بهزر معاك ايه يا صلاح مبتهزرش 
فراس بصدمه : فوفا !! فوفا مين 
فلير ببراءه : انت يا حبيبي 
فراس : حبيبي ! فلير انت سخنه 
فلير هزت رأسها بلا 
فراس : اومال في ايه مالك مش مظبوطه 
فلير : مالي ده انا زي الفل 
فراس قرب منها : متأكده 
فلير وهي بتضربه في رجله  : ايوا متأكده يا بتاع ماري 
فراس  وهو بيدعك رجله : يخربيتك ده انت مجنونه بجد 
فلير : اومال فاكريني هسكتللك 
فراس بعد اما مسكها وشالها حطاها على السرير وخدها في حضنه :  لا متسكتليش يستي بس يلا هنام 
فلير : اوعي كده مش عايزه انام وكمان روح نام في اوضتك 
فراس وهو بيغمض عينه  :  انام ازاي والفار الي انت حطاه ! ..وكمان انا نايم في اوضه مراتي يعني اوضتي 
فلير بغيظ : طب ابعد ايدك عني ..كملت بهمس انا الي جبته لنفسي 
فراس : نامي بقي وبطلي فرك 
فلير استلمت وغمضت عينها 
فراس وهو مغمض : تصبحي على خير 
فلير : تلاقي الخير 
فراس صحي الصبح لقا هيثم باعتله بيقوله ان المعلومات هتتأخر شويه بص جنبه لقاها لسه نايمه مسد على شعرها " يارب الي في بالي ميطلع صح ساعتها مش هسامح حد " 
قبل السفر بيوم في الجنينه بالليل كان نسمه وفلير قاعدين زي عادتهم وجه فراس فقامت نسمه علطول فقعد فراس جنب فلير 
فلير بهمس : فعلا عندما تحضر الشياطين تنصرف الملائكه 
فراس : قصدك ايه 
فلير : الي على رأسه ريشه 
قطع كلامهم سايس وهو بيجري  ناحيتهم 
سايس  : الحجنا  يا فراس بيه 
فلير بقلق وهي بتمسك دراع فراس : في ايه 
فراس : في ايه يا عم عبده 
سايس وهو  بينهج : ليله بتولد 
فرااس جري على الاسطبل فلير راحت وراه 
فراس كان قلقان جداا عليها وعمال يتصل بدكتور مش بيرد 
فراس بعصبيه : مش فاهم مبيردش ليه ده 
فلير  :ممكن تهدي الدنيا ليلت ممكن نايم او مشغول افضل رن 
فراس بعصبيه جامده : اسكتي اسكتي انت مااللك اصلا متدخليش في الي ملكيش فييه  
سابته ودخلت قعدت جنبها على الارض وفضلت تمسد على شعرها المهره كانت بتإن كل شويه وكل مهي تمسد عليها تسكت فجأه فلير حست ان في حاجه لزقه نزلت تحتها عرفت ان لو استنو عليها شويه كمان هتبقي حياتها في خطر احساسها بيقولها انها غاليه على فراس جداا كفايه خوفه عليها مستنش وشمرت بلوزتها وجابت مايه سخنه وفضلت قاعده جنبها بتحاول تولدها صوت المهره كان بيعلى كل شويه ويه كانت متوتره جدا خايفه يحصل ليها حاجه فضلت تفتكر كلام حد عزيز عليها كان دايما يقولوا عن الخيل والمهر لحد اما الدنيا كلها  حاوليها بقت دم وهدومها وكلها بس مجخت انها تولدها فراس دخل عليها فجأه وهو معاه الدكتور 
فراس بعصبيه وهو بيشدها من دراعها بيوقفها : انت بتعملي ايه عملتيها اييه ازاي تسمحي لنفسك اصلا انك تلمسيها 
فلير سكتت ومردتش عليه وزقت ايده جامد وطلعت تجري 
الدكتور سابه وراح يشوفها وبعدين رجع ليه تاني 
الدكتور باعجاب  واستغراب :  ماشاء اااه واضح ان الانسه شاطره جداا المهره وبنتها صحتهم كويسين وولدتها صح 
فراس باستغراب وصوت واطي   : هي فلير الي ولدتها 
الدكتور باعجاب وهو بيبص في نحايه الي مشيت منها : هي الانسه مخطوبه 
فراس وهو بيمسكه من هدومه ويضربه : آنسه مين يا روح امك دي مرااتي 
الدكتور : آسف آسف يا فراس بيه مكنتش اعرف ...انا همشي والحساب اعتبره وصل 
فراس بعصبيه : حساب ايه يا روح امك انت عملت حاجه انت جيت لقتيها ولدت 
الدكتور كان جري برا 
فراس : انا شكلي عكيت الدنيا معاها يعني هي تقعد جنبها وتولدها وانا اتعصب عليها 
راح نحيه المهره وبنتها 
فراس بحب وهو بيمسد على شعرها  : حمدلله على سلامتك يا ليله وبعدين مسك الصغيره ومسد عليها نورتي الدنيا كلها يا فلير  
فجأه جاله ماسدج على موبيله خليته يتصدم وقام ... 
يتبع.....
لقراءة الفصل الثامن : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent