recent
أخبار ساخنة

نوفيلا عشقت نقابها الفصل التاسع 9 بقلم لقى محمد

jina
الصفحة الرئيسية

 نوفيلا عشقت نقابها الفصل التاسع 9 بقلم لقى محمد

نوفيلا عشقت نقابها الفصل التاسع 9 بقلم لقى محمد

نوفيلا عشقت نقابها الفصل التاسع 9 بقلم لقى محمد


شوفت منظر خلى قلبي هيقف من الخوف 
كانوا الممرضين بيحاولوا ينعشوا القلب نتيجة أن القلب كان هيقف رجلي مبقتش شيلاني حسيت كأني مشلول مبقتش عارف اتحرك فكرة اني ممكن اخسرها دي لوحدها مجنناني 
مبقتش فاهم حاجه والممرضين داخلين خارجين بيجروا وفجأة حاله من الصمتت عمت على المكان حسيت أن الزمن وقف بيا ، بعد فترة من الصمت وصراع رهيب بين عقلي وقلبي قدرت وأخيراً عرفت امد ايدي اوقف ممرض كان خارج من جوه وانا بقول بصوت بيترعش والكلام بيطلع مني بالعافيه 
_ ه .. هو . هو في ايه . ه .. هي كويسه صح 
قالي بحزن ومواسيه 
_ اسف بس 
قولت وانا بشده من ياقة ال بلطوا 
_ بس ايه هاااا انت عارف لو حصلها حاجه انا هطربق المستشفى دي فوق راسك وهخليك تحصلها فااااهههمم 
قالي بخوف وصوت مهزوز 
_ ف .. فاهم بس انا بس كنت هقول لحضرتك أنها هتفضل في المستشفى لحد ما حالتها تستقر شويه 
سيبت ال بلطوا وانا فرحان انها كويسه وقولت 
_ طب انا عايز اشوفها 
قالي بهدوء وهو بيعدل ال بلطوا
_ مينفعش دلو 
قاطعته وانا بقول بحده
_ انا مش باخد رأيك انا بعرفك 
قال بخوف قدرت اشوفه في عيونه 
_ ت . تمام هي هتتنقل غرفة عادية
لقيتهم خارجين بالترولي وهي عليه بصيت ليها كان وشها شاحب اوووي وملامحها حزينه مسكت أيدها لقيت أيدها فيها حروق بصيت على أيدها كانت بتعبر عن مدى وجعها سيبت ايدها علشان متتوجعش و دمعه فرت من عيني مسحتها بسرعه علشان محدش يحس بضعفي 
بعدت عن التربوي علشان يدخلوها الغرفة ، جالي اتصال من رقم غريب فتحت وحالي صوتها هي اكتر حاجه بكرها في حياتي 
قالت بإستهزاء 
_ يارب هديتي تكون عجبتك يا .. يا جوز روقيه
غمضت عيني بوجع على روقيه انا عارف انها مظلومه أنها تدخل في اللعبه اللي مش متفائل بنهايتها دي بس ده قدرها وقدرنا كلنا وقولت بعصبيه ممزوجه بتهديد
_ مش هرحمك يا .. يا طليقتي 
قفلت الخط ودخلت لروقيه علشان اطمن عليها .. كانت صحيت بس منظرها وجع قلبي اكتر كانت بتبص للسقف ودموعها على خدها 
اللي وجعني اكتر نظرتها ليا كانت انسان يئس من الحياة ، نظرة وجع ، نظرة خذلان ، نظرة عتاب ، حتى لمعة عينها اللي كلها حياويه وحب ونشاط وامل اطفت 
قعدت جمبها وانا بقول برجاء 
_ متبوصليش كده عيطي اسروخي اشتمي اي حاجه بس بلاش النظرة دي ... النظرة دي بتقتلني 
قالت وهي بتبتسم
_ ومين قالك اني زعلانه 
بصتلها بصدمه وانا بقول 
_ هاا 
قالت بإبتسامه 
_ يعني الحمدلله على كل حال
قولت في سري ( ياااه يعني هي حتى وهي حزينه ملاك ومبتنساش ربنا ) 
قولت وانا بمسك أيدها براحه 
_ اممم .. روكااا انتي لو حاولتي تخبي على الناس كلها هتعرفي لكن انا عارف انك زعلانه وموجوعه 
انفجرت في العياط ... مقدرتش اعمل حاجه غير اني اطبطب عليها ( مش هناولها لكوا لااااا مش هيحصل اللي في دماغكو السافله دي 😂😂 احممم يلا نكمل )
حسيت اني تايه موجوع وانا مش عارف اعملها حاجه ، في وسط كل دوامة الافكار دي لقيتها بتقولي 
_ انت بتعمل معايا كدا ليه
يتبع.....
لقراءة الفصل العاشر : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول النوفيلا : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية روز الأحمد للكاتبة مريم
google-playkhamsatmostaqltradent