recent
أخبار ساخنة

رواية قارئة الافكار الفصل الخامس 5 بقلم فدوى خالد

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية قارئة الافكار الفصل الخامس 5 بقلم فدوى خالد

رواية قارئة الافكار الفصل الخامس 5 بقلم فدوى خالد

رواية قارئة الافكار الفصل الخامس 5 بقلم فدوى خالد


• مطلوب القبض عليكِ بتهمة قتل طارق المحلاوي ؟
= أية ؟
= أنا ؟!
_ مين يا نورسين إلِ على الباب .
= طارق ! أتقتل .
_ نورسين !
محستش بنفسي غير و أنا بقع على الأرض، حياتي كلها بقيت عبارة عن صدمات ؟
طارق مات ؟!
الأمل إلِ كان فى حياتي مات ؟
ازاي ؟! 
أكيد أنا بحلم صح ؟! 
دة حلم !
فتحت عيني و لقيت نرمين جمبي و بتعيط، هى دايمًا جمبي بس طارق ..مشي .
= لية بيحصل معايا كل دة ؟ 
لية ؟
أنا كنت ناوية أتوب و أقرب من ربنا، لية كل دة ؟!
_ بعياط : خير يا نور، دا أختبار من ربنا .
= و هخليني فى الأختبارات دي كتير .
_ هتعدي يا حبيبتي، هتعدي .
خدتني فى حضنها و قعدت تطبطب عليا، معدش ليا غيرها، طارق ..أتقتل ؟
مين قتله ؟ أي  إلِ حصل أية جوانب الموضوع ؟ محدش عارف .
= طارق مات بجد !
_ للأسف .
= لية ؟ أنا كنت ناوية أقوله أني بحبه بجد ! هو اليوم إلِ أحب بجد شخص صادق يبعد ؟!
لية يا نرمين، قوليلي لو فى غلط !
لية يبعد .
_《 قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا 》.
= بس مش هقدر، ماما و بابا و طارق، هخسر كتير فى حياتي لية ؟!
~ مين قال كدة أنا معاك ؟!
_ بصدمة : الميت صحي يا عيال، الله أكبر ..يخربيت يا جبروت عملتها ازاي ؟
= بعياط : بحلم صح !
~ ضحك : لا و الله أنا بجد !
= أنتَ مُت ؟!
~ بملل : فى ميت بيقف قدامك .
_ ممكن شبح .
~ هش أنتِ اركيني على جمب .
_ تسلم يا سكلانس .
~ حتى صحابك زيك .
= ازاى ؟
~ بحبك .
= عادي على فكرة و أنا كمان بحبك فى أية بقا .
~ يااه ..أخيرًا قولتيها يا شيخة، تعبتيني .
= ضحكت : بقا الكلمة دي تعبتك كدة !
~ دي لفيفتني كدة و خليتني مش عارف نفسي .
= أنا اكتشفت أني بحبك بس متأخر .
~ مش متأخر ولا حاجة، كل حاجة بتيجي فى وقتها بس لازم نستنى .
= بتتكلم بجد صح ؟!
~ أكيد، مفيش حد حبك ولا هيحبك زيي يا نورسين مهما حاولتي .
حاولت أفهمك كتير بس فى كل مرة كنتِ بتبعدي، كنت بشيط لما أشوفك واقفة مع الندل حاتم و كنت عايز أقتله، بحبك من أول مرة شوفتك فيها مع باباكِ فى الشركة، و ساعتها عزمت أن شركتي تبقى أكبر شركة،   خليت باباكِ يشغلك معايا، أنا بحبك أكتر من أي حد .
= كل الحب دة ليا، أنا مستهلش !
~ تستاهلي الحب دة و أكتر، و تستاهلي كل خير .
= أنا مش بحلم صح ؟!
~ أكيد مش بتحلمي، بحبك يا نورسين .
_ حيححح، ربنا يرزقني كدة من السما واحد زيك .
~ بس يا بابا، و بعدين أنتِ واقفة هنا لية ؟
_ أنا طالعة أجيب اتنين لمون، القاعدة هتتطول شكلها .
~ يبقى أحسن ؟!
_ الموضوع فى إيدي و أقدر أفشكله .
~ بتقولي حاجة ؟
_ بقول سلام، سلام يا سليمان، مبتعرفش تهزر ولا أية ؟
~ ضحك : جابت ورا علطول .
= طيبة و دايما جمبي، ربنا يخليها ليا، ميحرمنيش منها.
~ بغمزة : نسيتي حد يا قمر .
= بخجل : بس بقا، الله .
~ ضحك : ماشي يا طماطم .
خرجت نرمين من الأوضة و هى بتكلم نفسها بغيظ .
_ اة ..كله يتجوز و يتخطب و أنا سنجل، أكبر سنجولة فى العالم كله، لا و كمان يوم لما أشوف ظابط و قمر، يبقى فى جريمة قتل ...اة ياني !
• تسلمي يا قمر .
_ أنتَ .
_ أنتَ جاي ورايا لية ؟
• هل أنتِ غبية ؟ مش أنا إلِ جايبكم !
_ اة صح ..نسيت .
• راحة فين ؟
_ راح ...و أنتَ مالك ؟!
• أما عليكِ ألفاظ مش لايقة عليكِ خالص .
_ أنتَ هتصاحبني ؟!
• تؤ ..تؤ، مش فاضي أصلا، بس ممكن أفضالك .
_ ت..أية ؟ أنتَ بتقول أية يا قليل الأدب يا سافل، يا ...
حط إيدي على بوقي و قرب مني .
• هشيل إيدي و أمشي، لو أتكلمتي هزعلك .
هزيت رأسي بخوف، بس كنت سرحانة فى عيونه الرمادي، حد عينه عسل كدة ؟!
أية دة ؟ أنا مهزئة فعلا ! كاتك القرف و أنتَ قمر !
• ضحك و هو على أول الباب : عارف عارف .
_ نعم ؟! هو سمعني، يلهوي ..هوريله وشي ازاي، ها ..هوريله وشي ازاي ؟
هو أنا هقابله أصلا تاني ؟ 
اة يا غبية ؟
اة ما الغباء بقا حاجة وراثي فى العيلة عندنا ؟!
سمعت تليفون بيرن ..ابتسمت لما لقيت حسن أخويا .
_ ازيك يا عم أبو العريف .
▪︎يا هبلة مش هتبطلي إلِ بتعمليه دة ؟
_ أنا يا حبيبي هبلة ؟
▪︎ضحك : مش أقصد يا نيرو، متزعليش !
_ أكيد مش هزعل منك يا قلبي .
▪︎صحبتك عملت أية ؟
_ الحمد لله بقيت أحسن ؟
▪︎هو أية حصلها ؟! 
_ ياااه ..دي حكاية طويلة عريضة هبقى أقولك عليها بعدين .
▪︎ ماشي يا حبيبتي، يلا سلام بلاش عطلة .
_ حاضر..حاضر، و سلملي على الواد سليم .
▪︎ يوصل .
قفلت معاه و بلف لقيتني خبطت فى حد .
_ بغيظ : مش تحاسب .
• طب ما أنتِ سهلة أهوة، فايدته أية الخمار إلِ لابساه ؟!
_ أنتَ ازاي تكلمني كدة ؟!
• يا حلوة، أية دة بجد ! مستغربة ازاي ؟ ما إلِ زيك كدة دايما .
_ أخرس ! ولا كلمة، أنا غىطانة أني كلمت واحد زيك .
• و أنتِ تطولي يا حلوة أصلا !
_ قليل الأدب ! 
_________________ 
= طارق ! يمكن أسأل سؤال ؟
~ قولي ؟
= هو فى ظابط جيه عندي البيت و قالي أنك أتقتلت، هى دي كانت لعبة منك .
~ أية الكلام دة ؟ أكيد بتهزري .
= طارق، مش وقت هزار و الله، أية إلِ عملته ؟
~ نورسين بطلي هيافة، مش معني أني جيت تضيعي الوقت فى الخرافة دي ؟!
= و الله ما بكذب يا طارق، أنتَ ازاى عايش ؟
~ عايش ؟!
= ما تقول بقا .
~ و الله ما كلمت حد ولا عملت حاجة، أنا أهوة قدامك .
الباب خبط و دخل الرائد محمد .
• أنا الرائد محمد الأسيوطي و كنت محتاج أتكلم مع أنسه نورسين، و مع حضرتك يا أستاذ يزيد بخصوص طارق المحلاوي، مش حضرتك بردوة أستاذ يزيد أخو بشمهمدس طارق .
= أية ؟
يزيد مين دة طارق المحلاوي ذات نفسه .
~ يزيد حصله أية ؟
• هو حضرتك مش يزيد ؟!
~ أنا طارق المحلاوي  ...يزيد حصله أية ؟
• مش ممكن، المحضر أثبت أن طارق المحلاوي إلِ مات .
~ أنا طارق المحلاوي، يزيد حصله أية ؟
• يزيد حد قتله .
~ أية ؟! 
يا ترى يزيد دة حكايته أية ؟
و هو ممكن يكون طارق هو يزيد ؟ 
يتبع....
لقراءة الفصل السادس : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية بريئة حطمت غروره للكاتبة ميرا أبو الخير
google-playkhamsatmostaqltradent