recent
أخبار ساخنة

رواية أسطي قلبي الفصل العاشر 10 بقلم رحمة أيمن

jina
الصفحة الرئيسية

      رواية أسطي قلبي الفصل العاشر 10 بقلم رحمة أيمن

رواية أسطي قلبي الفصل العاشر 10 بقلم رحمة أيمن

رواية أسطي قلبي الفصل العاشر 10 بقلم رحمة أيمن


_"السوفتي دي عائله عدي مش كده! "
الحارس:  حضرتك معايا 
بصتله بقلق وضميت ايدي بخوف. 
_ طيب انت متعرفش عايزني لي 
الحارس: للاسف معرفش والله،  هتعرفي كل حاجه لما توصلي،  ممكن تتحركي بقي عشان الوقت 
_ طيب هغير هدومي واجي،  دقيقه 
قولت لمحمد يستلم الشغل وركبت وانا ركبي بتخبط في بعض،  يا رب عديها علي خير،  منك لله يلي في بالي. 
~~~~~~
يووسف انت فين 
=" هنبدئها بقي استجواب "
يوووسف 
= نعم يا شمس انا في الاوضه 
متقول من الاول اي الرخامه دي 
= خير يا ست شمس عايزه اي 
لي عدي ... 
= لاء انا هكملها،  لي عدي عمل كده يا يوسف وقسم الشركه بينا وبقيت بروح يومين وهو تلات تيام ومبشوفش خالص،  انا عملت حاجه غلط! 
والايجابه لاء معملتيش حاجه وانه مشغول في حاجه تانيه وبدل ما يجيبك اسبوع كامل قسم بينكو الايام بس كده تمام فهمتي 
طيب واي الحاجه التانيه دي الي شغلاه ويكون كل الي بينا ايميل ومحدثات خفيفه بس؟! 
= معرفش 
يا چووو بقي 
= قلتلك معرفش ابقي سالي،  ولازم امشي دلوقتي سلام 
هو انا بشوفه فين عشان اساله،  وعرفه انكو مخبين حاجه عني وهعرفها فاهم وبكره هروح الشركه ومش هسكت علي المهزله دي. 
________________
امام فله السوفتي... 
الحارس:  اتفضلي انزلي وصلنا 
نزلت وانا قلقانه وبعد ما شفت المكان كنت هقع من طولي خلاص،  هما هيدبحوني صح طيب وايه وعم عبدو مش لازم اسلم عليهم الاول وعمر،  اااه يا عمر هتوحشني.. 
رنيت الجرس وخرجت ست جميله اوي وملمحها رقيقه وراقيه وبعدها بصتلي ببتسامه واتكلمت بكل لهفه واعجاب 
سهير:  انتي رحمه! 
_ احم،  هو حضرتك تعرفيني 
سهير:  اعرفك بس ده انا اعرفك اوي كمان ،  تعالي اتفضلي يا بنتي متقفيش بره كده 
_ طيب دقيقه 
سهير:  لاء لاء ادخلي بالكوتشي عادي،  تعالي 
مسكتني من ايدي ودخلنا جوه وهي بصالي بتامل وبتسامه فحسيت اني هتشل لو متكلمتش بصراحه فسالتها بفضول. 
_ هو حضرتك والده عدي؟ 
سهير: للاسف، ربنا اراد كده 
_ طيب ممكن اعرف بصالي كده لي،  مستغربه لبسي! 
سهير:  لاء انا بس اول مره عدي يقولي علي بنت او يكون جدي في الموضوع ده فحبيت اوي اشوفك واعرف الي حصل منك ونتكلم ونتعرف علي بعض كده 
_ هو كلمك عني! 
سهير:  اه اول امبارح،  استني اجبلك حاجه تشربيها وخدي راحتك
_ لاء يا طنط انا لازم امشي دلوقتى 
سهير: تمشي اي والله ما يحصل ، مفيش حد غيري انا وساندي هنا فمتقلقيش، دقيقه هصحيها الغيبوبه دي واجي
ساااااندي قومي يا زفته،  بصحي فيكي بقالي ساعه...  انتي يا بت 
ساندي:  اي بقااااا فكك مني 
سهير:  فكك مني يا قليله الادب،  قومي يا بت في ضيوف بره
ساندي:  ان شاء الله اقفلي الباب وراكي بس وتلات ساعات كده وجايه حاضر. 
........ 
_"ساندي مين،  ومين دي!  وانا بعمل اي هنا؟  انا عايزه اروح ونبي ونبي"
ساندي:  اي يا ولايه حد يصحي حد كده وب... ينهار ابيض! 
_ههه
لقيت واحده عمله كعكه في نص راسها وطالعه ببجامه عليها سبونغ بوب ول كأنها في تانيه حضانه وراحت جاريه علي جوه اول ما شافتني وحرفيا موت ضحك. 
_____________ 
سهير:  العصير 
_ حضرتك تعبتي نفسك وانا لازم امشي بجد اعذريني 
سهير:  تمشي مين،  اومال مين الي هيعمل الغدا انهرده 
_ غدا! 
ساندي:  بقي ينفع الاحراج ده يا ست الكل،  متقولي انها بنت زي تقول عليا اي دلوقتي وانا برستيجي بقي في الارض كده 
سهير:  خليهم يعرفو الي انا عايشه فيه خليكي تعقلي شويه 
ساندي:  يا ماما الناس العاقله دي ناس نفوخها ضربه وعليهم هم ما يتلم وعملين زي الانسان الالي  بظبط ول اي انتي رئيك يا موزمازيل
_ ههه معاكي حق
غمزت بمرح وبصت لطنط وسالت بعفويه 
ساندي:  مين القمر 
سهير:  رحمه 
ساندي:  رحمه، مين رحمه؟  رحمه الي بيكرش عليها عدي!  بتهزري! 
وطبعا بعد الي قالته ده كان نفسي ادفن في اي تربه قدامي واخلص من ام الاحراج ده،  اشوفك بس يا عدي واعمل منك بطاطس مقليه باذن الله. 
سهير:  اي بيكرش دي يا بت انتي متحترمي نفسك
ساندي:  سورى والله تخضيت بس ،  انتي رحمه بجد؟ 
_ اه 
ساندي:  طلع زوقه حلو زي ابوه،  المهم عرفيني علي نفسك،  بتدرسي ول خلصتي وبتشتغلي في الورشه من امتي متشوقه اوي اعرف المشاكل الي بتشوفيها والعربيات دي بتصلح ازاي  
_ هو قلكو اني بشتغل في ورشه! 
ساندي:  اها وقلك انك اسطي جامد اوي ههه 
_..... 
سهير:  قومي يا بت انتي وهيه نكمل كلام في المطبخ لاني هموت من الجوع يلا. 
كان يوم جميل حرفيا،  كانوا بهزرو ويضحكو وعيله في منتهي الزوق والكرم،  ومامته طلعت طيبه ومراعيه اوي وسالتني كتير عن حياتي وظروفي والي الي وصلني اني اشتغل الشغل ده وفرحت جدا لما عرفت انى قمت علي رجلي تاني بعد الي حصلي وتحملت المسؤليه وقد اي فخوره بيا، حسيتهم عالتي حسيت بدفه عمري ما لقيته قبل كده وتمنيت اليوم ميخلصش ابدا. 
وكل ما اتكلم تقولي انتي احلي من شمس الهرشانه،  اخويا عرف ينقي والحمد لله مش هتكون مرات اخويا الملزقه وطنط سهير تشتمها وتسكت وبعدها تقول كده تاني وهموت وافتكر مين البنت دي وسمعت اسمها فين معرفتش افتكر ، بس كان يوم قماار. 
في الورشه... 
_ ازيك يا عم عبدو 
عبدو:  ازيك يبني عامل اي 
_ الحمد لله والله 
عبدو:  كنت في الشغل انهرده،  باين عليك الارهاق 
_ ااه لسه مخلص الاجتماع وجي
عبدو:  ربنا يعينك يبني 
_ يا رب يا عمو عن اذنك هدخل اشوف رحمه 
عبدو:  رحمه مش موجوده من الصبح و معرفش هي فين لعند دلوقتي. 
_ ازاي ده يا عمو عبد طيب رنيت عليها 
عبدو:  نسيت التلفون هنا بس اسال محمد هو كان معاها الصبح 
..... 
_ محممد
محمد:  نعم يا عدي بيه
_ هو انت كنت مع رحمه الصبح،  تعرفها فين 
محمد:  لا والله معرفش انا لقيت ناس بعربيات سوده وبدل وبيسالو عليها وقلتلي خد بالك من المكان والشغل ومشيت 
_ طيب كان فيهم واحد طويل وعريض وقمحي شويه ولبس سلسله في رقبته 
محمد:  ايوا بظبط!  ده الي تكلم معايا.. انت تعرفه؟ 
_ اومال اعرفه ونص شكرا يا محمد 
____________
_ شكرا يا طنط على اليوم الجميل ده وبشكرك علي حسن الضايفه 
سهير:  لعفو يا بنتي علي ايه ده انا الي بشكرك علي الاكل الحلو ده انا طمنت علي بطن ابني خلاص 
بصيت للارض ببتسامه فلمستني بيديها في كتفي برفق وحنان. 
سهير:  لما قالي انه بيحبك استغربت واعترضت جدا وكنت خايفه جدا من موضوع شغلك وانه ازاي بيفكر كده،  بس لما شوفتك وعرفت قصتك عرفت انك قد اي بنت طيبه وصافيه من جواها  فصدقيني انا لو مامتك كنت اكيد هكون فخوره بيكي. 
_ انا مش عرفه اقول لحضرتك اي،  بس انا تشرفت بمعرفتك اوي
سهير:  حببتي ده من زوقك العالى و بنسبه لابني فخليكي كده مطلعه عينه وخلي يتعلم الادب عشان الي كان بيعمله فيا وغيابه الطويل ده عنى ابن محمد 
_ ههه حاضر
سهير:  هاتي حضن بقي. 
_________
ترن ترن ترن 
سهير: غريبه!  رقم عدي بيه مره واحده برن عليا 
_ مش وقته يا حجه البوقين دول،  يعني انا اقلك اول امبارح عنها تخطفيها انهرده!  
سهير:  اسكت يا ولاه لاول مره احس انك اخترت صح 
_ ههه اي رئيك 
سهير: راي انها متستهلش واحد زيك اصلا،  بس يلا زي ابني برضه 
_ اي يا سهير في اي! 
سهير:  سهير يا قليل الادب،  انا مخلفه شويه حشرات اصلا 
_ ههه بحبك اوي 
سهير:  وانا حبيتها اوي،  ابقي جبها معاك المره الحايه 
_ حاضر،  احكيلي عملتو اي. 
قلتلهم يفتحو الشباك وسندت راسي علي العربيه وانا بفكر في كل الدفه والحنيه الي شوفتها،  انا عمري ما حسيت بسعاده دي قبل كده بجد. 
بقولو الي بيفقد حاجه بيعرف قميتها وطلعت العيله حلوه اوي. 
مهما حصل خلافات او خناقات صدقيني مفيش ادفي واحلي من بيت موجود فيه اب وام واخوات وضحك واكل ساخن يملى السفره وتعاون في الي يرص الاكل والخناق وزعل مين الي ياخد حتى اكبر من الفرخه وانتي بتفضلي اخويا عني وده ظلم علفكره! 
والاخ الي سُلطته يتحكم في لبسك واي ده ريحه كابريه 
ولو لبستي طقم جامد وكلو يقلك حلو يشوفو زي الزفت وانك مبتفهميش في الموضه اصلا 
حلو دفه العيله،  حلوه الاعياد واللمه بيهم،  حلو وجود اب ناصح وام حنونه واخ رزل،  العيله رزق فعلا فحفظي علي الرزق ده واستغلي كويس اوي. 
وبعدها غمضت عيني وفكرت فيه،  في كلامه عليا بمنتهي الفخر وابتسمت ونفسي اجري عليه دلوقتي واقله اني بحبه واني بشكره بشكره اوي كمان. 
~~~~~~~~~
محمد:  الله.. تسلم ايدكو علي الاكل الجميل ده  انتي يا ساندي الي عملاه اكيد،  امك ميطلعش منها ده 
ساندي:  لاء يا بابا دي رح... 
سهير:  احم قصدك اي يا حج،  اكلي وحش ول اي 
محمد:  ههه مش قصدي يا سهير هو في زي اكلك 
سهير: امم ماشي يا حج نبقي نكد عليك بليل بقي،  علي العموم عملينو سوى 
محمد: ههه ماشي يا ستي تسلم ايدكو 
ساندي بهدوء: في اي يا ماما رحمه الي عملت الاكل 
سهير:  شش متجبيش سيره لابوكي عشان هتحصل مشاكل احنا مش قدها وكلي يلا من غير نَفس
ساندي:  ايوا فهمت خلاص اسفه 
في الورشه... 
_ ازيك يا عم عبدو عدي هنا 
عبدو:  حمدلله علي السلامه يا بنتي قلقتينا عليكي عدي جوه و... 
جريت من قبل ما يكمل،  جريت بكل حب ولهفه لقيته واقف قدامي ومبتسم وانا قلبي كان بينبض اسرع من حياتي. 
_ عدي
_ قلبه 
يتبع ......
لقراءة الفصل الحادي عشر : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent