recent
أخبار ساخنة

رواية أخوات زوجتي الفصل الثاني عشر 12 بقلم منى عبدالعزيز

jina
الصفحة الرئيسية

     رواية أخوات زوجتي الفصل الثاني عشر 12 بقلم منى عبدالعزيز

رواية أخوات زوجتي الفصل الثاني عشر 12 بقلم منى عبدالعزيز

رواية أخوات زوجتي الفصل الثاني عشر 12 بقلم منى عبدالعزيز


اجمـــل مـــــــــــــا فـــــــي الحيـــاة...
أن تتقاسمها مع إنســــــــــــــــــــــان ......
يعـــــــــــــرف معنـــــــــــى وجــــــودك ....
يعـــــــــــــرف صــــــــــــدق شعــــــورك ....
يشفـــي لك جــــــــــــــــــــــــــروحـــك .....
ويخلـــــــــــص لك في غيــــابـــــــــــــك ....
ويبحث عنـــــــك حتى في وجـــــــودك ........
صباحا في بيت نادر .
أفاقت روعه من نومها المتقطع فهي لازلت لم تتعود علي غرفتها الجديدة .علي اتصال هاتفي وبعد قليل أنهت الحديث توجهت الي الحمام .
أدت رتينها اليومي وصلت فرضها وابدلت ملابسها وكتبت ورقه لنادر تخبرة بذهابها الي الجامعه .
وضعتها علي طاوله الطعام بعد أن قامت بتحضير وجبه الافطار له حتي كوب قهوته السادة  احضرتها ووضعتها في كوب حراري حتي لا تبرد بسهوله .
قامت  بدقةباب ىغرفته ليفيق من النوم  وحين أتاها الرد  خرجت من الشقه نزلت الي بيت حماها  .
فتح الباب الخادمه  رحبت بروعه جيدا وادخلتها
روعه : صباح الخير
عاصم: صباح النور ..اهلا روعه نورتي يا بنتي .
روعه : اهلا بحضرتك يا انكل.
ام نادر: وهي تقبلها  حببتي نورتي البيت .
روعه :  منور بيكي يا طنط.
ام نادر: لا طنط ايه انتي في غلاوة نيرة  تقول ماما .
روعه : ببتسامه  اعدلت نظارتها  حاضر ياماما.
عاصم:: أنا اتصلت بيكي كنت عاوز اكلم معاكي في موضوع مهم.
روعه اتفضل يا اونكل انا تحت امرك.
عاصم: اتفضلي معايا علي المكتب .
استاذنت روعه حماتها  ودخلت مع حماها المكتب .
عاصم: روعه يا بنتي أنا عارف ان جوازك انتي وناد تم بطريقه سريعه وانك وافقتي   لاحساسك بالزنب .
...بس انا لما كلفت شخص بمراقبة وصلني  حسن اخلاقك و عرفت اكتر من كده ان قلبك كبير بالرغم من صغر سنك الا انتي  عملتي ال أنا نفسي وفي منصبي مقدرتش اعمله.. روعه أنا بحمد ربنا  كل فرض علي جوازك من نادر ابني انتي الوحيدة ال في ايدك صلاح حاله.
روعه : حضرتك أنا مش عارفه اكلم واقول ايه بعد كلامك حضرتك ومديحك فيا .. بس انا أأقل بكتير من المسئوليه دي انا مجرد سبب  وفي كتير معايا يستحقوا الشكر والمديح ده .
وبالنسبه لجوازي من نادر ابن حضرتك. فأنا بكفر عن غلطه عملتها بدون قصد لانسانه قذرة   ما صنتش العشرة والأمانة ال امنتها عليها .. انكل عاصم ياريت متزعلش مني جوازي من ابنك اكبر غلطه في حياتي 
اتمنا الزمن يرجع لوراء  وموافقش علي الجواز .
اكبر غلطه في عمري. هي موفقتي. علي جوازي من نادر .
عاصم : لا يابنتي أنا عارف انكم مش متفاهمين وأنه بيخرج من الصبح لبليل وانتي عندك حق في كل كلمه قلتيها.
روعه يا بنتي ال طلبه منك انك متسرعيش وتحكمي علي جوازكم بالفشل  عشان خاطري  حاولي مرة واتنين  نادر جزاه انسان كويس جدا جدا بس للاسف 
نادر واخد اي حاجه من ناحيتي تحدي وكبر 
بصي ياروعه في حاجات كتير لازم تعرفيها وبعدين تقرري هتساعديني في تغير للاحسن ولا لا وبعديها اللي هتختاريه هنفذة علي طول وانا هقف معاكي وفي ضهرك .
نادر ابني اول فرحتي  أنا طول عمري ولد وحيد ماليش اخوات  لما اجوزت  كنت في كليه الشرطه لاني كنت عايش مع عمي في الفترة دي وبنته كانت جميله جدا وانا حبتها بجنون وخفت حد يتقدملها وانا في الكليه فصممت اني اجوزها وتفضل عند عمي لحد ما اتخرجت انتقالنا بتنا ... اتخرجت واتعينت وكل مكان اتنقل فيه اخد مراتي معايا كنت بخاف اسبها حبي ليها كان منسينا  موضوع الخلفه والولاد  فضلت خمس سنين  لحد نادر  ربنا كرمنا بيه فضل كل حاجه في حياتنا بنخاف عليه من الهواء الطائر وزاد لما فضلت مامته خمس سنين بعده لما سامر إخوة جه بس نادر كان كله حاجه بالنسبالي 
في مرة وهو في اعدادي صمم يلعب كورة ويدرب في نادي اول يوم وقع ورجليه انجرحت أنا زي اي اب اترعبت عليه وصممت أن مافيش لعب كورة تاني بقيت اوديه سباحه وجيم والعاب رياضيه .
نادر فاكر اني بتحكم فيه وفي رغباته اني لاغي شخصيته  ....مش فاهم اني بخاف عليه  وال بعمله ده حب ليه مش تحكم فيه .
مرة في ثانوي فاكر كان يوم عيد ميلاده وعزم زميله وكان في بنت جميله جدا موجوده ..كان كل الشباب واقفين يتكلموا  عليها وعلي جمالها ...أنا حسيت اني ممكن بنتي تتعرض لده قلت اتكلم معاهم كلهم وانصحهم   فقلت اديهم النصيحه بطريق غير مباشر 
وقفت معاهم واتعرفت عليهم وبداءت اكلم معاهم واجزبهم في الحديث وانتقل من موضوع للتاني 
لحد ما وقفت على موضوع البنت  فقلت إن نادر ابني راجل لايمكن يصاحب بنت او يعاكسها .
نادر خجول وبيخاف علي بنات الناس  زي ما بخاف علي  أخته .
للاسف زملاته وهو فهموا أن  أنا بقلل من نادر وبقول أنه خجول ومش بيصاحب بنات ..وللاسف نادر بقي وخدها مسائله تحدي وبقي بيصاحب بنات .
حتي لما صمم يدخل بحريه أنا  رفضت مش عند وتحكم زي ما هو فاكر   أنا خفت عليه كنت عاوزة قريب مني  لما دخل كليه الشرطه والكل بقي  يمدح في تفوقه ويقول ذاك الشبل من هذا الأسد  اتغير  لدرجه انه بقي يعمل مشاكل  وبقي  اسؤ مثال للطالب ولما اتخرج. واتعين في الصعيد  واترقي أنا سعيت أنه يجي. مكان قريب  ... جه يومها وانا في قمه سعاتي  .. وهو هيطق من الغيظ والزعل وبكل 
قله  ذؤق. قال إني بحطمه واني بلغي شخصيته وان كل الداخليه بيقولوا أنه شخشيخه  وان أنا ال بتحكم فيه  ولولا منصبي  مكنش اتنقل ولا اترقي اني لغيت مجهوده وتعبه وضيعت  فرحته بنجاحه في  حل القضيه .
وتوالت  الاتهمات منه  حتي بعد ما كبرت و بعت عن أي حاجه تخصه وبالصدفه اترق وانتقل عندي المقر 
اتهمني أن انا السبب  في نقله للشغل معايا وبردو بقي يعاند حتي في أمور الشغل كتير كان  يغير في خطط العمليات  كل ده عشان ميقلوش لولا والده مكنش نجح عاوز يكون اسمه نادر المصري. بعيد عن عاصم المصري .
حتي موضوع جوازكم لو. مش أنا ال صممت  عليه 
كان ممكن تقبل الموضوع بشكل  أفضل وكنتم عيشين مع بعض كاي زوجين .. عرفتي ليه انا نفسي جوازكم ينجح لان انتي الانسانه الوحيدة ال في اديها  تغيرة .
روعه بحرج فهي كانت مصممه علي الانتقام منه ..وتعليمه احتراما ومعرفته ما هي  الست  أنها ليست  للسرير فقط  وبعدها ينفصلوا ..
عاصم : سكته ليه ممكن عشان خاطري   توافقي .
روعه: وهي تتنهد سريعا   لا يا اونكل حضرتك تؤمرني متترجاش حاضر أنا هستحمل واحاول زي حضرتك ما أمرت.وان شاء الله اكون عند حسن ظنكم بيا..
أكملت بعد اذن حضرتك لازم امشي عندي محاضرة مهمه جدا.
عاصم: تمام ثواني هخلي السوائق يوصلك مع نيرة .
روعه: ملوش لزوم مراد اخويا  واقف تحت هيوصلني هو متعود على كده ولسه مش عارف يتأقلم علي الوضع .
عاصم :ربنا يخليكم لبعض تمام يا بنتي اتفضلي واي وقت تحتاجيني أنا تحت أمرك.
روعه خرجت وجدت الجميع علي طاوله الفطار أدمعت عينها تذكرها  تجمعها وأهلها علي طاوله الطعام واخواتها وهم يتنافسون على الجلوس جوارها لاطعامهم بايديها .
ام نادر: روعه اتفضلي معانا علي الفطار  .
روعه :مرسي يا طنط الحمد لله فطرت من شويه بعد اذنكم لازم انزل عشان متاخرش علي معاد المحاضرة .
نيرة: استني يا روعه هو ينفع اروح معاكي .
روعه :بفرحه ياريت تعالي معايا واهو نسلي بعض في الطريق.
استاذنوا وخرجوا متوجهين إلي عربه مراد الذي تهللت اسريرة من رؤيه روعه .
نزل من السيارة مقابلا لها قام باحتضان روعه .
سلم علي نيرة .. وركبوا السيارة متوجهين الي الجامعه .
اوصل نيرة الي كليه الهندسه وبعد قليل اوصل روعه لكليتها
💕---------اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا محمد.💕
عند نادر افاق من نومه علي صوت دقات الباب .
نادر ايوة مين لم يجد رد سوي دق مرة أخري وانتهي الصوت ..نزل من علي سريرة متوجها إلى باب الغرفه لم يجد أحد واقف ..خرج يجوب المكان نادي علي روعه بصوت مرتفع ناوية بدايه تنفيذ خطته ..
لم يجد استجابه ..اغتاظ افتكر أنها ما زالت متجهلاه .
فتش جميع الغرف لم يجدها لفت نظرة طعام علي الطاوله  توجه إلي الطاوله قبل النظر كمان اكلت وسيبه..
الاكل مكانها ده يومها اسود ليه فكرتني الخدمه ال السيد الوالد جبهالها .
اقترب وجده طعام مرصوص بطريقه منمقه  ملفت للنظر وهناك كوب تحسس وجده ساخن  لفت نظرة ورقه مطويه تحت الكوب.
قراء ما بها ..الفطار والقهوة  علي السفرة أنا رحت الجامعه عندي محاضرات كتير. وان شاء الله  هعدي علي بيت بابا   عمتو متقدملها عريس ولازم اكون موجوده .
نادر :قلبه سيخرج من مكانه لا يعلم السبب  اهي تعاقبه وتتجاهله  ام بالفعل  تحترم كونها زوجه لابد أن يعلم زوجها تحركاتها ومكان تواجدها ...نظر الي الطعام وتبسم فهو بالفعل جعان من  فطار أمس لم يتناول اي طعام . .. ذهب الي الحمام وبعد قليل خرج ادي فرضه  وجلس علي كرسي أمام الطاوله يتناول الفطار  بنهم في طريقه رصه جزبته تناول كوب القهوة ارتشف اول رشفه استلذ بها  اممم لا كمان القهوة روعه  يا روعه .
ضحك بصوت عالي. ... متبسما أنا بقول ايه ..
انهي طعامه وانتهي من ارتشاف القهوة .. تذكر  هنا  فهو أراد روئيتها والتمتع معها قليلا قبل ذهابه الي عمله.
امسك هاتفه اتصل عليها  دق أكثر من مرة  لم يجد رد ..
عند هنا النائمه بأحضان  شخص .
الشخص : بنعاس نظر الي هاتف هنا    وجد اسم نادر ... هز هنا النائمه عاريه جواره لا يسترهما الي شرشف لا يخفي القليل من جسدهم نظر إليها بشهوها اعطي لها الهاتف لتجيب وظل يقبل رقبتها وجسدها محتضنها  .
نادر :  هنايا قلقتني عليكي  يا عمري ليه مردتيش علي طول ...طمنيني انتي بخير.
هنا : وهي تتلمس شعر من  باحضانها  متبسمه في وجهه ..سوري يا نودي اصل كنت نائمه  اصلي سهرت الصبح مع اختي .
نادر: حبيبتي نوم الهنا يا اجمل هنا ... وحشتني وعاوز اشوفك  ايه رايك اجي  اخدك ونروح شقتنا ال أجرتها امبارح بعد ما سبتك. هتعجبك موت.
هنا : وعيونها مصلته علي الشخص  الهائم بتقبيلها  كمان ساعه هرن عليك نتفق علي كل حاجه اصلي تعبانه وعاوزة ارتاح شويه.
نادر : تمام هنزل أنا علي الشغل واول ما تفوقي هنتظر اتصالك.
اغلقت الهاتف ولم تجيبه فقد ذهبت مع عشيقها فيما حرمه الله.
بعد قليل نام بجوارها  متحدثا كان عاوز ايه  سي زفت علي الصبح .
هنا: مفيش كان بيطمن. عليا وعاوز يوصلني المستشفي .
الشخص : هنا لو اعرف انك  نمتي معاه مرة تانيه  مش هقولك هعمل فيكي ايه انتي بتاعتي انا وبس .
هنا:   وهي تبلع لعابها بخوف فهي تنوي علي الزواج من نادر مع البقاء علي حياتها معه.. بس انت عارف لازم اجوز عشان ابننا  لما  يتولد يكون ليه اب واسم 
الشخص انتي السبب في ده انتي ال صممتي علي وجوده أنا قلتلك بلاش دلوقتي بعدين لما  اخد المستشفي كلها باسمي وانتي  ال صممتي علي كده .
هنا وهي متعصبه. اعمل ايه دي اخر فرصه ممكن اجيب فيها ولاد لكن حضرتك عندك بدل الابن تلاته  انت ناسي كام إجهاض بسببك حصل من ايام الجامعه  لحد كام شهر وانت رافض الاول كنت بتخاف طالبه ودكتورها بالجامعه ومراتك وأهلها  ؟
دلوقتي مدير المستشفي وليك النص غير منصبك في الجامعه خايف من ايه انا تعبت حياتي في الضلمه ببق جنبك ومش قادرة اكلمك زي اي زوجه مع زوجها كل ده جزاتي اني حبيتك اني ضحيت بنفسي عشانك اكتر من تمن سنين وانا معاك كل ما تحتجني تلقيني  ضحيت. بكوني زوجه في العلن. عشانك عاوز تحرمني اكون ام لابنك  وانت عارف قد ايه انا بعشقك  .
الشخص : أنا كمان بحبك بس انتي عارفه والدي صمم علي جوازي من بنت شريكه في المستشفي ال منصفه بيني وبينها  وانا بس اخدها منها ونعلن جوازنا .
هنا: اعزار اعزار أنا فيها من اكتر من ٨ سنين أنا بحبك ونفسي ابننا يعيش بنا  بدل ميكتب باسم واحد تاني .
الشخص : مقدرش دلوقتي الا  عملاناه زمان هيروح كله دلوقتي بتسرعك  اهو كام شهر وتولدي ويكتب باسم نادر. وتنفصلي عنه ونرجع نعيش كلنا مع بعض عائله .
هنا: بدموع الفرح  هنغيش سوي .
الشخص ايوة أنا بعشقك ومش بقدر يعدي عليا يوم وانتي مش في حضني .
هنا محتضناة ولا انا بقدر علي بعدك .
لا يعلموا أن الله يمهل ولا يهمل  .
فقدسترهم وهم مازالوا  علي معصيه ويريدون أن يرتكبون معصيه أكبر .
--------- 🌸 اللهم استرنا فوق الارض وتحت الارض ويوم العرض عليك.🌸
بعد نزول نيرة من عربيه مراد وروعه  وهي بتقرب علي باب الجامعه الخارجي. . وجدت شبان يعترضون طريقها وواحد منهم حاول يمسك يدها. . .. جاذبها اليه 
كان بالطريق المعاكس مروان وبعض المجندين يسيرون متوجهين الي القسم الذي يعمل بيه  بعد انتهائه من القبض على بعض السارقين ...اوقف مروان  السيارة فجاءة   ونزل مسرعا متوجها للجهه الثانيه  لإنقاذ البنت فهو لم يعلم من هي وصل إلي 
الشباب نظر وجد البنت هي نيرة لما يتمالك نفسه نزل في الشاب الممسك يدها وقام بضربه بالكمات مرات متتاليه وتركه وتوجه الي زميله الذي حاول الفرار بعد ما رأي ما حدث لصديقه .
اجتمع امن الجامعه وفضوا المشاجرة. ونزل بعض المجندين وتم القبض على الشبان ...وتوجه مروان إلي نيرة ... وطلب منها القدوم معه لإعادته  للبيت فهي  انهارت بعد ما جزبها الشاب  وغير ما نزل علي اذنها من كلمات بزيئه .
اومت براسها ومشيت معه  طلب نادر من زميله اصتحاب  المتهمين والتوجه بهم الي القسم وعمل اللازم  لحين عودته من توصيل قريبته .
بعد قليل  توجهت نيرة ومروان وصعدوا سياره مروان الذي كان يقودها معه مجندان الذي طلب منهم التوجه إلي العربه الأخري لزياده عدد الحراسه علي المتهمين بعد القبض علي هؤلاء الأشخاص .
انسه نيرة اسف علي ال اقوله بس مش قادر اسكت أنا لولا غلوتك عندي وأن امرك يهمني  ما كنتي اتكلم و لو سمحتي يا ريت تلبسي حجاب علي شعرك وكمان بلاش لبس اللبنطالونات الضيقه دي. وبلاش لبس ملفت .
من الاخر ال عاوز اقوله  انسه نيرة أنا معجب بيكي من اول يوم شفتك فيه عندنا بالبيت  يوم  كتب كتاب روعه ونادر وانا حبيت اعرفك لان أنا عاوز اتقدملك لو انتي موافقه  وفي قبول من ناحيتك هاخد معاد من سياده اللواء واتقدملك ... ولو رفضتي و قلتي لا تأكدي انك هتكوني زيك زي روعه اختي بالظبط. و بردة لازم تتحجبي وتغير ي طريقه لبسك .واسف لو كلامي زعجك .
نظر مروان أمامه  بحزن لصمتها وعدم الرد عليه ....بعد قليل وصلا أمام منزلها
لم يلتفت لها اكتفي بالحديث. اتفضلي وصلنا ..
نيرة خرجت من السيارة والتفتت له وتحدثت. تقدر تقابل بابا وتحدد معاه معاد  واوعدك  اول حاجه أفكر اغيرها طريقه لبسي لأن بابا حاول كتير يقنعني  بس انا كنت باجل الفكرة لبعد التخرج.
مروان بسعاده : حرام عليكي  جايه تقولي الكلام ده هنا في الشارع اعمل فيكي ايه مقلتليش ليه في العربيه  أنا مش قادر اعبر عن مشاعري  وفرحتي .
نيرة : بابتسامه  خفت  اقولك وانت سائق العربيه   
تتهور والعربيه تتقلب بينا .
مروان عندك حق أنا مش قادر أسيطر علي نفسي من الفرحه. أنا  هاخد معاد مع سياده اللواء وفي ااقرب وقت أن شاء الله تكوني مراتي واقدر اوصلك برحتي 
لان أنا مش هتنازل عن كتب كتاب .
نيرة بابتسامه  اومت براسها واستاذنت منه وذهبت في اتجاه منزلهم  وصلت للبيت وأخبرت  امها بكل ما حدث لها حتي كلمات مروان لها.
ما اجمل أن يكون الحب الحلال رجل يعف نفسه. ومن احبها   ويرير المحافظه عليها وعلي جمالها وتوجيهها الي الطريق الصحيح فمروان قبل أن يعترف بحبه لها. نصحها بتغير ملابسها وتغطيه شعرها .
-------🌸 اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا محمد 🌸
في كليه الحقوق وصلت روعه التقت با صدقائها  وتوجهوا الي  مدرج المحاضرات .
روعه : أن شاء الله متنسوش  يوم الاتنين قضيه ام جلال مهمه قد ايه  وانا عاوزة  أحضرها من غير ما حد يعرف حتي عمتو لوزة  لأن الخصم ممكن يستغل ده لصالحه ويعمل حاجه تهدد لوزة أو ام جلال .
تسنيم :البسي نقاب  ومحدش هيعرفك .
روعه : لا ده اول حاجه هتجي في بالهم  ال هتلبسه وحده فيكم .. أنا لقتها خلاص متقلقوش عليا المهم االاورق والصور معاكم كذا نسخه منها  أي وحده تنكشف التانيه تكون معاها .
حنين متقلقيش أنا عملت تلات نسخ ونويه اخلي بابا معاه نسخه يوصلها المحكمه في حاله مقدرتش اوصل .
دارين : أنا اتفقت مع  ريناد وعلاء يكونوا بالمحكمه ومعاهم نسخه من الورق لان بما اننا كلنا مترقبين فأكيد  هيحولوا.   يعطلنا باي طريقه  .
روعه ربنا أن شاء الله مع الحق والست دي مظلومه  وربنا هيقف معاها  .
ودخلوا المدرج وجلسوا مكانهم المعروف لكل الدفعه .
----🌸 اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا محمد 🌸
في بيت نبيل .
عماد: دودو ايه رايك  البيت راح فله أنا وسهي قلبي خلاناه بيبرق.
دودو: من أمته بتنظف ولا بتشيل ورقه مكانك   .. دا انت السبب الرئيسي في تعليم ولادي الانتخه والاهمال. انت عدوي متنقله .
عماد: يا نهاري عليكي يا دودو حتي انتي يا أختاه  تسبيني وتنعتيني بأبشع الاتهامات  مش كفايه زوجك وما يفعله بي .
سهي:تأتي حامله كوب عصير وتقدمه لعماد ... عمدة روق اعصابك مفيش حد مقدر تعبك غيري انا .
عماد: لا ابوس ايدك بلاش السهوكه دي انا مش قادك ال وكتاب الله المجيد اخطفك ولا يهمني اخوكي ولا ولاده البغال ال فرضين علينا حراسه مشدده.
دودو: اتحرك انت وياها قبل نبيل ما يرجع ويسمعك بتقول الكلام ده وبدال ما  تجوز. تتكسر .
سهي: بعد الشر علي عمدة  ده ال حته الشمال.
نبيل : سبب واحد بس تحبيه عليه  ... اقنعيني وانا اجوزكم. بكرة لبعض .
عماد: انا بعشق  التراب ال بتمشي عليه سهيى  من اول يوم شفتها  وهي عندها ٧ سنين يوم. عيد ميلاد مروان وانا قلبي دق ليها  ومن وقتها وانا دايب في هواها.
نبيل بابتسامه فهو تذكر ذلك اليوم. الذي رفض عماد العوده الي بيت والده وظل طوال ١٨ سنه ماكث عنده ببيته بجوار سهي كظلها حتي وافق وعقد قرانهم.
أنا قلت سهي مش انت. ..حضرتك وعارفين يوم ما ابتلينا بيك  هي بقي حبتك علي ايه تقنعني أنا مش شايف فيك حاجه تنحب غير انك اخو دودو حببتي.
عماد: مكنش العشم يا ابو نسب. دا انت حبيبي من زمان ولا ناسي الجوبات ال ياما خبتهالك  يوم بابا ما كشفك وانت واقف تعاكس دودو من البلكونه  .
نبيل : اه وفضلت تهددني بيهم وتاخد كل يوم خمسه جنيه لحد يا ابوك وافق علي الجواز   وريحني من ابتزازك .
معاذ : وانا اقول جنات روعه وخدها من مين طلع من خالها  وانا اقول ايه سبب اندمجهم مع بعض اتريها بتاخد منه كرسات .
سهي: عماد رجوله وشخصيه وحنيه  واهتمامه بيا  وخوفه عليا ونظرة عينه  ال بتجنني من لهفته عليا 
بتخليني  أعشقه مش احبه بس ..من اول علقه أخدها من بابا  بدالي لم عملت  حادثه  العربيه وقال إنه هو ال سقها  . ولا ماضرب المدرس ال  ضربني في المدرسه  لاو لما ولد عكسني وبابا صمم اني مخرجش برة البيت لمده شهر  وهو ال اقنعه وبقي عامل زي ضلي مسبنيش  ..ولا يوم ما وقعت واتكسرت رجليا فضل جنبي لحد ما خفيت  وكان بيسيب جامعته ويوديني الدروس ويذكرلي  ..
ولا  فضل كام سنه يترجاك انت وبابا تجوزونا  عماد مش جوزي وبس عماد نور عيني .
عماد : ايييباه الله واكبر  كان فين الكلام الحلو ده من زمان .
نبيل بابتسامه أن شاء الله فرحكم بعد امتحانات روعه علي طول .
عماد سقط علي الارض من شده الفرحه .
نبيل : ضاحكا لو اعرف انك هتفيص ونرتاح منك كنت حدد فرحك من زمان .
سهي: حرام عليك يا ابيه مش تقله وحده وحده عاوز تخليني ارمله وانا في عز شبابي .
عماد: الملافظ سعد يا سهي قلبي. .. ابوس ايدك يا ابو مروان ياغالي  نعمل الفرح يوم الخميس  الجاي
نبيل : شكلك كده عاوزين اغير رايي واخلي المعاد بعد فرح لوزة .
عماد : لا وعلي ايه خاليني مستحمل  شهر كمان .
أتت روعه وصديقتها درين وبعدهم  تسنيم وخديحه  ورغد ليسعدوا  لوزة  في لبسها  ومساعت روعه وامها في تجهيز المنزل وبعض الاكلات والحلويات .
معاذ : خرج من معمله متوجها إلي المطبخ  لإحضار قنينه مياة  واكل اي شي فهو لم يتناول الطعام طوال اليوم  فكان يعمل على اختراع جديد.
وصل إلي داخل المطبخ  فزع مما راي  ...معاذ  ايه ده المطبخ احتل الحق يانبيل المطبخ بقي مليان بنويت الحقي يادودو  خرجي المحتلين ال استولوا علي التلاجه وذهب سريعا الي غرفته واغلق الباب عليه ...كل فتره يفتح ينظر يلمح أحدي الفتيات يجري مرة أخري علي غرفته .
روعه : بالرغم من ضحكها علي ما قاله أخيها  أنها حزنت جدا علي حاله. وقررت أن تتكلم معه اتحاد حل لهذة الفوبيا  التي عنده .
عد الوقت سريعا واتي العريس وعائلته  الذي صدم الجميع عند معرفته .
نبيل : اهلا وسهلا بيكم شرفتونا .
عم العريس : الشرف لينا يا استاذ نبيل .
الجدة : كلام ذؤق يا استاذ نبيل .الكل ينظر إلي بعضهم فلم يتوقع من هو العريس .
عم العريس :استاذ نبيل طبعا حضرتك عارف سبب  زيارتنا ليك   احنا يشرفنا أننا نطالب ايد اخت حضرتك لابن المرحوم اخويا الدكتور عبد الله.
نبيل : طبعا الدكتور عبدالله يشرف اي عائله تنسبه بس الراي الاول والاخير للعروسه .
نبيل:مروان ادخل نادي الحريم يسلم علي الحجه ويتعرفوا علي بعض .
ذهب مروان وأخبر امه وعمتيه وروعه  للخروج للتعارف علي العريس وعائلته .
خرج الجميع حاملين صواني موضوع عليها مشروبات وحلويات ...دخلت دودو الاول مرحبه بهم وقامت بتقبيل الجدة  وبعدها دخلت لوزة التي صدمت عندما عرفت أن العريس عبدالله شقيق صدقتها  وحب  المراهقه.
سلمت علي الجميع وجلست بجوار أخيها  وبعدها روعه التي تبسمت لعبدالله الذي بلع لعابه بصعوبه .
سهي أيضا غير مصدقه ما تري .
نبيل :  مراد خد الدكتور عبد الله وعمتك لوزة الصالون يتعرفوا علي بعض  وبعدين تقولي رايك .
خرج مراد بجوارة عبدالله وخلفهم لوزة .
مراد: اه يا لئيم بقي كل يوم عندي في الجيم ومتقليش  انك اخيرا قررت  تتقدم للوزة قالها خامسا بجوار إذن عبدالله .
عبدالله بنفس الصوت. كله منك انت و اختك ال عملتوه فيا  خلاني اخاف اعرفكم حاجه تستغلوني  
قلت احسن حل  اروح  لوالدك واقوله كل حاجه واتقدم رسمي .
دخلوا  الصالون استأذن مراد وتركهم مع بعض  يتحدثون .
عبدالله : حمحم كثير يجلي صوت. لوزة أنا عارف اني خزلتك زمان بعد موت  نفين اختي  .
لوزة والدموع تنزل من عينها فهي  افتكرت اعز صديقتها التي توفت  أمامها. في حادث اليم .
عبدالله أنا آسف يا لوزة انا مقدر ال انتي فيه بس بلاش نضيع ال فاضل من عمرنا بعيد عن بعض ..كفايه الايام والسنين ال حرمتنا من بعضنا.
لوزة :ولا زالت دموعها تنزل علي وجنتيها...وصوتها لايكاد يسمع من شدة اختناقه.. لسه فاكر تجي وتقول الكلام ده بعد ٩ سنين كنت فين وانا بتعذب كل يوم من اتهامك ليا اني السبب في وفاة نفين مع اني انا الوحيده اللي تتعذب بعد وفاتها .
عبدالله:ابوس ايدك يا لوزه سامحيني أنا وقتها كنت مصدوم  وانا  لسه بحبك  .. بحبك ايه  انا عديت المرحله دي من زمان .. أنا كنت برقبك كل يوم تقريبا لحد مراد وروعه عرفوا سنه كامله  بيبتزوني  مش هقولك روعه كانت مثبتاني ازاي .
لوزه : بابتسامه  تستاهل كل ال روعه عملته فيك أنا لو كنت أعرف كنت  خالتها نقلت العيار عليك.
عبدالله : ايوة كده نوري الدنيا بابتسامتك. ..الحلوة .
لوزه وافقي وخالينا نعوض سنين عمرنا ارجوكي ارحمي حبي...وخلينا نجوز  ونعمل عيله   ونجيب بنت نسميها  نفين .  
لوزه :  اومت بخجل شديد واردفت  موافقه .
عبدالله بفرحه اسرع بالخروج لعند نبيل  وهو  يقول وافقت وافقت اخيرا .
نبيل :يقف في ايه ال حصل دخل عبدالله بفرحه ابوس ايدك يا استاذ نبيل  نجيب المأذون  ونكتب الكتاب النهاردة .
نبيل عوض عليا عوض الصابرين يارب هو مش مكتوب عليا اجوز حد في العيله دي زي الناس .
عماد :, أنا أتصلت بالماذون يا عريس متقلقش  اصل احنا لينا مأذون دليفري  في أي وقت  نحتاجه في جوازة   .
بعد مدة قليله حضر المأذون مبتسما  بارفاء والبنين .
استاذ نبيل هو انا امته هكتب كتاب لحد في عالتك. زي الناس.   كله كده علي ملي وشي 
عماد: أنجز  يا استاذ  احمد اكتب قبل العروسه ما تغير رأيها  ...احنا هرمنا حتي وصلنا ال هذة الساعه المجيدة  .  بركاتك يا عوبد كنت فين من زمان .
نبيل : استاذ احمد جوز  لوزه  وعبدالله  وطلق عماد وسهي .
عماد يالهوي تعالي ياسهي نمشي من هنا الا اخوكي ينفذ كلامه .
ضحك الجميع عليهم .
طلب  الماذؤن  من عبدالله أن يضع  يده في يد نبيل  
وتقدم عم عبدالله  شاهد  شاهد ثاني .
انتهي عقد القران وسط زغاريت دودو وجدت عبدالله  وصديقات روعه .
بعد مده استأذنت روعه من والدها بأن يسمح  لأخيها معاذ بتوصيلها.
استأذنت الفتيات وذهبن الي بيوتهن .
وصلت روعه ومعاذ  لبيت نادر .
روعه بعد دخلت الشقه أحضرت.  لأخيها كوب عصير  وقامت بفك حجابها وفردت شعرها الطويل  علي ظهرها ... وخلعت نظرتها .
روعه : معاذ   أنت لازم  ترجع  تتعالج عند الدكتور  النفسي مرة تانيه. ... أنا قلبي وجعني علي الحصل النهاردة. ودارين  دموعها ما فرقتهاش  لحد ما رجعت بتهم كده  بضيع  اكتر انسانه  حبتك 
معاذ :  أنا  تعبان يا روعه  تعبت من ال  أنا فيه  مش قادر نفسي اخرج من ال دوامه دي .. نفسي اعيش حياتي انا بقيت  بخاف اختلط  بالناس. .. المكان الموجود فيه بنت بقيت بخاف اقفف فيه 
روعه : ببكاء أنا هقولك كلمتين  تحطهم حلقه في ودنك فاهم ولا لا .
ال حصل زمان انت ال مواجهتهوش   انت ال عيشت نفسك في قوقعه  خوفك ده  وهم  مرضي  كان ممكن تقبلته كان ممكن تقدر تغير من نفسك .
معاذ: أنا تعبان كل مرة بقرر اخر ج من الخوف واقول اتاقلم  واعيش. واعترف لدارين   بحبي ليها  ارجع افتكر  ال حصل زمان  وارجع مية خطوة لورا .
روعه  :  احكي ايه السبب ال. مخوفك. انت  جميل. ووسيم .. ومخترع عبقري  ليه قافل علي نفسك ..امكن لما تحكي تخرج من المرض الوهمي ال فرضه علي نفسك .
معاذ  أنا هحكيلك. انتي عارفه أن فترة الابتدائي  كنت جميل جدا وعيوني الخضرة وشعري كان طويل. .. تيته. توته كانت هي ال بترفض. تخلي. بابا يحلقهولي  كنت شبه البنات  حتي صوتي كان ضعيف  ... كان. الولاد بيعكسوني. .. علي اني بنت  .. البنات  كانوا بيغيروا مني .. في  اعدادي ... جت. مدرسه المدرسه  معرفش ايه ال حصل  لقتها كل اهتمامها كان عليا  دايما أنا  ال تطلب  منه كل  شي أنا  مرة لقيت 
جروب بنات  بيقولوا  اني  بنت وعمله نفسي والد  مرة كنت في الحمام لقيت ولاد دخلوا عليا  واتحرشوا بيا ليتاكدوا 
اني والد  .. بعد كده  . . ..لقيت 
بنت في نفس اليوم   قفلت عليا  الفصل  وحولت تبسني 
وبعدها  جت بنت تانيه اليوم كله  بنت ورا ء بنت  لحد ما اغم عليا  و مفقتش ال. في المستشفي   وصممت اني احول لمدرسه  ولاد بس بعد ما اتعقت من البنات  .. تخيلي 
في يوم واحد تتعرضي  للتحرش  من الولاد  واكتر من خمس بنات   بقيت بخاف من أي تجمع بنات .
روعه ليه ما حكتش الكلام ده  لبابا وماما .
معاذ: بابا عرف وحاول كتير  معايا  بس رفض يقول لحد  عشان محدش   ياخدها   نقطة. ضعف  عليا .
روعه :  هقولك علاجك في ايه   انك  كل يوم. تنزل  مكان تجمع بنات  وتقف  مرة  عشر دقائق ويوم نص ساعه تفضل كل يوم تذيد المده لحد ما خوفك يقل .. انت نفسك جربت 
مع دارين  وصحابي  وقفت يوم الحادثه قد ايه معاهم  ليه خوفك مظهرش  .. ليه  كنت واقف عادي  ويوم عيد ميلادي 
كنت جنبي  مسبتنيش  وكان موجود اكتر من عشرين بنت .
معاذ أنت. ال بتوهم  نفسك. وتسبب الحاله دي أنها تتمكن. منك .
ظلت روعه  تتحدث مع اخيها وتحاول تخرجه من الحاله النفسيه التي يضع نفسه بها. نتيجه  الصدمه. التي تلقاها في صغرة .
------🌸اللهم صلي على محمد صلي الله عليه وسلم----🌸
عاد نادر لبيته بعد 
بعد يوم مرهق  في العمل عاد نادر الي بيته  دخل سمع صوت رجولي داخل  الصالون  تسحب الي أن وصل قرب الباب .
سمع صوت روعه تتحدث مع شخص لم يتعرف عليه.
ظل واقف يستمع الى كلمهم .
معاذ : روعه انتي ليه كل ما افتحك في موضوع الاختراعات وليه بعتيها تقولي انك عندك. مبرر وحجه قويه 
روعه أيوة أنا حجتي قويه ودفاعي مبني علي اثباتات وادله قويه .
ا ختراعاتك ال أنا بعتها أنا صحبه أفكارها وبفضل توجهاتي ولا يمكن  يوم كنت تخترعها. انت ناسي مين بيجبلك  العده والأجهزة ولا ناسي الفلوس ال حضرتك عايش بيها .
ولا ناسي كام  اختراع منك باظ ومين ال بأفكاره. طورك  ولا ناسي يوم مجتلي ايدك مادد تقول محتاج جهاز جديد هطور الاختراع .
ولا ناسي يوم مرحت براءة الاختراع والمبالغ الي حضرتك سلفها بدايه من التسجيل  لحد المهارة شوف  كام مرة اترفضلك مشروعات  وانا والبنات  اخدناها. وقدرنا نقنع بيها 
اصحاب المحلات  بتجربتها  فاكر. اول يوم بعت فيه  اول اختراع رجعتلك بكام  وانت قلت ايه .
أنا ما اخدتش منك اختراع  انت فكرت فيه وتعبت عليه 
كل ال أنا اخدتهمدي افكاري وانا ال كنت بمولها  حتي بعد ما بعتهم.   طلعت ليك. نسبتك وعطتهالك .
كل مشروع أنا دخلت شريكه فيه  مااخدتش ماليم. وصرفته علي نفسي  او وحده من البنات كل الفلوس دي  بتروح  لمبني. بيتبني  المطلقات  ال مالهمش عائل مبني سكني كبير  شبه مول  شامل محلات ومطاعم   محلات خياطه. وكوافير 
منتجات خزفيه  كل مهنه. تقدر تقوم بيها ست  معمول حسابها في المبني .
صحيح بعد الحادثه  وانت بعت عني ورافض  اقولك علي اختراعات عوزة انفذها وابعها.  وأكمل تجهيزات المبني  أو يكمل بناء باقي الأدوار .
حتي ملوخيه وأبو هاجر وبرجر. ليهم  الفضل اني اطلب منك في تنفيذ افكار المشروع ال اتطوروا فيه في شغلهم .
هحكيلك عن كل واحد فيهم .
نادر بزهول مما يسمع  هل يعقل بنت في عمرها  تفكر في هذا هو افتكرها لعبيه أو مستهترة. تنصب على أخيها وبعض معارفها  لأخذ منهم مبالغ كبيرة .
قد نقوم ببعض الأشياء إذا نظرنا إليها قد نجدها مبهمه فالبنسبه لروعه ما تقوم به بعد من ناحيه الآخرين تحايل او نصب أو مواقف وكوميديه 
ففي الحقيقة روعه لا تعمل رئيس عصابه ولكنها  هي  تعمل اعمال خيريه تجعل والدها يفتخر بها.
بعد قليل أكملت روعه الحديث وشرحت عن كل شخص ولما قامت بمساعدته .
نادر بعد سماع كلامها مع اخيها والتأكد من هويته .
تسحب عائد الي باب الشقه وقام بفتحه وإغلاقه مرة أخري حتي يتأكد من بالداخل بأنه خضر للتو 
دخل نادر الي الغرفه وجد معاذ يقف سلم عليه نظر الي روعه والي شعرها الطويل ووجهها تبسم لها ..تجاهلت نظرته التي تعلمها.
استأذن معاذ وغادر .
نادر : روعه عاوز اتكلم معاكي في موضوع مهم .
روعه وقت أعطته ظهرها فهي صممت علي تجاهله .
اتفضل قول ايه الموضوع المهم .
حزبها نادر من زراعها مردفا بحده  لما اكلمك تقفي عدل  وتبثيلي كويس .
روعه نطرت يدها منه وتحدثت بحده ايدك دي ما تلمسنيش  ايام تفكر مرة تانيه تلمسني .
ثانيا مافيش اي كلام بنا .
نادر بغيظ منها قرر بينه وبين نفسه تنفيذ خطته مع هنا .
نادر امسكها جيدا من يدها وقام بحذبها اليه وامسكها من شعرها حاول أن يلفه علي يده إلا أنها بغتته ونطرت يده وابتعدت عنه فهي ظنت أنه يريد تقبيلها عنوة .
وهو أراد أن يهددها .
بعد مناقشه وشد وجزب طريقته روعه ودخلت غرفتها وأغلقت الباب من الداخل.
نادر قام بخلع ملابسه ورميها الاهمال علي الكراسي 
احضر طعام وقام بالاكل. وترك البواقي علي الطاوله .
احضر مشروبات غازيه وشرب منها جزء وترك الباقي واثكب منه قليلا علي ارضيه المكان .
بعثر الكثير من محتويات الشقه 
دخل المطبخ وضع المثير من الأطباق داخل حوض  خوض المطبخ .
فتح الثلاجه وأخرج منها كميات طعام وتركها علي الطاوله  .
تعب ودخل الي غرفته تحدث الي هنا بالهاتف واخبرها بما فعل وأنه سوف يعمل مشكله بالصباح واستدعاء أهله ليريهم الشقه وما بها من اوساخ وإهمال زوجته .
صباحا فاقت روعه كالعادة من نومها المتقطع  وأدت روتينها اليومي ..خرجت لتسعق مما رأت  فهمت أنه يريد أن ينتقم منها لما فعلته معه امس قامت بتوديب الشقه من جميع الاوساخ وباقي الطعام وأخذ ملابسه الي سله الغسيل .
دخلت المطبخ زهلت   مما رأت  قام بإنهاء توضيبه 
واعدت لنفسها فطار وكوب قهوة وأخذت تأمل وتتلذذ به خرج نادر من غرفته سعق  مما راء 
الشقه مرتبه ونظيفه وان روعه تاكل يتلذذ وتحسي قهوتها باستمتاع .
نادر: بغل مما راي فهو ظل يمني نفسه من إنهاء زواجهم بأقرب وقت ..
فين فكاري والقهوة .
روعه لم تجبه  وارتشفت من القهوة باسمتاع  .
نادر بصوت  عالي بلاش اسلوبك ده معايا  ردي عليا زي ما بكلمك .
روعه اولا  : مش ملزومه احضر لحضرتك الفطار .
زي مافيم ايدين العدل الشقه والمطبخ وتسيب الامل يتلوث ويترمي في الزباله  تحضر املك وشربك حضرتك مش صغير .
ثانيا : لو فأكر ،بحركاتك. دي وانك العدل الشقه كده بتنتقم متي فاخر اقولك أنا متعودة علي كده اكيد بيت فيه ٧ رجاله  لازم يكون فيهم واحد ولا اتنين مهملين فعادي  أنا بروق مكنهم  ..فبعد كده فكر في حاجه صعبه مقدرش عليها .
تركته وذهبت الي غرفتها أحضرت حقيبتها وتوجهت له .  .... تحدثت أنا ريحه الجامعه وياريت تبق تغسل الاطباق دي اصل انا متأخرة مع اطباقك ال هتاكل فيها .
وتركته  وعلي وجهها ابتسامه نصر فهاةهو المرة الثانيه التي لم يقدر على الانتصار عليها .
🌸----&& سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم؛'''' 🌸بقلم مني عبدالعزيز
____&&_____&&___&&_____&&_____&&_عد يومين واليوم قضيه ام جلال الذي توقعته روعه حدث فبالفعل  هناك بعض الرجال الذين يراقبوهااتصلت علي الفتيات وجدت  عندهم نفس الشيء  فطلبت من دارين أن تلبس نقاب وتخرج من المنزل وتاخد سيارتها  حتي يتأكد من يراقبها أنها هي بالفعل  ليتأكد الباقون أن جميع الفتيات يلبسن النقاب للهروب من المراقبه .
بالفعل دارين نفذت ما طلبت روعه .
قامت روعه بالاتفاق مع الخادمه التي لدي عاصم بعد إقناعها واعطائها مبلغ كبير من المال ..أن تقوم بارتداء النقاب والخروج لأقرب سوبر ماركت حتي تستطيع أن تحافظ عليها دون أن تتاذي .
وقامت هي بلبس فستان وطرحه قصيرة وخلعت نظرتها ووضعتها في حقيبه صغيرة حتي لا تنكشف بحقيبتها المفضله ..  تأكدت من مكان الأوراق حتي التهديدات التي تلقتها  من الخصم هي وعمتها لوزة .
فهذه الملابس لا يمكن أن يتعرف عليها أحد ممن يرقبوها لأنها مشهوره بلباسها والشنطه والكاب.
بالفعل نجحت روعه الوصول الي قاعه المحكمه  وجدت عمتها لوزه ووالدها والدكتور عبد الله  وتسنيم وعلاء اخو دارين واختها  وخديحه بنت خالتها  ولم تجد باقي الفتيات. حمدت ربها أن الأوراق المهمه معهم. والباقين أوراق بيها قليل من المعلومات  التي لا تفيد القضيه.
دخل القاضي المحكمه وقف الجميع .
بعد قليل تم المناداه علي رقم القضيه والتأكد من وجود المحامين والمتهمه  وبدء محامي الائدعاء 
بمرافعته الطويله التي تدين المتهمه  ..كلب القاضي محامي الدفاع وقفت لوزه بقوة فهي معروفه بقوتها وحسن منطقها ...تحت نظرات أخيها المشجعه وابتسامه عبدالله خطيبها .
وقفت لوزه وبداءت في ثرد دفاعها بطريقه مبسطه وثلثه اثنا عليها كل من في القاعه حتي صاحب القضيه نفسه ...بعد قليل طلبت لوزه مناقشه أطراف القضية والشهود وبعد انتهائها  من الاستجواب طلبت من القاضي السماح لها باستدعاء روعه نبيل الاسيوطي للشهادة فهي اول من لديه معلومات ولها الفضل في  تحريك قضيه ام جلال .
وافق القاضي. واستدعي روعه الذي زعل والدها والجميع من هيئتها الجديدة التي تظهر جمالها .
القاضي: اسمك وسنك .
روعه : روعه نبيل مصطفي نبيل الاسيوطي .
سني:٢١سنه .
القاضي اقسمي بالله العظيم انكي تقولي الحق ولا شي غير الحق .
رفعت روعه يدها ووضعتها علي كتاب الله واقسمت 
روعه اقسم بالله العظيم أن أقول الحق ولا شيء غير الحق .
أخرجت روعه الوراق التي معها واعطتها للقاضي  وذهبت في اتجاه خديجه وعلاء و ريناد ..وأخذت مجموعه من الأوراق واعطاها للقاضي فهي وصديقتها  من وقت معرفتهم بالسيده ليله شاكر المنوفي بالصدفه الباحته وقت متابعه روعه تدريبها في أحد مكاتب المحاماة  الشهيرة بناء علي رغبتها بعيد عن مكتب والدها لتأكيد فكرة أن فعلا الابن يستطيع النجاح  كوالده  وليس كظل له .
قصت  : أثناء بحثها علي أحدي القضايا الذي طلبها  المحامي الذي تتدرب عنده  بإخراجها من ارشيف القضايا لديه  وقع عيناها علي  اوراق قضيه مخفيه بين الدوسهات كأوراق بدون حافظه لها كأنه تعمد إخفائها بعد ما اخذت القضيه المراده ذهبت إلى استاذها وأعطته الاوراق المطلوبه وبالها وفضواها حول هذا الأوراق واخدين تفكيرها .
بالفعل ذهبت مرة ثانيه الي الارشيف وأخذت هذة الاوراق وقرائتها لتصدم بما فيها من معلومات وصور لصالح المتهمه ولما تم إخفائها بهذة الطريقه ..سكت في المحامي الذي تتدرب عنده يكون خالف ضميره..المهني .
لكن هي تعلمه جيدا فهي من اختارته بعمليه فهو اعز اصدقاء والدها .
اخذت الاوراق معها لبيتها وظلت ليومين تراجع الاوراق للعنايه فائقه حتي فهمت كل ما بها وملابسات القضيه  لم تكتفي بهذا   بل ذهبت الي السجن وأخذت اذن بالزيارة للمتهمه  وبطريقتها. قدرت تقنعها بثرد قصتها .
روعه :  قصتها باختصار أنها تزوجت من ابن مديرها بالعمل بعد قصه حب بينهم  كما تخيلت ولكن ما كانت ال كذب فهي عبارة عن زوجه لإنجاب وريث للعائله الشهيرة الذي ليث. بها غير ابن وحيد تزوج من ابنه عمه العاقر التي لاتنجب  طمعا في الميراث الذي تعد المليارات من الجنيهات  ظلت مخدوعه في هذا الزوج حتي انجبت اول اولادها الذكور أسماه زوجها جلال واقنعها بأن اليه سيفرح بهذا بعد علمه بأنها انجبت ولد واسموة باسمه ولن بغضب عليهم لزواحهم سرا .. ظلت هكذا لا تعلم شئ عن مخطتتهم فكان يذهب معها لتطعيم ابنها لم يتركها تذهب مرة لوحدها ظل هكذا طوال عام حتي تأكد من حملها مرة أخري  وذاد من سعادته أن الجنين ذكر  فعل معها كما المرة الأولي واختار اسم عمه للمولود الجديد وإسماه  جاد  وكان نفس حجته هكذا   أن والده سوف يسامحه عند عودته بالزواج بانجابه وتسميه أولاده بأسماء أبيه وعمه .
في يوم  ذهبت لشراء بعض الأغراض للمنزل وتركت أبنائها في البيت مع زوجها  فهو أقنعها أن تنزل تخرج تغير  جو من جلوسها المستمر بالبيت والاولاد .
عادت الي البيت وجدت ورقه مطويه علي الطاوله نادت علي زوجها لم تجده اسرعت الي داخل غرفه النوم لم تجده  حرت علي الورقه قراتها وجدتها ورقه طلاقها  ومبلغ من المال  وورقه ده تمن  الفترة ال جوزتك فيها. متحوليش تدوري عليا انا اخدت ولادي وسفرت برة مصر .
صرخت بعلو صوتها  لماذا فعل ذلك فهم أحبوا بعض لما خدتها٨ لا يهم خدعها لكن اولادها هنا لم تتحمل اسرعت الي خارج الشقه وحريت الي الشارع أوقفت تكسي وأعطته عنوان الشركه والد زوجها وصلت إلي مكتبه بعد مشادات مع الأمن والسكرتاريه نجحت في الدخول  وجدت والد  زوجها كعادته حالي بكل هيبه .
أردف جلال. ازاي تدخلي بالطريقه الهمجيه دي  .
وقفت ليله ومسحت دموعها أرادت أن تقص ما جري لم تكمل كلامها .بعدان قال .
مش المبلغ ال سابهولك يكفي ويفيض انك تجوزي مرة تانيه  وتجبلي ولاد غيرهم ...وكمان ايه ال يثبت انك مختلفه من ابني لا في شهادة ميلاد ولا اي صورة حتي تجمعها مع الاولاد .
صدمه قويه تلقتها أيعقل خدعت من أكثر شخص حبته صحت بكل شي وتزوجته سرا حتي لايغضب والده كما اوهمها ... أيعقل أنهم قاموا بدراسة حالتها والتأكد من أنها يتيمه الأبوين وأن معظم أقاربها بعدين عنها فلن يكن لها معيل ولا سند يقف معها .
لم تتمالك نفسها قامت بضربه  عده مرات  لولا تدخل الأمن وقاموا بإخراجها خارج الشركه وسط صرختها ودموعها ودموع اقرب زملائها بالعمل علي حالها فمنهم واحده تعلم كل ما حدث من زواجها من ابن مديرهم سرا ولكنها تخاف علي وظيفتها مصدر رزقها .
عادت الي البيت أخذت ورقه طلاقها والأموال وظلت تبحث عن قسيمه الزواج حتي وجدتها وبعض الاوراق الطبيه وصور السنار التي يوكد حملها  وأخرجت هاتفها من حقيبتها فهي نسبت أمر أنها قامت بالتقاط عدة صور لها ولزوجها وهو نائم بين أولاه دون أن يعرف فهو دائما كان يرفض التقاط اي صورة تجمعهم .
ذهبت الي اقرب مصور واستطاعت اخراج الصور من الهاتف علي فلاش وتحويلها إلي صور فتغرافيه  الذهاب الي مديرها مرة أخري لتأكيد أنها ام لأبنائها وان زوجها في الصورة .
فجاءة جائها اتصال من صديقتها تخبرها بأن مديرها وبعض الرجال ءهبون الي شقتها للأخذ اي ورقه ممكن أن تساعدها في إثبات  أن الأولاد اولادها نصحتها بالذهاب الي محامي كبير  لمساعدتها  .
فعلا فعلا ما قالته صديقتها  ولكن قلبها مازال ينبض بأطفالها  لم تحس بقدمها التي سقتها الي   بيت زوجها وأهله توجهت اليه لم يسمح لها بالدخول ظلت واقفه حتي لمحت سيارة تدخل القصر اسرعت بالوقوف أمامها لينزل الأمن والسائق وبعدها نزل زوجها الذي نظر لها بقوة علي فعلتها طلبت الحديث معه الدقيقه وبعدها سوف تغادر للابد .
ظلت هكذا حتي اقتنع وبالفعل ذهب معها داخل حديقه القصر واخبرها أن تنسي اولادها لانه كتبهم باسم زوجته  وامها اخذت مبالغ كبيرة تستطيع أن تتزوج مرة أخري  وتنجب غيرهم وأنه كل فترة سوف يرسل لها مبلغ من المال .
ام تتمالك نفسها أخرجت من حقيبتها سكين صغير وقامت لفرقه في صدره أصبته اصابه بالغه  تم القبض عليها وتحولت قضيتها الي الشروع في القتل واختفت اوراق قضيتها عند المحامي بطريقه غريبه  وتم الحكم عليها عشر سنوات مع النفاذ وانها قضت منهم خمس سنوات  .
ظلت روعه تتحدث وتكمل دفاعها عن ام جلال كما تحب أن ينادي عليها   والهدؤ مسيطر علي القاعه فطريقه. حديثها ودفاعها الذي يدل علي حنكتها والمامهابالقانون ومواده حتي القاضي نسب أنها مازالت طالبه وبعد مده طلبت من عمتها أن تكمل  الدفاع واستدعاء الشهود .
بالفعل قامت لوزه وفعلت ما أرادت وتم استدعاء الشهود وكانوا الطبيب الذي تابعت عنده فترة الحمل وهذا شكك فيه محامي الخصم فهو طبيب تابعته عنده مريضه لايعلم من زوجها ...لكن لوزه استطاعت إثبات صدقه بإحضار برجكتر ووضع فيه فلاشه تثبت تواجد ليله وزوجها السابق أحمد جلال الجارم  معها في العياده وقت متابعتها للحمل .
الشاهد  الثاني صديقتها بالعمل ولم يستطع محامي الخصم أن يثبت عليها شئ فهي من طلب شهادتها من الاساس بعد تهديدها لأولادها لكن لا يعلم أن الله تنطقها بالحق ليظهر كذبه وان أبنائها في حفظ الله لواراد بهم سؤ لن يستطيع أحد  أن يدفعه عنهم وإن أراد حفظهم لن يستطيع أحد  أن يصبهم بئذا .
والشاهد الثالث  المحامي الذي وكلته اول مرة لرفع قضيه لإثبات أن اولاد السيد احمد جلال الجارم أولادهم معا .
بعد سماع الشهود والادله والأوراق التي ظهرتها روعه وصديقتها  أصدر القاضي حكمه ببراءة السيده ليله وشهرتها ام جلال . من تهمه القتل  وفتح التحقيق في قضيه أبنائها وعمل تحليل دي إن إيه 
للاولاد تحت إشراف لجنه من القضاة ولجنه طيبه من وزارة الصحة للتأكد من عدم التزوير أو التحايل .
هلا الحاضرون جميعا  مردفين الله اكبر ظهر الحق وسط نظرات الموعد من جلال الجارم وولده احمد ..لروعه .
وفرحة والدها بها وباخته الذي قام باحتضانهم والاعتراف بأنهم افضل منه .
تجمعت عدسات الصحافة حول رحل الأعمال الكبير وابنه لأخذ أي تصريح لهم .
خرجت روعه وعمتها وأصدقائها وسط حراسه الشرطه  جلال عادت الي السجن لإنهاء إجراءات خروجها  من محبسها .
بعد مدة وصلوا جميعا المنزل الذي اجتمع كل صديقتها واخواتها وامها للاحتفال بنجاح القضيه .
لا تعلم بأنها أصبحت من المشهورين وان عدسات المصورين الصحافيين قد التقطت لها صور  .
انتهي اليوم لتعود الي بيت زوجها بعد توصيل أخيها مراد لها .
فور دخولها وجدت نادر جالس علي كرسي ينتظرها 
فور  دخولها وقف نادر زهل من زيها  وجمالها الهادئ الذي يظهره تركها النظارة التي تخفي نصف وجهها .
نادر متحدثا .....
يتبع.....
لقراءة الفصل الثالث عشر : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent