recent
أخبار ساخنة

رواية ألحان الأسد العاشق الفصل الثالث عشر 13 بقلم منة فتحي

 رواية ألحان الأسد العاشق الفصل الثالث عشر 13 بقلم منة فتحي
رواية ألحان الأسد العاشق الفصل الثالث عشر 13 بقلم منة فتحي

رواية ألحان الأسد العاشق الفصل الثالث عشر 13 بقلم منة فتحي

انا نزلت البارت دلوقتي عشان انا خارجه  وزي ما وعدتكم في بارت الساعه 10 
فارس قرب من المحامي وهو ساند ع زين...
فارس بتعب:ادهم ماعملش حاجه ي حضرت القاضي.
القاضي:اومال ايه اللي حصل ؟
فارس:اللي حصل اني 
فلاش باك ليوم حادثه فارس
فارس خرج من عند اسد وكان مبسوط واتفاجي لما لقي فونه بيرن ورقم والده (علاقه فارس ووالده مقطوعه) حس بفرحه ورد...
فارس:الو....ايه طب طب انا جاي.   وقفل وراح المكان اللي حاول حد يقتله فيه.
فارس لصوت عالي واستغراب:بابا بابا انت فين.   وفجاءه وقع ع الأرض اثر ضربه قويه ع دماغه بس ماكنش لسه اغمي عليه ولكن ماقدرش يقوم ولا يحرك تي جزء في جسمه...
_خلصت عليه ي باشا..لا لا لسه ادهم ماجاش...لا ماتقلقش بلغت....ما انحرمش منك ي باشا.  مشي الشخص ودقائق ووصلت ادهم وكان فارس غاب عن الوعي
باك 📷
القاضي:تم الإفراج عن ادهم وهتتسجل القضيه ضد مجهول لحين وجود دليل ع القاتل...رفعت الجلسه.
بقلم:Menna Fathy
🎶🎶🎶🎶🎶🎶🎶🎶🎶🎶🎶
في فله الدمنهوري
اسد اسر أن ادهم ومحمد وأحمد يرحوا الغله معاه واتجمع الكل...
ادهم مال ع اسد:ي عم كنت تسيبني ارجع بيتي اخد شور كده وارتاح.
اسد:دادا ملك.
دادا ملك:نعم ي بني...حمدالله ع سلامتك ي ادهم.
ادهم:الله يسلمك.
اسد:ودي ادهم اوضه الضيوف وهاتيلوا لبس من عندي.
دادا ملك:حاضر ي بني.  ومشيت ومعاها ادهم.
زين بهمس:الحان مالها ي اسد؟
اسد بغيره:وانت مالك ومالها.
زين:ي عم بسال عادي.
اسد بضيق:تمام..هي كويسه.
تمارا:اسد ساعد فارس يطلع أوضاع يرتاح شويه.
اسد:تمام.   وطلع هو وفارس.
ليل بصت لأحمد:احمد.
أحمد:نعم.
ليل باستغراب:هو انت ليه مش بتتعالج علاج طبيعي ولا انت هتعمل عمليه!؟
أحمد:لا مش هعمل.
تمارا:ليه ي بني انت صغير؟
محمد: رافض يعمل العمليات برغم أن ادهم بيعرضوا ع احسن الدكاتره اللي في مصر واللي بره مصر.
زين:ي بني ريح ابوك وادهم واعمل العمليه.
محمد:ياريت ي زين ي بني.
أحمد بنرفزه:مدام زهقت متي للدرجه دي وديني أي مكان وانا هتصرف.
زين:مش قصدنا ي
أحمد بغضب:بلا قصدكم بلا زفت مش هعمل عمليات.
زين تتنهد بحزن:ماشي ي احمد.
اسد نزل:في ايه؟
زين:احمد رافض يعمل العمليه عشان يرجع يمشي.
اسد بص لأحمد:رافض ليه؟
أحمد بغضب:ممكن تغيروا الموضوع ده.
اسد:ماشي..بس هنتكلم فيه بعدين.
فهد قرب من اسد وبدموع: بابا ماما تعبانه.
اسد بص ع الحان مالقهاش: هي فين؟
فهد بدموع:طلعت فوق بعد ما انت طلعت ودخلت الحمام وبخبط مش بترد وانا خايف اوي.
اسد اتنهد بقلق:ماتقلقش تقعد هنا وانا هطلع اشوفها.
تمارا قامت:انا جايه معاك.
بقلم:Menna Fathy
🎶🎶🎶🎶🎶🎶🎶🎶🎶🎶🎶
في اوضه الحان وأسد
اسد دخل وتمارا وفهد وراه خبط ع الباب كتير وماحدش رد خبط الباب بكتفه واتفتح واتفاجئ بالحان ع الأرض شالها وحطها ع السرير...
تمارا بخوف:خد الريحه.
اسد رش ريحه ع أيده وقربها من الحان والحان بداءت تفوق وبصت لاسد ودموعها نزلت بحزن...
اسد بغضب:بطلي دلع البنات ده مش بياكل معايا فاهمه.   وخرج.
الحان خدت وضعيه الجنين وبدموع:اااااه ي قلبي ااااااه.
تمارا بدموع حضنتها: اهدي ي حبيبتي اهدي.
الحان بدموع ووجع:انا ماعملتش حاجه لكل كده ماعملتش حاجه..كل اللي عملته اني حبيته حبيته اوي ي ماما..قلبي بيوجعني اوي.
تمارا بدموع وحزن عليها:كفايه عياط هيحصلك حاجه كفايه.
بقلم:Menna Fathy
🎶🎶🎶🎶🎶🎶🎶🎶🎶🎶🎶
في اوضه الضيوف
ادهم خد شور ولبس ترينج بيتي لاسد واتنهد ورمه نفسه ع السرير بتعب...
ادهم:الواحد ضهره اتكسر من نومه الزنزانة.
ليل دخلت ومعاها صينيه اكل وبسخريه: اومال عامل نفسك استرونج مان ليه؟     وحطت الصينيه ع الترابيزه.   كفاره.
ادهم شدها فجاءه ووقعت ع السرير وبقا هو فوقها وهي تحته...
ليل بتوتر: ادهم ابعد.
ادهم بحب:تعرفي انك وحشتيني اوي.
ليل بغضب:مش انا اللي اوحشك المفروض مراتك.
ادهم بغضب:هو ايه اللي كل شويه مراتك مراتك...انا مش متجوز.
ليل باستغراب:ايه!!؟ اومال روح 
ادهم قاطعها بضيق:كنت متجوز ومراتي ماتت.   وبص لليل بحزن وحب.   ليل انا بحبك والله بحبك ونفسي تبقي مراتي حلالي..ليه انتي بترفضي وتبعدي.
ليل بدموع:عشان انت متجوز.
ادهم:كنت كنت ي ليل.
ليل بدموع حضنته:بحبك اوي ي ادهم بحبك اوي.
ادهم بحب:وانا كمان.
الباب اتفتح فجاءه ودخل احمد وروح وادهم بعد عن ليل بسرعه وفزع وليل جريت بره بخجل وتوتر...
ادهم بغيظ:هو مش في باب.
أحمد غمزله:هي الصناره غمزت ولا ايه؟
ادهم بسخرية:ع أساس انك الصناره مش غامزه.
أحمد ابتسم بوجع:امم مش ضحي خطوبتها بعد اسبوعين.
ادهم بغضب:وانت ما اتكلمتش معاها.
أحمد والدموع اتجمعت في عينيه:انا اه بحبها وهي بتحبني بس انا ما انفعلهاش من حقها تتجوز واحد بيمشي مش معاق.   وبص في الأرض ودموعه نازله بغزاره.    قلبي واجعني اوي ي ادهم مش عايز اشوفها مع غيري بس مش قادر اصارحها.
ادهم قرب من احمد وحضنه بحزن:انت ليه رافض تعمل العمليه؟ أعملها وكل حاجه هتتحل.
أحمد بدموع:بقولك خطوبتها بعد اسبوعين ضاعت خلاص.
ادهم؛دي خطوبه مش فرح.
أحمد بص لادهم بأمل:في امل أنها تبقي ليا!؟
ادهم ابتسم: ايوه.   ومسح دموع احمد.  
أحمد ابتسم بحنان وحب لأخوه:برغم أن انا الكبير بس بحسك انت الأكبر.
ادهم ابتسم:ربنا يخليك ليا..أن شاء الله من أنهارده هشوفلك دكتور ممتاز.
محمد دخل وبحزن: حمدالله ع سلامتك ي ادهم.
ادهم ببرود:الله يسلمك ي محمد.
أحمد مسك أيد ادهم: ادهم بابا من يوم ما عرف وهو حالته الصحية وحشه..هو ندمان.
أدهم ببرود:ندمان!! هو عمل حاجه عشان يندم.
محمد دموعه نزلت بحزن:انا اسف ي بني انا السبب في اللي مثلك وحصل لأحمد..سامحني ي ادهم.   ومسك ايد ادهم يبوسها بس ادهم سبقه ومسك اي ه باسها...
ادهم ابتسم: مسامحك ي بابا مسامحك.
محمد حضن ادهم وبدموع:انا اسف انا اسف ي ادهم.
ادهم: وأنا كمان.   وبعد عن محمد وبدأوا يتكلموا ويهزروا وروح قاعده بعيد باصه لادهم وبتعيط بحزن...
ادهم قرب من روح وقعد جنبها:بتعيطي ليه؟
روح بدموع:عثان انت مث بتحبني..عثان في الاثكوي صحابي بيضيبوني ويما بضيبهم بيجبوا باباهم وايميث بتقويي هاتي بابا فبجيب خايو وكان خايو يضيبني ويخيي عمو يضيبني وصاحبي يضيبني ويما ايوح يحبثني في ايضيمه ويقويي باباكي مث بيحبك (عشان انت مش بتحبني..عشان في الاسكول صحابي بيضربوني ولما بضربهم بيجبوا باباهم والميس بتقولي هاتي بابا فبجيب خالو وكان خالو يضربني ويخليك عمو يضربني وصاحبي يضربني ولما اروح يحبسني في الضلمه)
ادهم بص لروح:وايه تاني؟
روح دموعها زادت وكانت بتبكي بقهر وحزن:ماكنث بيديني اكي وكان بيخيي مياته تضيبني وتعاميني كاني خدامه وكانوا يخيجوا ويثبوني يوحدي.   وبصوت عالي اثر شهقاتها اللي توجع القلب.   انا عايزه ايوح يماما انا عايزه اطيع ايثما عثان يبنا يحبني.
ادهم حضن روح لاول مره في حياته ودموعه نزلت بوجع وحزن لحالتها:انا انا اسف ي روح انا اسف ي حبيبتي انا السبب في ده كلو انا اللي سيلتك عند واحد... حقك عليا هعوضك وهربيه...انا اسف.
روح بدموع:بابا انا عايزه انام جنبك.  وبعدت عن ادهم بخوف.  انا اثفه.  ومسحت دموعها بخوف.   انا هيوح ايعب مع فهد بث ماتضيبنيش.
ادهم قرب من روح وروح خبت وشها بخاف وادهم قعد ع ركبته بضعف وحزن...
ادهم بدموع:ماتخافيش مني. 
روح بصت للدعم بلهفه وجريت عليه وبدأءت تمسح دموعها بايديها:ماتعيطث ي بابي قق قصدي ادهم.
ادهم ابتسم بحزن وحضنها:قولي بابا.
روح بحزن:انت بتزعق.
ادهم باس جبينها:مش هزعق.
روح ابتسمت بفرحه وحضنت ادهم:بحبك ي بابي.    عدت دقائق وهي في حضنه وحس بانتظام انفاسها عرف انها نامت...
ادهم بص لمحمد وبدموع:هو انا كنت قاسي عليها اوي.
محمد بحزن:اوي اوي.
ادهم بدموع؛بقت تكرهني.
احمد؛لا زي بتحبك جدا صلح غلطك ي ادهم.
ادهم بص لروح وضمها بقوه ومسح دموعه:اسف ي حبيبتي.
محمد ابتسم؛خدها ونام شويه واحنا هنروح.
ادهم:ماشي.   وراح حط روح ع السرير ونام وخدها في حضنه ومحمد وأحمد خرجوا ..
بقلم:Menna Fathy
🎶🎶🎶🎶🎶🎶🎶🎶🎶🎶🎶
في الاسفل
اسد نزل..
ليل:الحان كويسه؟
اسد:اه.
ليل: الحمدلله.
الباب خبط والدادا فتحت وفجاءه ووو.
اللي حصل لروح ده ممكن يحصل لاي طفل بيبقي فيه فعلا اب بيكره عياله والطفل بيتاذا نفسا وبيبقي نكره في المجتمع برغم أن المفروض الأب هو اللي يتعاقب مش يتاخد الطفل بذنب ابوه...
يتبع ......
لقراءة الفصل الرابع عشر : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent