recent
أخبار ساخنة

رواية أخوات زوجتي الفصل السابع عشر 17 بقلم منى عبدالعزيز

jina
الصفحة الرئيسية

        رواية أخوات زوجتي الفصل السابع عشر 17 بقلم منى عبدالعزيز

رواية أخوات زوجتي الفصل السابع عشر 17 بقلم منى عبدالعزيز

رواية أخوات زوجتي الفصل السابع عشر 17 بقلم منى عبدالعزيز


هناك من يحبُّك بجنون، ويسعى جاهدًا لإصابتك بهذا الجنون، ولا يستوعب رفضك لمشاعره بهذه السُّهولة، فيحاصرُك بسيلٍ من المشاعر اللامرغوبة، ويمارسُ عليك الغيرة غير المباحة، فيكتفي بحبّه لك ويحملك جميل هذا الحب، ويُلزمك لزامًا أن تحبّهُ، وإلّا نعتك بصفاتٍ مرفوضة إنسانيًّا .
عودة لروعه
بعد عودتها للبيت بعد ما فعلته بنادر.

نامت علي سريرها أغمضت عينيها نزلت دموعها .. .. .
روعه: بتعيطي ليه دلوقتي ...مش انتي ال عملتي فيه كده .. واسببتي أنه ينضرب. بالشكل ده.

قلبي وجعني عليه اوي ...أنا فعلا كنت عوزة أأدبه بس مش كده مكنتش حبه أنه يتالم .. معرفش ليه موجوعه عشانه ... ليه بفرح بقربه .. ليه بتوجع عشانه .

فجاءة رن هاتفها ..
روعه فتحت الخط بفرحه فهي تحفظ. الرقم عن ظهر قلب.

روعه: الو ...قالتها بعدم اهتمام وقلبها يتراقص فرحا.

نادر: انا مسافر بكرة كنت حابب اشوفك قبل ما اسافر .

روعه دموعها سالت على خدها احست بنغزة في قلبها .
قالت روعه محاوله الثبات ...ودي لعبه جديده .

نادر :، أنا اتنقلت للعالمين .. و معرفش لسه امته هاخد إجازة .
لم تتمالك روعه نفسها احست بقلبها سوف يقف .

اكيد عملت مصيبه نقلوك بسببها .

نادر: لو قلتلك ... بابا السبب بيربيني ... من اول وجديد .. روعه أنا واقف قدام البيت نفسي اشوفك ... اخرجي للجنينه في كلمتين عاوز ااقلهملك وامشي علي طول.
روعه سوري مش عندي ثقه فيك .
نادر :, بغيظ ..اقسم بالله ياروعه لو منزلتي دلوقتي الجنينه ... لأكون طلعلك اوضتك .. ولاتكوني مراتي رسمي .. بعدها .
روعه ..بخجل من كلماته ..اتتها فكرة .
ابتسمت روعه وقامت بإبدال ملابسها الي بنطال واسع وبلوزة طويله للركبه .. ولبست نضارتها ..نظرت إلي نفسها في المراءه ...تبسمت بمكر .

خرجت من غرفتها توجهت الي حديقه منزلها...وجدت نادر يجلس بأحد المقاعد ..روعه اقتربت منه .
روعه افندم حضرتك عاوز ايه ودخلت هنا ازاي .

نادر : ينظر لها بغيظ ...فقد أبدلت ملابسها ...
ولبست نضارتها ...يعني الناس كلها تشوف عنيكي وجايه عندي وتلبسي النضارة .

روعه ...انت مجنون يابني .. مش انت ال قلت لو شفتني من غير النضارة هتعمل وتخلي ... وعملت ابو عرام .

نادر،.. أنا ال جبته لنفسي ...اقترب منها وبحركه امسك أيدها باأيده التانيه سريعا ..امسك النضارة. ورفعها عن عينيها ..أنا عاوز اشبع من عنيكي .... مش عارف امته هشوفهم تاني .

روعه برعشه في أوصالها ..لو سمحت ابعد وسبب ايدي والنضاره.... حرام ال بتعمله ده ومش مسمحلك تمسك ايديا .

نادر : لا مش حرام ياروعه لأنك لسه في شهور العده
وممكن نرد لبعض ..وافقي دلوقتي ... وقولي وافقتي انك تردي لعصمتي وتكوني مراتي .

روعه .. أنا بحبك وبحبك كل حاجه فيكي لبسك ونضارتك ...وجمال عنيكي ...اسف علي كل حاجه لسه مأثره فيكي ....اسف علي جرحي ليك ...اسف علي اني محفظتش عليكي ... اسف اني ضيعتك من بين ايديا ... كنت فاكر إن بكده بحافظ عليكي ..بس طلع دبحت نفسي بسكينه. بارده .

روعه وبداءت قواها تخور ... نظرت في عنيه وجدت فيهم الصدق .

نادر .... امسك وجهها واقترب منها ... روعه. ارجوكي وافقي ونحيب المأذون وترجعيلي ..

روعه : ودقات قلبها بتذيد مش عارفه تعمل ايه. ... قلبها هيقف دي اول مرة متقدرش تفكر .

نادر : حس برعشتها والتوتر ال جواها. ... خايف ميقدرش يتحمل بلع لاعابه بصعوبه ونظر جوات عينيها .

كل هذا تحت انظار اخوات روعه .. الذين ينظرون لهم بحب
مروان: روعه حبته. وممن تضعف وتوافق .

مازن : روعه قويه لسه هتأدبه شويه على ما اعتقد هي فرحانه باللي بيقوله.... ما تنساش ان روعه عمرها ما حست بالمشاعر دي.
معتز: نادر حس بغلطه بس روعه مش بسهل هتسامحه لسه فاضل لها شويه على تربيته متهيالي انها بس مصدومه من اللي بيقولوا بينا نلحقها قبل ما تغرق.
معاذ: سيبوها شويه نتاكد نشوف هتعمل ايه هتضعف له و كل اللي عملته يروح ولا هتبقى قويه و وتنفذ ال تخليها تثق فيه .

مراد: روعه بتبان قويه بس للاسف هي حبيته وهو كمان حبها بس حبوا بعض في وقت غلط كل واحد فيهم معترفش بحبه الا بعد منفصلوا روعه حبته شخصيته وهو حبها من تعملها معه بس اللي حصل لهم واللي روعه رافضه تقوله ده ياكد انها لسه بتحبه مش عاوزانا نعرف اللي حصل بنهم .. عشان مناخدش منه موقف.

مروان بينا نلحقهم ... نادر بقي خطر على روعه ده قرب منها ومسك اديها. بسرعه ..وفجاءة سمعوا ااه
وصوت مكتوم .
نادر قرب من روعه ومقدرش يتحمل ضمها لصدره همس في ودنها واخد نفس طويل بيشم رحتها ال وحشته .
وحشتني ياروعه ووحشتني قهوتك وصباحك ومنغشتك مقلبك ال بتعمليها فيا .

خرجها من أحضانه وروعه تيهه في كلامه ...نادر مسك وشها بين اديه. ... سامحيني يا حبيبتي وتعالي
نرجع لبعض ونزل يقبل شفتاها ...اااه ايه ال عملتيه ده وسقط على ركبتيه متالما .

روعه : ابتعدت عنه ده عشان تحرم تلمس حاجه مش حاجتك .... قلتلك ابعد حرام تمسكني .. قلت لسه في العده .. لا يا ضابط يا همام .. العده انتهت من كام يوم أنا عدتي خلاص ويحق ليا اختار ال عوزاه ويلا اتفضل من هنا ... قبل ما بابا يحس بيك ولا اخواتي يجوا يطلعوا جنانهم عليه.
اخواتها من وراها ...حسابنا بعدين ...بس الاول نشوف حكايت ال واقع ده ايه.


روعه : اتنفضت من الخضه ..احس بيها نادر .. قام وقف وجزبها تقف جنبه ...روعه مالهاش ذنب أنا ال أثريت عليها. تنزل تقابلني في الجنينه .

مراد لا عامل فيها شهم ....انت لسه حسابك جاي ...انت ازاي تدخل بتنا من غير ما تستأذن رجاله البيت هو احنا مش مالين عنيك ولا فاكر بكلمتين هتضحك علي عقل روعه وتردلك من جديد.

نادر: مين ال يضحك على عقل روعه ... سلامه النظر منتش شايف ال أنا فيه ...دي ديزل مش بيقف غير في نهاية الخط.
مروان : وقف بين مراد ونادر ... اتفضل بقي من هنا أظن اخدت الرد منها ... وبعد كده لما تحب تزورنا تاخد إذن قبلها .
نبيل خرج علي كلام بصوت عالي .
نبيل :, ايه ال بيحصل هنا .
نادر : اسف يا استاذ نبيل اني جيت من غير معاد ...بس مقدرتش اتحمل كان لازم أجي ااقابل روعه وأعتزرلها .
نبيل : بالرغم من حزنه من ال عمله في بنته وطلقها ..ال أنه حكيم وبيقري الشخص ال واقف قدامه صح ...حصل خير... يلا ياروعه علي اوضتك .وحضراتكم كمان وسبونا شويه... انا ونادر .

ذهبوا جميعا الي الداخل ..وروعه ال قلبها هيقف من خوفها من كلام والدها لنادر .... #مني عبدالعزيز 💕
نبيل : اتفضل حضرت الضابط .
نادر:, جلس علي كرسي بجوارة ...عمي أنا بعتزر علي ال حصل و..
نبيل : مقاطعة اولا اسفك ده ملهوش لزوم ... الاعتزار

يتقبل لو انت جيت لي وطلبت تقابلني وتشرحلي ال حصل ..ال أنا لحد دلوقتي معرفهوش لان روعه ..رفضه تقول عليه حتي لما والدك جه هنا يعتذر من روعه ... طلبت منه ما يقولش سبب انفصالكم ....وده لو مكنتش عارف ان روعه للاسف .. حاسه بحاجه من ناحيتك ومش عوزاك تنزل من عنينا .
نادر: وهو ينظر للارض ..كل يوم يحترم روعه ويعحب بشخصيتها ال مشفش زيها ..وحده غيرها كانت فضحته وشهرت بيه.
عمي أنا هحكيلك كل حاجه بس قبلها ...اقسملك أنا كل ال حصل ده كان غصب عني واني لما طلقت روعه ..كنت بحافظ عليها أنا حبتها بجنون في الفترة الصغيره ال عشتها معاها .. فرضت حبها في قلبي من غير متتعمد أو ترسم خطط ...من اخلاقها وحيائها واهتمامها بيتها وبيا ...بالرغم من أنها مشفتش يوم حلو مني ال أنا شفت كل حاجه حلوه منها ...مش هنكر اني في الاول كنت كرهها وبحاول أزهقا واخليها. هي ال تبعد ... بس لقيت نفسي بنجذب ليها من غير ما احس. .أنا عارف ان الكل بيقولوا عليا اني متمسك بروعه بعد ال عملته هنا فيا واني عاوز واحده تصوني وابق مطمن وانا بعيد عنها وبس ...اقسملك أن ده مجاش في بالي ولو علي كده في بنات كتير محترمه وتقدر تصون بتها وجوزها وتحافظ علي شرفها ...أنا حبيت روعه لو قلتلك ازاي بالظبط. ..اقولك حبتها من اول يوم سمعتها بتكلم معاذ اخوها وشفت قد ايه هي قويه وقفته وعرفته نقط ضعفه وقوته لحد ما عالج نفسه حبتها من وقوفها مع الحق وازاي وقفت مع حودة ملوخيه ومازن لما رجع فتح عيادته وثقته رجعتله بعد ما تهتهت لسانه تعبته من معامله الناس ليه.
حبتها لما سمعتها بتنصح مروان اخوها الكبير وتوجه يعمل ايه مع البنت ال حبها وكل ده وانا معرفش أنها قصدها علي اختي .. ما جبتهو ش بتنا وخلته قابلها في السر وعرف مشاعرها لا طلبت منه أنه يروح لابوها ويتقدملها. ...كبرت في نظري وقلبي نادي بحبها .
.. نزلت دمعه من عنيه وهو بيحكي شفها نبيل وابتسم لانه حس أنه صادق في كل كلمه بيقولها .

نادر مكمل كلامه .. أنا طول عمري فاضي من جوة واخد كل حاجه تحدي .. كنت بعامل والدي الند بالند كنت بعمل عكس ال بيقول عليه ..حتي لما صمم أن اجوز. روعه اخدتها تحكم فيا .
من غير ما اطول علي حضرتك أنا بحب روعه وبتمتي من ربنا أننا نرجع أنا وهي ونكمل مع بعض حياتنا سوي .وهكيلك سبب طلاقي ليها ..قص نادر كل ال حصل من هنا لحد ما عرف بخطوبه روعه لابن خالتها وال عمله ولحد مجه عنده البيت .
نبيل ببتسامه : أنا مش هقدر الومك علي الحصل مادام روعه عرفه وسكتت ده معناه انك ليك معزة عندها أو احترامها لوالدك منعها أنها تحكي.
وانت اسمع منى الكلمتين دول ... اتجه لربنا وصلح من نفسك كل كلامك علي والدك وال بيعمله معاك
ده حب مش تحكم بكرة لما ربنا يرزقك بابن تعرف أن كل ال عمله والدك معاك ولا حاجه من ال بتعملها مع ابنك .
ثانيا : حبك لابنتي ده حاجه بينك وبينها أن في يوم سمحتك وليكم نصيب في بعض أنا أول واحد هيقف جنبكم ...بس لو ربنا مش كاتب ليكم نصيب تكونوا لبعض مافيش ساعتها في أيدي حاجه.

خرج نادر متوجها لسيارته واتصل علي أبيه يخبرة
بأنه سوف يسافر الي مدينه العالمين ...لينفذ النقل
أجري اتصال اخر . ...
نادر ايوة يا سيد عاوزك في مهمه مستعجله .
تعالي لي عند بيت الاستاذ نبيل .
سيد: امرك يا باشا أنا قريب منك ثواني وهتلاقيني جنبك.

بعد قليل حضر سيد وكلمه نادر واعطاة الأوامر الجديده ومبلغ من المال وقاله البنت المزيعه ...تخالي حد يراقبها وأخبارها تكون عندي ... حسابها قرب .

------اللهم استرنا فوق الارض وتحت الارض ويوم العرض عليك 🌸 مني عبدالعزيز 💕

عدت الايام وروعه بقت محاميه تحت التمرين رسمي بمكتب باباها ... وفي ناس بقت تطلبها بالاسم .. ووالدها يفهمهم أنها لا تقوي على المرافعه حتي انتهاء فترة التدريب .

في احد الايام وروعه في أحد الأقسام مع أحدي موكلات. مكتب والدها وهي بتنهي بعد الاجراءت ..

وجدت احد ينادي عليها .
استاذة روعه ياست الاستاذة.
التفتت لتري. برجر واقف بجوار عسكري وبيده كلبشات.
روعه بزهول برجر. ايه جابك هنا وايه الكلبشات دي .
برجر ووجه الأرض ... قضيه كبيرة ياست الأستاذة ..

روعه : معاك محامي ولا لسه موكلتش .
برجر : مراتي اتفقت مع محامي كبير ...بس بيقول موقفي ضعيف في القضيه .
روعه : هشوف المحضر وارجع ااقولك رايي .
برجر بخزو .. ووجه للارض .. ربنا يباركلك يا أستاذتنا ساعديني دي فيها مؤبد .

دخلت روعه الي مكتب الضابط ...واستاذنت منه
الاطلاع على محضر الضبط واقوال المتهم .
وافق الضابط فروعه من اشهر المحامين الذين بتعامل معها في القسم .
روعه بزهول مما قراءت ... أيعقل كل تلك الاتهامات ... وقفت تشكر ربها. وتحمده ..بالخلاص من شراكته وتقول وعسي أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم.

خرجت روعه لا تقوي على الكلام .. كيف تقول له أن هذا القضايا قد تصل به للإعدام ونجاته منها من اصعب ما يكون .
روعه : بعيون تترقرق فيها ...ليه يابرجر ..تعمل كل ده ..كنت كويس ولا انت كنت كده وانا ال انخدعت فيك .
برجر : ببكاء منه لله ال كان السبب .. لعب بدماغي وغواني. ... طمعت في العز والجاه بعد ما كنت مستور ..
روعه : توصل بيك تبيع مخدرات في الوجبات ..ليه يابرجر ليه تعمل الشر ده ليه تضيع نفسك وابنك .
برجر : ساعديني ياست الاستاذة أهل بيتي مش قادرين يخرجوا من البيت حتي الاكل مش طيلين يجبوة. ..اهل المنطقه من يوم الحادثه والقبض عليا ...وهم متهضنهم .
روعه : مراتك وابنك في عنيا يابرجر ... بس اعزرني مش هقدر اساعدك انت ضيعت نفسك وورثت العار لابنك .
برجر : سامحيني .. أنا كنت ندل معاكي .
روعه: دي مش ندالله ...دي رحمه ربنا بيا لو كنت لسه شركتك كنت معاك دلوقتي وانا معرفش حاجه ...أنا كنت بثق فيك ...أنا هروح اخد مراتك وابنك واوديهم مكان امان وكل ما اقدر اعملها تصريح زيارة
مش هتاخر .
🌸وعسي أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم 🌸

عدت الايام سريعا وروعه كل يوم تلهي نفسها بالعمل والذهاب الي الاقسام والمحكمه ...
في احد الايام أثناء نظر أحدي القواضي ...طلب منها ابيها ...الذهاب الى المحكمه وطلب التأجيل في أحدي القضايا .. المهمه حتي يستطيعوا جمع الادله وتقديمها المحكمه .
وقفت روعه أمام القاضي .
روعه نبيل الاسيوطي محاميه تحت التدريب في مكتب الاستاذ نبيل الاسيوطي ...بنطلب تأجيل النظر بالقضيه ....لجمع الادله

وافق القاضي وتم تأجيل القضيه ...
بعد انتهاء الرول وخروج المحامين ..
استاذة روعه أردف بها شخص مناديا علي روعه .
وقفت روعه التفتت اليه وجدته شاب طويل ذو ملامح جزابه .. عيون خضراء ..مفتول العضلات طويل اقترب منها ..مد يده لها ..
سيف عبد الحميد الانصاري.
روعه بحرج من الموقف فهي لا تقوم بالسلام على الرجال .
روعه : اسفه مش بسلم ...علي رجاله.
سيف بحرج ابعد يده .. صمت قليلا ينظر لها
علي وجهه ابتسامه.

روعه : افندم حضرتك ناديت عليا ..
سيف براحه يا استاذة ليه متعصبه .

استغفر الله العظيم اردفت بها هامسه لنفسها فهي من فترة أصبحت تتعصب من اقل شي .

سيف : مبتسما .. مالك يا استاذة روعه . ...علي فكرة
انا اعرفك من زمان بس متقبلاناش قبل كده ..

روعه : حضرتك أنا ماليش في الالغاز يا تقول عاوز ايه دغري يا بعد ازنك أنا همشي.
سيف : بالضبط زي ما اتحكالي عنك ...بس في واحده تسيب خطبها وتمشي كده .

روعه : نعم خطيبي ال هو ازاي كده .

اقترب منها ضاحكا ... ايوة من يجي خمس سنين كده وانتي في ثانوي ...مامتي خطبتني ليكي .

روعه : وهي تشير إليه ... مس جليله وهدان ...معقوله تكون ابنك .
سيف : هههههههههههه لا امي وانا ال ابنها .
روعه بابتسامه سوري المفجاءة لخبطتني...مس جليله عمله ايه دي وحشاني خالص ..من وقت ما سفرت بلادها في الصعيد ...وانا معرفش عنها حاجه .
سيف : و يتمشي وهم يتحدثون ..اقترب من باب خروجهم من المحكمه .. ياه انتي قديمه قوي احنا رجعنا من اربع شهور ...وعيشين هنا في بتنا القديم .

روعه : ممكن تديني تلفونها والعنوان ... عشان اتصل بيها واطمن عليها ...دي ليها أمانه عندي من سنين طويله.

اخرج هاتفه واعطي لها الرقم .
روعه ممكن تقولي عنوان السكن .
سيف : هو انتي مش جتي عندنا البيت .
روعه : لا انا مش كنت باخد درس...عند مس جليله.

سيف أملاها العنوان
ظلوا يتحدثون غافلين عمن يقوم بتصوير هم .

والتسجيل لهم
سيف : فرصه سعيده. يا استاذة روعه ..ممكن بقي اخد عنوانك عشان أنا عارف ان امي هتصمم أنها تشوفك وتعمل زيارة مستعجله.

روعه تبلع رقها بصعوبه ....قصدك ايه .... بأنها تجي تزورنا .
سيف : اقترب منها ... متفهمتيش غلط ... امي من سنين نفسها تقابلك ...وبجد ربنا بيحني اني اتعرفت عليكي ...لأنها بتعاني من الزهايمر ...بس سبحان الله ...فكراكي انتي ...وصحبتكم ... اماني ال كانت السبب في أ ننا نسافر مرة تانيه علي البلد .

روعه : أخرجت ورقه ودونت عليه العنوان ...وأخبرته أنها ..تنتظر زيارتهم في أي وقت ..وأنها سوف تتستاذن والدها ....بزيارتها بمنزلها إذا وافق ستأتي مع مجموعه من طالبات . والدته.

سيف : لا ارجوكي بلاش ...اماني دي متدخلش بيتي مرة تانيه ..كفايه ال حصل منها زمان ...وال سبب في فصل والدتي من شغلها ... وأنها تمرض بالشكل ده.

روعه : لا دي حكايه طويله وانا محتاجه اسمعها وافهما .
سيف ايه رايك ....نقعد في أي مكان ..واحكيلك علي ال حصل.

واقفتنا هنا قدام المحكمه شكلها ...مش لطيف.
روعه ..ممكن تخليها وقت تاني استأذن فيه من بابا .
لان ..مقدرش اخرج مع حضرتك لوحدنا ..وكده.

سيف :اوك اي وقت تحدديه أنا مستعد .
روعه : طب استأذن أنا ... وعلي اتصال ..

سيف :, فرصه سعيده يا استاذة ...وان شاء الله مستني اتصالك.
ذهبت روعه وأشارت إلي تاكسي واملاته العنوان
وعادت الي العمل بمكتب والدها .

----------عند نادر الذي اشتاق الي روعه ...
فاليوم مر عليه ولم توصل له اخبار ولا صور من سيد تطمأنه عليها مثل كل يوم .

اتصل علي سيد ...مرات كثيرة ولم يجد استجابه ..ظفر بضيق وقررت أخذ أجازه .. وينزل ليراها بنفسه ويملي عينه منها .

--------وعسي أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم .
سبحان الله مغير الاحوال من حال الي حال .

عند زغلول ....
دخل زغلول المحل وجد زينات طليقته تجلس علي المكتب ...تنفس بضيق مردفا .

السلام عليكم يا زينات .
زينات : اسمي الست ام عادل .
زغلول : بنظرات ناريه وغيظ ..ومن امته يازيي ..بتردي عليا الرد ده ...انتي كنتي بترمشي لما تسمعي صوتي.
زينات ....ده كان زمان ... قبل ما اتعرف على الأستاذة روعه ال خليتني اثق في نفسي ... ومسمحش لحد أنه يهدنيي ويكسىرني مرة تانيه .

زغلول : اه قولتلي ست الأستاذة ...اه طيب بقي الوضع ده مش عجبني ...انتي تتصلي بالاستاذ ة .
... وتقوللها عرضي ده وتخليها تحضر الوراق وتجي علي المكتب ونمضيها ويادار ما دخلت شر .

زينات .....وهو ايه بقي ال مش عجبك وايه هو العرض.

زغلول حاجه من الاتنين ..يا تشيلي نصيبي يا أنا اشيل نصيبك .
في الاربع محلات.. يا نفك الشراكه في ثلات محلات وتاخدي محل بتمن الاربعه.

زينات ...وقد لمعت عينها بالفكرة ودخل جزاها المطعم بهذا تكون مسئوليه عن محل كامل ...بعيد عن زغلول وتتتجنب رؤيته والمكسب يكون بالكامل لها.

تاكد زغلول من أنه قدر يقنعها فهو يعلم أنها من السهل التأثير عليها .
ها يا زيزي قولت ايه.
زينات : اشوف راي ست الاستاذه روعه وارد عليك بس لي شرط لو ست وافقت يبقى اللي انا هاخذ المحل ده محل ابويا وجدي ورث من زمان من قبل ما تضحك علي تتجوزني وتاخد كل ال حالتي

زغلول ببتسامه صفراء ... ومال يا زيزي من حقك تشروطي واللي تشوفه الاستاذه هتاخديه.

زينات: كده اتفقنا ...هتصل بالاستاذ ة وأشوف رأيها .

قامت زينات بالاتصال بروعه وأخبارها بما قاله لها زغلول ...وأنها موافقه علي كلامه وان شرطها تاخد محل والدها نظير أنها تفك الشراكه في باقي المحلات .

روعه...زينات ممكن بس نصبر شويه أنا مش مطمنه لكلام زغلول من امته الحدايه بترمي كتاكيت ...ده اكيد وراه ملعوب ...أنا حاسه أنه بيفكر في مصيبه.

زينات ... متقلقيش يا ست روعه ...احنا مش هنمضي ولا نوافق علي حاجه ال لما نتأكد الاول أنه هينفذ الكلام ويسلم المحل وعشان الاطمئنان نخلي كل حاجه تتم في القسم .

روعه : اوك يا ست زينات يومين اخلص بس كام قضيه ونشوف حد يتمن المحلات وننهي كل العقود ونخلص.

زينات .... تمام كده يا ست الأستاذة .مع السلامه .

زغلول ... ها قالتلك ايه .
زينات ..... يومين وهتخلص كام شغلانه في اديها وهتجي نخلص كل حاجه.

ابتسم زغلول بمكر ...يومين يومين خرج خارج المحل متصلا علي جلال ... اخبرة بخطته وعدد الرجال الذي يريدهم .

----------عند سيف الانصاري.....

سيف وصل إلي بيته
عندي ليكم مفجاءة بمليون جنيه.

وخصوصا ليكي انتي ياجلجله ...حد نفسك تشفيه من يجي خمس سنين.
جليله : روعه .
سيف متعجبا ٠وكل الحاضرين ...
سيف : يا سلام مش عجب روعه ال انتي فكرتها .
جليله ...روعه دي طول عمري بتمن اخلف بنت تكون زيها ..بنت تخطف قلبك من اول ما تشوفها .

اول مرة اتعرفت عليها كانت بتتخانق مع بنت عشان اتنمرت علي صحبتها ....البنت كانت قريبه المدير ..وكانت اكبر منها ومليانه عنها .
كل ده المدير عمل فصل لوعه وقال إنها مثال سئ للطالبه وانها مش اول مرة تعمل مشكله .
سيف وحصل ايه بعدها .
جليله .. روعه وقفت في ارض الطبور ومسكت الميك وقالت .
روعه : أنا روعه نبيل الاسيوطي ...مدير المدرسه ..المحترم ... فصلني من المدرسه وبيقول ..
اني طالبه متنمرة علي زملائي الطالبه واني كل يوم. بعمل المشكله .. وان في طالبه كتير مقدمين شكاوي بكده .

انا وقفه ومعتصمه في المدرسه .. وهفضل معتصمه
ومش هنهي الاعتصام ال إذا قدم المدير ليا اعتزار ...ورفع الفصل ال عمله ليا من غير وجه حق

وقفت روعه وأخرجت من شنطتها المدرسيه ...الوان وكراسه راسم وقعدت علي الارض ... وكتبت شعارات ...
لاضاع حق ورائه مطالب .

الساكت عن الحق شيطان اخرس .

من تنازل عن حقه في الصغر .. ضاعت كرامته في الكبر .
انضمت لها بعض صديقاتها واقفوا بجوارها .
مدير المدرسه والمدرسين حاولوا بكل الطرق .. انها تنهي الاعتصام ...والمدير هددها بالفصل النهائي هي وزميلاتها .
ومفيش فايده ..لحد المدير اتصل علي والدها ال حضر ...طبعا المدير كان قاله كلام عن روعه ..اي اب يسمعه ممكن ااقل حاجه يجي يضربها قدام المدرسه كلها .

والدها نزل ارض الطبور ...
روعه وقفت استاذ نبيل كويس أن حضرتك جيت .
انا هطلب من حضرتك طلب مش عشان انا بنتك انا هطلب طالب اني صحبة حق ومظلومه. وحضرتك طول عمرك بتقف مع المظلومين .

نبيل : اتفضلي احكيلي ال حصل الأول وبعدها أقرر اساعدك اولا ..
روعه ليا شرط .. ترفع قضيه علي المدير ... ووزارة التربيه والتعليم ...وتجبلي حقي منهم ... وكمان من هيئه التدريس كلهم .

نبيل : روعه بلاش افورة يلا احكي وانا أقرر .
روعه قالت كل ال حصل من وقت البنت ما اتنمرت علي صحبتها للاعتصام .

نبيل اقترب منها وفرد ذراعيه وجرت روعه وضمته .

امسك من أيدها الميك وقال .
انا اليوم افتخر أن روعه بتكون بنتي ... روعه عمرها ما تكذب لو علي رقبتها ...وانا بعتصم معاها لحد ما
المدير يعتزر ليها هي وصحبتها .... يا اما هصعد الأمر وارفع قضيه علي المدرسه والمدير .
جليله ... وقتها المدرسه انقلبت وانضم ليهم طالبه كتير من كل المراحل ... وطبعا أنا ما اقدرتش. اقاوم .ونزلت معاهم ... المدير كان مهدد كل هيئة التدريس .. أنا صممت ونزلت ووقفت جنب روعه ...ودي كانت أول تعارفي معاها وهي كانت وقتها في اعدادي .

سيف ومن معه : دي روعه بجد في بنت تعمل في سنها كده .
جليله ... ال عندها اب زي والدها ... بيدعمها وقبل ما ياخد موقف واقف وسألها معملش زي أولياء الأمور اخد موقف بنته من غير ما يعرف. أن كانت صح اوغلط ...ولا اخد كلام المدير .. واهان بنته زي ناس كتير .

لو حكيت عن روعه لسنه قدام مش هقدر اخلص مواقفها ...
دي مرة في تالته ثانوي ولد وبنت انتحروا من فوق سطح المدرسه .... بسبب مشاكل بين أهليهم ..وطلقهم والمشاكل والقواضي ال دخلوا فيها ...ولأن الاب كان مقتدر .. بهدل الام واهنها كتير خلالها سابت والدها وانتحرت ... ولادها ما قدروش يعيشوا بعدها كتبوا جواب بال حصل بين امهم وابوهم وال تعرضوا ليه من إهانات من زوجت والدهم ... وصلتهم أنهم ينتحروا .
روعه واقتها. ... دخلت في حاله انهيار شديد فضلت اسبوعين قفله علي نفسها وبعدها خرجت بفكرة كفاله المطلقات وأولادهم في مبني مخصص ليهم .

عملت صندوق اسمه دعم مطلقه و النهوض بالمجتمع وإخراج اطفال مفيدين الوطن.

سيف .....دي كان عندها كام سنه .... دا حتي الشعار جبار .

جليله .... كان عندها ستاشر سنه.
اقتربت فتاة جميلة جدا من سيف تبتسم بحب ...أنا نفسي ال في بطني تكون بنت واسميها روعه
جليله،... نعم احنا متفقين الوالد .... عبدالحميد والبنت جليله.

الفتاة : روعه اجمل مش حضرتك بتحبي روعه .
جليله ابدا ... لازم اسميها جليله واناديكي طول اليوم يا ام جليله ...

سيف ضاحكا هههههههههههه تعالي يا ام جليله عاوز اغير ورايا مشوار مهم .

ولو جه والد هسميه جلنبوا واناديك. يا ابو جلنبوا .
الفتاة هههههههههههه حلوة دي جلجله .

جليله انت رايح فين تعالي هنا ... انا عوزة اشوف روعه دلوقتي اهو .
سيف .... بكرة أن شاء الله هاخد معاد نزرهم فيه ...مش هينفع نزرهم كده فجاءة منعرفش ظروف الناس .
جليله مش هستحمل انا عارفه ... انا بقالي كتير عوزه ارجع هنا واقبلها .. هي ال هتجبلي حقي .

واجهشت في بكاء ... ليه يا امي كده بس وانا روحت فين .
جليله انت ابني وكل ال ليه بس روعه هي ال معاها دليل براءتي هتعرف تجيبه ...أنا انهنت ... واتحطمت
ولولا انت اخدتني وعيشتني في بيت والدك بعيد وقلت اني سافرت البلد كنت زماني مش لقيه اكل ولا اشرب .
سيف ليه كده يا امي مش انا ابنك وحقك عليا اني اخدمك زي ما ياما ضحيتي عشانا.
الفتاة ببكاء بالله عليك ياسيف نروح نزور روعه دلوقتي.

جليله .. وانتي تجي بصفتك ايه بقي .
الفتاة بزهول .. نعم بصفتي مرات سيف طبعا ولا انتي ناويه علي ايه يا عمتي .
تركتها جليله متوجه لغرفتها
انا هجيب شنطتي وانت يا سيف جهز العربيه عشان منتاخرش.
سيف اوم برأسه ضاحكا هههههههههههه مش ملاحظه حاجه .. ماما من وقت ما تكلمت عن روعه ما تهتش في الكلام ولا نسيت احنا مين .

الفتاة ... فعلا شكل روعه دي في اديها شفاء عمتي .
سيف يارب .
انا هجهز العربيه وانتي اجهزي بسرعه قبل ما تخرج وتصمم نمشي من غيرك.

______🌸اللهم صلي وسلم وبارك على سيدنا محمد
في بيت نبيل الكل مجتمعين معادا روعه .
نبيل بقي عملين عصابه يا ولاد دودو .
بتتفقوا من ورايا مع امكم وبتقولوا أن مجد ابن خالتكم متقدم لروعه ...طب نوروني بدل ما انا والواد بيكلمني كنت هغلط وياتري روعه تعرف بأنها خدعه ولا مشاركه في اللعبه .

معاذ بريئ يابيه. ... كل ده السبب فيه مروان ودودو
هما ال اتفقوا معايا ومع مجد أننا نمثل علي روعه بموضوع الخطوبه ....وعزمت خالتوا وجوزها علي العشاء عشان روعه تقتنع .

دودو .. اه يا بن الفتانه .... ايه يا بلبل بنتي وصعبانه عليا ... انا حاسه بيها البنت حبته وكمان هو حبها وقلنا نشعلله شويه ونتأكد يستاهل روعه ولا لا .

مروان :, دي مش فكرتي دي فكرة اللواء عاصم ونيرة وحماتي كمان.. اتفقوا معايا نلعب اللعبه دي ...
عشان نادر ...يتأدب ويعرف قيمه روعه .

وطبعا سامر ما يعرفش بالاتفاق ده عشان ممكن يقع في الكلام قدام نادر .

نبيل ... علي العموم انا اتاكدت من كلامه وفعلا هو ندمان ... بس نسيبه. فترة يتربا فيها كمان .

فجاء. سمعوا صوت عالي ...التفوا ليه ...لقوا عماد
عماد : حراااام ... دانا لو بشحت كنتوا عطفتوا عليا ... انا تعبت ... قربت اطلع معاش. ... ولسه معملتش فرحي ...عاوز اتجوز. ... وادخل دنيا ...حرام عليكم يا ظلمه.

الكل ضاحكا هههههههههههه نعملك ايه إن كنت منحوس .
دودو ... فعلا يابلبل ... حدد معاد الفرح ال اتاجل مرتين من وقت طلاق روعه .

نبيل ... عشان خاطرك انتي يادودو الفرح يوم الخميس يعني بعد ٧ ايام .

عماد : بصوت عالي اخيرا هجوز ... دودو مبروك يا عمده الف مبروك ...يا سهي .
اتت روعه من الخارج سمعت صوت خالها بيقول واخيرا هجوز ..والكل يبارك له ...دخلت وهي سعيده وتقول زعرتي يا دودو عماد هيحوز وينفك النحس .
دود. اطلقت زعروته عاليه سمعها من بالخارج .

،----------وصل صوت الزغاريت بالخارج وصل عند
حارس المنزل والواقفين معه .

جليله ... فال حلو اهو زغاريت .
سيف ..فعلا ممكن تبلغ نبيل بيه وانسه روعه أننا برة عوزين نقابلهم .

دخلوا الي داخل الحديقه حتي وصلوا أمام البيت سمعوا عدة زغاريت ...ليتأكد من بالخارج من أن هذا الزغاريت ما هي إلا احتفالا بقدوم العريس.

دق جرس الباب فتح معاذ الباب وجد شاب اقترب في الثلاثينات وبجوارة سيده عجوز وفتاة جميله جدا.
سيف السلام عليكم ورحمه الله
المستشار سيف الانصاري ..ووالدتي وزوجتي .
لو سمحت عاوزين نقابل الوالد والانسه روعه.

رحب بهم معاذ ادخلهم الي الصالون. واستأذن منهم وخارج يخبر والده وروعه.

معاذ : بابا واحد اسمه المستشار سيف عبدالحميد الانصاري...وعلته عوزين يقابلوك انت وروعه.

نبيل : اول مرة اسمع الاسم ده ... نادي روعه خاليها تجي الصالون ..ربنا يستر مستشار وروعه .

دخل نبيل وخلفه روعه التي لم تكن تعلم بوجودهم .

جليله باشتياق. ... روعه ..وحشتني اوي اوي اوي.

روعه محتصناها مس جليله ..وحشتني يا جلجله .
سيف كده عرفنا سبب حب مامتي لاسم جلجله ومصمه أننا نناديهة بيه .

تعرف نبيل علي المستشار ومازالت جليله وروعه محتضنين بعضهما وتبكيان..

سيف معتزرا مما يحدث .
روعه : الحضن كان وحشني اوي
اعتزر سيف منهم لقدمهم فجاءة دون الاستاذان .

تحدث .
نبيل بأنهم مرحب بهم في كل وقت .
جليله قصت علي روعه ما حدث وما فعلته اماني .. معها بعد رفض سيف ابنها لها وقيامها بترضها من المنزل بعد ما حاولت توقع ابنها في رزيله ليتزوجها ....فقررت الانتقام منها بانها اتفقت مع أحدي الفتيات بعد سرقه مفتاح الشقه بأن تحضر معها ولد ويقوموا بأفعال فاضحه بالشقه وقامت بإبلاغ قوات الأمن بأن هناك مدرسه. .. تستخدم شقه للأعمال المنفيه الآداب تحت ستار. ... مركز للدروس الخصوصيه .
بعد القبض علي الاثنين وبعد المواجهة وسماع شهادة الطلاب. والكثير واقفوا معها ... وخروجها براءة ال أن وزارة التربية والتعليم قامت بفصلها نهائي من مهنه التدريس .

روعه ليه يا مس جليله معرفتنيش ... انتي كان معاكي دليل براءتك. .. ليه ماطلبتيش شهادتي في القضيه.
سيف ...بلهفه يعني انتي محتفظه بالامانه
عند ك زي ماما ما بتقول .
روعه ايوة بس مش في البيت هنا ممكن بكرة الصبح اروح اجبها .

سيف لا صبح ايه انا لو كنت أعرف أن في ادله علي براءة امي كنت من اول يوم رجعت فيه ...كنت دورت عليكي علي طول .

لو سمحتي بعد اذن والدك يلا نجيبهم ... عشان الحق ابتدئ في إجراءات رفع القضيه. من

عند نادر -------استفر الله العظيم رب العرش العظيم و اتوب اليه
بعد عودة نادر من عمله وأخذ إجازته وسماع من نيرة شقيقته أمر خطوبه روعه للمستشار..وحديث أمه وأبيه له .

صعد الي شقته

فاق نادر من ذكرياته ...علي اتصال هاتفي.

نادر : ايوه يا سيد .اتصلت عليك كتير ليه مردتش .

معلش ياباشا أنا اسف بس شحن التلفون خلص ويادوب

شحن وفتحته ...اصل من الصبح براقب الست روعه من مكان لمكان واخد ليها صور ...زي جنابك ما أمرت.
نادر بلهفه فقد اشتاق لرؤيتها .

نادر ها عرفت تسجل ليها صوت النهارده ولا زي كل يوم تقول ما اتكلمتش.
لا ياباشا عرفت النهارده وهبعتلك النهارده ... صوت وصوره.
نادر ابعت بسرعه أنا مستني.

اغلق سيد. مع نادر وأرسل إليه مقطع مصور وعده صور
عاود الحديث مع نادر ..وفي حاجه كمان يا باشا لازم تعرفها .
.. عرفت وانا قاعد مع البواب بندردش ..أن في عريس متقده ليها ...وكمان صوت زغاريت ماليه البيت

نادر:, عرفت اسمه ايه .و مين ده يا سيد ...ومين ال معاها في الصورة ده ومن امته تعرفه.
سيد : اسمه المستشار سيف عبدالحميد الانصاري.

دي اول مرة اشوفه معاها ياباشا .

سيد : ممكن أاقول حاجه ياباشا من غير زعل ..
نادر قول يا سيد.
سيد....
الست روعه دي خسارة تساب اسمحلي ياباشا حضرتك خسرت كتير ... أنا لو من حضرتك عمري ما افرت فيها ...دي ست كمل ...ياريت ينفع كنت اجوزته كنت فضلت طول عمري اخدمها بعنيه ماخليش

رجليها تلمس الأرض.اشلها جوات عنيا .
نادر ،: حتي انت يا سيد ... أنا هلاقيها من مين ولا مين بس با ربي .

.بعد قليل وصل الي تلفون نادر ...مقطع مصور.
وبعض الصور .

فتحها .

سيف .يقف بالقرب من روعه ويهمس لها بأذنها ...ليري بعدها ابتسامتها ونظرت الي أسفل وبعد قليل ...أخرجت ورقه وكتبت عليها واعتطها له .

صورة أخري يسير بجوارها....يتحدثون وعلي وجهها فرحه
وابتسامه عريضه ..نادر بعصبيه يومك مش معدي ياروعه .

ايه ده كمان بتقول ايه صوت زغاريت . قام نادر بتكسير كل محتويات الغرفه ...ثم
خرج نادر مسرعا. للذهاب الي بيت روعه ليتأكد مما سمع .

وصل نادر وظل واقفا وبعد قليل خرجت روعه وسيف متوجهين بالسيارة ...نظر نادر الي سيف ..اغمض عينيه ..وظل يضرب عجله القياده بيده ...غبي غبي ضيعتها من ايدك ....كنت فاكر ايه متوافق ترجع ليك ..شافت ايه منك ... كويس. يشفع لك عندها ..اااه
وذهب بالسيارة خلفهم
عند روعه وسيف .

سيف ....فندق يا استاذة روعه شيله تسجيلات وأوراق مهمه في فندق .

روعه : أمانات الفندق وحزنه مخصوصة فيه .

سيف :, يعني عاوزة تفهميني بعد خمس سنين ...مش هيكون فتحوها ورموا ال فيها .

روعه : لا لان أنا كنت هنا من يومين ...ومتقلقش الفندق ده فندق جدي والد مامتي وانا ليه اوضه فيه محجوزه باسمي طول السنه .

سيف .... طمنتيني ...متعرفيش الخمس سنين عدوا ازاي علي امي .
روعه : أنا معرفش ليه اماني عملت كده مع انها يعني كانت بتحبك .،،؟
سيف ... ده مش حب ..ده مرض هوس ..دي كانت بتفرض نفسها عليا فرض ... كأنها بتمن عليا بالحب ده ؟. بتحصرني في كل مكان بتعصب عليا اجوزها كاني بني معلش .

في يوم جت بدري الدرس وسابت المركز وخبطتت عليا في الشقه ..وانا كنت وقتها لسه راجع من الشغل وببدل خدوني ويادوب قلعت القميص .

للاسف كانت جريئه ولولا وصول امي في الوقت المناسب .. كنت دلوقتي متجوزها ويعاني منها .

روعه فهمت قصده خجلت منه وصمتت ..تفكر ايه ال يخلي بنت. توصل أنها تعرض نفسها بالبزائه دي.
وصلوا الفندق توجهوا الي الداخل وترحيب كل موظفين الفندق معها .

نادر هيجنن ايه ال يجبهم فندق وتوجه خلفها ..لم يري لهم أثر .
بحث عنهم لم يجدهم

نار تمكنت من قلبه كادةان تقف اين يبحث عنهما دخل المطعم لم يجدهم ... توجه إلي استقبال الفندق سال عن غرفه باسم سيف الانصاري ..لم يجد .
كاد أن يجن ...اين ذهبا هو رائهم وهم يدخلون الفندق اين هم ...سال عن غرفه باسم روعه .

قبل أن تجيب موظفه الاستقبال ...
راي روعه وسيف يخرجون من المصعد ...لا اراديا توجه إلي روعه ينظر لها باشتياق .
روعه ...كم اشتاق نطق اسمها بين شفتاه .
وقفت روعه قلبها يدق بسرعه ...سمعت اسمها مرة أخري تأكدت فكم اشتاقت لصوته ..
التفتت روعه سريعا لتقع عينها علي نادر .
نادر ...مقتربا منها يود احتضانها ..لكن اقتراب سيف منها يسألها عن سبب وقوفها ..أطلق نيران غيره نادر .
نادر ..حزب روعه من يدها ..انتي بتعملي ايه هنا ..آذاي. تخرجي معاه لوحدك.. اختفتوا فين الوقت ده انا دورت عليكي في كل الفندق .
روعه : تنظر له كم اشتاقت لسماع صوته إلي عينيه
فتحت عينيها ...
ماذا يقصد ..ايشك بها .
سيف مين حضرتك وايه الكلام ال قلته ده .

نادر ....انت متدخلش بيني وبين مراتي ..انت فاهم

سيف ....الكلام ال بيقوله ده صحيح ...الاستاذ يبق جوزك.

روعه..... بغضب من كلماته ...فهو يشكك بها وباخلاقها ...مازلت تريد التأديب ايها الغبي ...فليتالم قلبي قليلا  ولكن كرامتي فوق كل شيء فليذهب اشتياقي بعيدا وتتعلم التفكير والتعقل قبل القاء الاتهامات تتعلم تسمع  قبل أن تطلق سهام كلماتك الجارحه .

روعه ... لا مش جوزي ... ده طليقي ...وما فيش حاجه  بنا تديه الحق أنه يسالني .

أمسكت يد  سيف لتغيظ نادر وهذا خارج مبادئها .
سيف وقد فهم أنها تريد إثارة غيرته ...تبسم لها واوم برأسه دليل أنه فهمها ...بينا ياروعه بلاش نتأخر اكتر من كده .

نادر جن جنونه اتتمسك بيد رجل غيرة ..قام بشد يديها من يد سيف جازبها اليه ..وقام بضرب سيف ضربات متواصله اعتدل سيف بعدها وقام بضربه نادر عده لكمات أيضا وظلوا يتبادلون الضربات حتي
التفوا حولها أمن الفندق  ونادر لا يتوقف على لكم سيف حتي باغته سيف بضربه قويه بمقدمه رأسه  تسببت اختلال نادر ونزف أنفه .
روعه لامن الفندق لو سمحتوا خرجوا الأستاذ برة الفندق ..ومتسمحوش أنه يدخل مرة تانيه .

توجهت الي سيف اسفه ال حصلك كله بسببي .
سيف لا مافيش حاجه أنا تحت أمرك  بس شكله بيحبك قوي وبيغير عليكي .
روعه ... ممكن نخرج من هنا الناس  بيتفرجوا علينا .

خرجت روعه متجهه إلي عربه سيف  وبجوارها سيف يحمل حقيبه صغيرة بيده .
نادر ممسك بأنفه الذي ينزف ... ماشي ياروعه .  .

يومين ولازم تكوني ببيتي أن شاله  اخطفك بس مش تكوني لغيري ... اخرج هاتفه سيد انت فين .
سيد وراك ياباشا مردتش ادخل عشان الأستاذة متاخدش بالها مني .
نادر....تكون زي ضلها متغبش عن عينك لحظه وخالي حد تبعك معاك لحظه بلحظه تعرفني خطواتها .
وبعدين هقولك نعمل ايه.

وصل سيف وروعه البيت مع زهول الجميع مما حدث .
أخبرت روعه كل ما حدث لأبيها .
اوم نبيل بتفهم وتأكد من حب نادر لروعه .

بعد قيام مازن بتعقيم جروح سيف ..طلب سيف من نبيل أن يقوم برفع قضيه رد شرف لوالدته ... ورفع قضيه علي وزارة التربية والتعليم  لفصلها قبل التأكد من براءتها ... واعطي له مجموعه من الصور والفيديوهات  المصورة ...لما يحدث بشقه قبل الحادث بأقل من يومين واتفاق اماني مع زميلتها والشاب أصحاب الواقعه .

نبيل ...في سؤال ملح طالما الادله كانت موجودة ليه
والدتك ما اتكلمتش وقتها .
سيف .... حرصا علي مستقبلي ..بعد تهددها بيا والتشهير بيا وممكن وقتها اترفض من وظفتي  ما وكيل نيابة.

نبيل .... متفهما   أن شاء الله تعملي توكيل انت والوالده ...ونبدء في اجراءات القضيه .

-----🌸سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم 🌸

بعد مرور عده ايام  نادر اتفق مع والده. أنه يريد أن
الانتقال من العالمين والرجوع إلى عمله مرة أخرى 
لاول مرة يعترف. أنه مهما كبر  فإنه يحتاج إلى مساندة والده .
عدت الايام واتي الي نادر اتصال .
سيد بأنفاس لاهسه ...الحق ياباشا الأستاذة روعه .
اتخاطفت .

.ياتري ماذا سيحدث
يتبع.....
لقراءة الفصل الثامن عشر : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent