recent
أخبار ساخنة

رواية وعد الريان الفصل الثامن عشر 18 بقلم منة السيد

الصفحة الرئيسية

            رواية وعد الريان الفصل الثامن عشر 18 بقلم منة السيد

رواية وعد الريان الفصل الثامن عشر 18 بقلم منة السيد

رواية وعد الريان الفصل الثامن عشر 18 بقلم منة السيد


في مكان زي المستودع كبير 
 ‏وعد بتبدتي تفوق وتلاقي نفسها في أوضة وبعدين دخل شخص عليها ومسكها من دراعها ووداها مكان تاني بس كان في بنات هناك ومن ضمنهم اللي وعد شافت صورهم 
 ‏وعد دخلت وبصت على البنات بس فجأة شافت اللي عمرها ماكانت تتخيلوا.......
 ‏شافت بنت وشها شاحب وباين على ملامحها التعب والارهاق......
 ‏وعد كانت في حالة صدمة ودموعها نازلة مش مصدقة اللي هي شافتوا.....ولما البنت دي بصتلها اتصدمت هي كمان وقالت
 ‏:وعد
 ‏(ايوه اختها اللي اختفت مره وحدة رمش عرفوا هي راحت فين)
 ‏وجريت عليها حضنتها وعيطت بانهيار 
 ‏وعد حضنتها جامد وعيطت بانهيار وماسكه فيها جامد اوووي
وبعد مدة من العياط والأحضان......
وعد بدموع:وحشتيني اووي ياملك دي كلها غيبة
ملك:وانتي كمان وحشتيني اوووي وماما وحشتني مووت هي عامله ايه
وعد:ماما كويسه بس كل يوم قلبها بيتقطع عليكي
ملك:كان غصب عني هما اللي خطفوني منهم لله
وعد:تعالي واحكيلي ايه اللي حصل
ملك:هحكيلك......
فلاش بااااااك.......
ملك كانت ماشية في الطريق وفجأة ايجت عربية سوداء كبيرة قدامها حاولت تجري  بس مسكوها ودخلوها العربية
وجابهوا هنا في امريكا.....
نهاية الفلاش بااك.....
وعد بدموع:وبعدين
ملك بدموع هي كمان:بعد ماجابوني هنا كانوا على طول ضرب وإهانة ولو حد خالف أوامرهم يقتلوه.....واللي انا عرفتوا انهم ليهم مقر في مصر 
وعد:ومش حاولتي تهربي
ملك:حاولت كام مرة بس علشان كنت عاجبة البوص بتاعهم مكانوش بيأذوني ودي أوامر منوا
وعد حضنتها وملك خدتها في حضنها
ملك:بس انتي جيتي هنا ازاي
وعد:كنت راكبة في العربية وبعدين بدأوا لاحقونا وعربيات الحراسة اختفت وطلعوا علينا وضربوا الحارس وخطفوني
ملك بعدم فهم:دقيقة بس.....عربيات حراسه ايه وسواق ايه
وعد ببسمة حزينه:مش انا اتجوزت
ملك بفرحة:بتهزري مبروك ياحبيبتي.....متجوزة من امتى
وعد:مكملتش شهر
ملك بغمزة:حب بقا وكدة 
وعد افتكرت ريان وابتسمت تلقائي وعنيها كان فيها لمعة
وعد ببسمة:ااه
ملك:قطتي وقعت في الحب ياخوااتي
وعد بضحكة:بس بقا
ملك بضحكة:ماشي ياقطة 
نيجي بقا نتعرف على ملك.....
ملك بنوتة جميلة اووي 24 سنة كلية هندسة ديكور عنيها زرقاء وبشرتها بيضاء وشعرها بني فاتح اووي وناعم وطويل طولها حلو وملامحها هادية وجميلة اووي وطيبة خالص وتتحب اووي.....
نروح عند ريان بقا......
ريان قاعد في المكتب عند ياسين وبيفتكر وعد وكل اياموا معاها وقطع تفكيروا دخول ياسين ورامي
ريان:عملتوا ايه
ياسين:دي الخطة اللي هندخل بيها وهما ليهم مقر هنا في مصر وفي امريكا والبوص بتاعهم واخوه لوكاس بس البوص مش اكتشفنا هويتوا هو لوكاس بس وعمك هو اللي بيدخل الشحنات بتاعت الاسلحة والمخدرات مصر ومعاهم واحد تاني
ريان:هيثم
رامي:طيب هقولكم على الخطة هنا المقر الرئيسي بتاعهم........
وبدأ يشرح ليهم الخطة.....
نيجي بقا نتعرف على رامي......
رامي ظابط مخابرات عندوا 28 سنة جسموا رياضي وبشرتوا قمحية وشعروا بني فاتح وليه دقن خفيفه وعنيه لونها اسود رامي طيب ومرح وقلبه ابيض بس وقت الشغل جد جداا......
والأجواء متوترة في بيت ريان والكل حزين على غياب وعد.....
نروح بقا على قصر المهدي.....
أسماء قاعدة في أوضتها بتعيط وبتصلي وتدعي يرجعلها بنتها بالسلامة وسعاد دخلت عليها وحضنتها
أسماء بعياط:بنتي التانيه بتروح مني انا مش هقدر استحمل لو حصلها حاجه
سعاد:اهدي ياحبيبتي هي كويسه وريان هيرجعها لينا بألف سلامة
أسماء بدموع:يارب 
ونور قاعده هي وشهد في أوضتها والاتنين بيعيطوا وبيصلوا ويدعوا
وعمر هو اللي ماسك شغل ريان كلوا....
نروح عند وعد وملك.....
وعد نايمة على رجل ملك وملك بتمشي ايديها على راسها
والاتنين بيفكروا في حياتهم وياترى ايه مصيرهم ولحد ماوعد افتكرت حاجه افتكرت تليفون محمد السواق اللي خدتوا وخبتوا في هدومها
وعد قامت مرة واحدة وحكت لملك
ملك:بس دي مخاطرة انتي متعرفيش ممكن يعملوا فيكي ايه
وعد بدموع:يعملوا اللي يعملوه انا المهم عندي اكلم ريان 
ملك:طيب بس خدي بالك واتكلمي بصوت واطي وانا هقف اشوف علشان لو حد ايجا اقلك
وعد:ماشي
وبالفعل اتصلت....
ريان قاعد مع ياسين ورامي واول ماالفون اتصل رد
ريان بلهفة:وعد
وعد اول ماسمعت صوتوا عيطت وحطت ايديها على بقها 
ريان بدموع متحجرة في عنية:وعد انتي كويسة
وعد بعياط:ااه
ريان:متخافيش ياحبيبتي انا هنقذك من هناك 
وعد بعياط:لا ياريان هيأذوك
ريان:محدش يقدر يلمسني.....ولو أذوني مش مهم المهم انتي
وعد بدموع:ريان انا بحبك اووي ومحبتش حد غيرك
ريان بحب:وانا بعشقك ياوعد وانتي هتكوني في بيتك في أقرب وقت
وعد:سلام دلوقتي علشان مش هعرف اكلمك هتوحشني اووي
ريان:متخافيش انا هطلعك من هناك بأي طريقة
وعد:وانا واثقة فيك.....بحبك
ريان:وانا بعشقك....
وبعدين نهوا المكالمة ووعد خبت الفون تاني وانهارت في العياط وملك حضنتها وقعدت تهدي فيها
وبعد مرور يوم.......
ملك ووعد قاعدين بيتكلموا.....
ملك:كل فترة بييجوا ياخدوا بنت ياإما يبيعوها او يقتلوها وياخدوا أعضائها او يغتصبوها ولأن انا عاجبه البوص بتاعهم مش حد بيلمسني ولا يأذيني وهو حاول يتقرب مني بس انا كنت بصدوا دايما وهو كان بيتعصب جدا ويضربني بس مستحيل اخلي حد يلمسني.....
وعد بدموع:انتي اتعذبتي كتير اووي
ملك:كلوا بأيد ربنا الحمد لله
وفجأة وبدون مقدمات دخل اتنين من رجالتهم وماسكين اسلحتهم.....
وأول مادخلوا الكل وقف بخوف ياترى مين فيهم اللي عليها الدور كانوا مرعوبين مش خايفين كمان.....
واحد منهم قرب على وعد ومسكها من دراعها وقال:هيا تعالي معي
وعد زقتوا:لا مش هاجي واياكوا تاخدوا حد مننا انتوا فاهمين
مسكها تاني وشدها بالقوة وملك كانت مسكاها وبتزق فيهم لحد ماواحد منهم زقها جامد راسها اتخبطت في الحيطة اتفتحت ووقعت اغمى عليها
وعد بصدمة:ملك
وبعديها عيطت جامد
وعد:حرام عليكوا انتوا بتعملوا فينا كده ليه....ابعدوا عننا بقا
مسكوها وشدوها بالعافية والبنات التانيه جريوا على ملك وبدأوا يفوقوا فيها.....
خدوا وعد بالقوة وودوها أوضة كانت ضلمة وفي شخص كان قاعد على الكرسي بس مش كان واضح لان الأوضة ضلمة النور فتح مرة وحدة وظهر الشخص داا 
:اهلا صغيرتي
وعد بصدمة:انت
البوص:نعم هذا انا 
والشخص دا كان اللي خبطت فيه في الشركه......
فلاش بااااااك.....
ريان ووعد طلعوا وريان راح يتكلم مع شخص ووعد كانت ماشيه في الشركة وهي ماشية خبطت في شخص
 ‏وعد:اسفة
 ‏:معذرةً صغيرتي
 ‏وعد:لاعادي....بس انتي بتتكلم عربي
 ‏:ااه انا اتحدث اللغة العربية
 ‏وعد:تمام 
 ‏وسابتوا ومشيت وهو ضحك بخبث ومشي
 ‏نهاية الفلاش باك.......
 ‏البوص:مرحبا بكي في مملكتي وانتي ستكونين ملكتها
 ‏وعد:انت بتقول ايه
 ‏البوص:انا احبك ياوعد من أول مرة قابلتك فيها وانتي ملكي انا فقط وهذا الريان انسيه لانكي لستي لهوا
 ‏وعد:انت مجنون لا طبعا انا مش ليك انا لريان وبس
 ‏قام بغضب وضربها قلم من شدتوا وقعت على الأرض وبقها جاب دم وبعدين مسكها من حجابها خلعهولها ومسكها من شعرها وقومها وضربها تاني لحد ماوعد كانت شبه فاقدة الوعي وأمرهم يدخلوها أوضة لوحدها
 ‏عند ملك.....
 ‏ملك فاقت وكانت عامله زي المجنونة وبتدور على وعد في كل مكان.....
 ‏ملك قعدت تخبط على الباب لحد مافتحوا 
 ‏:ماذا تريدين ايتها المزعجة
 ‏ملك:ارجوك عايزة اقابل البوص
 ‏:هذا الشئ ممنوع
 ‏ملك:ارجوك لو سمحت
 ‏وبعد محاولات راح
 ‏البوص:ماذا تريد
 ‏:هذه الفتاة التي تدعى ملك تريد ان تراك
 ‏البوص:حسنا ادخلها
 ‏:امرك سيدي
 ‏وبالفعل جاب ملك.....
 ‏البوص:ماذا تريدين
 ‏ملك:وعد فين
 ‏البوص:ولماذا تريدينها
 ‏ملك:علشان هي اختي
 ‏البوص:اعرف
 ‏ملك:ارجوك متأذيهاش
 ‏البوص بشر:انا مش هأذيها لانني اريدها
 ‏ملك بترجي:ارجوك دخلني ليها خليني معاها
 ‏وبعد محاولات كتير وافق
 ‏ملك دخلت لاقت وعد نايمة عالسرير والمكان كان عبارة عن عدة أوض داخلة في بعض والجزء اللي وعد كانت فيه كان فيه سريرين فوق بعض وملك أول ماشفتها جريت عليها وكانت أثار الضرب باينة على وشها
 ‏ملك بخوف:وعد وعد انتي كويسة
 ‏وعد بتفتح عنيها بصعوبة والرؤية عندها مش واضحة اووي بس بدأت توضح واحدة بواحدة
 ‏وعد:انا كويسة متخافيش
 ‏ملك بدموع:كويسة ايه بس الحيوان دا ضربك جامد
 ‏وعد قامت بتعب وببسمة رغم اللي هي فيه:انا كويسك والله 
 ‏وبعدين بدأت تاخد بالها من المكان
 ‏وعد:هو فيه ايه في الأماكن التانيه
 ‏ملك:اللي انا اعرفوا انوا في مكان منهم فيه اسلحة والتاني في مخدرات بكميات كبيرة جدا أما التالت مش عارفه
 ‏وعد:تعالي نشوف
 ‏ملك:لا افرض مسكونا
 ‏وعد بسخرية:يعني هيتعمل فينا ايه اكتر من اللي معمول فينا
 ملك:على رأيك
 ‏وبالفعل ملك ووعد قاموا وبصوا في أول جزء لاقوا انواع اسلحة كتيرة 
 ‏وعد:بقولك ايه تعالي ناخد اي سلاح من دول ندافع عن نفسنا وقت زنقة
 ‏ملك:ناخد ايه بس انتي مش شايفة حجم الأسلحة
 ‏وعد:بصي المشارط والسكاكين الصغيرة دي
 ‏ملك:هنعمل بيهم ايه وهنخبيهم ازاي
 ‏وعد: اهم يبقوا معانا وقت زنقة وخبي مابين البنطلون والشوذ بتاعك اي حاجه
 ‏وبالفعل خدوا مشارط وخبوها
 ‏دخلوا الجزء التاني لاقوا فيه مخدرات كتيرة جداا
 ‏راحوا الجزء التالت وانصدموا من الأطفال اللي لقوها هناك.....كانت أطفال مابين الخمس سنين للعشرة
 ‏وعد بدموع:ذنبهم ايه دول
 ‏ملك بدموع:يلا ياوعد قبل مايمسكونا
 ‏وعد:طيب والأطفال دي
 ‏ملك:تعالي نقعد ونفكر في حل
وعد مشيت منهارة وملك بتعيط وقعدوا على السرير
وعد:هنعمل ايه
ملك:مش عارفه.....بس احنا لازم نلاقي حل
وعد:فكري وانا هفكر يمكن نوصل لحل
ملك:ماشي
وبعدين يدخل عليهم واحد 
:يلا تعالي معايا
وعد حست الصوت مش غريب عليعا
وعد:هتاخدنا على فين
:البوص عاوزك
وعد:ماشي
ملك:وعد مش هتروح في حتى انت فاهم
وعد:بس ياملك متخافيش....انا جاية تاني
ملك بقلق:ماشي بس انا هاجي معاكي
:خليكي هنا احنا مش رايحين فرح
ملك:وانت مالك اصلا وبعدين مانت بتتكلم عربي لبلب اهوا
:لمي لسانك واه بتكلم عربي ملكيش دعوة اكتمي وانتي يلا قدامي
وعد:جايه ياخويا مش تستعجل
وعد مشيت وهو جنبها
وعد بهمس:تعرف انوا شكلك حلو ولايق عليك الدور
:دور ايه بطلي استعباط وامشي وانتي ساكتة
وعد:شهد عاملة ايه وحشتني والله
ياسين:لحقتي تعرفيني
وعد:وانا اتوه عنك بردوا
ياسين:طيب اسكتي ومثلي وزعقي معايا كأنك جايه بالعافية علشان مش نتكشف
وعد:ماشي 
وفجأة وعد:سيبني ياحيوان انا مش عايزه اجي معاك
ياسين مسكها من ايديها:امشي وانتي ساكتة احسنلك
وعد:سيبني بقا
ومثلت كأنها جاية معاه بالعافية
البوص:اذهب انت ياحازم
وعد في سرها:بقيت حازم كمان
حازم(ياسين):حاضر
ياسين مشي والبوص بدأ يقرب من وعد ووعد تبعد بخوف لحد مالزقت في الحيطة وقبل مايلمسها كان في حد بيضربوا
وعد بصدمة:رياان
ريان:اهربي ياوعد بسرعة 
وعد:مش هقدر اسيبك
ريان:بسرعة ياوعد
وبدون مقدمات كان في رجالة مالية المكان كلوا وعد الخوف اتملك منها وكلهم بدأوا يضربوا في ريان ووعد بتعيط وفجأة افتكرت المشارط طلعت واحد وقربت من واحد منهم بخوف وضربتوا في جنبوا وقع على الأرض وفي واحد كان بيقرب منها بس فجأة حد ضربوا في جنبوا وكانت ملك.....
ياسين ايجا وبدأ يضرب نار ورامي كمان واكتشفوا انوا في قنبلة وهتنفجر بعد 15 دقيقة الأجواء اتوترت وريان كان بيضرب فيهم وهما يضربوا فيه وبعدين ياسين ادالوا مسدس وكانوا بيضربوهم بالنار ووعد وملك كان اللي يقربلهم يضربوه بالمشرط.....
واستمر هذا الحال لمدة لحد ماقدروا يموتوا عدد كويس منهم والباقي قبضوا عليهم ولوكاس اتقبض عليه أما البوص الكبير هرب وفي قوات بتلحقوا 
ريان حضن وعد بخوف ولهفة
ياسين:يلا ياعم الحبيب القنبلة هتنفجر 
وعد بصدمة:الأطفال
ريان:أطفال ايه
وفجأة حد ضرب عليهم نار والطلقة ايجت في دراع ريان
رامي ضرب عليه نار وفي عساكر ايجت وسندت ريان وخدتوا على العربية ومعاه وعد.....
رامي:أطفال ايه
ملك بدموع:في أطفال في جزء من المكان داا وكمان في بنات كتيرة هنا
رامي:احنا خرجنا البنات بس الأطفال لأ
ياسين:خد انت الأنسة وانا هروح أشوف الأطفال
ياسين:بس لسه في 3 دقايق والقنبلة تنفجر
ياسين:خليها على الله
وراح علشان يشوف الأطفال
رامي:يلا ياأنسة تعالي معايا
ملك:انا اسمي ملك
وايجت تمشي صوتت
رامي:انتي كويسة
ملك بصت على رجليها وافتكرت المشرط اللي وقع منها وواحد من اللي واقعين على الأرض دخلوا في رجليها
ملك بدموع:مش قادرة امشي
رامي بص على رجليها وكان جرح كبير وراح جاي شايلها
ملك:لأ حضرتك نزلني
رامي:شششششش مش وقتوا القنبلة هتنفجر
ملك سكتت ومسكت فيه
رامي وملك طلعوا والكل كان بره ومعدش فيه غير دقيقة وياسين مطلعش التوتر زاد وفجأة طلع أطفال كتيرة جدا بتجري بس في طفل وقع جوه في المستودع دا وياسين راح علشان يشيلوا وفجأة......
يتبع....
لقراءة الفصل التاسع عشر : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent