recent
أخبار ساخنة

رواية ضحية عشق الفصل الأول 1 بقلم لمار محمد

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية ضحية عشق الفصل الأول 1 بقلم لمار محمد

رواية ضحية عشق الفصل الأول 1 بقلم لمار محمد

رواية ضحية عشق الفصل الأول 1 بقلم لمار محمد


..اغتصبتك..
كلمه القاها على سمعها اخترقت قلبها كسهم حارق مسموم قسمته شطرين وجعلته ينزف ألما..
تصنمت بمكانها..
انقطعت انفاسها..
نظرت حولها بزهول مقارب للجنون..
تتأمل هيأتها العاريه تماما الا من غطاء صغير بالكاد يستر جسدها..
تناست الكلمات..
بل تناست الحروف..وكانها فقدت النطق..
اخذت نفس عميق..
اغمضت عيونها بعنف وعدم تصديق لعلها بأحدى كوبيسها..
لكن؟!..
صدمت من جديد حين فتحت عيونها وجدته يقف امامها يغلق ازرار قميصه واحد تلو الاخر..
نظره مسلط عليها..
وابتسامه شامته..ونظره أستهزاء تظهر على وجهه ذو الملامح الوسيمه الخادعه..
بغزاره..
هبطت دموعها على وجناتيها..
تحرك راسها بنفى..
وتهمس لنفسها ببعض كلمات تبث بها الطمئنينه لقلبها قليلا..
مليكه:لا..مستحيل..أدم ميعملش فيكى كده..
لا يا مليكه..ادم بيحبك..
استمع هو همسمها بتمعن فدوت ضحكته الرجوليه بقوه داخل أرجاء الغرفه..
واقترب منها بخطوات بطيئه حتى أصبح امامها..
بل أصبح يتنفس انفاسها..
وهمس بفحيح أفاعى..
أدم:تؤ..حصل يا مليكه..اغمضت هى عينها بعنف..
سحبت الغطاء عليها وتمسكت به جيدا..
ورفعت يدها تغلق بها أذنها..
لكنه..اسرع وامسك معصميها بعدهم عن أذنها وهزها بعنف واكمل بعلو صوته..اغتصبتتتتتك يا مليكه..ابتسم بتساع..
مبقتيش بنت بنوت..
توقفت عن البكاء..
ورفعت نظرها تنظر له بعيون يغرقها الدمع والحسره وهمست بغصه مريره..
مليكه:انت مغلطش..نظر لها بستغراب فاكملت هى..
انا اللى غلطت..
صمتت قليلا..
ابتلعت ريقها بصعوبه وهمست بندم وأسف..
انا اللى عشقت واحد ملوش اى صله بكلمه راجل..
..نهايه الفلاش باااااك..
فاقت من شرودها على صوت زغاريط متتاليه..
نظرت لهيئتها بالمرأه..اصبحت احلى عروس..
بعيون حزينه لامعه بالدمع..تتأمل فستانها الابيض الرقيق للغايه..
شعرها المصفف بعنايه فائقه..مكياجها السمبل غايه الروعه..
اقتربت منها والدتها واحتضنتها بحب وتحدثت بفرحه عارمه..
هناء:الف مبروك يا حبيبتى..ربنا يكملك على الف خير يارب..
نهت جملتها واطلقت سيل من الزغاريط..
تنهدت هى بضيق وتحدثت برجاء..
مليكه:ماما ممكن تسبونى لوحدى شويه..
هناء:بغصه..يا حبيبتى انسى بقى وافرحى..ابتسمت بألم..
ربنا عوضك بأكرم راجل ابن حلال وهيصونك ويحطك جوه قلبه وعنيه..
مليكه:بتوسل..يا ماما ارجوكى محتاجه اكون لوحدى شويه..
هناء:بحب..حاضر يا حبيبتى حاضر..بس متتأخريش..
يتبع.....
لقراءة الفصل الثاني : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent