recent
أخبار ساخنة

نوفيلا عائلة الجارحي الفصل الأول 1 بقلم زينب طارق

  نوفيلا عائلة الجارحي الفصل الأول 1 بقلم زينب طارق 
 نوفيلا عائلة الجارحي الفصل الأول 1 بقلم زينب طارق 

 نوفيلا عائلة الجارحي الفصل الأول 1 بقلم زينب طارق 

صفاء: قومي ي ديماااا
ديما: هممممم
صفاء: همم اي قومي هتتأخري 
ديما: حاضر
ديما: صباح الخير ي ماما 
صفاء: صباح النور يلا قومي 
ديما: انا دخله اخد شاور
صفاء: ماشي بس بسرعه عشان تفطري 
ديما: حاضر
----------------------
علي السفره كان الكل متجمع علي الاكل 
عزالدين: ورق الصفقه معك ي مراد
مراد: ايو في مكتبي 
عزالدين: ماشي 
تنزل ديما: صباح الخير
الكل: صباح النور
مازن: اهلاا بالكسلانا
ديما: نننيي بس يلا
مازن: طيب شوفي مين ها يوصلاك
ديما: ابيه مراد ها يوصلاني مش عوزه من حاجه صح ي ابيه
مراد: صح ي حبيبتي 
ديما تطلعت لسنها ل مازن وخرجت ركبت عربيت مراد 
مازن بصوت عالي: مش ها يوصلاك كل يوم يختي 
يضربه علي قفه يوسف: بس ياض 
مازن: اي يلا انت هتضربني
يوسف: اخرس يلا
عزالدين: خلاص انتو الاتنين يلا ي مراد وصلا اختك وتعالي علي الشركه بسرعه 
مراد: حاضر سلام 
مشي مراد ومازن مشي 
عزالدين: وانت مش هتمش
يوسف: بتطردني ي حج ماشي انا اصلاا مشي هروح اعدي علي ريهام اخدها في طريقي 
صفاء: ماشي ي حبيبي سلام
يوسف: سلام مشي يوسف
عزالدين: عوزه حاجه ي حبيبتي 
صفاء: عوزه سلمتك يروحي 
عزالدين: طب يلا سلام 
صفاء: خلي بالك من نفسك
عزالدين: حاضر ي حبيبتي
مشي عزالدين
----------------------
في عربية مراد ديما كانت سرحانه في عمر 
مراد: ديما
ديما: .........
مراد ديماااااااا
ديما: في اي بتزعق ليه
مراد: عامل اندي عليكي
ديما: معلش سرحت شويه
مراد: في مين
ديما: هاا
مراد: ها اي 
ديما: مش سرحانه انا بس عند كذا محاضره انهارد رخمه
مراد: بتاعت انهي دكتور
ديما: ابيه يوسف
مراد: طب لو مش فاهم حاجه اسألي
ديما: مبحبش اتكلم مع في الجامعه عشان محدش يعرف انو اخويا
(ملحوظه ديما مش قايله لحد عشان محدش يصحبه عشان اخوها معيد ساره صديقت ديما متعرفش ان يوسف اخو ديما وساره بتحب يوسف)
مراد: خلاص لم تروحو الفيلا ابقي خلي يفهامك الي انتي مش فاهمه
ديما: حاضر يلا عشان متأخرش سلام
مراد: سلام
نزلت ديما من العربيه ومراد مشي
--------------------
في الجامعه جت ساره علي ديما وحضنته 
ساره ببتسمه: وحشتيني اوي 
ديما: وانتي اكتر
ساره: كل دا تأخير ي كلبة البحر
ديما بضحك: ماشي ي معفن الجبنه 
ساره بضحك: طب يلا عشان دكتور يوسف
ديما: وانتي فرحنه كدا ليه
ساره بتوتر: عادي هفرح ليه
ديما: ماشي هعمل نفسي مصدقه
ساره بتهرب: يلا بقي 
---------------
عند بيت ريهام يوسف وقف مستني ريهام لم تنزل
ريهام بدلع: اتأخرت ب حبيبي
يوسف: لا و يلا
ريهام: بتكلمني كدا ليه ي يوسف
يوسف: حضرتك مش شايفه انتي لابسها اي غير انك مش محجبه وانا ساكت
ريهام بضيق وصوت عالي بعض الشئ: يوسف انا ميت مره قولتلك دي طريقت لابسي 
يوسف بعصبيه: صوتك مايعلش ي ريهام 
ريهام بخوف:حاضر بس متزعلش ي بيبي
يوسف: ول زعلان ول زفته
ريهام: ونبي خلاص ي حبيبي عشان خاطري
يوسف: خلاص 
ريهام: طب يلا
يوسف: يلا
ركبو ومشيو
----------------------- 
عند مراد وهو مشي بالعربيه كان هيخبط بنت وقف العربيه بسرعه ونزل
مراد: انتي مجنونه
البنت: انت الي مبتعرف تسوق
مراد: احترمي نفسك
البنت: انا محترمه غصب عنك 
مراد: واللهي انتي رامتي نفسك قدم العربيه عشان اديكي فلوس اصلا انا عرف الاشكل دي كويس
البنت اتعصبت وضربت مراد بالقلم: انت واحد قليل الذوق وسبتو ومشيت
مراد مصدومه عمر ما حد مد ايدو عليه وحلف لو شفها تاني ليندمها وركب العربيه ومشي علي الشركه
------------------
في بيت ميرا
ميرا وصلت البيت وهي عمله تشتم
يارا: في اي مالك
ميرا بعصبيه: واحد مغرور وتخلف كان هيموتني 
يارا بضحك علي شكل اخته: طب في اي
ميرا:انتي بتضحكي علي اي ي بت 
يارا: طب خلاص خلاص قوليلي مالك
ميرا: بعد ما حكتلها
يارا: اي دا جبتي الشجاعه دي منين
ميرا: واللهي مش عرفه انا عملت كدا ازاي
يارا: سيبك منو انا رايحه المدرسه يلا سلام 
ميرا: سلام ي حبيبتي عوزه حاجه
يارا: عوزه سلامتك
يارا مشيت وميرا راحت المطعم الي بتشتغل في 
(ملحوضه البنت الي مراد خبطه هي ميرا بس هو ميعرفهش ول هي تعرفو وعزالدين عرف ان ليه بنت اخوه وهو بيدور عليه بس هي متعرفش و ميرا بتشتغل في مطعم مع راجل كبير عندو ٦٥ سنه اسم ياسر بيحب ميرا وبيعتبرها زي بنتو وميرا وبتعتبر زي ولدها بيسيب المطعم لميرا ويروح شغلو في الشركه عند عزالدين بس هو ميعرفش ان ميرا بنت اخو عزالدين)
ميرا:صباح الخير ي عمو
ياسر: صباح الخير ي حبيبتي عامله اي
ميرا:الحمدلله ي عمو وحضرتك
ياسر: الحمدلله ي بنتي انا هروح الشغل عوزه حاجه
ميرا: ربنا يخليك
ياسر: يلا سلام
ميرا: سلام
وبدأت تشتغل
--------------------
في الشركه وصلا مراد وهو متعصب 
داخل مكتبو داخل عمر وراه المكتب
عمر: مالك ي عم داخل مش طايق نفسك ليه
مراد بضيق: ابعد عني ي عم انا مش طايق حد
عمر: قولي بي مالك
مراد: حكالها 
عمر بضحك: مراد عزالدين الجارحي اضرب بالقلم من بنت
مراد: اساكت ي عم بقا 
عمر: انا رايح اشوف شغلي 
مراد: روح ياض يلا ولم عم ياسر يجي خلي يجيب ورق الورق عشان امضي عليه
عمر: ماشي. وخارج
داخل عزالدين المكتب لمراد
عزالدين: اي ي مراد مفيش اخبر عن ميرا بنت عمك
مراد بحيرها: واللهي ي بابا انا بدور عليه
عزالدين: يارب نلقيها دا اخويا كان ما وصيني عليه وانا نفسي اشوفها قبا ما اموت
مراد: بعد الشر ي بابا انشاء الله هنلقيها 
عزالدين: انشاء الله
مراد: انت قولت اسمه اي 
عزالدين:ميرا ياسين الجارحي
وكان عم ياسر لسه واصلا الشركه وكان لسه هيخبط علي الباب سمع كل حاجه واتصدم.....
------------------------
في الجامعه داخلت ساره و ديما المحاضر وداخل بعدهما ساره كانت عملها تضحك بصوت عالي ديما خدت بالها ان يوسف داخل وساكتة لكن ساره مخدتش بالها
يوسف: الهانم الي ور والي عملها تضحك برا 
ساره انتبهت وبصت علي يوسف
ساره: ااانا ي دكتور
يوسف:ايوه انتي اطلعي بره و طلمها مش محترمه محضرتي ما تحضريهاش تاني
ساره بعصبيه: هو انت فاكر انك بتطردني من الجنه 
يوسف بعصبيه هو كمان: اطلعي برا واعتبري نفسك شيلها الماده
ساره: احسن برضو 
ساره كانت لسه هتخرج سمعت صوت ديما بتقول
ديما وقفت: لو ساره هتطرد ساره من المحاضر انا كمان مش هحضرها ديما كانت لسه هتخرج سمعت يوسف بيقول
يوسف: لو خرجتي يبقي انتي كمان شيله الماده
ديما لفتلو: طظ 
وخرجت هي وساره
ساره: عملتي كدا ليه كدا انتي هتشيلي الماده
ديما بعصبيه: انا هوري ازاي يشيلني الماده بس لم يروح انا هخلي بابا يوري هيشلي انا وانتي الماده ازاي
( ديما كانت بتكلم ونسيها خلاص انها مش قايله لحد انو اخوها) 
ساره بستغراب: تقصدي اي لم تروحي هتخلي ابوكي يوري
ديما بتوتر: ااااا....
ساره: قولي ي ديما قصدك اي بكلمك دا
ديما: هقولك...........
يتبع ......
لقراءة الفصل الثانى : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent