recent
أخبار ساخنة

رواية معاً من جديد الفصل الحادي والعشرون 21 والأخير بقلم شروق فاروق

jina
الصفحة الرئيسية

     رواية معاً من جديد الفصل الحادي والعشرون 21 بقلم شروق فاروق

رواية معاً من جديد الفصل الحادي والعشرون 21 بقلم شروق فاروق

رواية معاً من جديد الفصل الحادي والعشرون 21 والأخير بقلم شروق فاروق


تالين بذهول:فستان ايه؟
أمير بلامبالاه:فستان الفرح..فرحي أنا وميس
تالين بثبات:اممممممم..ماشي يلا بينا..دا ضرتي برضه 
أمير بلع ريقه بتوتر وقال:انتي طبيعية!
تالين بهدوء:جدا..مفكر اني هزعق وهعيط وكدا..مافيش مشاعر جوايا من ناحيتك..بالنسبالي عادي جدا مش فارقه 
أمير قلبه دق جامد وقال:يعني ايه؟
تالين وهي بتفتح الباب وبتخرج:كلامي واضح علي ما اظن 
نزلت السلم وعنيها اتملت دموع بس مسكت نفسها وكملت طريقها 
أما عند ميس كنت بتجهز كل حاجه هي وعادل 
ميس:هتوحشني اوي يابابا
عادل وهو بيحضنها بحب:هتوحشيني أكتر..بس كلها اسبوعين ونرجع تاني وهناك هتفضلي معايا انتي وامير
ميس بفرحه:كدا كل حاجه مظبوطه
فجأة فونها رن
رفعت الفون وابتسمت وردت
ميس:ألو
أمير بضحكه:صباح الخير
ميس:صباح النور
أمير:عاملك مفجاة
ميس بحماس:ها مفجأة ايه ؟
أمير:تؤ تؤ لو قولت مش هتبقي مفجأة
ميس:عندك حق
أمير:اجهزي وأنا هعدي عليكي
ميس:ماشي ..مش هتأخر
أما تالين 
عايدة وهي بتقفل الباب:اقعدي يا تالين
تالين بقلق:خير ياخالتي؟
عايدة بغيظ:انت ي بت اتجننتي!
تالين ب استغراب:ليه كدا!..زعلتك في ايه؟
عايدة وهي بتمسح علي ايدها:لسا هنا ليه؟
تالين بغصه:لو وجودي مدايقك أمشي
عايدة بضجر:اكيد مش قصدي كدا..انا قصدي ان أمير هيتجوز بكرا..وهي ماتعرفش حاجه لو انتي هترضي بوجودها هي لا
تالين بتنهيدة:لو كتبوا الكتاب واتأكدت انهم اتجوزوا..انا مش هفضل علي ذمته ثانيه واحده
عايدة بحنان:انا واثقه في ربنا وانه عمره ما هيخذلك أبدا
تالين براحه:ونعمه بالله 
فجاة جه صوت أمير من بره
أمير بضجر:خلصتوا المؤتمر ولا لسا؟
عايدة:اطلعي يلا..وخلي بالك من نفسك
تالين وهي بتبوس راسها:حاضر ياخالتي..مع السلامه 
طلعت من الاوضه وراحت لامير
تالين:يلا
أمير:يلا
أما نادر كان بيكلم ميس ف الفون
ميس:كدا كل حاجه هتنتهي وقريب هتقدر تتقدملها تاني..والمرادي مفيش حاجه هتمنعك
نادر ب ابتسامه:خلاص مابقاش يهمني..مش عاوز أكمل
ميس ب استغراب:ودا من امتي ده؟
نادر:من دلوقتي..انا هنتبه لشغلي واشوف حد يقدرني..بالتوفيق وراح قافل الفون 
ميس بغصه:ماله ده!
بعد مده أمير وصل هو وتالين 
ميس بضحكه ساخره:تالين..منورانا
تالين بضيق:ميرسي
أمير بشرح:تالين هتساعدك المرادي كمان 
ميس ب دهشه:بجد!
تالين:دي حاجه تسعدني
ميس بعدم راحه:تسلمي
بليل 
أمير بعند:وأنا حوار البيت المقسوم ده مايلزمنيش
تالين بغيظ:هو يوم وهمشي 
أمير بمكر:اممممم..فعلا مش هنتكلم كتير بقا..بس وربنا ما انا عايش في بيت مقسوم 
تالين بهدوء:ماشي..تصبح علي خير
أمير ب ابتسامه:وانتي من أهله ياكل الخير
تالين فتحت الباب وبصت من وراه وقالت:بتقول ايه؟
أمير بتوتر:مالكيش دعوة..انا داخل انام وراح خابط ف الباب وبصلها وابتسم ودخل بسرعه الاوضه 
تالين بتنهيده:الله أعلم انت ناوي علي ايه
في صباح اليوم التاني
كان الكل مشغولين بترتيبات الفرح وتالين ماخرجتش من الاوضه طول اليوم وحست انه فعلا هيتجوزها و ماعندهاش اي امل تاني..اما امير كان متحمس جدا وهو بيرتب لكل حاجه وكان بينه وبين علي نظرات غريبه
في قاعة الفرح 
ميادة بدموع:ياعيني عليكي يبنتي
تالين بثبات:مفيش حاجه اخسرها..كدا كدا كان متجوزني عشان مصلحته
ميس كانت قاعده مع امير ف الكوشه
ميس بعدم راحه:لازمتها ايه الشاشه دي
أمير بمكر:تبع القاعه هنا..مالك متوتره كدا ليه
ميس وهي بتفرك ايديها:لا توتر ولا حاجه
أمير:طيب
ميس:هو المأذون هيجي امتا؟
أمير ب ابتسامة:قريب خالص ماتشغليش نفسك
بعد مدة علي جه و وشوش أمير 
أمير بصله وحرك راسه 
أمير ساب ميس ونزل عند طرابيزة تالين اللي اول ماشفته دورت وشها
أمير ب ابتسامه:هاتي ايدك
تالين:نعم؟!!
أمير هز راسه وأخد ايدها وراح عند الكوشه
تالين ب احراج:انت بتعمل ايه!..شكلي قدام الناس
ميس بلعت ريقها بخوف وبصت ل أمير
أمير:وشك أصفر..لسا شوية كمان إصبري عليا
أمير بثبات وهو لسا ماسك ايد تالين:المشهد النهاردة المفروض كان هيبقي تقليدي زي أي فرح ..بس أنا كالعاده عندي تغيير في الأحداث وفي مفجأة لذيذة خالص هتظهر علي الشاشه دلوقتي
كل المعازيم بداو يتكلموا والتساؤلات كترت
رزق بعصبيه:انت بتنيل ايه ؟
أمير:أنا بصلح غلط..وبكشف حقيقه..أتمني من حضرتك تستني للأخر وتستمع معانا
ميس بدات تتوتر اكتر وتعرق
وروفيدا وعايدة وميادة كانوا مصدومين ومش فاهمين حاجه
فجأة ظهر فيديو ل ميس وهي طالعه علي سلم شقة أمير وبعد مدة خرجت ومعاها ورق وكانت بتبص بحذر علي الباب
عادل بزعيق:انت اتجننت ..ايه القرف ده؟
أمير:دا فيديو ل بنت حضرتك وهي داخله بيتي وخرجت بقسيمة الجواز اللي اتعرضت علي الناس كلها
رزق:ميس..الكلام اللي بيقولوا صح؟
ميس ب انكار:لا لا طبعا ماحصلش
أمير:هقولكم كل حاجه حصلت عشان تصدقوني
Flash back..
علي بضجر:ياغبي مش انت مراقب البيت؟
أمير خبط راسه وقال:فعلا ازاي ماجتش في بالي
علي:راجع الكاميرات ولما توصل لحاجه كلمني وأنا أهتم الباقي
أمير فعلا روح وراجع كل الفيديوهات اللي كانت فاضيه لحد ما مل بس قرر يكمل آخر فيديو..فتحه واندهش لما لقي ميس هي اللي دخلت بيته
وكلم علي بس كان في لغز وهو تعب ميس وقرروا يروحوا المستشفي اللي ميس كشفت فيها
في مكتب الدكتور
الدكتور بتوتر:هي فعلا تعبانه
أمير بتهديد:انت مستقبلك ممكن يروح ف داهيه لو أصريت علي الإنكار..لأن حاجه مهمه واقفه علي كلامك
الدكتور بندم:أنا هقول كل اللي حصل
إنتهاء flash back..
 أمير:كان ممكن أكشف كل اللي عملتيه من غير ما أعمل فرح بس أنا رضيت كرامة مراتي اللي انتي بهدلتيها..انتي اتأكدتي اني مش عاوز أكمل معاكي كان لازمته ايه كل اللي عملتيه!!
عادل بصدمه:دا كله يطلع منك؟..لو كنتي قولتيلي كنت حليت كل حاجه ب ايدي..بس انتي قررتي تعملي النصايب دي كلها..وبص ل أمير وقال:أنا اسف يا أمير..أتمني تسامحني علي عمايلها السوده
أمير ب ابتسامه:انا مسامحها..خلاص دلوقتي انا أخدت اجمل تعويض في الدنيا ومسك ايد تالين اللي كانت بتدمع وبتبصله بدهشه
أمير بحب:أسف اني خبيت عنك كل ده..بس حبيت أرد اعتبارك من غير ماتعرفي زي ماهي عملت اللي عملته من غير ماتعرفي
تالين وهي بتمسح دموعها:مش هسامحك بسهوله كدا
أمير :نعم؟
تالين:اسفه يا أمير وراحت ماشيه وسيباه
امير:تالين..يبنتي..والله ماوقت هزارك ده..تاليييييين
تالي بضحكه:جرب شويه ياسي امير..
النهاية

لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent