recent
أخبار ساخنة

رواية حبيتك رغم فرق السن الفصل الثاني والعشرون 22 بقلم أمل السيد

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية حبيتك رغم فرق السن الفصل الثاني والعشرون 22 بقلم أمل السيد

رواية حبيتك رغم فرق السن الفصل الثاني والعشرون 22 بقلم أمل السيد

رواية حبيتك رغم فرق السن الفصل الثاني والعشرون 22 بقلم أمل السيد


... شكلك مش فاضي هاجي في وقت تاني 
ادهم: وقت تاني ليه اتفضلي عايزه ايه ما فيش احد غريب دي مراتي
... مراتك ؟
ريم: ادهم مين دي 
ادهم: دي دي 
.. انا نوران كنت خطيبته  
ريم: اه وعايزه ايه بقى 
نوران: وانا عاوز منك ايه 
ريم: امال واقفه ليه 
نوران: عاوزه اتكلم مع ادهم لوحدنا ممكن
ريم: نعم يا ام قرنين انتي وثانيا اسمه دكتور ادهم ده مش خطيبك عشان تناديه باسمه 
نوران: اسفه ممكن كلمتين يا دكتور حلو كده
ريم بصيت له ما تكلمتش مستنيه رد فعل ادهم هيقول ايه 
ادهم: ريم اظنك عندك محاضره دلوقتي صح 
ريم بصيت له بغيظ داست على رجله وراحت قعدت على المكتب 
ادهم ابتسم ابتسامه خفيفه كان متوقع ده منها على فكره عندك محاضره 
ريم: لا عادي مش مهمه لا بقى اروح للدكتور يشرحها لي هنقلها من صاحبتي ما تقلقش شوف الانسه ام قرون دي عايزه ايه
نوران: عفوا ايه ام قرون دي 
ريم: وطالع الفوق كمان 
نوران: قصدك ايه يعني 
ادهم: خلاص كده كنت عاوزه ايه يا مدام 
ريم في سرها دي طلعت متجوزه الحمد لله امال تكون عاوزه ايه يمكن تكون اتطلقت عاوزه تتجوز يا نهار اسود والنبي ما اتحرك من مكاني 
نوران: اولا انا اسفه انت فهمت غلط 
ادهم: اسفه على ايه 
نوران: علي اليوم اللي كنت فيه ..
ادهم: ممكن بلاش كلام عن الماضي ويا ريت تقولي انتي عايزه ايه 
ريم: لا انا عايزه اعرف هي كانت عايزه تقول ايه كملي 
ادهم: ريم بعدين
نوران: ادهم انا حبيتك بجد انا في البدايه كنت باضحك عليك بس والله بعدين حبيتك بس الظروف هي اللي جبرتني 
ادهم: والله عبيطه انا عشان اصدقك صح الظروف جارتك تخونيني حبتيني فين ده كفايه كده وتفضلي عشان ما عملش حاجه تاذيك 
نوران: اعمل اللي انت عايز ما عادتش تفرق انا هاتكلم معك النهارده بكل صراحه ممكن تكون اخر مره هتكلم معك ممكن تكون اخر ثانيه ممكن تسمعني ارجوك عشان اموت وانا مستريحه اوعدك ان انا مش هضايقك بعد كده 
و هتستريح مني للابد 
ادهم بص لريم اللي كانت اللي كانت مهتم بالكلام ادهم راجع بص ل نوران من جوا انتي ليه رجعتي انا صدقت نسيتك و شلتك من جوايا ليه جايه تجرحيني تاني الدموع لمعه في عيني خفي دموع وتكلم بكل ثقه وتفضلي ويا ريت تكون اخر مره. 
نوران: انا اول ما شفتك بعترف اني محبتكش كنت واخداك رهان بس كل حاجه فيك مع الوقت حبيتها قلت بدل ما يكون رهان يكون بجد لو قلت لك اني باحبك بس والله العظيم باحبك ولسه باحبك 
ادهم: ويوم عيد ميلادك ده كان ايه 
نوران: مش عارفه حصل ازاي انا كنت احتفل عيد ميلادي معك انت كنت مستنياك بس للاسف القدر غير كل حاجه وغير حياتي بالكامل سامحني يا ادهم وقالي انك بتحبني 
ادهم: للاسف انت جرحتني وعمري ما انساه تعرفي انا عملت ايه عشان انساكي للاسف انت بالنسبه لي خلاص موتي وحضري وكل حياتي موجود معي وشاور على ريم 
نوران: انا مبسوطه انك كملت حياتك ربنا يسعدك دي اخر مره هتشوف وش ممكن تكون اخر دقيقه كمان انا فعلا هاكون ميته بالنسبه لك بالنسبه لكل الناس سلام لسه باحبك وهفضل احبك لاخر دقيقه في عمري ممكن احضنك لاخر مره 
ادهم: لا مش هينفع 
نوران: بصيت لريم ممكن دي اخر مره اشوف فيها وبعد كده ما عدتش هاشوفه تسمحي لي  
ريم: ماشي 
نوران: اسفه اني جرحتك او حضانه سامحني 
ادهم: ممكن تبعتي بقى 
ريم: خلاص كفايه 
ادهم: ممكن تبعد عني نورا
ريم: ادهم مالك في ايه 
ادهم: نوران مالك رد علي 
ريم: هي ماتت 
ادهم: طب انا لسه باحبك قومي
ريم: انصدمت من كلمه ادهم 
ادهم شال نوران ومشي ريم لسه مصدومه
.. ايه في ايه مالك 
ريم: ولا حاجه الاء
الاء : نعم في ايه 
ريم: ادهم بيحبها 
الاء: ادهم بيحبك انتي 
ريم: بس هو راح معها 
الاء: قصدك اللي شالها اكيد يوديها
المستشفى واي حد ما كان هيعمل كده 
ريم: هو لسه بيحبها 
الاء: ادهم بيحبك والايام هتثبت لك انك غلطانه خليك واثقه من نفسك وحبك وصدقيني عمرك ما هتلاقي احد زياده شيلي كل ده من راسك يكفي جامبو 
ريم: يعني اعمل ايه 
الاء: يا بنتي شغاله مخك شويه اتصلي به 
ريم: حاضر  
روايات بقلم امل السيد
عند سلمى كانت مبسوطه جدا كانت بتحضر مفاجاه محمود بس كان في عيني مركبها 
هند: جهزي براحتك صدقيني ما هتتهنى 
سلمى: حاسه بصوت بينادي عليها 
ادهم راجع ع البيت 
ريم: ابتسامه جميله حمد لله على السلامه 
ادهم: الله يسلمك يا قلبي 
ريم: تاخرت كده ليه 
ادهم: اسف اني جرحتك بس الماضي بيفضل ماضي صح 
ريم: صح صدقني انا مش زعلانه اللي انا سمعته انا عارفه انك لحد عنده ماضي وعنده جروح في حياته بس لازم نتعلم من تجربتنا والماضي بيفضل ماضي بس دائما بيلا حقنا بس بيفضل اسمه ماضي 
ادهم: صح انا الماضي ده اكبر جرح لي اتعذبت قوي فيه انا اسف 
ريم: ما فيش بيننا اسف احنا واحد قل لي بقى رحت فين 
ادهم: وديتها المستشفى هي كانت طلعت من المستشفى هي كانت تعبانه اصلا 
ريم: ربنا يشفيها ممكن اسالك سؤال 
ادهم: مش عارف هو انا حبيتها قوي بس مش ممكن قلبي يختارها تاني اغير لك انتي انا اول ما شفتك قلبي اختارك يا ريت يكون الجواب وصلك 
ريم : والله ماشي 
ادهم: انا باحبك اوي فاهمه 
ريم: وانا كمان باحبك قد قلبك ما بيحبني 
ادهم: يعني خلاص ما فيش زعل تاني 
ريم: ايوه ما فيش زعل تاني وفي ريم جديده ريم بتحب ادهم وبس 
ادهم: بيحب ريم قلب ريم وكل حاجه ف ريم
ادهم كان هيبوس ريم لك رنا واقفه انا اسف مخدتش بالي ما كنتش اعرف انك هنا 
ريم: اهي قاعده معي لغايه ما تيجي ونامت 
ادهم: ممكن ثانيه عايزاك 
ريم: حاضر 
ادهم: حبيبتي مش هافضل قاعد هنا
ريم: ليه 
ادهم: عشان مش هينفع عشان تاخدو راحتكم في الشقه انتي وصاحبتك  
ريم: ليه
ادهم: عيب ما ينفعش عشان تاخد راحتها لغايه ما تظبط امرها 
ريم: بس انت كده هتوحشني 
ادهم: والله تصدقي ما كنتش اعرف 
ريم؛ انت بتستظرف صح 
ادهم: اكيد طبعا ده الباب في الباب يا حبيبتي
يعني لو طلعتي كده هتلاقيني في وشك
ريم: صح انا غلطانه 
ادهم: ريم افهميني مش هينفع اقعد هنا صاحبتك موجوده لغايه ما تشوف هتعمل ايه 
ريم: ماشي 
ادهم: طب انا هاروح اطمئن على ماما ماشي 
ريم: هاجي معك 
ادهم: ماشي غيري هدومك هستناك بره 
ريم: حاضر في ثانيه هتلاقيني وراك 
ادهم خرج لك رنا وقفه زي ما هي  تجاهل 
رنا: انا اسفه قلت لك اسفه 
ادهم: اوعي تكوني فاكره ان انا مش فاهمك غلطانه اسفه دي لك انتي اسفه وبعدين ترجع تاني العبي علي يا ريت تلعبي علي حد تاني غيري 
رنا: هههه ما انت شاطر اهو و فاهم اوعدك ان ريم مش هتعرف حاجه مين هيحصل بينا 
ادهم: انتي واحده كان لسه هيتكلم شاف ريم يلا خلصتي 
ريم: اه 
في الصباح قام ادهم يدور على ريم بس ملقتهاش اعتقد انهي راحت كليه ادهم راح الكليه سال عليها بس ملكه هاش 
يا ترى ريم اختفت فين ؟ 
ادهم فعلا نسي حبه؟ 
هند هتعمل ايه؟ 
ادهم هيعرف يبعد رنا عنه؟ 
يتبع…..
لقراءة الفصل الثالث والعشرون : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent