recent
أخبار ساخنة

رواية صافيتي الفصل الثاني 2 بقلم دينا عبد الحميد

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية صافيتي الفصل الثاني 2 بقلم دينا عبد الحميد

رواية صافيتي الفصل الثاني 2 بقلم دينا عبد الحميد

رواية صافيتي الفصل الثاني 2 بقلم دينا عبد الحميد


ايه الماذون جه. .. طب ثوانى واكون عندك باى 
ثم اغلقت الهاتف وقالت كده مفضلش غير عامر ومراد وابقي خلصت الحساب بس هانت عشان تعرفوا مين هى صافيه الحلوانى
ثم مدة صافيه يدها إلى تلك القلاده التى في رقبتها وفتحها لتري ما بها وتلتمع الدموع في عينيها ثم تمسحها وتقول وغلاوتك عندي يا بابا لامو..تهم بالحسره وانتق*م ليك ول بدر مش هاسيب مخلوق منهم منغير محاسبه واح*رق قلبه
مسحت صافيه عينيها واغلقة القلاده واخفتها بملابسها ثم عادة إلى نظرتها القاسيه وقادة باقصي سرعه 
حتي وصلة إلى منزل ضخم كتب عليه فيلا فياض 
لتدخل ببرود إلى ذالك المنزل الضخم وقد قامت بوضع بعض المساحيق التى غيرة ملامحها لتقف إماما مراد وعامر وشريف أبناء عائلة فياض فتجد الثلاثه وقد ارتدوا ملابس مميزه واستعدوا للزواج فدخلت صافيه ببرود وقالة 
ايه يا حبيبي فين المأذون اسفه على التاخير 
ليرد. عليها الثلاث شبان في نفس الوقت ولا يهمك يا حياتي المأذون جوه
فتنظر وصال لشريف وتقول امال فين داليا مراتك 
شريف في داهيه مش مهم المهم انى هاتجوز وخلاص 
لتنظر لمراد وتقول طب ومرام 
مراد باشمئزاز مرام مين انا عملت بكلمتي ورميت دبلتها في وشها 
فتبتسم وتقول لعامر وبالنسبه الباشا بتاع الصرمح*ه 
عامر بطلتها من زمان يا صوفي
صافيه ببرود بس الشروط مش كامله 
فيقول شريف داليا طالق بالتلاته والماذون حالا يطلقنا 
فتبتسم صافيه وتقول كده خلاص نتجوز 
فيبتسم الشبان الثلاثه 
ولكن تتلاشي الابتسامه عندما ينطق كل منهم لشقيقيه امال فين عريسكم 
فيبتسم الثلاثه وبنظرة ثقه يقول اهي وبيشيروا لى صافيه
ليصعق جميع الحضور فتنظر صافيه الثلاثه وتقول أيه ده مالكم كشرتوا كده امال لو تشوفوا باقي المفجأت 
فينظر شريف بغضب لشقيقبه ويقول ده هزار بارد ومقلب منكم
فينظر مراد وليه متكونش انت الى مديره 
فينظر لهم عامر بأعين حمراء ويقول افهم ايه إلى حصل 
وينسب شجار بين الشبان الثلاثه بينما تقف صافيه بضحك 
فتأتي صفيه زوجة نشأت الد عامر وعم شريف ومرد وتترجي صافيه أن تتصرف قبل أن يق*تل أحدهم الآخر فلا أحد من الموجودين كان قادرا على ايقاف الشبان لتنظر لهم صافيه ببرود وتدخل من بين الحشود الموجوده وتقف بثقه بين أيدى الشبان الثلاثه فيتوقفوا عن الشجار ولكن كانت ثيابهم قد تمزقة ودمائه*م لطخت متبقي من ملابسهم وتغير وجههم بسبب الإصا*بات 
ثحدثت صافيه ببرود 
تؤ تؤتؤتؤ 
حقيقي صعبتي عليا يا صفيه هانم بعد مو*ت جوزك وجوازك من اخوه بقوا الثلاثه ولادك بس للاسف معرفتيش تربي 
كنتي بتحلفي بأخلاقهم وحبهم لبعض بس هوب في لحظه كانوا هيقت*لوا بعض 
صفيه بغضب كله منك كادت صفيه تضرب صافيه ولكن امسك شريف يدها ونظر لعامر ومراد وقال لو قربت لها مش هيحصل كويس 
ووجه حديثه الشابين قائلا ابعدوا امكوا عنها 
هنا ضحكت صافيه بشماته وقالت شوفتي كمان ابن جوزك وضرتك بيزعقلك لاول مره بس حقيقي انت غلبان اوي يا شريف معرفش كنت مخدوع فيها ازاى 
شريف بغضب صافيه 
صافيه خلاص هاسكت بس جايب لكم مفاجاه فل اوى 
ثم نظرة لباب المنزل وقالت اتفضلوا لتدخل داليا زوجة شريف التي طلقها ومرام خطيبة مراد التى أهانها للتو
ليصعق الجميع 
داليا بقي انا في داه*يه وطلقتني يا شريف اه يا ع*رة الرجاله يا واط*ي يا زبال*ه 
ثم نظرة لى صفيه 
ولا خالتى إلى واقفه ومنطقتش بحرف كل ده ليه عشان مخلفتش
فضحكت مرام بسخريه وقالت طب انتي عشان الخلفه أما انا ليه 
فقالة صافيه بغضب عشان طول عمرهم وس*خين وزب*اله 
اقتربت من شريف وقالة فاكرني هاطمن على نفسي معاك وانت بعت مراتك وبنت خالتك 
فنظر شريف للأرض وبخجل 
تلتفت صافيه وتقول ببرود ولا مراد يلهوي ده انت يا ابني غدرة بيها بعد حب ٥ سنين متخيل هتيجي تتمسك بيا انا 
أكملت قائلة أظن كده ردي وصلكم فضحك عامر وقال يبقي انا ال....
قاطعته وصال وقالة اه ده انت عايز تقنعني انك صح 
وانت مخلوق بتغتص*ب وتز*ني لا مستحيل 
فتنظر لها صفيه وتقول امال انتي جايه ليه 
فتبتسم صافيه وتقول جايه عشان الباشا الكبير 
فيضحك فاضل ويمد يده لها وياخذها المأذون ويقول يلا يا مولانا اعقد انا العريس تحت صدمات الجميع ودهشتهم 
فتقول صافيه وانا موافقه 
ثم تنظر لصفيه وتقول بهدوء يلا يا مولانا اصلي مشتاقه قوى 
فيقول المأذون اسم العريس 
ليضحك فاضل ويقول فاضل عامر فياض 
فيقول المأذون واسم العروس فتجيب صافيه شريف 
صافيه سامي شريف 
فيسأل المأذون عن بطاقتها الشخصيه لتخرج له صافيه ورقه بها نسخه من محضر ضياع بطاقتها الشخصيه 
فيقول المأذون بأنه غير قادر على إتمام الزواج 
فاضل بغضب اقعد مكانك وكمل الجواز 
المأذون يا فاضل بيه غصب عني عايز رقم بطاقتها وهي مش معاها البطاقه 
فأمسك صافيه القلم وتقول هو رقم بطاقتي هيتحط فين ليشير لها المأذون فتبتسم صافيه وتكتب رقم بطاقتها ببرود وتقول ده رقم بطاقتي 
المأذون بس مفيش إثبات أن .....
فينظر له فاضل بغضب ليصمت ويتمم الإجراءات 
وبمجرد أن ينتهي ينظر لها فاضل بحب ويقول مبروك يا صافيه 
صافيه بكيد للشبان وصفيه قالت قولى يا صفصف 
فاضل بحب حاضر يا صفصف 
صافيه بدلال تسلملى يا فوفو يا حبيبي يلا من هنا عشان عين العوازل متصبناش 
فاضل بضحك اه والله يلا وأخذه واتجهوا لغرفتهك 
شريف بصدمه فوفو
مراد وعوازل 
عامر لا وابوكوا مبصوت 
فينظر الشبان لبعضهم وؤضحكوا
بينما تاكل نار الغيره قلب صفيه 
صفيه بغضب انتوا بتضحكوا ده بدل متقفوا مع امكم وتوسوها
مراد مش لما تلاقي إلى يقف معانا يا اختي 
شريف ده انا مراتي شرش*حتلى عيني عينك 
عامر وانا اتقال عليا بتاع بنات 
الام تقوموا تضحكوا 
عامر اصل الموضوع نكته 
شريف طول عمرنا بتلعب ونسهر ويوم منوقع ونحب بجد نحب نفس البنت 
مراد والمصيبه تلعب بينا 
عامر والأغرب ابوك فجاه طقت في دماغه وقرر يتجوز 
شريف مع. بصراحه ليه حق مهو الواحد فينا لو ملاقاش واحده تظبطه وتملى دماغه ويشوف نفسه اول اهتماماتها هيدور على واحده تعمل ده 
مراد شكلك يا صفصف معرفتيش تظبطي دماغه
عامر وانا شاهد عيان دي مهمله اخر حاجه 
صفيه انتوا قلالت الادب ازاى تقولوا لامكم كده 
شريف انا قولت الحقيقه مقدرش الوم ابويا عشان دي الحقيقه إلى خلاني اسيب بنت اختك عادي
مش زنك عليا عشان الحمل لا ده عشان اهملها ليا 
ثم ذهب شريف بغضب لغرفته ودفع الباب بقوه 
فذهب عامر ومراد كل منهم لغرفته 
بينما ظلت صفيه في مكانه لتجلس ارضا نادمه حزينه وسط الظلام 
في غرفة صافيه وفاضل كان فاضل يبدل ملابسه بينما ظلت صافيه تنتظره وخرجة الشرفه وامسكت هاتفها في جروب وتساب كان فيه شخصين غيرها وبمجرد أن وجدوها متصله إذا بالرقمين يكتبان
نظرت صافيه بضحك لتجد مرام يكتب الان 
وفجاه وجدت اشعار داليا متصل الان وفجاه داليا يكتب الان 
داليا السافل المنحط باعني وخالتى واقفه تتفرج 
مرام ٥سنين معلقني بيه والآخر يخطبني واقول هانت يرميني ويحب تانى عادي يالهوي منك ياما تحت السواهي دواهي 
صافيه ببرود تستهتلو عشان تعرفوا تكذبوني 
داليا قلبي نار قايده يا صافيه 
مرام انا اكتر لازم انتقم 
داليا مفيش في ادينا حاجه عشان كده اطمنوا ورمونا 
مرام بس حقي مش هاسيبه لازم انتقم 
داليا لو عندك حاجه نعملها انا موافقه 
مرام معنديش عندك انتي 
داليا برضوا معنديش 
مرام مفيش غير صافيه تساعدنا 
داليا صافيه ممكن تساعدينا 
شاهدت صافيه الرسائل ولم ترد 
داليا هي صافيه مبنردش ليه 
مرام معرفش يا داليا بس هى الوحيده ال قادره تساعدنا نطفي النار 
داليا طب هي مبنردش ليه 
مرام المصيبه أن الرسائل بتوصل وتتشاف 
 انا هرم عليها
داليا كان غيرك اشطر رنيت عليها كتير بس الفون مقفول 
مرام يوووووه 
يلهوي يا داليا مصيبه 
داليا ايه في ايه 
مرام ليكون حد غيرها إلى بيشوف 
داليا والحل مرام مش عارفه 
كانت صافيه تراقب رسائلهم ببرود وابتسامه ثم اكتفت من المراقبه وكادت تكتب حتي شعرت وكان فاضل يخرج فاغلقة الهاتف واخفته بملابسها 
فاضل الله انتي لسه مغيرتيش يا عروسه مالك متقوليش مكسوفه 
نظرة له صافيه بخجل 
فاقترب منها وقال طب تعال اشربي معايا كأس خليكي تفكي 
صافيه بتوتر لا معلش مش هقدر 
فاضل كاس واحد بس 
فنظرة له صافيه بهدوء وارتشفت منه قليل ثم أعطته لها وقالت اشرب ورأيا عشان حبنا يكبر
فضحك فاضل وشرب عدت كؤس ثم اقترب منها وبدأ يخلع عنها ملابسها فبدأت صافيه تتوتر وتحاول الهروب منه ولكن لا مفر فقد بلغ عناده حد السماء رغم كبر عمره 
وهنا شعرت صافيه بأن اللعبه قد خرجت من يديها وانقلب السحر على الساحر وحاولة أن تبعده عدة مرات ولكن لا مفر وهنا نزلت دموع الخوف والندم و........
يتبع.....
لقراءة الفصل الثالث : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent