recent
أخبار ساخنة

رواية رفقا بالقوارير الفصل الحادي والثلاثون 31 بقلم ميادة مأمون

jina
الصفحة الرئيسية

    رواية رفقا بالقوارير الفصل الحادي والثلاثون 31 بقلم ميادة مأمون

رواية رفقا بالقوارير الفصل الحادي والثلاثون 31 بقلم ميادة مأمون

 رواية رفقا بالقوارير الفصل الحادي والثلاثون 31 بقلم ميادة مأمون


عدت ايام كتير علينا وانا مش طايق اسمع منها اي كلام وتقريبا كنت مانع عنها كل حاجه 
وبراقبها في كل خطوه بتخطيها وزي ما بيقولو كدة
كنت بعد عليها انفاسها
وبقت كل حاجه مرفوضه بسبب او من غيرسبب
نتيجتها ظهرت ونجحت بمجموع يدخلها كلية كويسة
بس حتي ده ماشفعش ليها عندي
يوم النتيجة رجعت من شغلي وهي كانت قاعدة مستنياني في هول الڤيلا 
قاسم نتيجتي ظهرت ونجحت
عارف مبروك
سيبتها قاعدة وكملت طلوعي لأوضتنا وطلعت هي ورايا
هو ده اللي ربنا قدرك عليه عارف مبروك  طب لما انت عرفت ليه مش اتصلت حتي بيا وقولتلي
عشان ماكنتش فاضيلك يا هانم وبعدين كفاية عليكي اصحابك وتليفونك اللي بقي مشغول 24 ساعة
انا تليفوني مش مشغول ولا حاجه انت اللي متغير وزعلان مني من يوم ما خرجت مع اصحابى و
كفاية كدب بقي 
ضربتها بالقلم وانا مضغوط منها لو كانت جات وقالتلي انها خرجت مع ندي يمكن كنت سامحتها 
وعرفت احاسب ندي لكن هي لسه مستمرة في كدبها ومش عايزة تقولي الحقيقة
وقفت مذهوله مني و ودموعها نازلة علي خدها اللي صوابعي علمت عليه
وبعد دقيقة من الصمت سابتني وجريت علي اوضتها  وقفلت علي نفسها
قعدت علي السرير انا خلاص هاتجنن منها انا عارف انها ماعملتش حاجة غلط بس ليه بتكدب عليا 
غيرت هدومي  وقررت اني لازم اعرف هي ليه عملت كدة حتي لو كان موتها علي ايدي النهاردة لازم تقولي
خرجت من اوضتي زي المجنون وحاولت افتح باب اوضتها لكن لقيته مقفول من جوة
افتحي الباب يا وعد
ردت عليا وهي بتبكي جامد وتصرخ 
بعد عني اني بكرهك يا قاسم سامع بكرهك
بجولك افتحي الباب ده لكسره علي دماغك
اكسره لو راجل واني هارمي نفسي من اهنة وارتاح منك
اكدة طب اني هاوريكى اني راجل ولا لاه
ضربت الباب برجلي وكسرته ودخلت لها وسط صريخها
اللي وصل حتي للامن علي بوابة الڤيلا
وهي بتجري علي الڤراندة عشان ترمي نفسها
بس لحقتها ومسكتها من شعرها وسحبتها ورايا وانا بقولها
بجي اني مش راجل يا بت ال........... يا كدابه يا غدارة زى ابوكي اني هاربيكي واقطع لسانك ده
بعد عني اوعاك تضربني سيبني سيبني
مش هاسيبك الا لما تنطجي بالحقيقة 
فضلت اضربها علي وشها وهي تصرخ
حرام عليك يا قاسم اني كدبت عليك في ايه بس
انتي عارفة كدبتي في ايه انطجي وجولي الحقيقة كنتي مع مين في المول
جولتلك كنت مع اصحابي انت ليه مش مصدقني كفاية بقي حرام عليك بعد عني اني بكرهك وبكره  قسوتك دي 
واني يعني اللي بحبك لاه يا بنت عزوز اني خلاص فوقت من حبك عرفت انك كدابه 
ماهي بنت الغدار عمرها ما هتكون غير غدارة زي ابوها
بس لاه ويمين الله ما هاتشوفي مني غير القسوة بعد اكدة يا وعد
////////////////////////////////////////
عدي علينا كام يوم تانين وانا حابسها في الڤيلا مابتخرجش حتي من أوضتها حتي الاكل بيروحلها لحد عندها ويتقفل عليها الباب تاني
الو ازيك يا قاسم انت فين يا بني بقالك كتير يعني مش بتسأل
معلش يا دينا اصلي كنت مشغول شوية 
طب ووعد فين دانا طلبتها كتير اوي وهي مش بترد عليا
انا واخد منها التليفون يا دينا  وحباسها في الڤيلا
ينهارك اسود يا قاسم لاء دانت اكيد اتجننت رسمي ليه تعمل كدة
عشان كدابة يا دينا الهانم بتكدب عليا انا بتقولي انها خارجة مع اصحابها وهي رايحة تقابل ندي
ندي يا دينا اللي كلنا عارفين سلوكها وسمعتها
تقوم تعمل كدة في مراتك طب مانت مشغل ندي عندك مسألتهاش ليه خليتها تعمل كده
ومين قالك اني مش هسألها 
بس هي ماتهمينيش في حاجه اللي يهمني ان مراتي ماتكدبش عليا يا دينا ماتقولي انها كانت معاها لكن هي مصممه تكدب  عليا
طب اهدي بس بص انا هاروح ليها الڤيلا واقعد اتكلم معاها واحاول افهم منها
اعملي اللي انتي عايزاه سلام دلوقتي عشان عندي شغل
///////////////////////////////
قاسم الاوراق دي لازم تراجعها وتمضيها بنفسك
حطيهم هنا واخرجي برة
حاضر بس ممكن امشي بدري ساعه انهاردة
رميت القلم من ايدي وقلعت نضارتي وبصتلها بغيظ
خير مامتك تعبت تاني وهاتخديها للدكتور ولا ايه
لاء انا اللي حاسة بشوية تعب وعايزة اروح للدكتور
كان فعلا وشها اصفر اوي وباين عليها الاجهاد والضيق
خير مالك يا ندي
مش عارفه تقريبا كدة واخدة برد في معدتي
او اكلت حاجة مش نضيفة
ماقدرتش تمسك نفسها وجريت علي الحمام الخاص بمكتبي ترجع كل اللي في معدتها
وخرجت وهي بتبكي ومش قادرة توزن نفسها
وقفت من علي مكتبي وجريت عليها اسندها واقعدها
بس اترمت في حضني ومسكت قميصي وهي بتبكي جامد
مالك يا ندي بتعيطي كده ليه
انت السبب يا قاسم ليه رفضت حبي ليه انا بحبك
تاني يا ندي هانعيد الكلام ده تاني وانا السبب في ايه  بس 
انتي لو تعبانه اجبلك دكتور هنا
انفزعت من كلامي وبعدت عني وقعدت علي الكرسي وهي بتقولي
لاء اوعي تجيب دكتور انا كويسة خلاص مافيش حاجه
طب لو عايزة تروحي قومي روحي وهابعت حد يوصلك لحد بيتك
متشكرة اوي يا قاسم 
قامت وقفت بخطوات ضعيفة حاولت تخرج من المكتب بس وقفتها
ندي
وقفت وبصتلي بهدوء
انتي ليه خليتي وعد تكدب عليا وماتقولش ليا انك انتي اللي كنتي معاها في المول
غمضت عنيها والدموع نزلت منها وحسيت بكسرة قلبها وردت عليا بصوت موجوع
لانك كنت هاترفض تخليها تخرج مع واحدة زي يا قاسم
/////////////////////////////////
بطلي عياط يا وعد ماتبقيش غلطانه وتعندي
انا مش غلطت في حاجه يا دينا
كدبتي عليه ولا لاء
لاء انا قولتله اني خارجه مع اصحابي وفعلا كنت مع ندي هو يعني كان شافني قاعدة  مع راجل 
بطلي هبل وعند في الغلط بقي من امتي اصلا وانتي بتحبي ندي من امتي وهي صاحبتك كدة
وليه اصلا تخليكي تكدبي علي جوزك  الا اذا كانت عارفة انه مش هايقبل بكدة
حاطت وشها في الارض من كسفتها قصاد دينا
هي قالتلي انه لو عرف هيأذيها في شغلها  عشان كانت قايلله ان مامتها تعبانة
وايه اللي يخليها تصمم عليكي انكم تخرجو اوي كده يا غبية غير انها عايزة توقعك في مصيبه مع قاسم
حرام عليكي يا دينا ندي مش وحشة اوي كدة
نعم ياختي هو انتي اللي هاتعرفينا علي ندي دانتي لسة ماتعرفيهاش الا من حاولي شهرين ولاتلاته
بت انتي اتعدلي كده ولما يجي جوزك تصالحيه وتعتذرى ليه وندي دي تبعدي عنها خالص انتي فاهمه
لاء مش فاهمه  اعتذر ليه  بعد كل اللي عمله ده وبعدين مالها ندي يعني دي غلبانه 
ولا هي يعني عشان مش غنية زيكم يبقي تبعدو عنها
يالهوي بت يا وعد هي البت دي عملت ليكي غسيل مخ ولا ايه 
مش هي دي اللي كانت بترسم علي جوزك يا هبله وعايزة تاخده منك
خلاص بقي هي اعتذرت ليا وبقينا اصحاب 
لاء دانتي عبيطة رسمي بقي
نعم انتي جاية تهزقيني في بيتي ولا ايه
بيتك روحي يا شيخة الله يخرب بيتك ولا ليه مانتي فعلا هاتخربي علي نفسك بهبلك ده انا ماشية قبل ما افرقع منك
هههههههههه طب استني بس خلاص يا ستي قوليلي عايزاني اعمل ايه وانا هاعمله.
ياحبيبتي عايزكي تعيشي حياتك في هدوء وتفهمي طبع جوزك وتعرفي تحتويه
احتويه اسكتي والنبي ده واحد معقد وايده سابقه تفكيره
ولما انتي عارفة كده ليه تزيدي في غضبه وتخليه يوصل للحالة دي 
ده قاسم طيب وحنين وبكلمة تكسبي قلبة يا عبيطة
فهمتك يا دينا بس كفاية بقي لحد كدة انتي مش ملاحظة انك بتتغزلي في جوزي ولا ايه
////////////////////////////////////
كنت كل يوم بتعمد اني ارجع متأخر اوي عشان ماتقابلش انا وهي
احسن اضعف قاصدها لأنها كانت وحشاني اوي وبرغم اني انا اللي باعدها عني
لكن كل ما احن ليهاواقول هارجع اخدها في حضني اسمع كلمتها وهي بتقولي بكرهك
كانت الساعة ٢ بليل ورجعت الڤيلا كنت فاكرها نامت وهاترحم من عذاب رؤية جمالها بس واضح انها كانت ناوية علي عذابي
لاقتها واقفه في المطبخ بنفس القميص الاسود وبتعمل اكل
عملت نفسي مش مهتم بيها وحاولت اطلع علي فوق بس ريحة الاكل بصراحة شدتني وكنت جعان اوي.
دخلت المطبخ وعملت نفسي بجيب كوباية مايه عشان اشرب وقولتلها بغضب
بتعملي ايه
زي مانت شايف 
ردي كويس واتكلمي عدل
ماكنتش اعرف اني متجوزة وكيل نيابة
وبعدين معاكي انتي الظاهر عايزاني اكسر دماغك دي
اه ابعد عني انت اللي خلاص مابتعرفش تفكر غير بأيدك 
ابعد عني انا بكرهك خلاص مابقاش علي لسانك غير الكلمتين دول 
مش انت قولتلي انك مش بتحبني.
واخيرا ضمتها لصدري  وقفلت عليها بين ايديا
دا بعد مانتي قعدتي تقوليلي بكرهك
كنت عايزني اقولك ايه وانت عمال تضرب فيا
عشان كدابة يا وعد 
انا مكدبتش عليك
قربتها مني اكتر وبدأت اتوه مشاعري معاها
لاء كدبتي واللي كدبتي عشانها جاتلي وقالتلي انها كانت معاكي
لفت نفسها وهي بين ايديا وشهقت بخضة
بقي كدة يا ندي
شوفتي بقي اني ليا حق ازعل
مراتي بتكدب عليا عشان واحدة ماتستهلش يبقي معايا حق بقي اتعصب ولا لاء
طب هو ماينفعش تتعصب من غير ماتضربني
دانا اضربك واكسر عضمك كمان لو بس حسيت انك بتكدبي عليا تاني
حرام عليك يا قاسم انا مش قادرة استحمل قسوتك ولا ضربك كل شوية فيا كدة
وانا يعني اللي قادر علي بعدك عني  وعذابك فيا 
انا بعذبك يا قاسم
طبعا خوفي عليكي بيعذبني  غيرتي عليكي بتموتني
طب وبتغير عليا ليه 
عشان بحبك يا قلبي
يعني هاتصالحني
نعم مين فينا اللي يصالح التاني
انت عشان انت اللي غلطان 
امممممم  وفي الاخر طلعت انا الغلطان طب تعالي بقي
حملتها بين ايديا وطلعت بيها
رايح علي فين
الله مش قولتي اني غلطان خلاص هاصالحك بقي

يتبع ...

لقراءة الفصل الثاني والثلاثون : اضغط هنا

لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

google-playkhamsatmostaqltradent