recent
أخبار ساخنة

رواية رفقا بالقوارير الفصل الرابع والثلاثون 34 بقلم ميادة مأمون

jina
الصفحة الرئيسية

     رواية رفقا بالقوارير الفصل الرابع والثلاثون 34 بقلم ميادة مأمون

رواية رفقا بالقوارير الفصل الرابع والثلاثون 34 بقلم ميادة مأمون

 رواية رفقا بالقوارير الفصل الرابع والثلاثون 34 بقلم ميادة مأمون


ربطلها النقاب علي عينيها ولفتها ليا تاني
كده تمام يلا يا حبيبتي انتي هاتنزلي من العربية دي دلوك مع السواج
والحرس بتوعك وهايطلعو بيكي علي الكفر
وساعة العربية ما توجف جوة السرايا مش عايز حد يلمح طيفك يا وعد 
حاضر يا قاسم
بتجولي حاضر وبعد اكده الجاكي عاملة مصيبة ربنا يستر بجي
لاه ماتخفش هاسمع كلامك ومش هاخرج من السرايا خالص
بس انت ماتتآخرش عليا وتعالي خدني بسرعة
قربت منها وضمتها لحضني
اني من دلوك مش عايز اسيبك ارفعي النقاب ده خليني اشبع من شفافيك اللي هايبعدو عني دول
لاه اتحمل بعدهم بجي لحد ما تردني ليك تاني
اكده بتعاقبيني اياك
ايوة عشان ماتجولهاش تاني
حاضر يا حبيبتي هاتحمل وهاعمل كل حاجة بسرعة عشان اجي اخدك كلك واضمك في حضني
امرت الحرس يرفعو الغطا من علي العربية ونزلتها وركبت العربية التانية
اللي اتحركت بسرعة
وركبت انا والحرس عربية تانية وامرت  الباقي انهم يحرقو الهدوم بتاعتنا ويختفو بالعربيات وروحت بسرعة علي الفيلا
////////////////////////////
وبعد ما وصلت بثواني كانت الشرطة مالية المكان وخبط علي الباب بقوة
عملت نفسي كنت نايم وانا بفتح ليهم الباب
لقيت العساكر انتشرو جوة الفيلا والظابط واقف قصادي
فتشو الفيلا كلها 
ايه في ايه تاني
مراتك فين يا قاسم
نعمممم
مراتي فين يعني ايه انتو مش قبضين عليها وهي في المستشفي دلوقتي وعليها حراسة كمان
يعني عايز تفهمني انك ماعندكش علم انها اتخطفت
انت بتقول  ايه دانا هاوديكم في ستين داهية يعني ايه مراتي اتخطفت 
مين اللي خطفها 
انت يا قاسم قولنا بقي خبيتها فين
وانا هاخطف مراتي ليه ياحضرة الظابط وانا عارف انها بريئه 
انتو اللي مسؤلين عنها وانتو اللي مفروض تجيبوهالي وتجيبو اللي خطفها
هايحصل ماتقلقش بس ساعاتها بقي متزعلش  لما تلاقي نفسك مقبوض عليك معاها
بصتله وانا بسخر من كلامه
لقيها انت بس وبعدين ابقي تعالي حاسبني
/////////////////////////
مع اذان الظهر كانت  العربية في جنينة السرايا ودجت وعد بابها
فتحت الحاجه كريمة بابها واول ما شفتها وعد اترمت في حضنها
اتوحشتك جوي ياام
انتي مين يا بتي
واه ماعرفنيش اياك اني وعد يااما
وعد يا ضي عيني اتوحشتك جوي يا بتي
وانتي كمان يا اما كريمه مش هاتدخليني بجي وللا ايه
لاه ادخلي يا حبيبتي ده بيتك ومترحك
اومال فين ابوي الشيخ حسن 
في الجامع بيصلي الضهر وزمانه جاي
انتي جاية مع مين ومين الرجالة اللي برة دول
هه اوعاكي تكوني عملتيها وهربتي من قاسم تاني يا بتي
رفعت النقاب من علي وشها ورمت نفسها في حضن الست كريمة
لاه ماتخفيش  واطمني قاسم هو اللي بعاتني اهنه ودول رجالته
وبعتك لوحدك ليه مجاش معاكي
اني وجعت نفسي ووجعته معاي في مصيبة يا اما واتقبض عليا بس هو هربني وبعتني اهنه عشان اتخبي من الحكومة
واه يخيبك يا وعد عملتي ايه المرة دي يا مكلوبة 
اسكتي يااما دول متهمني في جريمة جتل
جتل مين وليه يتهموكي انتي بالذات
كان داه صوت الشيخ حسن 
ابوي اتوحشتك جوي كيفك يا ابوي
جلبي وجعني  عليكي وعليه بهدلتي نفسك وبهدلتي الوِلد الغلبان معاكي يا بت المحلاوي
قعدت تبكي وهي حانية راسها في الارض 
يبقي اكدة قاسم كلمك
كلمني وجالي انة لسة خارج من القسم دلوك بعد ما اخدوه بليل وقعدو يحققو معاه
واه اخدوه تاني 
اجعدي يا بت واحكيلي اللي حصل كله 
قعدت في حضن الست كريمة وهي بتبكي  وقالتله حاضر هاحكيلكم علي كل حاجه
فلاش باك:
كنت بخلص ورق الكلية بتاعتي وراكبة عربيتي اللي قاسم خصصها ليا وعلمني السواجة كمان عليها
وراجعة تاني علي الفيلا 
لقيت تليفوني عمال يرن برقم غريب
وجفت العربية ورديت علي الي طالبني
الو مين معايا
انا ندي يا وعد
ندي  ازيك بقالك كثير ما اتصلتيش بيا بس ده مش رقمك يعني
الحقيني يا وعد
انا تعبانه قوي مش معايا حد وباتصل بدينا مش بترد علي
تعبانه ازاي طب اطلبلك دينا تاني انا مش هاعرف اتصرف
لاء تعاليلي انتي بس علي بيتي وخليكي معايا شويه احسن انا عندي نزيف جامد اوي
بس انا ماعرفش بيتك يا ندي
هابعتلك العنوان بس تعالي بسرعة
حاضر حاضر
فضلت قاعدة في العربية لحد ما بعتت العنوان في رسالة
وبعدها طلبت قاسم عشان اجوله اني هاروحلها بس هو ماردش عليا
اتحركت بالعربية تاني وروحت العنوان اللي قالتلي عليه
لقيت الباب مفتوح وفي صوت حد زي ما يكون بيتآلم
دخلت واني خايفة لتكون تعبت اكتر بس لقيته مرمي علي الارض والسكينة
مرشوقة في صدره
هو مين ده يا وعد
عصام صاحب قاسم يا ابوي 
الدم كان مغرقه و مغرق الارض فضلت اصرخ واجوله مين  اللي عمل اكدة
رد عليا بتعب وجالي 
شليها 
شديت السكينة من صدرة وجبل ما يموت جالي
انا اسف ربنا خدلك حقك مني
ومات
خرجت واني ماسكه السكينة في يدي وبصرخ
لقيت قاسم واقف قصادي وبيقولي انتي خاينة
والبواب عمال يصرخ ويقول قتلتيه عصام بيه اتقتل وانتي اللي قتلتيه
//////////////////////////////////
الساعة دلوقتي ٢ الظهر وندي واقفه قصاد وكيل النيابة
اتفضلي اقعدي يا انسة ندي
متشكرة اوي يا فندم بس من فضلك
تقولي انا هنا ليه
ليه هو انتي ماتعرفيش ان عصام صاحبك مات
ايه صاحبي دي حضرتك عصام كان زميلي  مش اكتر
يعني ماكنتوش متصاحبين
ايوة كلنا اصحاب انا وقاسم ورامي ودينا
طب وبالنسبة لوعد انتي  وهي اصحاب بردو مش كدة
لاء وعد تبقي مرات قاسم مش صاحبتنا يعني 
طب انتي  كنتي فين يوم ......... الساعة.......... 
كنت مع قاسم في الفندق بنخلص شغلنا
مع العميل الاجنبي 
وطلبتي وعد ليه بقي 
انا ماطلبتش وعد في اليوم ده خالص
يعني ده مش رقمك
لاء حضرتك
يعني انتي ماتصلتيش بوعد من الرقم ده وبعتي رسالة لقاسم منه
انا لاء طبعا ماحصلش
اممممم انا كنت بقول  كده بردو
///////////////////////////////////
هاه يا متر ايه الاخبار
زي ما قولتلك انكرت كل حاجة
والتقرير اللي انت جبته من شركة الاتصالات
التقرير مش مبين غير  رقمك ورقم وعد لكن المكالمة مش متسجلة يا قاسم
يعني ايه يا متر مرتي هاتلبس هي القضية
للاسف كدة مافيش قدمنا غير اننا ناخد منها اعتراف 
يا بنت ال... بس وحياة وعد عندي لخليكي تلفي حاولين رجبتك حبل المشنقة
/////////////////////////////
دخلت عليا مكتبي وقعدت من غير ولا كلمة
ورسمت الزعل علي وشها
مالك زعلانة كدة ليه 
مافيش
روحتي النيابة النهاردة
ايوة روحت ولسه راجعة من هناك
الله طب ومالك زعلانة كده ليه يا ندي
عشان ماكنتش اتوقع ان الحيوانة دي تحاول تشركني معاها في جريمتها
مسكت نفسي بالعافية قبل ما اقوم اخنقها بآيدي
مش فاهم حاجة فهميني اكتر يا ندي لو سمحتي
مراتك يا بيه ال ايه قايللهم ان انا اللي بعتها هناك 
وانتي عملتي ايه
انكرت طبعا
ايه انكرتي!!!!
هاه قصدي يعني اني قلتلهم ان الكلام ده محصلش
وهو فعلا الكلام ده محصلش يا ندي
لاء طبعا يا قاسم
بص انا كنت عايزة اقولك من زمان بس بصراحه كنت خايفه عليك من تهورك وغضبك
تقوليلي ايه
اقولك ان وعد وعصام كانو علي علاقة ببعض وكان بيروح ليها عند المد رسة وتروح معاه شقته

يتبع ...

لقراءة الفصل الخامس والثلاثون : اضغط هنا

لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

google-playkhamsatmostaqltradent