recent
أخبار ساخنة

رواية عشق وسيم الفصل الثالث 3 بقلم نعمه شرابي

                                                   رواية عشق وسيم  الفصل الثالث 3 بقلم نعمه شرابي

رواية عشق وسيم  الفصل الثالث 3 بقلم نعمه شرابي

 رواية عشق وسيم  الفصل الثالث 3 بقلم نعمه شرابي

سافر خالد وعشق الي الغردقة وفي الطريق لم تتكلم عشق مع خالد حتي وصل خالد الي البنزينة في أول طريق اسماعلية الصحراوي تكلمت عشق
عشق ..هو لسة كتير يا مستر خالد
خالد . لا ابدا شوية بسيطة يعني نقول مسافة زى اللي من هنا المنصورة مرة كمان اوقف السيارة ونظر إليها هجيب اكل وافول العربية واجى عاوزة مية اجيبلك أو اي مشروبات بتحبي أية
عشق...ولا اي حاجة تجيبها فول بس انت العربية وانا معايا الاكل والمشروبات والمية عاملة حسابي
خالد.... بجد لية كدا
ظل بالسيارة وشاور للعامل قام بتفويل السيارة وقال خالد...
خالد ..عشق مش محتاجة كلنكس أو اى شئ قبل ما نمشي
عشق ...لاء شكرا معايا كل حاجتي مش تقلق دايما بكون عاملة حسابي وأجهزة كل طلاباتي للسفر بس لو ممكن في شنطة كبيرة وشنطة تانية صغيرة لو سمحت هات الصغيرة من العربية فيها الاكل والمية والعصير
جاء لها بالشنطة واعطاها لها
عشق ....ممكن تركن بقا علي جنب ناكل لقمة ونشرب عشان تعرف تسوق
توقف خالد أمام البحر بالاسماعيليه أخرجت عشق سندوتشات وكافية بالترمس وضعته بالاكواب الورقية واعطت خالد الذي أخذ الطعام وخرج من السياره وجلس امام البحر
خالد....تعالي يا عشق هوي نفسك وناكل عالبحر أحسن أخذت الطعام ونزلت جلست ووضعت الاكل بينهما
عشق أية رئيك بالسندوتشات والكافية
خالد .....جميلة شرياها من اين
عشق... مش عيب عليك تقول شاريها دول عمايل ايدى وانا متعودة اعمل الكافية وأملي ترمسي قبل ما انزل
خالد... الصراحة تسلم ايدك المهم شوفي يا عشق أنا شريك في الفندق اللي هتشتغلي فية بالنص مع واحد غير مصري هو تركي وهو ومراتي لهم النص التاني يعني أنا الشريك الأكبر وانا مش هامن حد علي مالي ومال مراتي غيرك مراتي ياعشق تركية ومعايا منها مدثر ابني الله يرحمه وبنوتي الغالية فريدة
نظرت عشق سريعا الية وهي مصدومة
خالد ....ايوة يا عشق فريدة وعلي فكرة فيها من صفاتك كتير. وانا ربيتها علي عادتنا هنا وبنسافر تركيا شهرين بس لجدتها في السنه سكتي لية
عشق..... لية ياخالد لية سميتها فريدة
خالد..... عشان افضل طول عمري فكرك حتي لو مش هتكوني نصيبي فانت حته من ده يا عشق وشاور علي قلبه وعمرى ما اقدر انساكي فاكرة يا عشق لما كنتي بتحبي أدهم واحنا عيال صغيرة وكنتم دايما تضحكوا علية لما اقولك انت ملكتي قلبي يا فريدة
تنهدت عشق ...ياه يا خالد لسة فاكر أنا استنيتك كتير ترجع ومرجعش وقلت لك مش هتجوز ولا هرتبط غير بيك ياخالد كنت وقتها انتم في تالته ثانوى وانا بالاعدادى وانت تقولي هتكوني لي ياعشق حتي وانا مت هختارك انت من الحور العين وانا اقولك بتحلم وكنا نضحك نظرت إلى يدها خاتم بتاعك عمري ما خلعته من وقت ما لبسته واحنا بنمثل في المسرحية بأسماء عشق ووسيم من وقتها ما خلعته وطلع علينا الأسماء دى ومن يومها نسيت اسم فريدة ممكن طلب يا خالد وياريت تنفذه
خالد..... انت تامري يا فريدة
عشق لاء بلاها فريدة عشان مراتك مش تزعل ولا تاخد موقف مني
خالد. .مراتي فاهمة وعارفه كل حاجة عننا وهي اللي شجعتني اعرض عليكي عرض الشغل وشافتك من شهرين وانت عند خالتك هدى
عشق .... انساني يا خالد انسي الحب ده صدقني عمري ما حسيت نحيتك غير انك اخ وبس ياريت تنساني عشان نقدر نستمر في الشغل مع بعض
خالد....طيب ممكن تعمليني علي اني اخوكي بلاش صديق لانك مش بتحبي صداقة ولد وبنت ماشي ويلا نكمل كلامنا في الطريق الطريق طويل
عشق...... ماشي يا خالد اخوات
انتهي الطريق بكلام عشق وخالد عن انها ستكون أكبر مشرفة بالفندق تشرف على كل كبيرة وصغيرة وشغلها ليس له علاقة بالمطبخ فالمطبخ به شيفات كبيرة وستكون يده اليمين في كل شئ لأن زوجته حامل وهي علي مشارف والولادة وان عشق ستكون نائب عنه
أوقف خالد السيارة ووصلوا الغردقة في تمام الساعة الثانية والنصف صباحا ورن علي فريدة ابنته التي كانت تنتظرة في شرفة غرفتها جرت فريده علي خالد
فريدة.... خالوووود حبيبي وحشتني حمد الله على السلامه نورت واخذته بالاحضان ونظرت لعشق وتبسمت فريدة الكبيرة وارتمت بين احضان عشق وقالت أنا سعيدة قوي أنك وافقتي تيجي تشتغلي معانا اخذتها عشق بالاحضان وتسمت قائلة
عشق..... بقا القمر ده ارفض له طلب

كفاية انك اسمك فريدة
فريدة ...طب تعالي يا طنط عشق اوريكي الشالية بتاعك عشان تنامي واروح انام أنا عندي امتحانات ولما ارجع مش هسيبك ياقمر
عشق....يلا يا قلب عشق فكرتيني ب رنا بنتي ربنا معاكم وينجحكوا
نظر خالد ال عشق وتبسم علي اندماجها هي وفريدة ابنته مع بعضهما قائلا يلا تصبحوا علي خير ودخلت عشق الشالية واعجبت به كثيرا
فريدة..... دة اختيار ماما لك علي فكرةلسة انت اول وحدة تسكن فيه بعد ما خلص يلا مبروك عليكي تصبحي على خير هسافر بالطيارة كمان ساعتين يدوب اجهز حاجتي أنا جيت عشان استقبلك لأن ماما كان نفسها كتير تشوف حضرتك بس الدكتور مانعها من الحركة الكتير سلام
عشق...... ربنا معاها وتقوم لكم بالسلامه ذهبت فريد وبقيت عشق التي دخلت الي غرفة النوم وابهرت بكل تجهيزات الشالية واخذت شاور ونامت وفي اليوم التالي صحت علي صوت هاتفها
رواد ... آية ياست ماما سهران طول الليل مستني تكلمني نستيني بسرعة كدا
عشق وانا اقدر يا عمرى بس انا وصلت متاخر ونمت بعد ما صليت الفجر علي فكرة أما تخلص امتحانات هبعت اخدك انت وعلي علي طول في مكان هنا نعيش فيه كلنا ةوهنجيب هدى هي كمان وأما رنا تخلص هجيبها هنا
رواد.... يعني هنعيش عندك واسيب البحر بتاعنا أنا وانت يا مامتي
تبسمت هنا كمان في بحر اجمل واكبر من بتاعنا وهتحبه
رواد..... ربنا يسهل ومش تزعلي اني صحيتك يلا أنا مروح من الامتحان عند تيته هدى ويارب اروح القاها ربت محمد ابنها بدل ما اطفشهولها من البيت
قهقهت عشق بصوت عالي
عشق....يا واد انت مش محمد ده يبقي خالك اللي مربيكم اعمل فيك أية
رواد.... وانا مش معترف بية خالي اصلا تيته هدى نسيت تربيهة يلا يا ماما يدوب اوصل عندها علي بوسات بقا
عشق... خد بالك من نفسك يا عمري
قامت عشق وصلت فرضها ورنت علي خالد لتعرف اين هو اتاها صوت أنثوي رقيق يتكلم بالعربية مكسر انحرجت عشق قائلة
عشق ... السلام عليكم ورحمه الله وبركاته مش دة تليفون مستر خالد
ردت الطرف الآخر السلام قائلة
واليكم السلام ورهمة الله وبركاته ايوه هدا فون مستر كالد وأنا زوجتة مدام فريهة انت عسق ثواني كالد يصلي تسرفت بيكي ردت عشق
عشق... الشرف لي انا حبيبتي طيب هقفل دلوقتي وارن أما يخلص
فريحة ...تقدرى تسرفينا دلوقت علي ما يهلص عسان اتارف عليكي
عشق.... عيونى وأغلقت الفون وارتدت لبس عملي مكون من بنطال واسع وبلزر باللون الاسود وتحته بلوز من اللون الموف وطرحة من نفس اللونين الأسود والموف وخرجت من الشالية وتقدمت نحو أحد الحرس فين فيلا مستر خالد
الحارس هي دى حضرتك نظرت وجدتها هي الفيلا التي بين الشالية والفندف توجهت ودخلت حتي وصلت الباب الداخلي للفيلا ودقت الباب فتحت لها فريحة متبسمه وسلمت عليها بحفاوة واستقبلها خالد واخذها بعدما تعرفت علي فريحة وأصرت فريحة عليها أن تتناول الغداء معهم وذهبوا الي الفندق وسلم خالد لعشق عملها وقامت بالمراجعة والمرور ومعرفة كثير من أمور العمل إلي أن وجدت هاتفها يرن برقم غريب

فتحت عشق قائلة السلام عليكم ورحمه الله وبركاته رد الطرف الآخر وكان فريدة ابنه خالد
فريدة .... وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته عاملة اية يا ماما عشق
تبسمت عشق بخير يا قلبي انت فين
فريدة... لسة خارجة من الامتحانات وقلت اطمن عليكى استلمتي الشغل ومرتاحة ولا أشد لك ودن خلووود
عشق.... لاء مرتاحة يا عمرى وكمان اتعرفت علي ماما فريحة وعسل زيك كدا وشوية وهتغدي معاها ردت
فريدة.... انت اصلا طيوبة وتدخلي القلب كدا وقمر
عشق... هي كليتك فين يا فريدة
فريدة أنا بطب اسيوط سنه أولي لية
عشق... معقول رنا بنتي معاكي في أولي طب اسيوط أنا فكرتك في جامعة خاصة هنا بالغردقه
فريدة .....وهي تضحك يبقي مش تعرفي خالد ولا سمعتية وهو بيقول كلمتة المشهورة عيشي عيشة اهلك يا فريدة لازم تحسي وتعرفي أنك مميزة عندى ولازم تعيشي زى ابوكي ما عاش
دانا وانا في سنك يا بنتي درست إدارة أعمال أنا وفريدة ولما ملقناش شغل التحقنا بمعهد سياحة وفنادق وكان البخت زى مهو لحد ما جتني فرصة شغل هنا بصي مش هطول عليكي بنتك اسمها أية عشان اتعرف عليها وتكون اختي من مامتي فريدة وأما ارجع لي كلام كتير كتير هحكية لك
ردت عشق....رنا سالم من المنصورة
أغلقت عشق الفون وخرجت من غرفتها واثناء سيرها صدمت بشخص ما نظرت عشق له وهي مرتدية نظارتها الشمسية
عشق... اسفة ما اخدتش بالي نظر لها ذلك الشخص قائلاً واعمل أية باسفك دة بعد ما وقعت الفون بتاعي اتفضلي هاتية استغربت عشق من اسلوبة التقطت الهاتف من الأرض ووضعته بيده تلفونك سليم الحمد لله اتفضل وتركته قائلة انسان سمج وقليل الذوء نظر في طيفها قائلا

قوية
توجهة الي مكتبه وتولي عمله وبعد الغداء رجعت عشق الي مكتبها وجدته جالس علي مكتبها وبيده التاب الخاص بعملها نظر اليها قائلا خير مش في باب ومن الزوء انك تخبطي علية ذهبت آلية عشق وخلعت عنها نضارتها ووضعتها علي المكتب ووضعت يدها الاثنين علي المكتب ناظرة الية باي حق تدخل مكتبي وتمسك متعليقاتي وكمان تتآمر وتقولي اخبط وانا دخله بالزوء كدا قوم من مكاني بدل ماجيب الأمن يرميك برة
تحدث وسيم قائلا انت الزاي تكلمي معايا كدا انت متعرفيش أنا مين

يتبع ...

لقراءة الفصل الرابع : اضغط هنا

                                                         لقراءة  باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent