recent
أخبار ساخنة

رواية غرام وانتقام الفصل الرابع 4 بقلم نهى فتحي

jina
الصفحة الرئيسية

   رواية غرام وانتقام الفصل الرابع 4 بقلم نهى فتحي

رواية غرام وانتقام الفصل الرابع 4 بقلم نهى فتحي

رواية غرام وانتقام الفصل الرابع 4 بقلم نهى فتحي


|خفايا الماضي لاتموت، حتي لو مر عليها ألف سنة  |
مجهول: استاذ أركان معايا؟ 
أركان بعدم وعي إلي حد ما: أيوة انا مين؟ عايز ايه
مجهول: ده فون مراتك مدام وعد، هي عملت حادث وهي دلوقتي في المستشفى 
انتبه أركان لكلامه وقال بخضة: مستشفي ايه! 
مجهول: مستشفى *****
*في المستشفى 
دخل أركان المستشفى بيسأل حد من العملاء اللي شغالين علي الكاونتر وقال: أوضة مدام وعد فين؟ 
الموظفة: هي في في أوضة رقم 103 ولكن مش هقدر أطلعك غير لما تدفع الحساب؟ 
أركان بعصبية: انتي مش عارفه انا مين؟ انا أركان السويسي أطلع أشوفها بدل وألا هقفلكوا الزفت المستشفى دي! 
الموظفة بخوف: أسفة ياافندم تقدر تطلع تشوفها
*في غرفة وعد/في المستشفى 
دخل أركان أوضتها كان جسمها كله موصل بأجهزة كان بيمشي خطوات بطيئة كان حاسس انه رجله مش شيلاه! لحد ماوصل عند سريرها وقعد علي الكرسي اللي جنبه ومسك ايديها وهي في عالم تاني! 
وعد وهي في كافيه وقاعدة قصادها بنت بتقولها: اطلبيلي  ويسكي 
وعد: مش قولنا يامنه انك هتوقفي شرب 
منه بضيق: مش قادرة انساه! عملت كل حاجه عشان يحبني وهو مش شايفني، اعمل ايه تاني قوليييلي قالت اخر كلمة بعصبية
مسكت وعد ايديها: اهدي بس هو ميستاهلش حبك ده والله انسيه بقاا 
في مكان مضلم خالص عربية ماشية عكس الاتجاه واللي بيسوقها مش واعي واللي جنبه بيقوله هدي السرعة بصوت عالي 
، كانت جاية عربية فيها شخص بيها حااااااااالدكتو واصتدموا العربيات في بعض! 
أركان حس ب ايد وعد بتترعش وعد والجهاز ابتدي يصفر بيعلن وقوف نبضات القلب 
أركان بصوت عالي:  وعدد وعدد
داس علي جهاز الانذار،  وجت الممرضة والدكتور بسرعة ومعاه جهاز الصدمات! 
الدكتور: اتفضل يا أستاذ اخرج بسرعة! عشان اشوف شغلي
أركان بخوف: لا هقف كأني مش موجود 
الدكتور بعصبية وقلق: اتفضل اطلع برة كل ثانية تأخير بتمر في حياتها خطر عليها! 
الدكتور ابتدي يعمل بي جهاز الصدمات ل وعد وجهاز بيعلي وينزل ولكن عقلها رافض البقاء علي قيد الحياة 
والدكتور بيزود في عدد مرات جهاز الصدمات لحد مافاقت مرة واحدة بخضة وبتشهق وبتاخد نفسها 
الدكتور بياخد نفسه بإرتياح وبيقول: حمد الله على السلامة! ده حصل معجزة
وعد: انا مش شايفة حاجة افتحوا النور! 
*في فيلا اركان /اوضة روز
روز في الفون: نفذت المطلوب؟ 
المجهول بخوف: للاسف طلعت عايشة
روز بعصبية: ازاي؟ كده هنروح في داهية 
المجهول بخوف: والله عملت كل اللي طلبتي مني! 
روز: امال ازاي مامتش؟ انت عارف عقوبة ده ايه، ده مش هيكفي فيها رقبتك
المجهول بلع ريقه بصعوبة: اديني فرصة اخيرة، اصلح فيها اللي حصل
روز: طلعت زي القطط، بسبع ارواح، معاك يومين تخلص ده كله لو مخلصتش هتبقي رقبتك فيها! 
*في غرفة وعد
وعد بخوف: انا مش شايفة حاجه؟ يعني ايه! 
الدكتور بحزن: للاسف دي حالة عمي مؤقف نتيجة الحادث أركان: ايه! 
يتبع.....
لقراءة الفصل الخامس : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent