recent
أخبار ساخنة

رواية بيجان الفصل الخمسون 50 بقلم نعمة ابراهيم

jina
الصفحة الرئيسية

         رواية بيجان الفصل الخمسون 50 بقلم نعمة ابراهيم

رواية بيجان الفصل الخمسون 50 بقلم نعمة ابراهيم

رواية بيجان الفصل الخمسون 50 بقلم نعمة ابراهيم


في الفيلا الخاصة ب جريئه 
استيقظت جريئه على صوت الهاتف الخاص بها 
ف أمسكت ب سرعة من علي الكمود 
حتي لا يستيقظ بيجان 
فتحت جريئه الاتصال دون أن ترا من المتصل 
قالت جريئه ب صوت ناعس 
جريئه . الو........
موروني ب السواحيلية . سيدتي يوجد سيدة تقول انها والدتك وتطلب الدخول 
جريئه . حسنا.. اتركها تدخل ي موروني و في اي وقت تأتي دعها تدخل علي الفور 
موروني . حسنا سيدتي 
بعد قليل نزلت جريئه الي الأسفل فوجدت و الدتها قد جلست في صالون الفيلا 
قالت جريئه و هي تقترب من والدتها 
جريئه . في اي ي امي.....مش كلمتك في التلفون و طمنتك علي....جيتي ليه بقا و الوقت أتأخر كدة 
ثم جلست بجوارها و هي تتثأب 
آيه . مجدرتش اصبر للصبح..... لحد لما افهم اي النصايبه اللي عملتيها دي و مين الواد دة اللي هتجبلنا فضيحه بسببه 
قالت جريئه ب استغراب 
جريئه . فضيحه اي ي امي....واحد انقذ حياتي و طلب مني اني اخلي باللي من ابنه الوحيد...اي الفضيحه في كدة  
آيه . ولما هو وحيد و غالي يسبهولك انتي ليه ي بنت حمزة 
جريئه . معرفش....معرفش ي ام سليم لما الرجل يقوم ب السلامه و يجي ياخد ابنه ابقي اسأليه بنفسك  
آيه . ماشي ي بنت بطني 
ثم لاحظت ما ترديه 
و انتي اي اللي نزلك كدة باللبس الخفيف دة تمرضي ي بنتي
جريئه . الجو حر ي امي......سيبك مني المهم خالد هيعمل 
اي في شركته و انا زي ما انتي شايفه و حامد هيشتغل هناك و يتابع حالة ايهم 
آيه . هو اسمه ايهم ! الا القمور اللي فوق اسمه اي هو التاني 
جريئه . بيجان 
آيه . هي اي الأسماء العجيبه دي 
قالت جريئه ب مرح
جريئه . يعني انتوا اللي مسميني اسم عدل ونبي
........اسكتي ي امي ارجوكي خلي الواحد بليعها في نفسه و ساكت 
دة لولا أن ربنا محبب خلقه فيه كان زمان كل من هب و دب اتريق علي اسمي و بقيت ملطشه
آيه . وأنا مالي مش جدك حسن اللي صمم يسميكي جريئه
جريئه . و اشمعنا اصريتي أن سليم يتسمي سليم و جيتي عندي أنا و نخيتي لورا 
آية . وانا مالي جدك الوحيد اللي فينا اللي كان ليه نظرة في انك هتطلعي جويه شبه اهلك و ما شاء الله ظنه مخيبش خالص 
طلعتي جريئه اسم علي مسمي 
يلا انا هقوم علشان عاوزة انام 
جريئه . امي
آيه . نعم 
قالت جريئه ب هدوء
جريئه . متهربيش من السؤال الأساسي 
خالد مفروض يرجع بكرة و يبطل لعب العيال و شغل الزعل دة 
وكمان عاوزه اقعد معاه بكرة. قبل لما يمشي علشان في حجات كتير مش مظبوطه في الشركة بتحصل من ورا ضهره 
آية . ماشي....بس هو كان بيقول أنه شوية كدة و هيروح الشركه يعني علي الاسبوع الجاي 
تمالكت جريئه أعصابها قبل أن تصرخ في والدتها 
جريئه . ي امي علشان مصوتش دلوقتي
الشركة دي مش الشركه اللي كانت هتقوم بسببها مشاكل بينا كلنا علشان كان عاوز يعملها و بعد لما عملها و ربنا يسرها من عندة و نجحت........ علي الرغم من أني كنت أشك....اشك...... بس ربنا أراد ونجحت و عمل شغل كويس 
يجي دلوقتي بعد كل دة و يقول معلش اصلي زعلان شوية و مصدوم في واحده *** ضحكت عليه 
علشان هو مغفل 
وفوق كل دة مدير المكتب بتاعه خاين يعني لازم يتحرك بسرعة قبل لما تحصل مصيبه في الشركه 
آيه . تما......
وقبل أن تكمل كلامها
نزل بيجان علي السلم وهو يقول بصوت باكي 
بيجان . ي جيرا 
نهضت جريئه بسرعه في اتجاهه و هي تقول 
جريئه . بيجان حبيبي اي اللي صحاق من النوم 
فقال بيجان ب تذمر طفولي لطيف 
بيجان . علشان مش لقتك جمبي ولا مدام عايدة كمان 
جريئه . معلش ي حبيبي انا اسفه اني سبتك لوحدك 
ثم حملت و هي تسدير
و هي تقول 
جريئه . تعال بقا نشوف نانا آيه 
ثم نظرت إلي والدتها عندما لم تستمع الي أي ردة فعل منها 
فوجدتها أنها تنظر الي بيجان بصدمة دون أن تتحرك 
جريئه . امي مالك مصدمة كدة ليه  ! 
انتبهت والدتها علي نفسها ف مسحت دمعه نزلت من عينها ب كف يدها 
و هي تقول 
آيه . مين ده ي بنت بطني ؟؟
جريئه . ده بيجان ي امي 
آيه . الواد دة...... 
تقدمت جريئه منها و هي تحمل بيجان النائم علي كتفها 
و جلست بجوارها 
وهي تعدل من وضع بيجان لتجلعه يستلقي علي قدمها 
تنظر إليه و هي تكمل حديثها
بس هو شبه سليم اخويا الله يرحمه قوي مش كدة 
مع اختلاف أنه ابيض و أطول شوية زي والدة 
ثم قبلته من وجنته 
قالت والدتها و هي لا تحيد بنظرها عن بيجان 
آية . بس ازاي....ازاي كدة....دة شبه سليم الخالق الناطق وهو صغير كدة في سنه 
ابتسمت جريئه و هي تنظر ل بيجان 
جريئه . معرفش ي امي ازاي بس بالتأكيد يعني مش ابني.....هكون خلفته مثلا وانا مش واحدة بالي 
ولا سليم اخوية اتجوز و خلف قبل لما يموت وهو اصلا ميت  يجي من تسع سنين و الولد دلوقتي عندة اربعه و نص يبقا ازاي 
آيه . صدج اللي جال ي بنت بطني يخلج من الشبه اربعين 
هاتي الواد 
جريئه . مش كنتي عاوزة تنامي من شوية 
آيه . لإ منا هبات معاكي النهاردة 
قالت جريئه ب غلاسه
جريئه . ي سلام....مش انتي مش بتسريحي غير في البيت الكبير 
آية . هنام النهاردة مع بيجان عندك مانع 
جريئه بنفس الغلاسه 
جريئه . لإ....اتفضلي طيب قدامي علي فوق و انا هشيل بيجان و اجي وراكي 
نهضت والدتها و هي تقول 
آيه . بسرعة 
نهضت جريئه هي الأخري و هي تقول 
جريئه .  اتيه خلفك ي أماه  
.......................في مستشفى*****
كان حامد يقف خلف الزجاج غرفة العناية التي يقبع فيها ايهم حيث كان مستلقي علي السرير وحوله مجموعة كبيرة من الأسلاك موصله ب جسدة الذي أصبح ضعيفا قليلا و وجه الذي أصبح شاحبا 
وقف رشيد بجواره و هو يقول 
رشيد . هو انت الدكتور الجديد اللي هيمسك حالته 
رد عليه حامد دون أن يلتفت إليه
حامد . أيوة 
رشيد . ليه 
حامد . الراجل اللي جوة ده انقذ اختي الوحيده اللي ملناش غيرها 
ف دة هيكون اقل واجب اعمله لية ارد بيه ولو جزء صغير من جميله 
صمت رشيد ولم يرد عليه 
فذهب حامد ل يكمل عملة في المشفي 
و يمر علي المرضي الآخرين 
.......................في مبني المخابرات العامة المصرية 
خاصتا في مكتب المقدم صقر 
كان جالساً علي كرسي مكتبه و هو يدور به و يمسك في يديه هاتفه يقلبه في يده بتفكير 
ثم اوقف دوران ب المقعد و قد قرر الاتصال اخيرا 
بعد تفكير طويل منه خلال تلك الأيام السابقه 
بعد فترة من اتصاله اتي صوتها 
سلمي . الو 
صقر . انسه سلمي 
استغربت سلمي من الصوت 
فقالت ب استغراب 
سلمي . مين معاية 
صقر . احممممم.....المقدم صقر الحكيم 
سلمي . استاذ صقر.....خير...اي سبب الاتصال دة 
صقر بتوتر . خير ان شاء الله.....أنا بس كنت بتصل اشكرك علي اللي عملتيه مع جريئه......
قاطعته سلمي و هي تقول 
سلمي . انسه جريئه كانت شكرتني قبل كدة و كمان بعتت شك شكر للعمال على اللي عملوه ف اظن أن اتصال حضرتك ملوش لازمه 
صقر بتوتر  . احممممم.....لإ ازاي ملوش لازمة جيرا دي مش صحبتي دي أختي الصغيرة و كمان أنا عارف أن المشاكل عندها كتير فقلت انها مثلا ممكن تكون نسيت تشكرك 
سلمي . لإ متخفش منسيتش....المهم كان في عندي فضول كدة عن حاجه 
صقر . اي هي....اتفضلي قولي 
سلمي . ازاي جريئه الرقيقه الجميلة دي مصاحبه واحد ذيك انا اسفه يعني 
صقر بسخرية . الرقيقه.....فعلا اللي ميعرفش يقول عتس 
بص ي سلمي أنا اصلا كنت ذيك كدة من خمس سنين لحد لما عرفتها كويس 
سلمي . غريبه انتوا صحاب بس من خمس سنين....ده اللي يشفكوا مع بعض يقول صحاب من الطفوله 
صقر . لإ منا و جيرا كنا نسمع عن بعض في الطفولة لكن متقبلناش ابدا 
سلمي بفضول . ازاي
صقر . اصل خالي اللواء رفعت اخو والدتي كان صاحب جدها اللواء عطيه و كمان والدي كان البروفيسور اللي بيدرس لها الماجستير 
و والدتي اتعرفت علي جريئه عن طريق والدي و كمان الاتنين ليهم نفس الاهتمامات في العمل التطوعي و التبرع و الجمعيات الخيرية و كدة يعني 
قالت سلمي بفضول 
سلمي . بص أنا فاهمة كل دة بس انتوا امتي بقا قابلتوا بعض face to face
صقر . بداء في حكاية لها علي أول لقاء بينهم 
.........فلاش باك 
كان صقر في بيت والدة في المانيا 
عندما سمع صوت الهاتف الارضي الخاص ب المنزل يرن 
ف ذهب في اتجاهه ل يجيب 
جريئه . الو ي دكتور توفيق كنت عاوزة حضرتك في حاجه 
صقر . دكتور توفيق مش هنا
ثم اغلق الاتصال 
ف رن الهاتف مرة اخري 
ف أمسك السماعه ووضعها علي أذنه 
جريئه . انت مين و ازاي تقفل السكه في وشي دي قلت ذوق 
صقر . احترمي نفسك اي قلت ذوق دي 
جريئه . والله في واحد مش ليفهم قفل السكه في وشي 
يبقا اسمه ايه م شقليل الذوق اسمه عديم الذوق 
صقر . انتي مين ي بت انتي 
جريئه . بت ! 
صحيح هتوقع اي من واحد عديم الزوق ذيك 
صقر . انتي اسمك اي 
جريئه . جريئه 
صقر . هو حد اسمه كدة 
جريئه . بقلك اي لما يجي الدكتور ي شاطر ابقا قله جريئه عاوزة حضرتك في حاجه مهم سلام ي شاطر 
ثم أغلقت الهاتف في وجههون انتظار ردة 
في اليوم التالي 
ذهب صقر إليها بعدما عرف من والدة أنها أحد تلامذته المتفوقين و الاكثر تميزاً عنده 
سال صقر أحد الفتيات العرب الموجودين في الجامعة 
صقر . لو سمحتي ي انسه هي جريئه الحسيني تلقيها فين  
إشارات لها الفتاة عليها و هي تقول 
الفتاة . البنت اللي واقفه مع الدكتور بيتر في اخر الممر ده 
صقر . شكرا ي قمر 
ثم تركها و ذهب في اتجاه تلك الفتاة التي تعطيه ظهرة 
صقر و هو يبتسم ب شر 
صقر . جريئه الحسيني 
استدارت جريئه ب جسده و هي تقول ب ابتسامه 
جريئه . نعم 
.......نهايه الفلاش باك 
صقر بمرح . و بس ي ستي و لقت لك بنوته زي القمر قصيرة كده و مبتسمه ابتسامه حلوة و شكلها cute قوي 
ف مكنتش عارف اعمل اي اتخانق معها ولا أحضانها 
زي بنت اختي 
سلمي . جريئه انسانه جميلة قوي 
صقر . جدا.....بس جعفر المصري اللي جوها لما يطلع متحاوليش تقفي قدمها 
ضحكت سلمي ب رقه و هي تقول 
سلمي بشك . بقا جريئه القمر دي جوها جعفر لإ مصدقش 
ابتسم صقر وهو يقول ب حنان 
صقر . لإ صدقي 
سلمي . استاذ صقر......أنا لازم اقفل دلوقتي 
مع السلامه 
صقر . احممم....مع السلامه 
بعدما اغلق صقر الهاتف 
ظل يفكر فيها 
حتي أن اللواء رفعت قد دخل دون أن يشعر و جلس 
رفعت . مين دي ياض 
انتبه صقر فقال ب استغراب 
صقر . انت جيت امتي ي خالي
رفعت . جيت من بدري ي حبيب خالك.....المهم مين اللي وكله عقلك 
صقر . مفيش حد ي خالي 
رفعت . علي بابا برضوا دنا حفظك 
صقر . ولا حاجه ي خالي.....المهم اي اللي جابك 
رفعت . في حد يقول ل خالة اي اللي جابك....مش تقول الأول حمدالله على السلامه ي خالي نورت المكتب ي خالي 
صقر . حمدالله على السلامه و نورت المكتب....ها بقا اي اللي جابك 
نظر له رفعت ب اشمئزاز 
ثم قال 
رفعت . صحيح تربيتي هتوقع منها أي 
المهم عرفت اخر الاخبار 
صقر . اخبار اي 
رفعت . رجل الأعمال ايهم الحديدي.....اتصاب ب النار و الانسه الفاضله بتاعتنا كانت معاه و كانت هي المقصودة 
و في إشاعة بتقول أن في علاقة مبين جريئه و ايهم 
صقر بصدمة . اي.....
فقال صقر و هو ينهض من علي كرسي مكتبه 
طب أنا هقوم اروح لها دلوقتي في الفيلا أشوفها 
أشار له رفعت ب الجلوس مره اخري 
رفعت . اقعد مكانك جريئه موجودة في البلد وسط أهلها 
من امبارح و كمان عناني قالي أن معها ابن ايهم 
قال صقر بتعجب 
صقر . ابنه....طب خدته ليه 
رفعت . بتقول أن هو طلب منها تاخد ابنه قبل لما يفقد الوعي من النزيف
صقر . طب انا هتصل بيها اطمن عليها 
رفعت . متتعيبش نفسك غيرت رقم تلفونها و عناني ادني الرقم الجديد 
ثم أخرج هاتفه وهو يقول 
رفعت . خد طلع الرقم و سجله عندك 
اخذ صقر من الهاتف و هو يقول ب مرح 
صقر .انت ليه شغال ب العده النوكيه اللي انقرضت دي  مش ناوي تغيرها و تجيب تلفون جديد 
رفعت . ولا جديد ولا تاتش انا بحبها و مريحاني اجيب تلفون غيرها ليه مش بعرف فيها
قال صقر ب عدم اهتمام 
صقر . انت حر 
رفعت . المهم عاوزك تتابع التحقيق بتاع القضية دي كويس 
لحسن عناني مستحلف للي عمل كدة 
ف علشان كدة لو وصل للي ضرب نار مش هيرحموه و احتمال كبير يموتوه 
ف عشان كدة ركز 
صقر . هيبقى احسن لو قتله الزبالة دة 
قال رفعت بتعقل
رفعت . صقر.......حاول تفصل مبين مشاعرك و شغلك 
شغلك ك ظابط انك تطبق القانون مش علشان جريئه بتعتبرها اختك ف تستثنيها من تطبيق القانون 
صقر . حاضر ي رفعت 
فقال رفعت وهو ينهض علي عصاة 
رفعت . اقوم أنا بقا و انت فتح عينك عناني مش هيسكت غير لما يلقي اللي عمل كده 
صقر . حاضر ي رفعت خلاص بقا 
رفعت . ربنا يستر....سلام 
صقر . سلام 

في البيت الكبير 
كانت جريئه تجلس مع عناني و عاصم 
حيث كان كل نظراتهم علي  
والدتها التي تحمل بيجان و تجلس بعيد عنهم قليلا  منذ الصباح ولا تترك أحد يعتني به سواها و كانت داليا تجلس بجوارها و هي تلاعب بيجان 
و عايدة أيضا كانت جالسه معهم 
قالت جريئه ب مرح 
جريئه . في اي ي جماعه من ساعات ما شفته الواد و انتوا قاعدين متنحين كدة ليه فيه 
قال عناني ب استغراب 
عناني . بجد 
هو انت مش ملاحظه أن الواد دة في حاجه غريبه مثلا...مثلا 
جريئه . ملاحظه ي عناني بس بالتأكيد مش ابني يعني علشان يطلع شبه سليم 
عاصم . احنا فاهمين طبعا ي جيرا إنه مش ابنك 
بس..... ازاي كده 
جريئه . يخلق من الشبه اربعين ي جماعه.... مش موضوعنا 
نظر لها عناني 
عناني . اه فكرتيني ب موضوعنا
جريئه . قول ي عناني 
عناني . ازاي الواد ده جه معاكي عادي كدة....لإ و مش ب يصوت و قاعد يقول لك ي جيرا و ي مامي و متعود عليكي قوي 
مش ملاحظه أن ده غريب 
أن ولد من امبارح النهاردة يعني يقول ي جيرا ممكن نقول ماشي 
انما مامي دي صعبه ي بنت عمي 
جريئه . بص انت عندك حق بس 
جريئه . بصوا أنا هحكي كل حاجه بس ثواني 
ثم نظرت إلي عايدة و هي تقول 
مدام عايدة ممكن تاخدي بيجان بره في الجنينه تلعبوا 
هتلاقي هناك لعب كتير بتاعت اطفال 
عايده . حاضر 
والدتها . ليه 
جريئه . معلش ي امي أنا عاوزاكي انتي و داليا علشان محكيش كل واحد لواحده منتي عارفة مش بحب اتكلم كتير 
فقالت والدتها ب اقتضاب 
ل معرفتها ابنته و عدم حبها ل الثرثره مثل اغلبيه الفتيات 
والدتها . ماشي 
ثم سمحت ل عايده ب أخذه 
للخارج  
بعد خروج عايدة و جلوس داليا و آيه بجوارهم 
جريئه . بصوا الأول كده محدش يقول ل حسن حاجه او حسام أو حتي احمد من اللي هتتقال دلوقتي لأن التلاته ما شاء الله احسن من بعض في اي حاجه تخصني و كمان زي ما متفقه معاك ي عناني حسن ميعرفش حاجه أصلا من اللي حصلت سيبه يتفسح هو و الولاد من زمان مخرجوش برا البلد 
و كمان 
أنا هقول كل حاجه بس ي ريت محدش يقولي ليه لاني بجد معرفش ليه انا عملت كدة وليه اتعلقت ب بيجان بسرعه كده 
قال عاصم ب هدوء 
عاصم . ماشي....اتفضلي احكي 
بدأت جريئه تحكي من اول اتصال قد حدث بينهم ب الصدفه 
عندما اتصل بيها بيجان ظناً منه أنها أمه و شكواه أن من تنمر أحد زملائه عليه و مساعدتها له 
و كل شئ بما فيها ذهابه الي النادي و روايتها له هناك من خلف والدة بالإضافة إلي 
معرفة أن ايهم هو والد بيجان الحقيقي و ايضا معرفة ايهم ب أنها علي اتصال ب ابنه 
بعد انتهائها من سرد الأحداث أو المصائب التي فعلتها ب معني اصح 
عندها عم الصمت ولم يصدر أي ردة فعل من أحد 
فقالت جريئه ب توتر 
جريئه . ها ي جماعه....اي النظام 
قال عاصم وهو يحاول الحفاظ علي هدوئه 
عاصم . جريئه.....ي حبيبتي هو.....كل اللي قلتيه ده بجد 
جريئه . ايوه 
فقال عناني ب هجوم 
عناني . بس بردوا ده مبيبررش أن رجل اعمال كبير زي ايهم الحديدي يسبلك ابنه الوحيد اللي معندوش اغلي منه كده حتي لو كنتي تعرفيه و الولد كمان اتعلق بيكي 
جريئه . ي جماعه أنا فاهمه بس بجد أنا معرفش ايهم اختارني أنا بالذات ليه أن بيجان يفضل معاية علي الرغم من وجود صاحب عمره شهاب أو حتي رئيس الحراسه بتاعه اللي بتأكيد بيثق فيهم 
او مثلا واحد من اهل مراته 
بما أن مراته متوفيه 
قال عناني بسخرية من تفكيرها 
عناني . هو انتي مفكرة أن مراته متوفيه 
عقدت جريئه حاجبيها ب استغراب 
وقالت
جريئه . امال اي يعني 
عناني . في حد كاتب مقال تعريفي عنه  أن ايهم الحديدي مراته اختفت من سنتين و محدش يعرف هي
راحت فين 
و دة خلي الاشاعات تنتشر حوالين أن هي خانته من حوالي سنتين و نص 
تفوهت جريئه ب غباء 
جريئه . خانته مع واحد 
عاصم بسخرية . امال مع واحده 
عناني . بقلك اشاعه بردوا الله اعلم....ملناش دعوة
جريئه . هي مراته دي كان اسمها سرا اي 
عناني بسخرية . مش محتاجه ذكاء.....دوري علي النت هتلاقي اسمها
فقالت جريئه ب غلاسه
جريئه . عناني....... مش عارفة ليه حسام مش طايقني خالص كده ليه 
قال عناني ب غيظ 
عناني . قومي ي جريئه.....علشان لو قعدتي قدامي اكتر من كده مش هعرف أنا هعمل فيكي ايه 
فقالت جريئه و هي تنهض 
جريئه برخامه  . خلاص ي عم قايمه يكش قاعدة في القصر الرئاسي 
لم يستطع الجميع امساك أنفسهم من الضحك حتي عناني نفسه علي تعبر وجهها و لماضتها ف بداخلها ما زال يوجد تلك الفتاة المرحه التي طالما عرفوها بها و التي دفنتها 
داخلها بعد موت والدها و تؤمها 
فقالت والدتها من بين ضحكها 
آيه . معلش ي ابو حسن....هو نصيبك في بنت عمك بجا نعمل اي 
ثم نظرت ل جريئه و هي تمد يدها لها لكي تساعدها علي النهوض 
 خودينا معاكي عندي بودي 
امسكت جريئه يدها تساعدها علي النهوض و هي تبتسم و تقول ب مرح 
جريئه . هو انتي لحقتي عرفتي اسم الدلع بتاعه كمان
آيه . اه....عندك مانع ي بنت حمزة 
جريئه . لإ طبعا ي ام سليم 
في الخارج كانت جريئه تجلس علي أحد الارأك الموجودة و بجوارها تجلس عايده 
في الحديقه
 و هي تتابع والدتها و هي تجلس علي العشب مع بيجان 
و هي تلعب معه 
و كيف أن وجهها قد اشرق كثيرا و أصبحت الابتسامه لا تفارق شفتيها مثل الماضي قبل موت والدها 
و فكرت هل من الممكن أن تكون برفضها الزواج قد حرمت والدتها من الساعده 
و انها انانيه 
ف بمجرد أنها قضت بعد ساعات مع بيجان ذلك الفتي الذي يشبه سليم أخيها 
اصبحت بتلك السعاده و الفرحه تغزو محياه 
فقالت برجاء هامس 
من كثرة التفكير 
ي رب 
عايدة . علي فكرة والدتك ست لطيفة و جميله قوي 
و شكل بيجان حبها بسرعة قوي....علي الرغم من أنه مش يتقبل حد بسرعة 
ثم أكملت ب ضحك
ده طلع عيني عبال لما اتعود عليه 
نظرت لها جريئه 
جريئه . و هي كمان حبته أنا لو قعدت احكيلك أن امي مضحكتش كده يجي من تسع سنين مش هتصدقي
قالت عايدة ب استغراب  
عايدة . ليه دي ست طيبه اي اللي هيخليها حزينه 
ردت عليها جريئه و هي تعيد بنظرها الي والدتها و بيجان 
ب صوت حزين 
جريئه . اكتر حاجه ممكن تكسر سعادت اي ست 
هو موت شريك حياتها و اللي يكسر اكتر موت حته منها 
و يقولك خبطتين في الرأس...... توجع 
ثم عادت بنظرها ل عايدة مره اخري 
والدي و تؤمي ماتوا في يوم واحد في حدثه عربيه 
أنا اصلا امي مكنش شكلها كده 
لو كنتي شفتيها من عشر سنين كنتي تقولي دي استحاله تبقا أمي أنا 
دول كانوا بيقولوا عليها اختي الكبيره لكن امي مستحيل 
قالت عايدة ب آسف 
عايده . ربنا يرحمهم و يعوض صبرها علي فراقهم خير ان شاء الله 
قالت جريئه ب رجاء 
جريئه . امين 
ثم عادت بنظرها الي مشاهدة والدتها و بيجان و هي تبتسم بحنان 
بعد مرور بعض الوقت 
فتحت جريئه هاتفها بعدما كانت قد اغلقته نهائيا 
فوجدت اتصال من صقر و حسن و شهاب و ايضا رشيد
فقالت جريئه في نفسها بسخريه  
جريئه . هي الحرب العالمية التالته هتقوم ولا اي 
ثم قررت الاتصال ب صقر اولا 
بعد لحظات قليلة من الاتصال رد صقر 
وهو يقول ب قلق 
صقر . جريئه انت قفله تلفونك ليه 
فقالت جريئه و هي تنهض بعيدا حتي لا يسمعها أحد 
جريئه . معلش ي صقر نسيت خالص افتحه 
بس في اي 
صقر . في اي....انت بتهزري....انت مش واخده بالك انك مثلا كنتي هتموتي امبارح لولا ستر ربنا 
و فوق ده كله في اشاعات طالعه انك علي علاقة ب ايهم الحديدي 
اللي هو اصلا في المستشفى مبين الحي و الموت يعني مفيش حاجه ممكن تتقال تثبت عكس دة 
قالت جريئه ب هدوء مستفز  
جريئه . صقر.....صقر اهدي الموضوع مش مستاهل كل دة
الحل ببساطه لما ايهم يقوم ب السلامه نبقا نخليه يطلع في مؤتمر صحفيه ينفي فيه كل حاجه عن علاقتنا المزيفه دي 
قال صقر ب غيظ 
صقر . ي برودك ي شيخه.....وانتي لسه هتستني لحد لما يفوق 
جريئه . عندك حل غير كده اتفضل قوله  
صقر . ماشي......بس ايه بقا اللي لم الشمل علي المغربي 
انتي و ايهم مش بطيقوا بعض اي اللي وصله أنه يبقا معاكي في الوقت ده 
جريئه . بص هو اللي حصل 
ثم بدأت في سرد ما حدث في المكتب بعدما مضت علي اوراق الاستقالة الخاصه بها 
و دخول رنا و انهيارها بعد كلمات رنا الحاقدة
حتي محاولة قتلها 
قالت جريئه ب نفس الهدوء المستفز
جريئه . بس و هو ده كل اللي حصل 
صقر . جريئه .......انت ب كل المقاييس واحده مستفزة 
اي الهدوء اللي انتي فيه ده ي شيخه 
ده انتي ولا كأنك ب تحكي عن رحله مدرسة طلعتيها وانتي صغيره 
جريئه . صقر بقولك اي ابعد عن دماغي
....مش فاضيه أنا للخوف و الكلام ده انا عندي حجات اهم منه 
صقر بسخرية . و اي هي الحجات دي ي حضرت الدكتورة 
جريئه . ايهم قبل لما يدخل في غيبوبه 
طلب مني اخلي بالي من بيجان ابنه 
صقر بصدمه . نعععععم 
جريئه بسخرية . نعم الله عليك ي اخويه 
صقر . و ده بتاع اي ان شاء الله 
جريئه . واللهي الراجل عندك في المستشفى روح أسأله 
علشان أنا بجد تعبت من ام السؤال ده 
صقر ب إصرار 
صقر . ماشي.....بس ليه برضوا 
جريئه . صقر بقولك اي مش ناقصك انت التاني في النص كفاية علي اللي في البيت 
صقر . ماشي ي جيرا......المهم هتعملي اي 
جريئه . ولا اعرف.....بس حامد مسك الحالة بتاعت ايهم 
و هيقولي علي كل جديد لو حصل تحسن في حالته 
و كمان المربية بتاعت بيجان جت معاه 
صقر . معلش بس....هو انتي قاعدة فين ب المربية بتاعت الولد 
جريئه . في الفيلا بتاعتي في البلد ي صقر....بالتأكيد مش هخلي واحده تقعد معنا في بيت أغلبيته كل رجاله 
انا عارفه أن مفيش حد هيضايقها بس بردوا تفاديين لاي كلام ممكن يتقال 
صقر . طب كويس انك فكرتي في النقطه دي 
بس بقا نرجع للولد عامل اي 
جريئه بسخرية . كويس يعني هكون بعذبه 
صقر . جريئه بطلي غباء....بالتأكيد أنا يسأل علي نفسيه الولد عامله اي 
يعني خاف منك علشان انتي شخص غريب و اي نظامه مع البيئة اللي بالتأكيد جديده كلياً عن نشأته و تربيته 
فركت جريئه ظهر رأسها بتوتر 
جريئه . هو انا مقلتلكش 
صقر بسخرية . لإ مقاتليش توقعي......ثم قال بجديه
زفرت جريئه ب ضيق ف هي اليوم قد استزفت كل طاقتها و قدرتها علي الكلام 
فقالت ب زهق 
جريئه . بص أنا هحكي بس متسألش كتير علشان أنا اصلا روحي في منخيري 
ثم حكت مره اخري كييف تعرفت علي بيجان عن طريق رقم خطاء 
صقر . هو ده بجد.....مكان ممكن تقولي مثلا بدل الفلم الهندي ده كله الرقم غلط و تقفلي الخط 
و انتهي الموضوع 
قالت جريئه ب جدية 
جريئه . هتصدقني لو قالتلك معرفش اي اللي خلني عملت نفسي أمه لإ و كمان اتحمقت قوي قوي وانا بكلمها و أن ازاي ده يحصل ل ابني و انا هعمل و هعمل 
ولا كأنه ابني الحقيقي اللي خلفته 
صقر . غريبه.....المهم الولد اي نظامه نفسيته متقبل الوضع 
جريئه . أيوة بس اهو كل لما يسأل علي والده ادينا بملعبه علشان ينسا و كمان امي مش سايبه ابدا و علي طول معاه 
صقر .  هيفضل لحد امتي يسألني علي ايهم و انا ارد عليه ب حجج 
حجج هتخلص و مش هتلاقي حاجه تقوليها 
جريئه . صقر متزودش علي المواجع و حياتك ابوك اللي مصدق سمع الكلمه من هنا و طار علي المالديف 
ثم أكملت ب سخريه مضحكه 
بيعيد امجاده الحج من جديد 
صقر . ابويا ده جامد. 
جريئه . المهم هقفل معاك دلوقتي و هكلمك بعدين 
يتبع....
لقراءة الفصل الحادي والخمسون : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent