recent
أخبار ساخنة

رواية دموع سيليا الفصل الخامس 5 بقلم منة سامح

 رواية دموع سيليا الفصل الخامس 5 بقلم منة سامح
رواية دموع سيليا الفصل الخامس 5 بقلم منة سامح

رواية دموع سيليا الفصل الخامس 5 بقلم منة سامح

سيليا حست انها اتكهربت وكانت هتبدلوا الحضن بس كل حاجة جت قدامها من جديد ...وفجاءة زقته جامد وضربته بالقلم 
سيليا بغضب :ا انت متخلف ولا اي انت ازاي تعمل كدة 
مراد بصدمة وحزن:سيليا سيليا ا انا مراد ا اخوكي مراد 
سيليا لصاله بوجع وحزن واكملت بجمود:ااممم مراد اولا انا معنديش اخوات ولاحتي ام لأنهم ماتوا من عشر سنين
مراد انصدم جداا وبصلها بدموع:ا انتي ب بتقولي اي ...سيليا د ده انا م مراد اخوكي م مين الي مات 
سيليا بجمود:الاجتماع هيبدء ولا أخرج انا مش فاضية 
مراد كان هيتكلم بس قاطعوا صوت سيف 
سيف بتوتر:ط طب اي نبدء يلا ...وتعالي يامراد اقعد 
مراد بصله بحزن وراح قعد 
وسيليا كذالك وبدؤوا الاجتماع واتفقوا علي كل حاجة ...وكل ده ومراد مش معاهم اصلا وبيفكر في كلمة ماتوا من عشر سنين 
وسيليا طول الاجتماع عينيها تدمع بس بتمسحها علطول قبل ماحد ياخد باله .تحت عيون كريم الي مراقباها بحزن 
كريم بحزن في نفسه:علي قد مماانتي قاسية وعصبية علي قد مماانتي مكسورة وحزينة ووجع الدنيا فيكي 
خلص الاجتماع 
سارة قربت بهدوء وحزن:متقعديش ساكتة كدة طلعي كل الي جواكي 
سيليا بهدوء مخيف:سارة انا هتمشي شوية وخرجت بسرعة 
سارة اتنهدت بحزن عليها 
سيليا وهي خارجة خبطت في حد بس مبصتلوش حتي وكملت 
كريم بقلق وهو خارج وراها:ديه مزعقتش يبقي في حاجة ...وركب عربيته ومشي ورا عربيته 
★★★★★
مراد وهو ماشي بالعربية وكلمة  ماتوا من عشر سنين بتتكرر وصل البيت ودخل وهو مش حاسس بحاجة 
زينب بقلق:مراد اي يابني مالك 
وقف مراد بحزن :ماتوا من عشر سنين 
زينب بعدم فهم:اي بتقول اي 
مراد بدأ صوته يعلي :احنا موتنا من عشر سنين 
زينب بصدمة وعدم فهم:مالك يابني في أي مين الي مات فهمني 
مراد بصلها بوجع:احنا موتنا من عشر سنين ده الكلام الي قالتهولي سيليا ....هه فاكرة من عشر سنين ياامي أما سبتيها  ومشيتي ..وأكمل بسخرية:أو بمعني اصح سبناها ومشينا هه 
زينب بدموع وصدمة :ا انت ش شوفت سيليا 
مراد بصلها بكسرة وحزن:انتي الي المفرود تبقي اخر شخص تسالي ....وطلع وسابها 
زينب بعياط:احنا موتنا عندك حق يابنتي عندك حق 
★★★★★
وقفت سيليا في حتة عالية واكنها صحرة 
وبدأت تتكلم بصريخ:اييييييي يادنيا عايزة مني اييي تاني كسرة واتكسرت وجع واتوجعت خيبت امل وكلهم كانوا فيهم خيبت الأمل ديه ...ههههههههه فاكرة لما جيت هنا من عشر سنين .....واكملت بدموع وقهرة:اما قولتلك امي قالتلي انا بكرهك وسابتني ومشيت واتخلت عني وسندييي الي قولتله مش هتسبني وتمشي صح قالي طبعا لا انتي حتة مني انتي بتهزري ...هههههههههههههه سابني في الاخر سبني ومشي معاها سابني يادنيا سابني ..واكملت بدموع وتعب وهي بتقع علي الارض بكسرة ...انا مكسورة اوي يادنيا رجعوا تاني رجعوا وهما مايتين بالنسبالي خلاص رجعوا ولا أكن حاجة حصلت هه رجع وحضني ...انا كنت حاسة بالأمان والدفئ ب بس ق قرفت قرفت منه مقدرتش يادنيا يادنيا مقدرتش ولا هقدر ....واكملت بكره وهي بتمسك دموعها:ا انا بكرهم بكرههم اووووي بكرههم بكرههههههههههم 
...تحت عيون كريم الي مراقباها من بعيد بحزن ودموع وقلبه متقطع عليها هو مش عارف اي السبب بس نفسوا يروح يحضنها 
★★★★★★
دخل مراد الاوضة وقعد والجملة بتتكرر في مخه كتير ...قام مراد بغضب وكسر كل الي حواليه بغضب وحزن 
زينب بقلق :م مراد مراد ...تعالي تعالي طلعني بسرعة ...وفعلا طلعت زينب وفتحت الباب علي مراد وانصدمت لما شافت أن الاوضة مدمرة وايد مراد عمالة تنزف وكانت لسة هتقربله 
مراد بهدوء حاد:متقربيش 
زينب بصدمة:اي يابني ايدك بتنزف هاتيلي بسرعة علي الإسعافات بسرعة 
مراد بغضب شديد:قولتلك متقربيش انت عايزة اي مننا انتي دمرتينا دمرتينا بسببك اختي كرهتني واعتبرتني مت خلاص عاااايزة اي تاني مننا قالتهالي دول ماتوا من عشر سنين ....فاكرة فاكرة من عشر سنين لما سبناها فاكرة ولا لا لما قولتلها انا بكرهك مكنتش عايزة اخلفك فااااكرة ولا لاااااااا سيلينا في حالنا بقي متقربلناش تاني ولا اقولك انا الي مش هقرب وخرج ومشي 
...
زينب بحزن ودموع وصدمة :ا م مراد ......عندك حق يابني عندك حق 
★★★★★
سيليا قامت ومسحت دموعها وركبت عربيتها ومشيت 
وصلت البيت 
سارة بقلق:حبيبتي انتي كويسة 
سيليا بابتسامة خفيفة :اه ياحبيبتي سارة ا انا عايزة أخرج تعالي نخرج 
سارة بابتسامة :يلا ياحبيبتي 
وفعلا خرجوا راحوا مطعم جميل جدا علي البحر 
سيليا بصا للبحر وسرحانة 
سارة بهدوء وهي بتمسك ايديها بحب وبتبسملها سيليا ......بس تختفي الابتسامة ديه اول ما تلاقي سيف وكريم ومراد قاعدين قدامهم ومراد أيده مربوطة 
سيليا بهدوء:سارة تعالي نمشي من هنا
سارة باستغراب:لي يابنتي ده مكانك المفضل 
سيليا بجمود:يلا ياسارة 
سارة كانت هتقوم معاها بس لما شافتهم قعدت تاني وشدت سيليا قعدتها
سارة بحدة خفيفة :لامتي هتفضلي تهربي منهم انتي المفروض تبقي قوية قوية اوي كمان لازم متضعفيش قدام حد فيهم فاهمة ياسيليا خليكي قووووية .....وابتسامتك متفرقيش فاهمة 
سيليا بصتلها لكام ثانية وابتسمت بضحك:طب مش هناكل ولا اي جعااانو
سارة بحب:ايوة كدة ..هي ديه سيليا المفجوعة 
سيليا بضحك:مجنونة هااانم
وقعدوا يهزروا لحد اما الجرسون راح لهم وطلبوا الاكل ...وكل ده تحت عيون كريم الي مراقباها بحب وابتسامة وقد اي هي جميلة وهي بتضحك ومراد بحب وحزن وقد اي هي واحشاه 
★★★★★
احمد قاعد بحزن في اوضتها 
احمد بدموع وندم:نفسي تسمحيني بس عارف عارف ان الندم مش هيرجع الي اتكسر يابنتي وانتي اتكسرتي وعمرك ما هترجعي زي الاول ب بس انتي وحشتيني اوي ....وطلع تليفونه ولسة هيتصل بيها بس للحظة قفل التليفون وخرج 
★★★
هدي بشر:بيطردني والله لاوريه ..اوريهم كلهم 
_هتعملي اي 
هدي ............
★★★★★★★★★★★★★★★★★★★★★★★
عدا شهر علي شغلهم 
كريم بدأ يحب سيليا ومستني الوقت المناسب علشان يعترفلها ومراد نفسه يقعد مع سيليا ويكلمها بس هي بتصده دايما وبيرو لأمه كل فين وفين يطمن عليها من بعيد انا سيف بيشتغل هو وسارة مع بعض وأحمد.نفسه يكلم سيليا وهدي مختفية بتخطط ازاي هتدمرهم 
★★★★
سارة واقفة في المقابر وماسكة ورد 
سارة بدموع :وحشتوني اوي وحشتني اوي يابابا فاكر يابابا السلسلة دي انت ادتهالي وقولتلي في ذكري السنوية بموتي البسيها ...ا انا لبستها اهو يابابا ..وانتي ياست الكل وحشتيني اوي بس انا عارفة انتو اكيد في مكان احسن مش كدة....وحطت الورد علي القبر وقرات الفاتحة وبصتلهم لكام ثانية ومشيت بكسرة وحزن 
....
سيليا في العربية 
سيليا بحزن:هما في مكان احسن والله صدقيني 
سارة بدموع محبوسة :ا ايوة صح هما في مكان احسن 
سيليا بدموع:ط طب انتي لي حابسة دموعك 
سارة بدأت دموعها تنزل بانهيار :وحشوني اوووي ياسيليا وحشوني 
سيليا خدتها في حضنها بتهديها بحزن :والله هما في مكان احسن ...وفضلت تهديها 
بعد وقت
سيليا باستغراب:سيف بيتصل بيكي
سارة وهي بتمسك دموعها :تلاقيه عايزني في شغل 
سيليا :طب ردي 
سارة وهي بتديها الفون:مش قادرة ردي انتي ياسيليا 
سيليا وهي بتاخد الفون منها وبترد 
سيف بقلق:سارة انتي كويسة صح مبترديش لي علي تليفونك طيب 
سيليا بصت لسارة بابتسامة وردت :الو بشمهندس سيف اما سيليا مش سارة وسارة معايا اهي كويسة متقلقش انت عايزها في شغل ولا حاجة 
سيف باحراج وتوتر:احم اه ل لا لا كنت بتطمن عليها بس علشان كانت شكلها زعلان النهاردة ..وقفل بتوتر 
وسيليا قفلت وهي بتضحك 
سارة باستغراب :بتضحكي علي اي 
سيليا بضحك:هنشوف قصة حب عظيمة 
سارة بعدم فهم:اي انت هبلة ولا اي 
سيليا بابتسامة :هنشوف هنشوف يلا واتحركت باعربية
سارة بصتلها بعدم فهم وسكتت 
★★★★
زينب بحزن:الو مراد وحشتني يابني اوي 
مراد بحزن:الحمد لله ياامي صدقيني ياامي مش هقدر اجي الأيام ديه انا اسف 
زينب بحزن:براحتك يابني المهم اني اطمنت عليك وقفلت ...واتنهدت بحزن
_يااااه زعلانة اوي علي ابنك الي سابك بقاله شهر ومزعلتيش علي بنتك الي سبنيها بقالك عشر سنين 
زينب التفتت لصوت وانصدمت 
زينب بغضب:ا انت بتعمل اي هنا 
.......
يتبع ......
لقراءة الفصل السادس : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent