recent
أخبار ساخنة

رواية لماذا أنا الفصل السابع 7 بقلم ميرا أبو الخير

 رواية لماذا أنا الفصل السابع 7 بقلم ميرا أبو الخير 
رواية لماذا أنا الفصل السابع 7 بقلم ميرا أبو الخير 

رواية لماذا أنا الفصل السابع 7 بقلم ميرا أبو الخير 

عز بشر وخبث شد التيشرت بتاعها:  هنلعب عريس وعروسه اي رايك. 
ميرا بخوف:  ا انت مجنون بتقول ايه. 
عز بمكر:  انا هعمل مش بقول. 
عز لسه هيقر*ب منها منعه صوت تليفونه:  يوووه دا وقته وانصدم لما شاف اسم مين:  رجعلك تاني اصبري. 
ميرا بتحاول تدري جسمها باي حاجه لاقت جاكت بتاع عز لابسته وهو طلع برا. 
عز بغضب:  يعني ايه. 
......:  سيبها قولتلك. 
عز بغضب وصوت عالي:  دي بتاعتي انا فاهمممممم. 
......:  وريها اخوها وسبها احسن دلوقتي وبعدين اتصرف معها. 
عز بخبث:  اممم هو ده ماشي اتفقنا مع اني البت عاجبني بس ماشي. 
ميرا لسه هتهرب عز شدها: تؤ تؤ رايحه فين بس دلوقتي. 
ميرا بدموع:  سابني لو سمحت انا متجوزه. 
عز بخبث وطلع تليفونه شافت دوحه مربوط وبيعيط:  دوحه. 
عز بخبث:  لو حد شم خبر علي يلي حصل صدقيني هخلص وانتي فاهمه يلي هقولك عليه تنفذيه. 
ميرا بدموع: ح حاضر بس سيبه. 
عز بمكر:  خد امير يمضي علي الاوراق دي باي طريقه. 
امير بصدمه:  دا تنازل عن الاملاك. 
عز بخبث:  عليكي نور يلااااا وايلا بصي اخوكي شايفه السك*ينة دي في ثواني تك. 
ميرا بخوف:  خلاص خلاص هعمل كل يلي تطلبه. 
عز بمكر:  شاطرة. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
//////////////////////.
عند امير كان نايم جنب البنت قام قعد علي طرف السرير وباله كان في ميرا بيشوف الفرق بينها وبين البنت دي قام اخد مفاتيح العربيه ولسه هيمشي. 
البنت بدلع:  اي يا بيبي هتمشي كده. 
امير ببرود ورمي ليها الفلوس:  خدي دول.. وماشي البنت سالت:  مش كانت هتروح عند مراتك وتغيظها. 
امير كور ايده:  ميخصكيش. 
رواح ماشي. 
بقلم ميرا ابوالخير 
///////////////////////////.
الجد قاعد:  ميرا هتخليه يمضي ولا لا. 
سعيد:  اكيد يا باشا. 
عز بغضب:  انا عايز البت دي باي طريقه. 
الجد بصوت عالي:  قولتلك هتاخدها بس لما ناخد يلي احنا عايزينه الاول. 
.......:  جدو عنده حق يا عز وايه شاغلك بميرا كده. 
عز بصدمه:  رانيا 😳😳😳 انتي عايشه 😳😳😳. 
بقلم ميرا ابوالخير. 
//////////////////////////.
امير وصل البيت لاقه فاضي ولاقي ميرا نازلة. 
امير ببرود:  رايحه فين. 
ميرا:  بحضر الاكل. 
امير بخبث:  اي رايك نتغداء برا. 
ميرا باستغراب:  نعم. 
امير ببرود:  مش عشانك عشان في ناس مهمه هنتعرف عليهم. 
ميرا بحزن:  طيب هروح اغير. 
طلعت لابست فستان لحد احمر  بعد الركبه و صندل اسود لامع وسابت شعرها و درات الجروح ب شال وحطت ميكب خفيف انبهر امير من جمالها وفتح بوقه ميرا ضحكت:  في ايه. 
امير بهبل:  مزة مزة يعني. 
ميرا ضحكت وبانت غمزتها:  شكرا. 
امير بجمود:  يلا كتك القر*ف فاكرة نفسك حلوة... وفي سره حلاوتك ايه يخربيتك.. 
ميرا بحزن:  تمم. 
وصلوا المكان وقعدوا. 
نور صديقه:  اهلا يا عريس نورت. 
امنيه زوجته:  بسم الله ماشاء الله مراتك حلوة يا امير. 
امير:  ليه هو انا من امتي بجيب حاجه وحشه. 
ميرا ابتسمت دون كلام وهما اعدين بيتكلموا اشتغلت اغنيه. 
نور:  انا بحب الاغنيه دي اوي يلا نرقص. 
امنيه:  يلا. 
قاموا يرقصوا وميرا بتبص عليهم امير اخد باله وشدها:  تعالي. 
خدها في حضنه وطلعوا يرقصوا سلو. 
امير نسي الدنيا وكان بيرقص معها بكل حب وحنان وميرا من جواها مبسوطه اوي امير لافها وخدها لحضنه و لامس وسطها وفضل مقرب منها ميرا سرحت في عينه وهو كمان.. العيون كانت عليهم وكان شكلهم حلو اوي... الفديو هنزله... 
نور والكل بتسفيق:  برفووووو. 
امير فاق:  احم هنمشي احنا. 
امنيه لميرا:  القمر كان منور. 
ميرا بحب:  انتي القمر كله. 
خدها امير وروحوا. 
ميرا بتفكر ازاي تخلي امير يمضي:  هداخل اخد دوش. 
امير بلا مبالاة طلع سجارة وبيشربها. 
ميرا داخلت تاخد الدوش ونسيت الهدوم افتكرت انه امير خرج زي كل يوم لافت الفوطه علي جسمها وخرجت. 
لسه بتمشي لاقت حد شدها لحضنه. 
ميرا بصدمه:  ا انت هنا. 
امير بيلمس وشها:  انتي حلوة اوي ليه. 
ميرا بتوتر لسه هتمشي  شدها لحضنه اكتر وشالها حطها علي السرير. 
امير قرب علي ر  قبتها وشمها و با. سها ميرا غمضت عينها امير بص لوشها و حسس علي شعرها بحب و بص لوشها وبا  سها وهي مغمضه في كل وشها وبص علي شفيفها بحب و*قرب منها وبا.  سها بو. سه عميقه وميرا مستسلمه ليه اتمدا اكتر و شد الفوطه و....... 
يتبع ......
لقراءة الفصل الثامن : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent