recent
أخبار ساخنة

رواية أحببتك دون أن أدري الفصل السابع 7 والأخير بقلم أماني المغربي

 رواية أحببتك دون أن أدري الفصل السابع 7 بقلم أماني المغربي
رواية أحببتك دون أن أدري الفصل السابع 7 بقلم أماني المغربي

رواية أحببتك دون أن أدري الفصل السابع 7 والأخير بقلم أماني المغربي


نور... اسمها   قبل ما تقول أسمها تلفونها رن 
ابتسمت وقالت  . ... اهي بترن 
الو ي ماما .... انا  عند واحدة صاحبتي..... حاضر   حاضر مسافه السكه وهكون عندك  مع السلامه 
بصت لهم وقالت بسرعه ... انا لازم امشي بسرعه شكل ماما متعصبه جامد
وائل... استني اوصلك 
نور .  لا لا ما فيش داعي اخاف تشوفك تتعصبي اكتر لما تلاقيني كذبت عليها 
احمد .. خلاص ي وائل ركبها تاكسي يكون مضمون وخليها علي راحتها 
ابتسمت٤له بحب واستأذنت منه 
نور ...مالك ي ماما متعصبه لي 
إيمان.. ما فيش ي حبيبتي  ادخلي غيري  علي ما أحضر العشا 
نور ...احم ماما كنت حابه احكي ليكي عن حاجه  بس اوعديني انك مش تزعلي مني 
إيمان.. من امتي وانا بزعل منك ي روحي  قولي 
نور بخجل .. احم  في واحد زميلي في الجامعه كان حابب ياخد معاد من حضرتك عشان يتقدم ليا 
إيمان بمكر... اممم وياتري الواحد دا انتو وهو بتحبوا بعض 
نور وشها احمر وهزت رأسها بايوه 
حضنتها أيمان وقرصت خدها..  ومن امتي الكلام دا ي فصعونه ولي خبيتي عليا 
نور .. احم هو الموضوع مش حضرتك فاهمه يعني احنا مش كنا بنطيق بعض اصلا  ولو اتجمعنا في مكان علي طول بنتخاق بس
إيمان.. بس الخناق قلب حب هو بيكون  وائل مش كدا 
هزت راسها بأيوة... بس انتي عرفتي مين 
ضحكت أيمان.. هو في غيرة إلي كنتي قرفاني بيه شتيمه وبكره ي ماما واطيق العمي ومش اطيقه ههههه 
حطت نور وشها في الارض من الحرج..  اكلمه يجي لحضرتك امتي 
نور..  اه صحيح  ي ماما نسيت اقولك انا باباه بيشتغل في نفس الشركه إلي انتي شغاله فيها 
إيمان  .... بجد  اسمه إي  
نور بحب..  أحمد يعقوب 
إيمان وقفت بسرعه وحست أن الهوا خلص .. إنتي بتقولي اسمه إي 
نور بقلق... مالك ي ماما  
إيمان.. ما فيش مافيش    أيمان لنفسها.. معقول يوم ما اعرف عنك حاجه تكوني بنتنا حبت اخوها 
نور هزت أيمان بقلق... ماما مالك 
إيمان.. مفيش ي حبيبتي  روحي انتي افتحي الباب  
إيمان لنفسها.. إزاي هقدر اقول لها أن الشخص إلي بتحبه أخوها وياتري لو عرفت بألي عملته زمان وان وانا  حرمتها من ابوها عن قصد  هتسامحني 
نور بصدمه... انت 
احمد ابتسم... بصراحه الولد مش قدر يستنا للصبح واقال خير البر عاجله واصر عليا اني اجي ونقرا الفاتحه 
نور .. ثواني ابلغ ماما بوصولكوا  اتفضلوا  اقعدوا في الصالون 
وائل.. بسس 
رفعت حاجبها.. اي 
غمز لها.   حكيتي لامك عليا 
نور برزاله.... اول ما عرفت إنك الشخص إلي حبيته كانت هتستفرغ 
وائل  . نينيني  امك بتحبني اصلا ذي ما بنتها بتموت فيا 
وشها احمر وسبته ومشيت 
احمد ضربه علي راسه...  انت ما بتصدق تكسف البنت 
وائل...بحبها ي ناااس بحبها 
احمد .. علله تفضل تحبها كدا بعد الجواز 
وائل بعشق..  جوزها ليا بس وما تقلقش 
إيمان.. مين ي نور 
نور .. دا وائل وابوه 
دموعها نزلت... ابوة  
وبعدها اغمي عليها 
نور .. ماااااماااااااا
احمد ووائل جريوا عليها .  في اس 
نور بخوف .. ماما ماما 
احمد  . اهدي ي حبيبتي اهدي   قرب منها انصدم لما لاقاها همس ....أيمان 
شالها بسرعه ذي المجنون وخدها علي المستشفي 
بعد فترة بداءت أيمان تفوق وتهلوس.. احمد  احمد 
مسك ايدها وباسها....  عيونه 
فتحت عيونها علي وسعها... احمد انت هنا بجد 
قبل يدها وهز راسه بأيوة..  وحشتيني ي إيماني وحشتيني  قوي 
إيمان بحزن.. انا اسفه 
احمد .. اششش مش عاوز نتكلم في الماضي 
إيمان بحزن .. بس نور 
احمد...نور مع خطيبها 
إيمان بصدمه.. .ازاي خطيبها هو أخوها 
احمد ...وائل مش ابني ي أيمان وائل بيكون ابن صديق ليا  عمل حادثه هو ومراته  وقبل ما يموت وصاني علي ابنه  وقتها جوز خالته رفض يربيه لان حالته الماديه كانت وحشه  فى انا خدته وربيته  وبقا ابني إلي عوضني عن غيابك انتي وبنتي 
إيمان.. وريم
اتنهد ا ... بعد ما عرفت إنك هربتي عرفت وقتها اني ما حبتش غيرك بس لاسف ما كنتيش موجوده عشان اقول ليكي ما قدرتش ارتبط بحد بعدك لاني كنت عارف إني هظلمها لان الفراغ إلي سبتيه في حياتي مكنش هيملاه غير أيمان أيمان وبس 
دخلت نور ووائل...إي ي سي بابا دا كله غرميات مع امي 
ضحك احمد ..اخرسي ي بنت الكلب مراتي محروم منها ٢٠ سنه  اما انتي لبده ليها 
إيمان دموعها نزلت.. اسفه ي روحي اني خبيت عليكي وحرمتك من ابوكي 
اترمت في حضنها...  ما تتأسفيش ي ماما  بابا حكي لينا علي كل حاجه وانا عذراكي 
وائل بمرح... عاااوز اتجوز ي جمااعه عاوز اتجوززززز 
ضحكوا عليه كلهم 
احمد خد نور في حضنه... دا انت بتحلم امي احوزها ليك بعد ما لقتها
وائل... لا ي بوب  لا احنا مش اتفقنا علي كدا دا انا ذي ابنك بردوا 
احمد..  انسي 
وائل.. طب ماشي   ابقا وريني هتتجوز طنط ايمان تاني إزاي  بما إني في حكم ابنها هرفضك  صح ي طنط 
إيمان بضحك.. صح ي عيون طنط 
احمد رفع حاجبه. ....هي بقت  كدا 
وائل رفع حاجبه... ايوة بقت كدا 
ضحكوا كلهم بسعادة 
بعد سنه 
حال اتي برجا لاتا  يارب تكبر وتبقا قادنا  
( معلش بقا مش حاقظه  الباقي🙃😂
وائل..  وحشتيني ي أم حمزة 
نور بخجل...  وانت كمان ي ابو حمزة 
غمز لها وائل..  وانا كمان اي 
نور ...  وحشتني 
حضنها وائل.. مين ي صدق أن انا وانتي نحب بعض 
نور .. تعرف اني اكتشفت اني بحبك من أول يوم بس ما كنتش حاسه علي نفسي 
وائل..... اصل الواحدة فيكوا مش بتقع غير لما يتشد شعرها 
نور بخبث...اه مهو ذيكوا بردوا ما بتقعوش غير لما تنضربوا بالقلم 
ضحك وائل وهي ضحكت معاه 
بلال من خلفهم.. اخص عليكوا كدا تبدائوا  الحفله  وانا مش موجود 
صرخت نور بإسمه ولسا هتجري تحضنه وائل مسك ايدها.   راحه فين ي ماما هي سايبه 
نور ...الله دا بلال ي وائل 
رفع وائل حاجبها بمعني هترسي ولا اعقلك 
بلال .. ما تسبها ي بني تحضني  دا انا حتي ذي اخوها 
ضي بغضب...  بلال 
نظر لها بحب .. قلبه ي فلذة قلبه 
ضربته في صدرة... اتلم 
همس لها..  اكتر من كدا مش كفايه  ابن ....ما نعني عنك 
ضحكت وحطت إيدها علي بطنها ... تستاهل عشان تبطل قله ادب شويه 
بلال وضي  ضي وبلال  الثنائي الاعجب  يوم مقرر كل واحد منهم يسافر  لان البلد دي مش بتفكرهم غير بالوجع والحزن اتقبلو بالصدفه علي مقاعد الطيارة 
بلال بصدمه .. ضي 
ضي ...بلال 
بلال ... انتي مسافرة 
ضي بسخريه..  لا قاعده 
بلال.. تصدقي غلطان اني بكلم واحدة ذيك 
ضي بألم.. صح  انت غلطان    لو سمحتي   ممكن تشوفي ليا مكان غير المكان دا اصله بقا يخنق 
.... اسفه ي فندم كل المقاعد مشغوله 
بعد فترة من الصمت قرر بلال أن يقطع ذالم الصمت ولكنه أردف بسخريه....إي قررتي تسافري لما ملقتيش فايدة من وائل وانه استحاله يبص في وشك 
بنظرت له بألم ولكنها اردفت بكبرياء.... انا سافرت لما عرفت ان الغبي إلي  كل مرة كنت بطلب منه المحاضرات عشان اكتب له مشاعري بس هو ما كنش بيهتم كنت بقرب من ابن خالته عشان اشوف في عينه نظرة غيرة ا  غضب  بس للاسف ما كتتش بلاقي غير الامبالاة  ومع ذالك ما ستسلمتش  بس لما لقيته بيحب واحدة  تانيه  وهيتجوزها  مش قدرت و قررت امشي 
مسحت دموعها  وقامت 
مسك ايدها.. انتي راحه فين 
شدت إيدها.. راحه في داهيه  ملكش فيه 
من اليوم دا بلال قدر يعرف أن حبه لنور كان مجرد اعحاب وحب الصداقه ومش اكتر  خاصه وقت  ما ضي اتقدم ليها عريس وهي وفقت  يوميها اتصل بيا واعتذر ليا علي سوء الفهم إلي كان بينان  وكان بيعيط بحرقه لانه  كل مرة 
يعترف ليها بحبه ترفضه  لحد ما ربنا صلح الحال واتجوزو  وفي الطريق مرات ابني حمزة 
احمد... مككن دقيقه من فضلكوا 
الكل انتبه لاحمد 
احمد بسعادة.... بما أن كلكوا اهلي وعيلتي حابيت اشاركوا معايا فرحتي 
بص لايمان إلي كان وشها احمر ذي الفراوله 
مسك ايدها وباسها... انا وإيمان ربنا هيرزقنا بطفل هيشرف كمان ٧ شهور 
وائل ونور وبلال وضي بصوا لبعض زقالوا في صوت واحد..... هيرزقهم بطفل 
توته توته خلصت الحدوته يارب تكون عجبتكوا 

لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent