recent
أخبار ساخنة

رواية أسيرة قاسي الفصل التاسع 9 والأخير بقلم شوشو محمد

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية أسيرة قاسي  الفصل التاسع 9 والأخير بقلم شوشو محمد

رواية أسيرة قاسي  الفصل التاسع 9 والأخير بقلم شوشو محمد

رواية أسيرة قاسي  الفصل التاسع 9 والأخير بقلم شوشو محمد


عرفت أن جوز دلال الي هو ابوكي ياماسه مات ف حادثه ومات معاه ابنه وعرفت أن دلال معها بنت ف جبت عنوانها ورحتلها وشفتها بعد سنين وعرضت عليه الجواز 
بس ف السر وهي وفقت لأن كنا بنحب بعض اوي لسه وفعلا بعد عدتها اتجوزتها واعدت معاها احلي شهر ف حياتي كنت قايل ل ليلي اني مسافر ف شغل وبعد الشهر قلتلها تيجي تاعد معايا في الفيلا ع أنها خدامه وهي وفقت عشان نبقا جنب بعض وفعلا خدتها ورحت الفيلا وقلت ل ليلي أنها ست غلبانه وجوزها وابنها ماتو ف حادثه وجبتها تساعد سعديه وهي وفقت وف يوم راحت ليلي تشوف ابوها لانه كان تعبان وقالت هتبات ولم رجعت شفتني انا ودلال وفكرت اني بخونها بس انا واللهي كنت متجوز انا وهيه 
ماسه يعني امي لسه متجوزاك 
حسن اه انا مطلقتهاش
 سليم يعني انتا عاوز تفهمني انك مش مقضيها مع الستات 
حسن واللهي محصل انا عمري  ما عملت حاجه حرام 
سليم طب وهاله 
حسن هاله دي انا اتجوزتها ف الفتره الي كنت فيها تعبان كنت عاوز حد يبقا جنبي ف مرضي  فتجوزتها ولم  عرفت أن هي بتلعب عليا عشان فلوسي وانها بتخوني طلقتها  
سليم يعني عاوز تفهمني أن انا ظالم وانتم المظلومين 
ماسه لا انت مش ظالم ياسليم ينظر لها سليم ويتركها ويذهب الي غرفته
 تنظر ماسه الي حسن وتذهب خلف سليم تدخل ماسه غرفه سليم بدون طرق الباب 
سليم انتي اي الي دخلك هنا هي وكاله من غير بواب وجايه ورايا  ليه عوزاني اخلص الي كنت هعمله
ماسه. انا غلطانه اني جيت وراك  عشان انا بس 
سليم بس اي ها 
ماسه  انت ظلمتني ياسليم بيه وانا غلطانه اني ف يوم حسيت  بمشاعر نحيتك وف يوم قلت اني ممكن اخليك تحب الستات وانا همشي من هنا وعمرك  مهتشوف وشي تاني 
وتمشي ماسه وهي تبكي تذهب الي المستشفي ويخبروها أن ولدتها توفت 
تجلس ماسه ع الأرض وتبكي بشده وتقول ليه ياماما ليه سبتني انا كنت محتاجلك اوي وبعد موت ام ماسه ب٣شهور  كانت ماسه 
تجلس وهي تبكي وتتذكر سليم 
 فجاه تلاقي الباب بيخبط  تذهب ماسه وتفتح تجد سليم يقف أمام الباب  
 ماسه سليم بيه انتي ايه الي جابك هنا 
سليم مش هتقوليلي ادخل
 ماسه لا وتقوم بقفل الباب لاكن سليم يزقها ويدخل
ماسه انتي يا اخينا هي وكاله من غير بواب انتا ازي تدخل كده 
سليم انا جاي اتكلم معاكي 
 ماسه وانا مش عوزه اتكلم ولا عوزه اشوفك 
يقرب منها سليم  ويمسك ذراعها ويقربها منه لترتفع دقات قلبها
 ويقول طب بوصي ف عنيا وقولي انك مكنتيش عوزه تشوفيني 
 تزقه ماسه  وتقله عاوز اي ياسليم  
سليم اول مره تقولي سليم من غير بيه 
 تنظر له ماسه وتقول انتا اي الي جابك لو جاي عشان عوزني اشتغل عندك تاني تبقا بتحلم  
سليم  لا مش عوزك تشتغلي عندي 
ماسه اومال جاي ليه 
سليم طب بس اعدي واسمعيني 
ماسه واديني أعدت خير 
سليم بوصيلي
ماسه لا 
سليم بوصي ف عنيا واسمعي الي هقوله كويس 
ماسه 🥺
سليم ماسه انا اسف سامحيني ع الي عملته فيكي انا معرفش انا ازي عملت معاكي كده و انا عارف اني بهدلتك و ظلمتك بس انا عوزك   
ماسه عوزني ليه إن شاء الله 
سليم انا من اول يوم شفتك فيها ف اوضتي ف الفندق وانا حسيت بحاجه غريبه اول مره أحسها تجاه وحده ست عشان كده قررت اني اعذبك وكنت كل مره اعمل فيكي حاجه كنت بعدها بزعل يعني ام  شفتك ركبه العربيه مع ابويا افتكرتك بنت مش كويسه لكن بعد كده عرفت انك كنتي ركبه معاه لانه خبطك بالعربيه وكنتي كل مره اتعصب عليكي كنتي بتستحملي وتقولي اسفه وكل  مره كنتي تستحملي  قسوتي  وغضبي   كنتي صبوره معايا ومكنتيش بتشتكي وده كان بيشدني ليكي ولم تعبت وشفت خضتك عليا وحنيتك اتشديت ليكي اكتر واكتر وام اكلتيني مكنتش عوزك تسبيني وتمشي ولم حضنتك مش عشان انتي كنتي بتعيط لا انا كنت محتاج لحضنك ف اللحظه دي حسيت بشعور اول واخر مره هاحسه ولم شفت امك وضربتك سعتها حسيت بوجع ف قلبي معرفش ليه ولم جيتي ورايا  اتاكدت أن انتي ف شعور ف قلبك تجاهي بس انا الغضب كان مليني ولم قربت منك غصب عنك انا مبعتش عنك عشان انتي حلفتيني ب امي لا انا رجعت عشان خفت اكسرك   ولم بعدتي عني  وسبتيني عرفت الشعور الي ف قلبي يبقي اي انا بحبك ياماسه بحبك من اول مره شفتك 
ماسه ،،،،،،،،، يعني انت جاي عشان اي 
سليم عشان بحبك وعاوز اتجوزك
ماسه ومطلوب مني اني اوافق صح 
سليم ماسه انا اسف 
ماسه خالص ياسليم بيه انا سمحتك اتفضل بقا 
سليم ماسه انا بحبك وعارف انك بتحبيني 
ماسه لا ياسليم انا مش بحبك انا بكرهك
يشدها سليم ف حضنه وهي تبكي بشده وتبعد عنه لاكن لم يسمح لها أن تبعد وبعد أن هدأت ماسه أخرجها سليم من حضنه ونظر ف عينيها وقلها اسف ياماسه  
 غصبا عني  الي عملته فيكي سامحيني 
تنظر له ماسه وتقله انا مسامحك من زمان ياسليم
سليم تتجوزيني 
ماسه افكر 
سليم بمشاكسه بقالك نص ساعه ف حضني ولسه هاتفكري دانتي بهدلتي القميص من الدموع
ماسه بخجل وتبعد عنه تصدق انك رخم 
سليم ماشي ياستي رخم رخم بس بحبك 
ماسه وإن كمان 
سليم بتقولي اي قلي كده تاني 
ماسه مقلتش حاجه
سليم لا قلتي قولي يارب لو ما قلتي امو
تضع ماسه أصابعها ع شفايفه وتقول بع الشر عنك انا بحبك ياسليم يحضنها سليم ويلف بيها ويقلها وانا  بعشقك    
♥️♥️♥️♥️♥️♥️♥️🤭🤭🤭🤭
وكده خلصت الروايه يارب اكون كنت خفيفه ع قلبكم واستنوني ف الروايه الجديده عن قريب جدا


لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا 
google-playkhamsatmostaqltradent