recent
أخبار ساخنة

رواية زواج خارج إرادتي الفصل العاشر 10 بقلم رحمة نجاح

jina
الصفحة الرئيسية

      رواية زواج خارج إرادتي الفصل العاشر 10 بقلم رحمة نجاح

رواية زواج خارج إرادتي الفصل العاشر 10 بقلم رحمة نجاح

رواية زواج خارج إرادتي الفصل العاشر 10 بقلم رحمة نجاح

في المشفي كان يجلس بجانبها رائد يمسك يديها ينتظر أن تفوق ويقول لها عن حقيقة زواجهم وكيف وصل بهم الحال الي هنا ..
بدأت تاليا أن تفوق بعدما حذرهم الطبيب من عصبيتها لأنها كانت علي وشك الدخول في حالة انهيار بسبب التي تعرضت له ...
_ انا فين ؟!
_ انتي معايا "قالها وهو ينظر لها بحنيه" ..
_ لتتذكر تاليا ما مرت به وتقول .. انت تبعد عني خالص يا رائد .. 
_ بعدك عني بقا من سابع المستحيلات ..
_ المستحيلات بقت تتحقق الايام دي وانا اول من هيحققها يا رائد ..
_ متقوليش كلام انتي مش هتنفذيه ،مش عايزه تعرفي اي اللي حصل ..
_ اخرجت تنهيده قويه .. قول يا رائد ..
_ انا راجل اعمال ..
_ مبروك " إجابته ببرود"
_ اممم، ابوكي شريك معايا في الشركه المهم عزيز اللي اتقبض عليه ده كان جاي عشان يدخل الس*لاح البلد وطبعًا رفضنا انا وباباكي بعد ما اكتشفنا ده وبعدين كانوا عايزين يموتوني عشان الملف اللي كان عايزك تجيبيه ده واللي كان في بلاويهم ولما دبروا ليا الحادثه دي قولت للدكتور أن يقول ليا اني مينفعش امشي تاني قررنا نوهمهم بحيث اني اتجوز واحده ويفتكروا اني بحبها ولما روحنا عند مامتك كنت عارف انهم هيجوا عشان كده لما هجموا علينا مقومتش ولما يعرفوا اني فعلًا عاجز هيقدروا ينفذوا التسليم ..
_ يعني انا اللي كنت الضحيه لا ، لا بجد شابو ليكم اي كل ده، اخراج وتمثيل مبدع بصراحه، انت فاكر بعد ما تقولي اللي حصل ده انا هعيش كده عادي تبقا اهبل انت بوظتها اكتر يعني انا بابا ضحا بيا مقابل شغلكم انا اتعرض لماڤيا ويحصل فيا كل ده عشان خاطركم انتو "كانت تتكلم ببكاء وعصبيه شديده" ..
_ اهدي يا تاليا " قالها وهو يحتضنها بشده وهي تحاول أبعاده لكنه كان اقوي منها "
_ ابعد عني يا رائد طلقني، اللعبه خلصت انا مش عايزة اعيش معاك ..
_ اششش خلاص اهدي انا مش هسيبك يا تاليا ...
_ انت بتعمل اي؟! "سألته بفزع عندما رأته يحملها"
_ هانروح بيتنا ..
لياخذها رائد وسط صراخها لكي يتركها ويتوجه بها إلي منزلهم ..
في المنزل ...
_ طلقني يا رائد وحالًا ..
_ طلاق مش هطلق يا تاليا واللي عايزاه اعمليه ...
لتنظر له نظره ذات عمق وغموض ..
_ تمام يا رائد اللي تشوفه ..
_ بتفكري في أي لو عايزه تهربي ده مستحيل يحصل صدقيني اقبلي الوضع اللي انتي فيه ..
_ مش انا ، مش انا اللي بعمل حاجه مش عايزاها ومش قابله بيها ..
_ معايا قانونك هيتغير ..
_ ويمكن ميبقاش فيه قانون اصلًا ..
قالتها ببرود شديد ثم صعدت الي غرفتها ..
كان يجلس رائد بالاسفل يفعل بعض المكالمات ويبلغ والداها أنها بخير حالياً ...
بعد مرور ساعة، يدلف رائد عليها الغرفه ويجد ماصدمه بشده ؟!
يتبع......
لقراءة الفصل الحادي عشر : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent