recent
أخبار ساخنة

رواية القبلة المحرمة الفصل العاشر 10 بقلم سارة أحمد

jina
الصفحة الرئيسية

    رواية القبلة المحرمة الفصل العاشر 10 بقلم سارة أحمد

رواية القبلة المحرمة الفصل العاشر 10 بقلم سارة أحمد

رواية القبلة المحرمة الفصل العاشر 10 بقلم سارة أحمد

ويضمها عمران خلص يا قلبي بس قوللي ازي هربتي وايه الا انتي لبساه ده؟
تضحك لمسه دا انا شوفت العجب وظهرت حكايه غريبه 
وقطعهما عمر
الذي تملكت منه الدهشه والفرحه اول ما شافها
وجري عليها وحضنها بنتي...
انتي كويسه
لمسه انا بخير ماتخفش
وفجأه يظهر شخص ليه هابه وشخصيه جذابه ووسيم
يمسك ايدي لمسه...
يلا يا لمسه المافيا جايه في الطريق مفيش وقت لي هبلك ده مش كفايه اني طوعتك وجبيتك هنا اول ما عرفتي ان عمران هنا
الجميع مستغرب من الا بيحصل وبصوت واحد مين ده يا لمسه؟
لكن ردت فعل عمران غير وسحب لمسه لي حضنه وكانها ملكه
 ممنوع حد غيره يلمسها
وبصوت قاسي اجش الاقرب لزئير الاسد..
وبعين كلها تهديد بعدم المس...
مين الامور ده يا لمسه؟
بس لمسه كانت سرحانه في عمران بلا دايبه فيه
ولا كانها سمعه حد...
عمران لمسسسسسه انتي يا هانم دلوقتي القط اكل لسانك؟
عمر مش وقته الكلام ده
لازم نخرج من هنا وفعلا خرجوا من
هنا والمافيا وصلت من هنا.....
في المساء....
في جزيره منعزله 
الجميع جالس علي العشاء في انتظار تفسير من لمسه
والعين متجه نحوها
لمسه بسخريه يا ساتر يا رب 
فاطمه تضمها الحمد لله انك بخير يا بنتي
عمران احكي بقي نشفتي ريقي
لمسه حاضر يا عمري
صلي علي النبي....
الجميع 
عليه افضل الصلاه والسلام
لمسه بعد ما خلصت من الحيوان
اكمل الكل بص نحيه بقرف واشمئزاز
واكمل كان نفسه الارض تنشق وتبلعه
فاطمه وبعدين
لمسه خرجت من الكوخ بحاول الهروب منه قبل مايفوق
وهوبا لقيت جيش من الرجال المسلحه محصرين الشاطئ زي ما يكونه مستنينني....
واج
خدوني بس خدروني الاول
وصحيت لقيت نفسي لبسه مايوه
 ومعروضه في مزاد اتجاره الرقيق
واول ما انفتح المزاد اشتعلت الاحداث
والاسعار في الطالع
بدأت من مليون دولار واكتر
زي ما يكونه شافه
حوريه اتهبلوا وكل واحد حابب يمتلكني والعيون متجه نحوي بتقول حاجات ونظرات شهويه مجنونه
هي قالت كده وعمران جن جنانه 
وكسر الطرابيزه من الغضب واتجه نحيتها ومسكها من ايدها وانفاسه 
متسارعه انتي بتعتي انا وبس انتي سمعه
ولسه هيقبلها يشده عمر
اهدي يا عمران مش كده
وكل الا عمله قعد وقعدها علي قدمه وتوقها بيده
لمسه كانت فرحانه اوي
بس اكمل و الغريب كانوا هيفرقوا من عمران 
فاطمه كانت فرحانه عشان في حد بيخاف علي لمسه اكتر من خوفه علي نفسه
عمر بغضب وبعدين....
لمسه
ها اه ووصل المزاد لي ٣٠٠مليون دولار
الكل انصدم...
وانا انصدمت زيكم كده بس عرفت وشوفت فساد عمري ما تخيلته
تجاره اعضاء وفساد دول...
وتجاره بناس الفقراء في الاكل والادوايه كمان
عرفت ان فيه صفقه لتدمير دوله في افريقيا بفيروس
يصبب الجنان ويجعلهم يقتلوا في 
بعض فقط لمجرد التسالي
وده الا زاد من جناني وتصممي علي افساد المخطط
فقبل المزاد
تسللت لي جهاز الحاسب ووو
يتبع.....
لقراءة الفصل الحادي عشر : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent