recent
أخبار ساخنة

رواية روح الفصل الخامس عشر 15 بقلم ريم احمد

 رواية روح الفصل الخامس عشر 15 بقلم ريم احمد
رواية روح الفصل الخامس عشر 15 بقلم ريم احمد

رواية روح الفصل الخامس عشر 15 بقلم ريم احمد

أنس وامنيه نايمين وفجأه امنيه صحيت من النوم تصوت وتعيط وكانت عرقانه جدا وعروق رقبتها باينه وشكلها يرعب جدا وأنس صحي مفزوع ومبقاش عارف يعمل ايه ولا ف ايه. 
أنس بخوف: اييه.. اييه مالك ف ايييه؟؟ 
امنيه بوجع: الحقني بسسرعه.. بسسرع.. ومكملتش كلامها وكانت راحت ف دنيا تانيه خالص واغمي عليها وكل دا وأنس واقف مكانو متجمد ومش عارف يعمل ايه ولا مستوعب الِ بيحصل. 
وتقريبا بعد 5دقايق أنس بدأ يفوق ويستوعب ال حصل دا. 
شال امنييه ونزل نيميها ف العربيه وهو مرعوب مش خايف ورجليه مش مسعداه من كتر التوتر وبعدين رجع يخبط علي والدته يصحيها  وف خلال دقيقتين كانو متحركين بالعربيه للمستشفي. 
_ف الطريق_
ام انس:  لسا بدري علي معاد الولاده يبني انتو اخانتقو ولا حاجه؟ 
أنس بحزن وهو بيفتكر ازاي مُهمل فيها: لا يا أمي كلو تمام بس مش عارف والله احنا هنشوف اهو. 
وبعد 10 دقايق وصلو للمستشفي وأنس نزل بسرعه وهو بيجري ب امنيه ودخل علي الطورائ. 
أنس بصوت عالي: دكتوور بسررعه دكتوور. 
المستشفي كلها اتجمعت علي صوت أنس وجابو ترولي ودخلو امنيه علي اوضة العمليات علطول وكل دا وأنس قاعد متوتر وخايف وقلقان وبيدعي ربنا يقومها بالسلامه هي واولاده وبعد فتره
واخيرا خرج دكتور شكلو مُرهق جدا وبيمسح عرقه وبيكلم أنس بتوتر وهدوء ف نفس الوقت. 
الدكتور: حضرتك زوجها؟ 
أنس: ايوه
الدكتور: احنا اسفين لحضرتك بس حالة المدام صعبه جدا وخصوصا ان قلبها ضعيف وكانت محتاجه علاج متواصل ومتابعه شديده قبل الولادة بفتره كبيره جدا وكمان ضعف عام ودا مش مساعدنا ابدا ف اي حاجه وانا بعتذر تاني لحضرتك احنا مش هنقدر ننقذ الاولاد والام والامور صعبه جدا وشكل اولادك متمسكين بالحياه اكتر من امهم.. انا مش هقدر اخيرك بينهم بس احنا هنعمل كل الِ نقدر عليه عشان يعيشو... ربنا يصبركو. 
أنس واقف كل دا بيسمع كلام الدكتور وكأنه مش مصدق وحاسس ان دا كابوس وهيخلص لان دا مينفعش يكون حقيقه ابدا.
ازاي؟.. ازاي يختار بين ولادو ومراته؟  
ازاي يختار بين الانسانه الِ عمرو مشاف منها حاجه وحشه وكانت دايما بتستقبل كل افعاله الجافه برضا وابتسامه راضيه 
وازاي ولاده؟  
اينعم هو مكنش يتمني ف يوم يخلف من امنيه بس احساس الابوه والمسؤليه وانك هتشوف حته منك قدامك ويبقا ليك سند دي ليها طعم تاني.
وبعد ٩ ساعات من القلق والخوف والحزن الِ تملك من أنس ووالدته الِ دموعها موقفتش لحظه أنس سمع صوت عياط جاي م اوضة العمليات و.... 
يا تري ايه ال حصل؟
يتبع...
لقراءة الفصل السادس عشر : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent