recent
أخبار ساخنة

رواية صقر المخابرات الفصل السادس عشر 16 والأخير بقلم فاطمة صالح حامد

jina
الصفحة الرئيسية

    رواية صقر المخابرات الفصل السادس عشر 16 بقلم فاطمة صالح حامد

رواية صقر المخابرات الفصل السادس عشر 16 بقلم فاطمة صالح حامد

رواية صقر المخابرات الفصل السادس عشر 16 والأخير بقلم فاطمة صالح حامد


بعد أن وصلو وجدو جميع تجار المخ*درات 
ليقول أحد تجار المخ*درات: اووه اخيرا ي رجل فقد تخيلت انك سوف تم*وت قبل أن أراك ايوها الصقر
لتبتسم الصقر بسمه بارده : ها انا أتيت فقط انا ايضا اشتقت اليك بشدة ي راجل 
ليقول رجل آخر:  اوووه و الوحش هنا يا الهي كم ننا لنا الحظ كيفك ي راجل فقد اشتقت لك بعد آخر مهم لم اراك لذالك كنت اعرف انك تخطط لشيء ايها الشيطان 
لينظر اسد إليه ببرود دون الكلام 
ليغمز الرجال المخدرا*ت لبعض وقام احدهم يريد قت* الصقر
 ليمسك الصقر به ويقول
الصقر : اووه مابك ي راجل طبعك لن تغير الغد*ر لماذا لا تقف وجه لوجه ام انك ضعيف ي هاذا 
وتقوم بلو* يديه وضرب* بقوه ويبدا القتا* 
وكل واحد يتول قت&ل احد 
قام بقت* الجميع بصعوبه وبعد إصاب* اسد في جنبه في رصاصه و مالك في منكبه و الباقي إصابات خفيفه معاد همس الذي نزف*  كتير من الد*م وتقاوم فهي لبسها اسود فلم يبان الد*م ولكن يحصل ما لم يكن في الحسبان ليقوم احد افراد اعصابه ويصوب ع الوحش ويقول
: لن ام*وت انا فقد فسوف اخدك ي وحش معي ولكن لم تصب الوحش فقط اصابت الصقر في قلب* 
وقام الصقر في في قتل* هوه ايضا 
 وبعد ذالك يذهب الوحش والشباب الي الصقر بهلع 
الوحش : همس انتي بخير حصلك حاجة 
همس بضعف تخفيه : الله انا تمام يلا كلكم انزلو بسرعة انا عايزة افج*ر البناية وانزل 
ليقول اسد : همس انا عاوز اقوم بالمهمه دي 
لتقول همس بحزم: انا الي بقوم بالمهمه دي يعني انا يلا ليخضعو الي ماتريد وينزلو 
ام همس فقط كانت كل طابق تدخل إليه تقوم بوضع قنبل*
واخيرا القنب* المتحكمة في جميع القناب* ولكن ليس لها عد بمثابت ما تقوم بتشغيلها ت&نفجر في البناية كلها وما حول البناية 
لتضعها همس وتقوم ب القفز أسرع ما يمكن وبعد ذالك تنفج* في البناية 
ام عند الشباب فقد كانو قلقون ع همس وبعد أن انف*جر البناية ولم تبان همس نظرو الي بعض بخوف وصدمه 
ليقول اسد : همس همس هي فين همس راحت فين
ليث بثبات كاذب ": اهد هي اكيد بخير هي مش صغير ما تخفش 
ليقوم اسد بذرف الدم*وع ويسقط ع الارض بضعف ام مالك فقط ان*هار من الب*كاء 
فهد فقط الصدمه س*يطرت عليه 
ام ادهم الخ*وف و ال*هلع 
ولكن لينظر ليث خلفه ليجد همس تت*نفس بضعف وتز*حف بعجز 
ليقول ليث ب امل : همس اهي همس اسد همس اهي 
ليذهبو لها جميعهم لقول ليث : انا عارف انك قويه 
ليسندها اسد ويضعها في حضنه ويطبطب عليها 
لتقول همس بخفت : اسد انا بخير وتكمل بمرح انا زي القطة بسبع ارواح 
لتقول : مالك تعال وتقوم بحتضانه وتطبطب عليه وتقول اهدى انا معاك ي قلبي 
مالك بضعف وبكاء ك الاطفال : همستي مش عايز اخسرك 
لتقول : انا بخير تمام وبعد ذالك تقول ل جميع الشباب بضعف : انا بحبكم كلكم مش عايزة اشوف الضعف ده في اعيونكم ليهز برأوسهم جميعا لتفتح همس يديها بضعف 
ليقوم جميع الشباب بضمها لتبتسم وتقول الشهادة وتغمض عيونها وين*قطع نفسها 
ليحس اسد بو*خزة كبير في قلبه ليقول : همس همس 
ولكن لا رد ليقوم بحملها وهزها ويقول: همس حبيبتي قومي انا عيزك ي همس 
ويحملها ويذهب بها الي الاسعاف ويترجا بهم ان يعيدوها الي ال*حياة ليقومو بعمل الت*نفس حتى رجع إليها نفسها م*طرب 
ليصلو الي المستشفى اخيرا ويدخلوها غرفة العمليات وبعد أن خرج الطبيب ليقول اسد : هي عاملة ايه ي دكتور 
ليشفق الطبيب ع حاله ويقول : انا عملت الي عليه والباقي ع ربنا هي دلوقتي عايزة الدعاء ليها 
لينهار اسد ويغي*ب ليحملو ويذهبو الي غرفة ليجدو هوه الاخر مصاب وينزف ليدخل في غيبوبة 
ويخرج الي الشباب الطبيب لقول ليث : هوه عامل ايه
ليرد الطبيب ": اسف بس هوه دلوقتي دخل في غ&يبوبة وعايزين ليه د*م ليت*برع إليه ليث 
ولكن بقي في غ&يبوبة رافض الي الرجوع الي الواقع 
وقام الطبيب بمعالجت جروح الباقية وفي المساء يق*ف قلب همس ليصابو ب*هلع 
ليخرج الطبيب ويقول : هي بتقاوم ترجع الحياة بس جسمها ضعيف وهي كانت م*صابه اكتر من اص*ابه ف عشان كده الدعاء ليها و لي اسد ف اسد كمان رافض الرجوع الي الواقع 
وبعد اسبوعين فقد كانو جالسين امام العناية اسد وهمس ف هم طلبو من الطبيب وضع اسد وهمس في نفس العناية حتى ان قامت همس يقاوم اسد ويرجع الي الحياة 
ليرو الممرضين والأطباء  يهرولو الي غرفة اسد وهمس ليدب  
الر*عب في قلوبهم 
ليخرج الطبيب ويقول ببسمه : المريضة فاقت والحمد لله كل شيء عندها تمام بس الليل هتبقي تحت الملاحظة 
ويذهب ليقومو ويضموه بعض بسعادة 
ويذهبو الي الزجاج و يقومو ببسمه الي همس وهي تردها لهم 
وتنظر الي جانبها اسد ل تعيط وتقول بخوف: اسد قوم انا بحبك انا من غيرك ولا حاجة وبقت همس طول الليل تتحدث  مع اسد وتبك*ي  وتدعي لهو بشفاء وفي الصباح لتجد الممرضين والأطباء يهرولو الي اسد لتر*تعب ولكن يطمنها الطبيب ويقول : هوه تمام شويا كده وهيفوق 
وفعلا فقد بعد ما ذهب الطبيب بقليل ليقوم اسد ويري همس جنبه وتبكي و تبتسم بفرحة لينظر اليها ويبتسم بفرحة هوه الاخر ويطمنا
تكملة البارت الأخير 
وبعد اسبوع يعودو الي البيت ببسمه وفرح فقد قامو باصعب المهمات ورجعو جميعهم الي بيتهم بسلامه 
لتقول همس بمرح : واخيرا يااه  ده الواحد زمان عن بيتو 
ليرد اسد : اينعم ده الواحد تعذب في المستشفى 
ليضحكو ويدخلو الي البيت وبعد أن ارتاحو في الصباح التاني طلبهم اللواء جميعهم 
ليذهبو جميعهم الي اللواء ما عدا همس بدات تعمل وتزين البيت كله في اللون الأحمر  لون اسد المفضل وبعتت لشباب رسالة لقولو الي اللواء انهم عندهم شيء مهم وان اسد موجود يسد عنهم وذهبو الي البيت وساعدو همس في التزين ل مفاجأت اسد 
وفي المساء يذهب اسد الي بيت همس ويدخل ولم يجد احد ليذهب الي الحديقة  الخلفية ليجد الضواء حمراء خفيفة فقط و أسهم تشير إليه الي اين يذهب الي ان وصل 
الي همس فوجدها تردتدي فستان احمر و فرده شعرها وتبتسم إليه بحب 
همس : اسد انا عملت عشا ليك 
يقترب اسد من همس ويقوم بتقبي* جبينها ويجلس ويقوم بالعشاء سويا وبعد ذالك تشتغل اغنية جميلة 
ويقوم اسد وهمس برقص وبعد أن انتهت حمل اسد همس ودار فيها وبعد ذالك جلس ع قدميه و قدم اليها خاتم وقال
اسد : تتجوزيني  ي همستي 
همس بدموع فرحه : اكيد 
وبعد الموافقة همس يخرجو الشباب ويقومو بفرقعة العاب نارية و رمي الورد عليهم و مالك يوثق كل لحظه ويصرخو بسعاده 
ليقول اسد : الله ي سيد اللواء علينا شيء مهم وأسد اهو بسد مكنا 
ليضحكو الشباب ويقول ليث: الله امال ده مش مهم 
ليغمز اسد ل همس ويقول : لا ده اهم شيء بحياتي لتخجل همس وتد*فن راسها في ص*درة ليضحكو الشباب 
لقول فهد بمرح : الله هوه الاحضان الأسد بس و اخواتك خلاص بلاش 
لتقول همس : لا ده انتم العين و الروح يلا 
لتفتح يديها وتقول : تعالو هنا 
ليذهبو الي همس ويقوم جميعهم باحتضان بعض 
واسد يحتضنهم  بحب 
وبكده بتكون خلصت الرواية بعد أن كانو باسين اصبحو عائلة جميلة بعد معانه وتعب وانهم يوقعو ويقومو يعفرو 
حتى وصلو ل كده
تمت...
google-playkhamsatmostaqltradent