recent
أخبار ساخنة

رواية اغتصبني واعطيته قلبي الفصل التاسع عشر 19 بقلم اميرة محمود

jina
الصفحة الرئيسية

  رواية اغتصبني واعطيته قلبي الفصل التاسع عشر 19 بقلم اميرة محمود

رواية اغتصبني واعطيته قلبي الفصل التاسع عشر 19 بقلم اميرة محمود

رواية اغتصبني واعطيته قلبي الفصل التاسع عشر 19 بقلم اميرة محمود


لحقت اوحشك يا نور 
نور جرت علي حضنها وقعدت تعيط جامد 
حور ، في ايه مالك 
نور ، أنا تعبت بجد يا حور تعبت الدنيا دي عمرها ما هتضحكلي ابدا
حور ، ليه بتقولي كده حصل ايه 
الباب خبط
نور ، انتي مستنيه حد
حور ،. لا بس ممكن يكون البواب عايز حاجه وراحت تفتح الباب اتصدمت
نور ، في ايه يا حور
مراد وحسام فتحوا الباب آخره ودخلوا
حور ، ليه كده يا نور لييييه
نور ، أنا والله ماعرف حاجه والله متظلمنيش
مراد ، لا ماهو انتي بغبائك وصلتينا لحد هنا
نور ، يعني اللي قولتهولي كذب يا مراد
مراد ، بالضبط كده 
حسام ، ابني فين يا حور
حور ، ملكش ولاد عندي يا حسام بيه
حسام دخل الاوضه يدور علي ابنه
حور ، استني هنا أخرج بره ملكش حاجه عندي امشي
حسام ، لا ليه يا حور ومش همشي من غيركم 
حور ، غيرنا اللي هو ازاي اصلا 
حسام بزعيييق ، انتي وابني 
حور ، حسام قولتلك ملكش حاجه هنا وامشي بدل ما اصوت والم الناس عليك
حسام فضل يقرب منها وهي تبعد وهو يقرب 
حور ، حسام بيه اتفضل بره قولت
حسام شدها جامد في حضنه ، وحشتيني اوي
حور ، سيبني لو سمحت
حسام ، قدرتي تبعدي عني يا حور أنا كنت بموت كل يوم بسببك وراح بيسها في خدها
حور ، حسام ابعد بس وهنتكلم براحه افرض دخلو علينا كده شكلي هيبقي ايه وبعدين مفيش صوت بره لتكون قتلت مراد
حسام سابها وخرجو ملقوش حد
فلاش باك
نور انهارت و ضربات قلبه بقت سريعه وبقت تنهج جامد وهي باصه لمراد
مراد قلبه وجعه أنه وصلها للحاله دي
نور طلعت تجرى نزلت من الشقه تجرى في الشارع ومراد وراها 
مراد ، استني يا مجنونه استني 
نور بتجرى ومش سامعه حاجه خالص غير صوت نفسها وضربات قلبها وفجأه عربيه اجت بسرعه البرق طيرتها 
مراد وقف مصدوم من المنظر ومعدش عارف ينطق خالص راح واقع نازل علي ركبه لأن رجله معدتش قادره تشيله
نور غابت عن الوعي خالص لحد ما الإسعاف اجا اخدها
مراد حاول يقوم لحد ما وصل وركب معاها الإسعاف
بص علي منظر وشها كله دم فضل يمسح لها في الدم ويعيط
مراد ، نور فوقي والنبي نور والله ماحبيت غيرك نور عشان خاطرى فوقي نور
نور فتحت عينها بالراحه ، م ر ادد
مراد ، قلب مراد وكل حاجه لمراد والله العظيم بحبك والله بحبك يا نور
نور غمضت عينيها وغابت عن الوعي تاني
مراد ، يااارب 
حسام اتصل بمراد
حسام ، انتو فين
مراد بعياط ، نور عملت حادثه وفي الاسعاف رايحين المستشفي
حسام ، حادثه حادثه ازاي
مراد ، مش قادر اتكلم وراح قافل
حور ، في ايه مين عامل حادثه
مراد ، نور رايحه المستشفي عملت حادثه 
حور ، انت بتقول ايه وقعدت تعيط
مراد ، هاتي الولد وتعالي بسرعه نروح لها
حور ، دخلت بسرعه لبست إسدال الصلاه وشالت ابنها وجرت مع حسام
//////////////
في المستشفي 
مراد قاعد علي الارض وضامم رجليه بايديه وعمال يعيط 
حسام دخل جرى هو وحور 
حسام ، هي فين 
مراد رفع رأسه وبصلهم ، جوه
الدكتور خرج 
حسام ، خير يا دكتور
الدكتور ، للاسف الحاله صعبه جدا الكبد تقريبا انتهي والطحال اتدمر خالص وكان في نزيف في راسها قفلنلها الجرح بخمستاشر غرزه وكسور متعدده احنا محتاجين حد من قرايبها يتبرع ليها بفص كبد نلحقها لأنها بتموت ولازم نلحقا
حور ، دكتور انا اختها وجاهزه حالا للعمليه
الدكتور ، عايزين نعمل فحوصات ونشوف هنعمل اي بعد ما دكتور العظام يجي عشان هيتركب ليها شرايح في كذه منطقه
حور ، تمام شوف الفحوصات اللي حضرتك عايزها وانت جاهزه
حسام ، بس العمليه دي خطر علي صحتك
حور ، ممكن يا دكتور تكتبلي اعمل ايه
الدكتور ، تمام تعالي ورايا المكتب ودخل مكتبه
حسام ، انتي عارفه انك ممكن تموتي
حور ، مانا ميته اصلا من يوم ما عرفتك وسابته ومشت
حسام قعد علي ركبه نزل لمراد
حسام ، هو اللي حصل حصل ازاي
مراد ، مش قادر اتكلم
حسام ، لا عايز اعرف اي اللي حصل وليه هي نزلت من البيت اصلا وايه اللي خلاها ترجع هنا لأختها اصلا
مراد ، حسااااام ارحمني بقا
حسام ، يعني لسه بتحبها
مراد ، ايوه بحبها وعمرى ماحبيت غيرها وخطبتي من اختك كانت لعبه علي نور عشان ترجع وازلها زي ما ذلتني وكنت متفق مع حنا اصلا علي كده
حسام ، تذلها هو ده اللي فكرت فيه يا راجل يا محترم دمرت البنت نفسيا لحد ما هتروح خالص بسببك 
مراد ، لا نور مش هتروح مني أنا مش هقدر اعيش من غيرها فاهم مش هقدر
حسام ، ياريت تختفي من حياتها خالص يا مراد ياريت يابن عمي يا محترم تبعد
مراد ، ماشي يا حسام هطمن عليها ومش هوريكوا وشي ابدا
حسام ، ياريت وسابه ومشي
حور عملت الفحوصات كلها تمام ودخلت تحضر نفسها للعمليه
حور ، حسام بيه اتفضل ابنك اهو أنا مش ضامنه أخرج من جوه بس عايزه منك وعد قبل ما ادخل
حسام ، ايه
حور ، اني لو مت متعرفوش في يوم من الايام هو اجا ازاي 
حسام ، مش هتموتي وانتي اللي هتربيه معايه
حور ، لو خرجت من هنا سليمه يا حسام بيه اقسم بربي ما هرحمك انت والأستاذ اللي قاعد علي الارض ده ويني ما هرحمكو لو اختي حصلها حاجه
حسام ، أن شاء الله هتخرجوا انتو الاتنين بالسلامه
حور ، عن اذنك سابتله الولد ودخلت مع اختها غرفه العمليات 
حور لقت اختها كلها اجهزه وسلوك عليها ومتركبلها جهاز اكسجين
حور عيطت وبصت لأختها ، سامحيني أنا السبب في كل اللي بيحصلك أنا السبب
الدكتور ، لا مش عايزين عياط العمليه مش سهله خليكي قويه عشان تقومي لينا بالسلامه
حور حركت رأسها بماشي وطلعت علي السرير وسلمت أمرها لله
حسام بره باصص علي ابنه ، حسام أنا آسف يا حبيبي كل اللي بيحصل لامك ده بسببي بجد أنا مستهلكمش
وراح قعد علي الكرسي وهو شايل ابنه ومراد لسه قاعد علي الارض بمنظره اللي يقطع القلب
الممرضه ، اتفضل يا استاذ مراد المصحف اللي طلبته 
مراد ، شكرا واخد المصحف وقعد يقرأ في سوره يس
حسام بصله وعينيه كلها دموع ، ياترى يا مراد هنمشي من هنا فرحانين واللا زعلانين يارب أجبر بخاطرنا يارب أنا عارف اني اجيت عليها كتير بس خرجهالي بالسلامه هي واختها وانا هعوضهم عن اللي حصلهم بسببي ياااارب
بعد ست ساعات الدكتور خرج من غرفه العمليات
حسام قام جرى راحله ، اي الاخبار يا دكتور
الدكتور ، مش هقدر أفيدك قبل ٤٨ ساعه عليهم هما الاتنين 
حسام ، ليه كل ده
الدكتور ، العمليه مش سهله وللأسف الانسه نور ااا
مراد سمع اسم نور قام جرى ، مالها 
الدكتور ، للاسف شيلنا الطحال واستقسلنا جزء من الأمعاء والكبد والمراره لأنها نزلت علي بطنها علي حاجه زي طوبه مثلا من قوه النطره علي الطوبه كل الحاجات دي للاسف حصلها تهتك جامد هي دي الوقت في ايد ربنا ادعولها الدعاء بيغير القدر
مراد ، أنا أنا يا حسام السبب مكنتش اعرف ان كل ده ممكن يحصل أنا السبب موتها بايدي يا حسام أنا لو حصلها حاجه مش هعيش دقيقه واحده بعدها 
حسام مراد صعب عليه ، مراد اقعد يا حبيبي ادعيلها ادعيلها علي رأي الدكتور الدعاء بيغير القدر 
مراد ، يارب يااااارب
حسام ، أنا هروح شقه حور ابات فيها عشان انيم الولد علي السرير واعمله الرضعه
مراد. ماشي ماشي يا حسام
حسام ، تيجي تبات معايه
مراد ، لا أنا مش همشي من هنا غير أما اطمن علي نور
حسام ، ماشي واخد ابنه وروح شقه حور
حسام دخل نيم ابنه عالسرير ودخل يتوضأ وراح يصلي وفضل ساجد وهو بيعيط ويدعي ربنا يخرجله الاتنين بالسلامه
مراد قاعد فجأه لقا الممرضه خارجه تجرى راحت للدكتور والدكتور راح جرى معاها
مراد ، في ايه ها في ايه حد يرد عليه
الممرضه ، ا
يتبع...
لقراءة الفصل العشرون : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent