recent
أخبار ساخنة

رواية زينة حياتي الفصل الاول 1 بقلم عليا الحموي

 رواية زينة حياتي الفصل الاول 1 بقلم عليا الحموي
رواية زينة حياتي الفصل الاول 1 بقلم عليا الحموي

رواية زينة حياتي الفصل الاول 1 بقلم عليا الحموي

صحيت زينه ع صوت المنبه الساعه 6صباحا   
جهزت نفسها  وليست. فستان كحلي طويل مع حجاب سومو  مناسب مع بشرتها البيضا والعيون الواسعه الخضرا  وخرجت  من اوضتها قعدت مع زميلاتها بالسكن 
زينه :صباح الخير 
البنات :صباح النور
امل :ايه الحلاوه دي. ...على فين العزم
زينه :,عندي انترفيو  لشغل بشركه  سكرتيره يعني
عبير وهيه بتاكل:سكرتيره ازاي وانتي دارسه  تمريض هههههه
زينه بضيق :هو أنا لقيت شغل بتخصصي علشان اقول لا 
أنا هروح  قبلوني قبلوني. مقبلونيش لا حول ولا قوه الا بالله.  هعمل ايه يعني.   
   قامت وقالت ادعولي  سلام 
نزلت تحت الشقه استنى سياره اوبر. ووصل وقعدت بالعربيه   ...وهيه قاعده حاسه كأنها قاعده على حاجه قاسيه  ..حطت أيدها تحت وطلعت اللي كانت قاعده عليه. 
طلعت اللي كانت قاعده عليه  وطلع بأيدها محفظه  واضح انها ماركه ولشخص غني 
كانت عايزه تعطيها للسواق بس غيرت رأيها   وحطتها بشنطتها. وقال في نفسها : اخلص الانترفيو وبعدين اروح ع القسم اسلمها للبوليس احسن.
وصلت لشركه اللي فيها المقابلات  ودخلت وهيه متوتره جدا  وقعدت مع باقي البنات تستنى دورها. 
السكرتيره بتنادي :زينه عبدالله 
وقفت زينه بسرعه 
السكرتيره :اتفضلي  ع المكتب  مازن بيه هيعملك المقابله  
زينه متوتره بتفرك بأيدها  ونفسها بيضيق 
السكرتيره حطت أيدها ع كتف زينه. وابتسمت. :متخافيش
دخلت زينه بعد ما خبطت ع الباب 
زينه :صباح الخير
مازن :صباح النور 
رفع مازن وشاف زينه بنت جميله ومتوتره 
مازن :اتفضلي اقعدي 
زينه :شكرا ...دا الcvبتاعي  
مازن :انتي دارسه تمريض  وكمان معندكيش خبره بشغل السكرتاريه
زينه بخجل : اه فعلا أنا مستغلتش قبل كده سكرتيره بس اشتغلت كثير بعده وظايف شبيه بكده  زي محضرتك  شايف بال cvاشتغلت مساعده دكتور وهوه شبيه بالسكرتاريه بس  بتخصص الطب 
واشتغلت كمان بمعرض الكتاب  فيه نوع من التواصل مع الأشخاص وتعامل مباشر 
مازن : اه بس شغل الطب ومعرض الكتاب  مش زي شغل شركه استيراد وتصدير
زينه بحزن : اه فهمت حضرتك  أنا استأذن وقفت زينه 
واخدت الملف  وهيه ماشيه وقع الملف والورق وقع ع الأرض 
مازن وهوه بيساعدها بلم الورق  أنا اسف بس صعب اوضفك بمأهلاتك دي  
زينه بأبتسامه :ولا يهمك  تشرفت بمعرفتك عن ازنك
مازن : مع السلامه 
خرجت زينه  قعدت قدام الشركه تستنى اوبر  
مازن خرج من الشركه  بعدها ب١٠دقايق   شافها ومشى ناحيته 
مازن:انسه زينه 
زينه : اهلا أستاذ مازن 
مازن:في حاجه    ..اساعدك بحاجه
زينه ببسمه: شكرا حضرتك أنا مستنيه اوبر بس تليفوني فصل شحن قبل ما ااكد الحجز. وبصراحه مش لاقيه تكسي هنا 
مازن بلطف : اتفضلي اوصلك معايا ل اخر الشارع  أو لو تحبي لأي مكان عايزه تروحيه
زينه : لالا مش مشكله أنا هعرف أدبر نفسي. همشي لآخر الشارع  واخد تكسي
مازن : خلاص هوصلك لآخر الشارع بلاش تمشي كل ده ..اتفضلي 
مشيت زينه معاه لعربيته وركب ومشي لأول الشارع  زينه لمحت قسم بوليس وافتكرت  المحفظه. وقالت :استنى حضرتك نزلتي هنا عند القسم
مازن: القسم ..هوه انتي نازله القسم ليه 
زينه: مفيش حاجه بس أنا لقيت محفظه وعايزه اسلمها  للبوليس يمكن يلاقو صاحبها 
مازن متفاجأ : تصدقي اني كنت عايز اروح القسم علشان ابلغ عن محفظتي وبطاقتي وكروت البنك   شكل المحفظه وقت مني الصبح لما جيت بأوبر  علشان عربيتي كانت عطلانه وجابوها  بعد التصليح للشركه
تفاجأت زينه وبدأت بالضحك وخب وشها بأيديها 
استغرب مازن وقال: ع فكره انا مبقولش كده علشان انزل معاكي  بس فعلا محفظتي ضاعت
زينه: لالا حضرتك أنا مصدقاك بس الصدفه اني لقيت المحفظه بعربيه اوبر الصبح هههههه بس والله ما فتحتها ولا اعرف اسم الشخص اللي بالبطاقه 
مازن : افتحي المحفظه واتأكدي 
زينه طلعت المحفظه ومازن شافها وضحك. وعرف أنها محفظته  زينه طلعت البطاقه وشافت الصوره  وبصت لمازن بنص عين وقال اسمك الكامل ايه 
مازن: هههه مازن سعيد الزين
زينه مممممم: يمكن تشابه اسماء
مازن : ههههههههه والله   زينه :هههههههه اه والله
زينه: تاريخ ميلادك؟
مازن  :17/5/1990 
زينه:تصدق انها محفظتك 
مازن: بتتكلمي جد؟ هههههه
زينه : واضح انك ابن حلال  لأنها وقعت بأيدي   لو وقعت بأيد حد تاني كان أحد الفلوس ورماها بالشارع ... اتفضل  
مازن: شكرا ليكي لانك بنت امينه 
...أنا لازم اعزمك ع حاجه  علشان اشكرك 
زينه : لا ملوش داعي    ..أنا لازم ارجع  علشان عندي مقابله بعد الظهر بكافيه  
مازن :كافيه؟
يتبع...
لقراءة الفصل الثاني : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent