recent
أخبار ساخنة

رواية ملكي أنا الفصل الحادى والعشرون 21 بقلم سارة بكر

 رواية ملكي أنا الفصل الحادى والعشرون 21 بقلم سارة بكر
رواية ملكي أنا الفصل الحادى والعشرون 21 بقلم سارة بكر

رواية ملكي أنا الفصل الحادى والعشرون 21 بقلم سارة بكر

خرجت من السنتر و وضعت الهاند فري في اذنيها و مشيت لكن وقفت بسرعه عندما راته ينزل من سيارته امام الجيم و عندما دخل الجيم وصلت و وقفت بجانب السياره 
= عامل فيها بتاعه و نازل من العربيه بس ماشي والله مبقاش نور لو مخلتكش تمشي تبص وراك استني علي يا امجد 
♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕
في اوضه اميره 
كانوا الاتنين يضحكوا 
= بس براڨو عليكي يا لهفه انك قدرتي تنسي محمود رحمه 
ابتسامتها اختفت،  رحمه رحمه مين 
وضعت يديها علي جبهتها،  اوبس انا هببت الدنيا ولا اي 
قالت لها وهي تصتنع الضحك،  ااه رحمه محمود قالي علي فكره 
قالت الاخري بعفويه،  انا خوفت احسن يكون مش حكيلك و تزعلوا مع بعض 
ابتسمت  ،  انتي طيبه اوي يا اميره 
♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕
في المساء في شقه حازم 
صحي من نومه خرج جلس في الصاله وجده يشاعد ماتش 
= اي دا انت هنا لي و و اصلا انا هنا لي انا اخر مره كنت ف المقابر 
نظر له بستهزاق وقال له،  صحي النوم يا استاذ انت عارف بقالك قد اي نايم 
وضع يديه علي دماغه و قال بصرامه،  اي الحصل يا مصطفي اخلص 
_ ابدا حضرتك شربت و افورت خالص و نادين قلقت عليك و لما روحنا عندي الشقه قولتلها كلام زي السم 
" يالهوي زمانها زعلانه دلوقتي 
مسكه من قفاه،  واله انت فعلا مش فاكر اي الحصل امبارح 
" اوعي يا مصطفي لا والله مش فاكر حاجه و دماغي وجعاني اوي 
_ طبعا تاثير الشرب انت اصلا بتشرب شاي سكر زياده بتدوخ رايح تشرب خمره 
" معرفش بقي لقتها هي الحل الوحيد 
_ غبي الشرب عمره مكان حل خالص بالعكس بتخليك مش واعي لاي حاجه بتقولها 
نظر له و قال بحنان،  الكلام القولتوا زعلها اوي 
.. هز راسه له بنعم 
قام من مجلسه بسرعه،  طيب هي في شقتك صح انا هروح 
لحق به مصطفي،  خد خد هو بمزاجك ولا اي انا هكلم رحمه الاول 
اخرج هاتقه لكي يحكي معاها لكنه ادخله بجيبه مجددا،  احم مش بترد عليا 
نظر له الاخر بغضب،  شئ طيبعي انت واحده هتخطب بكره علي مراتك انا مستغرب هي مستحمله ازاي صراحه 
_ لا بروح امك منتا هببت الدنيا معايا انا راخر 
" لي قولت اي 
_ اني انا بجرحها رغم اني عارف انها بتحبني و اني انا بحبها 
" طيب منا مهببتش حاجه اهو انا قولت الحقيقهو
_ والله طيب اتفضل اقعد بقي و مسمعش صوتك انت فاهم لحد ماترد عليا 
♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕
في اوضه رحمه 
كانت في يديها الفستان و النقاب نظره لها نادين و قالت لها 
_ اي يا رحمه الفستان دا 
" دا فستاتي هلبسوا في خطوبه مصطفي 
" رحمه انتي بجد هتحضري 
_ اممم انا كده مشيا تبع الخطه 
" خطه خطه اي 
_ نظره لها هقولك................. 
" حلو اوي الانتوا عملتوا 
_ اممم وانتي بقي يا ست هتعملي اي 
" مش عارفه والله يا رحمه 
_ اسمعي حازم مكنش في واعيه 
" عارفه بس طلعت من جواه قالي انتي طالق من جواه 
_ انتي عاوزه اي يا نادين 
" مش عوزه اسيب حازم 
_ حلو اوي هتديلوا قلبك 
" قلبي لعاصم و بس 
_ يووووو بقي 
" طيب خلاص اتصليى علي مصطفي كده اعرفي منه حازم عامل اي 
_ ماشي يا ست 
مسكت تليفونها و شافت المكلمات الفائته من مصطفي،  هو اصلا رن عليا و انا مسمعتش التليفون اكيد في حاجه 
رنت عليه و انتظره الرد 
_ اي يا اوفاا 
" اي ياختي كنتي فين 
_ مسمعتش التليفون كنت عاوز اي 
" اصل حازم لسه صاحي و مش فاكر حاجه هااا مش فاكر حااجه افهمي 
_علي فكره انا مش غبيه انا فهمت 
" فهمتي اي 
_ اني هو مش فاكر انه طلاق نادين وانت بقي قولتله 
" لا طبعا يا ذكياا
_ طيب اي مهو لازم يعرف 
" ال الخلاه لازم يا بومه المهم انا هفضل هنا لحد بكره الخطوبه وهلبس هنا و هروح اجبها من الكوافير وانتي ابقي تعالي انتي و نادين 
_ ماشي و الف مبروك اسيدي 
" طب بقولك حازم عاوز يكلم نادين 
_ حاضر لحظه 
" اي نايمه طيب خلاص بقي يكلمها بكره 
_ يبني صاحيه
" لا خلاص سبيها نيما 
_ سلام يا مصطفى 
اغلق مصطفي الخط و قابل لكمه من حازم،  اي ي حيوان انت 
قال وهو يضربه بغضب،  انا الحيوان برضو يعني هي بتقولك اصحيهالك وانت لا لا سبيها نايمه هي من بقيت عيلتك متخليها تصحيها 
_ لا يسطا من الرجوله و الشهامه انك تخليها نايمه 
" ماشي يا راجل مش هتطمن علي حبيبتك 
_ منا لسه قافل معاها يبني 
ضحك له و هو يقول،  قصدي مي 
" اااااا علي فكره انا كمان قصدي علي مي انا قافل معاها قبل منتا تصحا 
_ اممم ماشي تفتكر نادين هتفضل زعلانه 
" ربنا يستر 
_ هو انا هببت الدنيا اوي 
" جداااااااا 
_ يا مستفز و متلحقنيش 
" بقولك انت هببتها معايا انا شخصيا 
♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕
نزل من الجيم و ركب سيارته حاول ان يمشي لكنها واقفه. نزل من العربيه وجد العجله نايمه،  كويس اني معايا الاستبن 
نظر علي العجله الاخري وجدها مثلها،  لا منا مش من الطبيعي يبقي معايا استبنين يعني 
لف الجه الاخري وجد العجلتين مثلهم،  لا كده في إن بقي 
 زفر بقوه و اخرج هاتفه 
_ اي يا محمود بقولك تعالي خدني انا في **** و العربيه بتعتي الاربع عجلات نايمين و عاوز اروح 
محمود.  الاربعه نايمين مين العمل فيك كده 
_ معرفش يا محمود انت لسه هتسال اهلص 
محمود.  انت بتزعقلي طب مش جايلك تعالي علي رجلك بقي 
_ محمود متهزرش المسافه بعيده 
محمود.  بعيده اي يا توتو دا لهفه بتروح كل يوم عشان دروسها 
_ ماشي يا محمود اقفل 
قفل معه و زفر بشده وهو يضرب العجله بعدها سمع صوت ضحك خلفه لف وجه وجدها تضحك 
_ اي الضحك دا كلوا انتي شايفه ارجوز ولا اي 
" ايوا والله اكتر من الارجوز ههههههههههه
_ مبتضحكش خالص علي فكره 
" لا بتضحك بس انت اي مش هتعرف تروح علي رجلك لازم عربيه صح 
_ انتي العملتي كده اكيد 
اتبدلت الابتسامه و قالت بجمود وهي تقرب منه طبعا انا العملت كده انت مفكرني هسيب حقي ولا اي لا يا بابا و قربت منه اكتر و وضعت يديها علي كتفه وهي تقول،  ابقي خد بالك قبل متلعب معايا يا بابا و كانت هتمشي لكن هو شدها بقوه اوقفها امامه و سند بيديه الاتنين علي العربيه 
نظره إليه و الي يديه الاتنين و قالت بجمود،  اوعي ايدك عشان امشي 
نظر الي عيناها،  تعرفي مفيش واحد بشنب عمل معايا كده ولا كلمني كده 
كان قلبها بيدق من الخوف لكنها قالت بجمود،  لي بتعض و بعدين مينفعش اسيب حقي 
نظر لها،  يعني انتي مش بتسيبي حقك ماشي و في لحظه قطع الهاند فري بتعها اتنين 
حدقت به بغضب،  انت اتجننت اي الاتنا عملتوا دا 
بعدها عن طريقه و اخذ مفاتيح سيارته و ذهب 
وهي ظلت مكانها تنظر له بغضب،  ماشي يا امجد والله مهسيبك هاااا 
♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕
اليوم خلص و اليوم التاني جه 
في الكوافير 
خلصت و كانت زي القمر كانت تنتظره حتي ياتي يخدها 
اخرجت هاتفها،  اي يا دكتور 
رد،  اي يا عروسه انتي بتكلمبني وانتي في الكوافير 
_ اه قاعده مستنيا مصطفي 
" طيب متقعدي اتكلمي مع صحابك اي حاجه 
_ معنديش صحاب ي معتز انا حتي مختش راي حد في الميكاب 
" ازاي تقولي معندكيش صحاب يعني امال انا اي و لو علي المكياج يا ست صوري نفسك و وريني يلا 
ابتسمت،  ماشي 
و فعلا اتصوره عده صور و هو شافها 
ظل ينظر لها قليلا و بعدين كلمها
_ هااا حلو ولا وحش 
" صور البت الانتي بعتاها جمدان  بطل اوي المهم فين صورك بقي 
_ علي فكره دي صورتي و بعدين في دكتور يقول جمدان و بطل و الكلام دا 
" يا بنتي انا كل طموحي اني اكون سواق توكتوك اصلا 
_ سواق توكتوك بعد كليه الطب 
" اه مالوا سواق التوكتوك مش رجل و بيكسب من عرقه ولا اي و ابن بلد 
_ هو انا قولت حاجه يا عم 
" ماشي 
_ طيب سلام بقي مصطفى جه اشوفك في الفرح 
" مش عارف هاجي ولا لا 
_ ماشي برحتك سلام 
" خلاص هاجي متقلبيش كده 
ابتسمت،  سلام 
تحت قدام الكوافير 
_ انا مش عارف انا جاي معاك لي 
" اي يبي مش انت صحبي ولا اي 
_ امممم صحبك مراتوا زعلانه منه وانت المفروض تقف جمبه 
" محنا وقفين جمب بعض اهو 
_ سخيف اوي 
" طيب بقولك اي انا هطلع اجيب عروستي 
_ انا همشي مش هستنا هنا انت عارف انا ومي دراير ماشي سلام 
" بطل حورات انت هتموت و تجري تروح القاعه عشان تشوف نادين 
_ حصل يلا سلام بقي 
♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕
في شقه رحمه 
_ انا مش مصدقه بصراحه انك هتروحي 
" منا قولتلك بقي الخطه 
_ لو منفعتش بقي يا ابله 
" مش عارفه بقي 
_ حازم مش عارف انه طلقني 
" ايو و بعدين الطلقه دي باطله لانه مكنش ف وعيه 
_ برضو يا رحمه لازم يعرف 
" بصي مصطفي عوزك تعملي اي....... 
♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕♕
طلع خدها و وصلوا القاعه و اتا تليفون و في لحظه اختفي مصطفي من الفرح 
هيكون اي السبب اني مصطفي يسيب الخطوبه و يمشي
يتبع ......
لقراءة الفصل الثانى والعشرون : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent