recent
أخبار ساخنة

رواية حب بلا معرفة الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم ليلي مجدي

 رواية حب بلا معرفة الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم ليلي مجدي
رواية حب بلا معرفة الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم ليلي مجدي

رواية حب بلا معرفة الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم ليلي مجدي

في الطريق فجأة طلع عربيه خطفوهم عند سليم 
في الشركه في مكتب سليم كان قاعد معاه مراد :الصفقه الجديده هتعمل ايه فيها
سليم:لسه معرفش
تلفون سليم رن:الو مين
المجهول:مراتك الجميله واختم مشرفنا لو وافقت على الصفقه الجديده عموتهم جيب معاك ورق الصفقه وتعالي قفل الخط
سليم:حور وليان
عند حور:احنا فين
الراجل:متخفيش يا جميله مش هانكلك
حور بخوف:فين ليان انت مين يا حيوان
الراجل:ملكيش دعوه وقصري في الكلام الكلام يبقي يتقال للكبير
فجأة دخل الكبير اسمه امجد حور: انت مين وعايز ايه
امجد:ملكيش دعوه نتصل بقا علي سليم
سليم:انت مين وعايز ايه
حور:الو سليم انا فين 
سليم بلهفه :اهدي يا حور متبينيش انك خايفه علشان ميجيش جمبك
حور:حاضر بس متسبنيش
سليم:حاضر
خد امجد التلفون:كفايه كده
سليم:اقسم بالله لو قربت منها يا امجد لموتك
امجد ضحك :انت لو عايز تشوفهم تاني هات الي قلتلك عليه
سليم:ماشي بس متقربش منهم
قفل سليم:ها هتعرف المكان
مراد:اه هنعرف
بعد شويه سليم: ها أنجز علشان مستني مكالمه مني
مراد:انا عرفت المكان
سليم:طب يلا انت مستني ايه
خدوا بودي جاردات وراحوا علي المكان مشيوا براحه كان في واحد واقف برا راح سليم موته مراد:الحق يا سليم في واحد وراق
لف سليم والله رقبته مات دخلوا لقوا امجد قاعد :لاء جيت بدري لاء بس المدام عجبتني دي فرس 
لسه هيكمل كلامه لقا سليم ادا بوكس:متنطقش اي حرف عليها
دخل امجد مسك حور من شعرها ورفع عليها مطوه امجد: اقسم بالله لو مجبتش الورق لهموتها سليم:سيبها يا امجد
حور بخوف وبكاء:الحقني يا سليم
امجد:ودعها 
فجأة سمع صوت ضرب نار سليم افتكر حور حور وقعت علي الارض اغم عليها أدرك سليم أن الي مات ده امجد جري علي حور:حور انتي كويسه حور
سليم:انا هاخد حور اخرجها وانت شوف فين ليان
مراد:ماشي
دخل مراد:ليان انت كويسه ليان
ليان بصوت مبحوح من البكاء:لاء انا خايفه ابعد عني أنا عايزه سليم
مراد:,اهدي يا ليان انا مراد متخافيش
ليان:مراد انا كنت خايفه اوي
مراد:اهدي يا حبيبتي انا معاكي
راح فك ليان فجأة لقا  ليان  اغم عليها مراد:ليان انتي كويسه
شالها وخرج بيها سليم جري عليها :مالها يا مراد
مراد:متخفش هيا كويسه
راح حطها في العربيه 
 بعد شويه في المستشفى سليم:ها يا دكتور هيا عملين أيه
الدكتور:هيا ضعيفه اوي محتاجه تتعذب كويس
سليم:ماشي شكرا والتاني
الدكتور:هيا كويسه
سليم: شكرا
***********************
يتبع ......
لقراءة الفصل الخامس والعشرون : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent