recent
أخبار ساخنة

رواية الحب المنتظر الفصل الثانى 2 بقلم مريم محمد

 رواية الحب المنتظر الفصل الثانى 2 بقلم مريم محمد
رواية الحب المنتظر الفصل الثانى 2 بقلم مريم محمد

رواية الحب المنتظر الفصل الثانى 2 بقلم مريم محمد

في الفيلا
في غرفة مراد
مراد:بيقرب اوي من سارة وهي عمالة
تبعده
سارة :جمعت كل قوتها وراحت ضرباه وقع على الأرض
مراد:حاول يقوم مرة تانية لاكن سارة سبقته وراحت رشت على وشه ماية كتير
مراد:بعد مافاق ايه ده هو في ايه انتي هنا بتعملي ايه
سارة بعصبية :انت طلعت وسخ ورخيص يامراد ودموعها نزلت وطلعت تجري
مراد:راح خابط ايده في الحيطة وبيقول عملت ايه عملت ايه خليتها تاخود فكرة غلط عني
مراد:كان مدايق من نفسه اوي
بعد شوية
تحت في الحفلة
سارة:نزلت بعد ماهديت شوية وكان باين عليها التعب
جاسر:سارة انتي كويسة
سارة:اه بس تعبانة شوية ولازم اروح دلوقتي عن اذنك
جاسر:طيب اوصلك
سارة:لأ شكراً وكان باين عليها الزعل
جاسر:ثواني ياسارة هو في حد دايقك هنا والا ايه
سارة :لا ابدا مفيش حاجة من كدة
جاسر:طيب اتفضلي
سارة :مع السلامة
جاسر :مع السلامة وكان حاسس انه هي بتخبي عنه حاجة بس مش عارف ايه هي
بعد شوية
سارة:يلا بقى ياماما عشان تعبانة اوي
الأم بخضة:مالك ياسارة ياحبيبتي انتي بخير
سارة:اه بس تعبانة شوية
يارا:مالك ياسارة ياقلبي
سارة:مفيش بس يلا نمشي عايزة ارتاح شوية
الأم:استأذنت من ام جاسر وروحوا على البيت
بعد شوية
في البيت
الأم:في نفسها انا متأكدة انه في حاجة حصلت في الفيلا خلتها تدايق بس مين ياترى الدايقها
بعد شوية
في غرفة سارة
سارة:عمالة تعيط كل ماتفتكر مراد وهو بيقرب منها بس كويس انه ملمسهاش وهي فوقته
سارة:انا عمري ماهسامحك يامراد على الأنت كنت عايز تعمله معايا حتى لو كنت سكران بس كان لازم تتحكم في نفسك
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
في الفيلا
في غرفة مراد
مراد:مش عارف ينام وعمال يفكر في سارة وبيقول ياترى حالتها عاملة ايه دلوقتي وهتسامحني والا لأ
مراد بعصبية:راح ضارب ايده جامد في المرايا واتكسرت وايديه اتجرحت جامد وجابت دم كتير
جاسر:طلع يجري هو والعيلة كلها جرى على اوضة مراد
ام مراد بخضة:مرررراد. يانهار ابيض ايه ده
وطلعت تجري على مراد وجابت قماشة وسدت الجرح
جاسر بلهفة:ايه الأنت عملته ده يامراد أنت اتجننت ازاي حصل كده وراح حاضنه وهو هيتجنن عليه
مراد:مفيش لزوم لخوفكم ده ياجماعة انا كويس
جدة جاسر:اسكت خالص  بتقول كويس وايدك عمالة تجيب في دم انت اكيد اتجننت
بعد شوية
الدكتور :وصل على الفيلا وعقم الجرح ولفله عليه ووقف الدم
الزكتور:خلو بالكوا الجرح مينفعش يتعرض لفتح تاني خلال أسبوع لحد ماالجرح يقفل تاني
جاسر:شكراً يادكتور
بعد شوية
جاسر:خلاص يا جماعة روحوا ناموا وانا هقعد مع مراد
الجميع :راحوا ناموا
بعد شوية
جاسر:بص بقى انت تضحك على كل الناس الا انا يامراد ايه سبب العمله ده من غير كدب يامراد لو سمحت
مراد:مفيش حاجة ياجاسر كنت مخنوق واتعصبت وبس
جاسر:انت كداب يامراد
مراد:ليه ياجاسر في ايه ما انا قولتلك العايزه عايزين ااقول ايه تاني يعني
جاسر:الحقيقة يامراد الحقيقة ومش حاجة تاني
مراد:في ايه ياجاسر هو تحقيق والا ايه
جاسر:لأ مش تحقيق بس كنت عايز اعرف ايه الخلاك تعمل كده وراح ماشي
مراد:استنى ياجاسر يا جاسر
جاسر:مشي ومردش على مراد وراح على اوضته
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
في صباح يوم جديد على ابطالنا
في بيت سارة
الأم: يلا يا سارة ياحبيبتي عشان متتأخريش على شغلك
سارة بتعب:مش هروح النهاردة ياماما عشان تعبانة اوي
الأم بخضة:وجريت على سارة مالك ياقلبي حاسة بأيه
سارة:مفيش حاجة ياماما تعبانة شوية مش اكتر
بس مش هقدر اروح الشغل
الأم:قوليلي بكل صراحة ايه الحصل امبارح في الحفلة
سارة :كانت هتعيط بس خبت دموعها عشان امها متقلقش عليها
الأمة:مالك ياسارة قولي ايه الحصل امبارح
سارة:مفيش حاجة ياماما يا حبيبةقلبي
انا كويسة
الأم:ماشي ياسارة انتي حرة
بعد شوية ام سارة خرجت
سارة:انفجرت في العياط ومنهارة اوي
يارا :دخلت وشافت سارة بتعيط راحت جريت عليها وراحت حضناها
سارة:معرفتش تخبي دموعها وعمالة تعيط زيادة
يارا:بدموع ليه ياسارة ليه مش راضية تقوليلي مالك الله يخليك ريحيني وقوليلي مالك
سارة بدموع:مفيش يا يارا انا تعبانة مش اكتر
يارا:والتعبان بيعيط ياسارة والا بيشتكي من تعبه لاكن انتي ساكتة وسكوتك محيرني انا وماما
سارة: عشان خاطري يا يارا سبيني لوحدي عشان انا مش قادرة اتكلم
يارا :حاضر يا سارة وخرجت
بعد شوية
تليفون سارة بيرن وكان جاسر
سارة: ايوة يا استاذ جاسر 
جاسر بقلق:ايه يا سارة اتأخرتي ليه تيتة بتسأل عليكي وكمان رجليها وجعاها اوي ومحتجاكي
سارة:معلش كنت تعبانة شوية
هجهز وهاجي على طول
جاسر بلهفة:انتي كويسة ياسارة
سارة:استغربت من رد فعله
جاسر:احم احم قصدي يعني عشان تيتة قلقت عليكي عشان اتأخرتي 
سارة:اه انا كويسة شوية وهكون عندك مع السلامة
جاسر:مع السلامة
بعد شوية
سارة :قامت وجهزت نفسها وعمالة تفكر هتعمل ايه لما تشوف مراد
بعد شوية سارة وصلت على الفيلا
في الفيلا
جاسر:كان قاعد مستني سارة وقلقان عليها اوي
عشان قالتله انها تعبانة
سارة :صباح الخير يا استاذ جاسر
جاسر:صباح الخير يا سارة عاملة ايه دلوقتي.
سارة:الحمد لله بخير
جاسر:طيب روحي عند تيتة بقى عشان محتجاكي اوي
سارة :حاضر وطلعت على اوضة جدة جاسر
جدة جاسر:كدة ياسارة تخضيني عليكي ياقلبي
سارة:معلش ياتيتة كنت تعبانة شوية انا اسفة يا حبيبتي وبدأت تعالج رجليها عشان كانت تعباها 
بعد شوية
دخل مراد :وسلم على جدته راحت سارة داخلة الحمام عشان ما تشوفهوش
مراد:اومال فين سارة ياتيتة
جدة مراد:سارة ياسارة تعالى ياحبيبتي
سارة:خرجت ومبصتش على مراد
جدة مراد:يعني يا سارة مسلمتيش على مراد
مراد:ازايك ياسارة
سارة:مش قادرة تتطلع الكلمة وطلعتها بالعافية
الحمد لله
مراد:انا اسف يا سارة بجد اسف
سارة بصدمة:اسف على ايه
جدة مراد:ايه في ايه يا ولاد
سارة:مفيش حاجة ياتيتة
مراد:خرج وهو حاسس بالألم البتحس بيه سارة بس مش عارف يعمل ايه
بعد شوية
الكل سمع صوت زجاج   اتكسر
جدة مراد بصدمة:مراد
سارة:في ايه ياتيتة مراد ماله
جدة مراد:مش دلوقتي يا سارة خوديني على غرفة مراد بس
سارة بتوتر:في ايه بس  وخدت جدة مراد على الأوضة واتصدموا
سارة: مرررراد
مراد:كان مكسر الأوضة كلها وأيده اتفتحت تاني
وده غلط عليه
سارة بلهفة: جريت عليه وشافت حالته مكنتش مصدقة
مراد بعصبية:الكل يطلع برة برة
سارة:قربت منه راح مراد باعدها وقعت دماغها اتعورت
مراد بصدمة:ساررررة وجرى عليها وراح شايلها وخدها على المستشفى بسرعة
وأيده بتنزف
بعد شوية في المستشفى
مراد:يادكتور الحقني
الدكتور:مراد بيه
الدكتور:نده على الممرضة وخدوا سارة وكان مغمى عليها
والممرضة خدت مراد وعقمتله جرحه وحذرته
انه يتفتح تاني
مراد:حاضر مش هتفتح تاني
بعد شوية
العيلة كلها وصلت وجاسر هيتجنن على سارة
ومش على بعضه
بعد شوية الدكتور خرج
مراد وجاسر: جريوا على الدكتور بلهفة
مراد:خير يادكتور سارة عاملة إيه
الدكتور:الحمد لله الخبطة مكانتش جامدة والا مكناش عرفنا ايه الكان حصلها
جاسر:نقدر نشوفها يا دكتور
الدكتور :اه طبعاً بس متقلوش عليها
عند سارة
سارة :فاقت وافتك ت الحصل وعيطت
جاسر والعيلة دخلوا وكانوا خايفين اوي على سارة
جاسر:عاملة ايه دلوقتي يا سارة
سارة:الحمدلله كويسة
ام جاسر:الف سلامة عليك ياقلبي  اللهي حسيت قلبي اتقبض اول ما عرفت
سارة:الله يسلمك يا ماما المهم انه ماما متعرفش عشان ميحصلهاش حاجة
بعد شوية العيلة خرجت ومراد دخل
سارة:ودت وشها الناحية التانية
مراد:انا اسف اوي ياسارة وراح قرب عندها
وقعد على الأرض
سارة :لو سمحت يا مراد اطلع برة وبلاش الحركات بتعتك دي
مراد:قام ومسك المشرط وحطه على ايده
سارة بخضة:لأ انا مسامحاك خلاص واللهي مسامحاك وقامت خدت منه المشرط وكانت خايفة اوي
سارة:حرام عليك يا أخي حلو العملته فيا ده هروح البيت كده ازاي وهقول ايه لماما يارا
مراد:انا هوصلك وهقولهم أن انا العملات كده
انا بجد بجد اسف يا سارة
سارة: انا سامحتك بس عشان تيتة
يتبع ......
لقراءة الفصل الثالث : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent