recent
أخبار ساخنة

رواية العشق لا يعرف وطن الفصل الثانى 2 بقلم أية إنسان

 رواية العشق لا يعرف وطن الفصل الثانى 2 بقلم أية إنسان
رواية العشق لا يعرف وطن الفصل الثانى 2 بقلم أية إنسان

رواية العشق لا يعرف وطن الفصل الثانى 2 بقلم أية إنسان

_هاجر :  يلهوي اي المجنون دة هيرمي نفسه في النيل ولا اي يا ربي ملقاش وقت غير دة علشان يرمي نفسه كان اي نزلني الساعه دي يا ربي لا لا انا مليش دعوه دة شكله مجنون ولفت علشان تمشي ولكن افتكرت هاجر تلك الكلمات التي كتبها المنتحرين قبل وفاتهم وكانت أحد تلك الكلمات هي " لو كان ابتسم لي أحد على الطريق ولو مره لو سمعني حد بس مره مكنتش هموت نفسي بس العالم دة قاسي اوي " وهنا  لفت هاجر وشها ورجعت ليه وقربت منه وقالت :  انت يا اخ بتعمل اي عندك انزل هتقع وهتموت .
_ إلتفت إليها الشاب وبص ليها ولكن رجع لف وشه للنيل تاني من غير ما يرد .
_ انت يا عم الحج بكلمك عاوز تموت نفسك ليه ، وعلشان اي عاوز تخاطر بحياتك علشان مين !! روحك مش ملكك علشان تخسرها .
_ رد الشاب بصوت خالي من الحياه وقال :  أنا تعبت من كل حاجه كله راح وانتهي يبقى اعيش ليه.
_ مش يمكن اللي راح مكنش ليك من الاول علشان كده راح .
_ زعق الشاب وقال :  وليه ميكنش من حقي ناقصني اي أنا عملت اي علشان استاهل عليه كل دة هااااا وكمل بصوت حزين وقال :  دة انا حبيتها إدتها كل حاجه حب ، اهتمام ، احترام ، فلوس ، انا كان ممكن اديها روحي وانا راضي ولكن في الاخر طلع كله كذب كذب طب طب ليه محبتنيش للدرجه دي أنا متحبش طب هو احسن مني في اي ليه تختاره هو وانا لا ردي عليا وقوليلي هو احسن مني في اي وفضل يزعق ويبكي زي الطفل ولكن مسح دموعه وقال :  بس خلاص انا مبقتش عاوز حاجه من الدنيا مفيش أهل مفيش صحاب مفيش شغل ههههه مفيش حياه يبقى اعيش ليه .
_ ردت هاجر بهدوء عكس اللي جواها وقالت :  لنفسك ، لسعادتك ، لراحتك ، للناس اللي بتحبك .
_ بس انا محدش بيحبني .
_ ردت هاجر وقالت : شعور مهلك الحب من طرف واحد بس أحياناً اللي بنحبهم مش بيبادلونا نفس المشاعر ودة  مؤلم جداً بس احنا منقدرش نغير دة .
_ لا لا انتي مش فاهمه حاجه ..
_ قاطعته وقالت :  لا فاهمه انا عارفه أن مشاعر الحب بتكون مؤلمه أحياناً مش بنبطل تفكير في ليه ، وازاي ، واشمعنا اتنهدت وقالت :  عارفه انه مؤلم ولكن مش هنقدر نجبر كل الناس علشان يعجبوا بيك .
_ زعق وقال : انا مش عاوز كل الناس تعجب بيا انا كنت عاوزها هي بس لو طلبت نجوم السماء هجيبها ليها .
_ بس للاسف الحب ملوش علاقه بالمبادرات الكبيره او حتي القمر والنجوم أحياناً بنكون محظوظين ونقابل ناس تبادلنا نفس المشاعر ، وأحياناً بنكون غير محظوظين بس الاكيد أنه في يوم هتقابل شخص يقدر شخصيتك ، عارف في اكتر من 7 مليار شخص علي الكوكب وانا متأكده أنه في حد قادر على فعل اي شئ علشانك ، انت ليه مستقل بنفسك كده أياً كنت انت اي فأنت تستحق الحياه بكل تفاصيلها اسمعني انت هتعيش مره واحده بس يبقى تعيشها صح ، ليه هي تعيش مبسوطه وسعيده وانت تموت للدرجه دي في حاجه تستاهل انك تخسر دنيتك واخرتك علشانها وفضلت تقرب منه لحد ما وصلت عنده ومدت ايديها وقالت :  الحياه قصيره اوي فعيشها صح غيرك يتمني الحياه اللي انت عاوز تهرب منها دي بلاش تخسر دنيا واخره ولا اي .
_ قال بضعف :  بس انا انتهيت .
_ ردت بقوه :  مين قالك كده ربنا خلق الانسان بفطره أنه يقدر يقف من جديد ومش كل مشكله هتكون نهايه الحياه في مشاكل بتكون بدايه لحياه جديده لينا بس بأشكال مختلفة ، انت جربت تشوف غروب الشمس ؟؟ دة اكبر دليل أن بعض النهايات بتكون مريحة وابتسمت وقالت : يلا بقى أيدي وجعتني .
_ فضل واقف يفكر شويه وبعدين مسك ايديها بس كان هيقع لكن هي شدته جامد فوقع في حضنها وفي تلك اللحظه توقف الزمن ولو للحظات فنظر لها لتلتقي غابته الزيتونية مع سواد الليل الكحيل في عيونها ولكن فاق بعد عدة ثواني واتعدل في وقفته وقال :  انتي مين .
_ ابتسمت وقالت : انا القدر بعتني ليك فخلي بالك من نفسك مش كل مره القدر هيكون في صفك ومشيت وهو فضل واقف لحد ما اختفت فقرر يرجع بيته .
☆ --------------- بقلم الكاتبة/ آية إنسان -------------- ☆
الساعه ٦ صباحاً في فيلا السمرى :
_ كنت فين يا دكتور أسر .
_ كنت مكان ما كنت .
_ يبني حرام عليك ليه بتعمل في نفسك وفيا كده اي خلاص اتعميت مبقتش تشوف !! حياتك بتدمر قدام عينك وانت واقف بتتفرج .
_ زعق أسر وقال :  انت ليه مش حاسس بيا يا اكمل بيه .
_ كل دة علشان حتت بت لا راحت ولا جت تعمل فيك كده بس صراحه انت تستاهل كل اللي بيحصلك علشان تفوق لنفسك للدرجه دي اعمي مش شايف انها بتستغلك علشان مصلحتها كتير حذرتك منها وانت مسمعتش كلامي .
_ كفايااااا كفايه اهي مشيت استريحت يا اكمل بيه.
_ أسر يا ابني كده مش هينفع من وقت ما والدتك ماتت وانت حالك مش عاجبني افهم البت دي بتستغل احتياجك لوالدتك يا ابني فوق لنفسك ولحياتك ولشغلك انت بتضيع كل حاجه من ايدك كده .
_ تصبح على خير يا اكمل بيه وطلع علشان ينام ودخل اوضته واترمي على السرير وبمجرد ما نام حلم بأمه بتقول : 
_ أسر يا حبيبي اللي راح مبيرجعش بص قدامك .
_ بس انا تعبت من كل حاجه يا امي انا عاوزك جنبي عاوز اروح ليكي .
_ بس انا جنبك على طول يا حبيبي ابدأ من جديد ولكن المره دي اختار صح وتلاشت صوره أمه .
_اسر :  لا لا متمشيش استني مامااااا وقام بينهج وبينادي على أمه ولكن وقعت منه حاجه على الأرض كانت متعلقه في هدومه فنزل يجيبها وكانت سلسله عليها حرف H وافتكر لما وقع في حضن البنت  واضح أن السلسله بتاعتها شبكت في هدومه فشالها في جيبه وطلع يشرب سيجاره في البلكونه لعل نارها تحرقه وينتهي .
☆ --------------- بقلم الكاتبة/ آية إنسان -------------- ☆
_ رجعت هاجر الفيلا وكانت الساعه ٦ الصبح وطلعت تنام ساعه قبل ما تسافر ولكن ذلك الشاب فتح لها جروح الماضي اللي بتهرب منه :
   « فلاش باك»
في فرنسا أمام برج إيفل :
_ احم انا اسف .
_ بصت هاجر وراها وقالت : انت تاني هو انت ماشي ورايا ولا اي يا هندسه .
_ لا أبداً انا بحب اجي هنا لما اكون في باريس وشوفتك واقفه قولت اجي اعتذر عن على اسلوبي معاكي المره اللي فاتت على الرغم انك تستاهلي .
_ انت يا عم  بتعتذر ولا جاي تلبخ في الكلام.
_ ألبخ و يا عم هو أنا المفروض بكلم بنت ولا سواق ميكروباص مش فاهم .
_ تصدق انك قليل الذوق بجد وهقل منك لو ممشتش حالاً.
_ تصدقي انا اللي غلطان اللي زيك الاعتذار منه جريمه وانا اللي قولت عيب يا اياد انت مش اسلوبك كده مع الناس لكن انتي مصره تعصبيني عليكي .
_ ليه مكتوب على وشي شكل للبيع ولا اي بقولك اي أنا هقوم من هنا احسن بدل ما ابطحك بقالب طوب وخساره فيك القالب .
_ بااااس بااس بلاعه واتفتحت انا اللي غلطان يا رب تولعي.
_ ولعه تمسك فيك يا بعيد ما يعرفوا يطفوها.
_ في المطعم اللي قصاد برج ايفل بتتكلم وعد وبتقول :يادي النيله هى  هاجر راحت فين دي معلش يا اميره دوري معايا عليها شوفيها بره عقبال ما اشوفها في الحمام وارجع .
_ اميرة : اولاً كام مره اقولك متقوليش زفت اميره مش عارفه ميرا تقيل عليكوا ليه ثانياً  هي مش صغيره علشان ادور عليها .
_ معلش علشان خاطري يا ميرا .
_ دي حاجه تقرف وقامت خرجت بره المطعم تشوفها فين فلقيتها واقفه مع شاب فراحت ليها وقالت: والله عال احنا هنا بندور على حضرتك وانتي واقفه تتسرمحي هنا حلو اوي دة.
_ ردت هاجر وقالت : اتسرمح !! خلي بالك من كلامك يا أميره .
_ انا مخليه بالي من كلامي كويس انتي بقى خلي بالك من تصرفاتك وبلاش دور الاخت الكبيره الحنونه دة علشان مش لايق عليكي ولما تحبي تخرجي وتتفسحي ابقي عرفي  الهانم اللي جايه معاكى علشان متقرفنيش وتقولي دوري عليها انا مش خدامه اهلك هنا ولا علشان معندكيش لا اب ولا ام تدور وراكي تعملي زي ما انتي عاوزه شاطره بس تدينا حكم ومواعظ حاجه تقرف بجد .
_ تدخلت وعد وقالت: اميره اي القرف اللي بتقوليه دة.
_ يووووو بقولك اي انتي التانيه من هنا ورايح كل واحد يعمل اللي يريحه دي حاجه تقرف وسعي ومشيت وسابتهم ومشيت وكل دة بيحصل واياد واقف متابع في صمت .
_ وعد : هاجر انا اسفه متخديش على كلام اميره انتي عارفه دي بت عبيطه متخديش على كلامها .
_ ابتسمت هاجر بحزن وقالت :  روحي ورا اختك يا وعد وانا شويه وهحصلكم .
_ لا مش هسيبك يا هاجر انا .... 
_وعد وعد اهدي انا شويه وراجعه لازم اخلص الشغل اللي جيت علشانه روحي .
_ بس يا هاجر ....
_ بقولك روحي يا وعد لو سمحت وسابتها  هاجر و راحت قعدت في مكان بعيد مفيهوش ناس ومسكت صوره امها ونزلت دموعها في صمت ولكن في في ايد خبطت على كتفها فلفت هاجر تشوف مين و كان الشخص دة  .......
يتبع ......
لقراءة الفصل الثالث : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent