recent
أخبار ساخنة

رواية صفقة على عذراء الفصل الخامس 5 بقلم هاجر قطب

 رواية صفقة على عذراء الفصل الخامس 5 بقلم هاجر قطب
رواية صفقة على عذراء الفصل الخامس 5 بقلم هاجر قطب

رواية صفقة على عذراء الفصل الخامس 5 بقلم هاجر قطب

كانت بطلتنا تنام علي الارض ألي أن سمعت نداء والدتها.
استيقظت سيرين علي نداء والدتها.
سيرين لنفسها.معقول هو انا نمت علي اﻻرض وقامت خرجت من الغرفة لتجد والديها.
سيرين قبلت يد والديها .
صباح الخير قالتها سيرين.
حسن.صباح النور والجمال
امال.صباح الورد اية يا حبيتي انتي نمتي بهدومك
سيرين. اظهار كنت تعبانه من الشغل فملحقتش اغير
والدتها. ياحبيتي ربنا يرزقك ويبعتلك ابن الحلال اللى يريح قلبك
سيرين. ربنا يخليكم ليا ويشفيكم يارب ....ودخلت لحمام ثم لمطبخ تجهز الفطور ووضعت صنية الفطور ودخلت لغرفتها
ارتدت بنطلون ازرق وبادي اسود وقامت بتصفيف شعرها وخرجت.
سيرين. خلصوا فطار وخدوا الدواء
أمال. حاضر بس انتي مش هتفطري
سيرين. هفطر مع بسمة في الجامعة .
امال.طيب ياحبيتي خودي بالك من نفسك.
سيرين. حاضر متنسوش الدواء
امال.حاضر
سيرين. يلا سلام
امال.مع السلامة
بعد خروج سيرين من المنزل نظرت امال لحسن.
امال.معرفش لية بس قلبي قلقان علي سيرين
حسن.بس ياامال بنتك كويسه وبمية رجل
امال.انا عارفة بس انا حاسة بخوف وقلق عليها
حسن.متقلقيش وادعيلها
امال.يارب ما تخسرني فيها.
................................................
وهي تنزل علي السلالام سمعت نداء.
لتلتف لتجد.
سيرين بضيق.ايوة يا عم صالح
صالح.ابوكي قالك علي طلباتي الشهر دا.
سيرين. اه ومتقلقش فلوسك هتجيلك
اقترب صالح منها وامسك يدها .
صالح.لو مش معاكي عادي انتي ممكن تجيالي ونتفاهم
شعرت سيرين بالقرف وكانت تريد ان تصفعة كف علي واجهه
لكان نظرت لة بثبات وازاحت يدة بسرعة
سيرين. فلوسك هتجيلك ولو تمديت انا هعرف ازاي اوقفك عند حدك
وتركتة ورحلت .
ليضحك بخبث فهو يعلم جيدا انها لن تستطيع دفع كل الديون او الايجار وحينها سيطالبها بأن تكون في فراشة بدلا من النقود .
صالح.قريب هتبقي ليا ليضحك بخبث.
........................................................................
كانت تسير وﻻ تعرف كيف ستحل مشكلاتها.
قررت الذهاب لشركة هذا الجاسم المغرور لتعتذر وتأخذ امولها ثم تذهب لجامعة
وركبت المواصلات لترحل لشركة.
...........................................................
في فيلا جاسم.
استيقظ من نومة نشيط ودخل اخذ دش ثم خرج ارتدي بدلة باللون الكحلي الغامق وارتدي ساعتة ومشط شعرة ونزل.
ليجد اختة جانا علي مائدة الطعام.
جاسم.القهوة يا داد .
جانا. مش معقول يا ابية انت صحيت بدري
جاسم.اه شوفتي
جانا.ازاي انت جيت امبارح الفجر وصحيت بدري دي اول مرة تحصل دا انت كدة تتحسد
جاسم. الله اكبر بس حاسس اني نشيط شوية.
جانا.يارب دايما
كان يشعر انها ستأتي اليوم نعم اليوم هذة القطة السيمي ستكون في مكتبة تعتذر لة ....ليقطع افكارة دق علي جرس الفيلا...
جرت جانا لتفتح الباب .لتجد أسر. .....
نظرت جانا لة نظرات حب ليبدلها نظرتها دون كلام.
جانا.عامل اية
أسر. الحمدلله وانتي
جانا .الحمدلله
ليقطع التواصل بينهم.
مين يا جانا قالها جاسم
جانا.دا اسر يا ابية ....اتفضل يا أسر
جاسم. تعالى ياأسر
أسر. انا جيت اهو يا اخويا
ليدخل ويجلس بجانب جاسم.
ليقترب اسر من اذنة بهدوء.
أسر. عملت أية يا وحش امبارح.
ليتذكر ليلتة مع شيري فيبتسم بخبث .
جاسم.تمام دا سؤال بردو.
ليضحك أسر بقوة .
بتضحكوا علي اية قالتها جانا
جاسم.احم مفيش اعودي افطري يلاا
جانا.كدة بردو ماشي يا ابية
جاسم.اعودي طيب افطري عشان متأخريش علي الامتحان
جانا.حاضر ....وجلست علي الطاولة.
نظر أسر لجانا طويلاا
جانا نظرت لة وكأنها قراءت مافي عيونة .
جانا.جاسم كنت عايزة اقولك علي حاجة
لينظر لها جاسم بقوة يحاول قراءت مافي عيونها
جاسم.اية قولي.
دلوقتي انا هخلص امتحانات بكرة والمفروض في رحلة لشرم وكل صحابي طالعنها
جاسم.اه وبعدين
جانا ابتلعت ريقها .كنت عايزة اطلع معهم الرحلة
جاسم.احم اية ازاي انا مش هبقي مطمن عليكي وانتي لوحدك هناك
جانا.خلاص تيجي معايا
جاسم.انا مش فاضي ورايا شغل كتير
جانا.طب اعمل اية دلوقتي
اسر.انا خلصت شغلي كلة ممكن اروح معاها
لينظر لة جاسم مطولا .
جاسم.ماشي روح انت يا اسر معها
ليطمئن قلب أسر فهو لن يكون مطمئن أﻻ اذ كان معها .
أسر.تمام
لتبتسم جانا فهي بهذة الطريقه ستكون بجانبة.
كان جاسم ينتقل ببصرة بينهم ﻻ يعرف لماذا يشعر بأن هناك شي
جاسم.يلا بينا يااسر
أسر. يلا
وخرج جاسم من الفيلا ومعة اسر
كان في سيارتة يفكر في صاحبة العيون الزرقاء الجميله الجريئة
ليبتسم بخبث .اول مرة واحدة تمد ايدها عليا انا بس ومالة
اينعم اول مرة تنسد في وشي بس بردو اتعب شوية وبعدين اخود اللي
انا عايزة هتروحي مني فين يا سيرين.
والأخر :-كان في سيارتة.
يفكر في حبيبتة جانا فهي كالوردة الرقيقة الجميلة كم يحبها
ولكن يخشي ان يحزن صديقة باءن يعتقد انة علي علاقة باختة
لذلك يفضل اﻻبتعاد عنها حتي وان كان يعشقها ومع ذلك ﻻ يستطيع ان يتركها
تطلع الرحلة لواحدها ﻻ يستطيع .
..............................................
امام الشركة.
كانت تنظر لمبني الذي امامها وهي ﻻ تعرف هل ما ستقدم علية صح ام خطأ
ولكنها تشجعت وقررت الدخول ........
لو سمحت ممكن اقابل جاسم بية...قالتها سيرين.
لتنظر لها السكرتيرة من اعلي ألي اسفل.
السكرتيرة. ﻻ لسة ماجاش مين حضرتك
سيرين. انا سيرين حسن وانا هستناه هنا
لتنظر لها السكرتيرة بستحقار.
السكرتيرة. وفية معاد سابق
سيرين. ﻻ
السكرتيرة. خلاص مينفعش تقابلية
سيرين. انا....ليقطع كلامها صوت خلفها احست باانفاسة خلفها.
ادخلي جوا
لتلتفت فتجد ....انة هو المغرور قليل الحياء .
ادخلي يا سيرين قالها جاسم
لتدخل سيرين كان قلبها يخفق بقوة من الخوف والقلق ولكنها تحاول اصطناع الشجاعة
وعندما حاول جاسم الدخول خلفها
امسكة أسر من يدة .....ليلتف جاسم لة.
أسر.من المزة دي
لم يعرف جاسم من مغازلة أسر لها.
جاسم.هقولك بعدين
أسر.طيب ....ادخل معاك
جاسم.ﻻﻻﻻ خاليك روح مكتبك ..وانا هبقي افهمك كل حاجة
اسر.طيب ورحل لمكتبة دون فهم كلمة واحدة.
ليدخل جاسم لمكتبة وهو ينظر لها واغلق الباب بقوة.
لتنتفض خوفا.
أقترب منها بهدوء واصبح واقف امامها وأخذ ينظر لها بقوة
وهي رفعت عيونها ببطء والتقت عيونها الزرقاء مع عيونة البنية القاسية
جاسم كان ﻻيشعر بأي شي وكأنة ﻻ يوجد في الكون غيرها.
لتخفض سيرين عيونها.
جاسم.احم ممكن اعرف اية اللي خاليكي تشرفيني انهاردة
سيرين.انا ....انا جيت عشان اعتذر و...وعشان اقولك انا محتاجة لفلوس اوي و.....عشان ليقطع كلامها
جاسم. فين الاعتذار دا انا مسمعتش اعتذار
لتبلع سيرين ريقها .انا ...انا اسفة
جاسم .شاطرة ....واقترب بهدوء منها وامسك يدها وجذبها مرة واحدة الية لتنصدم بصدرة القوي ويضع يدة علي خصرها....
وأخذ يمرر اليد الاخري علي وجهها
جاسم.لو علي الفلوس اديكي اللي انتي عايزة
يتبع...
لقراءة الفصل السادس : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent