recent
أخبار ساخنة

رواية كيف اغفر الفصل السابع 7 بقلم يارا رشدي

jina
الصفحة الرئيسية

  رواية كيف اغفر الفصل السابع 7 بقلم يارا رشدي

رواية كيف اغفر الفصل السابع 7 بقلم يارا رشدي

رواية كيف اغفر الفصل السابع 7 بقلم يارا رشدي


~    مكالمه      ~
صفعت الباب خلفها بقوه ثم اخرجت هاتفها من الحقيبه وظلت تبحث عن رقم ما ثم قامت بالاتصال وعندما جاء الرد هتفت :
ازيك يا بابا انا نيره
_ كويس يا نيره، متصله ليه في حاجه ولا ايه ؟!
_ مفروض تقولي وانتي ازيك اخبارك ايه مش تسالني متصله ليه لو اتصالي مضايقك مش هتصل بيكي تاني حاضر اساسا انا بقالي سنتين متصلتش بيك ولا كلمتك
_ مش قصدي كده يا حبيبتي لا طبعا اتصالك هيضايقني ليه انا قلقت بس لانك اتصلتي فجاه كده والوقت كمان متاخر
جلست علي الفراش ثم قامت بخلع حذائها وهي تقول :
انا عايزه اجي اعيش معاك 
زفر بملل وهو يقول :
لسه مكبرتيش وعقلتي؟ قولتلك مينفعش وفهمتك الظروف قبل كده 
كررت جملتها مره اخري قائله :
انا عايزه اجي اعيش معاك
_ نيره انا مشغول الايام دي في فرح اختك ومش فاضي للعب العيال ده 
_ ريم هتجوز ؟!
قالتها بابتسامه ليجيبها هو :
ايوه اول شهر جاي ان شالله 
_ وطبعا انا مش هحضر صح ؟!
_ لا طبعا لو عايزه تحضري تعالي اكيد عمك هيجي وولاده بس انا شايف جيتك ملهاش لازمه يعني عندك مذاكره ثانويه عامه وكده 
ابتسمت بسخريه وهي تقول :
مش عايزني اجي صح ؟! حاضر مش هاجي
_ انا مقولتش كده براحتك عايزه تحضري تعالي مع عمك 
_ عايزه اجي اعيش معاك يا بابا 
_ يلا بقي تصبحي علي خير هكلمك بكره 
قالها وانهي المكالمه علي الفور نظرت هي الي الشاشه بحسره واضحه ثم قامت بالاتصال به لم يجيبها وفي المره الثانيه اغلق الهاتف تمامآ 
صاحت وهي تخفي وجهها بين يديها :
انا بكرهك بكرهك 
_________________________
_ اشرقت انتي عايزه تخلي ليله قرايه الفاتحه بتاعتنا نكد ولا ايه ؟
قالها سليم وهو يتحدث بالهاتف لتقول اشرقت :
انت عارف كويس اني مليش في نكد بس بنت عمك بتحبك الحركات دي بتاعه واحده بتحب انت مشوفتهاش كانت بتبصلي ازاي دي كان ناقص شويه وتقوم تاكلني 
_ اجبلك من الاخر علشان نخلص من موضوع ده 
_ ياريت 
_ هي بتعيش مرحله مراهقه وشايفه انها بتحبني واني اتجوزها وعبط ده يعني مرحله وهتعدي 
ضحكت اشرقت رغمآ عنها وهي تقول :
مراهقه اه قولتلي ..
_ بلاش تهتمي بحركاتها دي هي شويه وهتعقل
_ لا وانت الصادق شويه كمان وتقولي سوري يا اشرقت انا اكتشفت اني بحب بنت عمي 
_ ليه ان شالله قاعدين في فيلم ولا ايه ؟ لا طبعا مفيش كلام كده، 
_ هنشوف يا سليم 
قالتها بحسره لمحها سليم في نبرتها وهتف :
نيره قصدها بحركاتها دي تلعب في دماغك وتوقع ما بينا عايزه تبوظ الجوازه بـ اي شكل بلاش تديها الفرصه دي، 
_______________________
تحاول مره النوم ولكنها لم تستطيع تظهر صورته امامها كلما اغمضت عينيها وضعت الوساده علي وجهها وهي تزفر بقوه هاتفه بهمس :
يعني خلاص ضاقت الدنيا عليكي يا اشرقت رايحه تحبي اخو فادي !!..
__________________
هدات الاوضاع قليلآ ..
نيره منذ يوم قراءه الفاتحه وهي في غرفتها تتطلب طعامها دليفري وتتناوله في غرفتها بصمت تام ترفض ان تتحدث مع اي شخص حتي فادي ..
مرت الايام وهي علي هذا الوضع ولكن اليوم مختلف تمامآ عاد سليم من الخارج وملامح الغضب علي وجهه ثم اتجه الي غرفتها ودفع الباب بقوه ودلف الي الغرفه لتقول نيره :
انت ازاي تدخل اوضتي بالشكل ده 
لم يهتم بكلماتها تلك ظل يبحث عن شئ ما ونيره تقول :
انا بكلمك رد عليا 
تناول هاتفها ثم قام بالعبث به واخرج شريحه من الهاتف وهتف : 
ومن امته بقي انتي معاكي خطين ؟ ولا ده الخط الي بتبعتي منه الرسايل لـ اشرقت 
هتفت بتوتر :
رسايل ايه مش فاهمه ؟!
_ هتصيعي عليا يا بت ؟ الرسايل الي بتقوليها فيها سليم بيحب بنت عمه وقلبه مش معاكي وبصي لنفسك في المرايه بقي دي منظر واحده يحبها حد ورسايل تانيه كتير
حركت راسها بالنفي وهي تقول :
انا مبعتش حاجه لحد 
غرس يديه في ذراعيها وهو يجذبها لخارج الغرفه :
بصي بقي علشان انا قرفت منك وجبت اخري 
_ اوعي سيب ايدي 
قالتها هي ليقول سليم عندما وصل الي الطابق الاسفل هتفت ناديه :
في ايه يا سليم سيبها
تركها بقوه وهو يقول :
انا زهقت وقرفت منها يا اما تشوفوا حل معاها يااما انا هسيبلكم البيت وامشي 
_ في ايه يا سليم حصل ايه لكل ده ؟!
قالها فادي باستغراب ليقول هو :
الست هانم شغاله تبعت رسايل لـ اشرقت سليم بيحب بنت عمه وقلبه مش معاكي ورسايل غيرها كتير فاكره بالحركات الزباله دي اشرقت هتبعد
_ اه هتسيبها انا مش هسكت غير لما تسيبها هفضل وراكم لحد ما اخرب الجوازه دي انت من حقي انا مش هي، المفروض تكلمني انا تسهر معايا انا لصبح تقولي انا بحبك مش هي، ليه هي تيجي تاخدك مني علي الجاهز كده ؟!!
_ شايفين الجنان ؟! طب بصي مهمها عملتي اشرقت واثقه فيا ولا يمكن تبعد ولو حصلت وبعدت بردو مش هبصلك ولا هعبرك ارتاحي بقي 
_ انا احلي واحسن منها ليه مش عايز تحبني ليه يا سليم 
قالتها هي باكيه ليقول سليم بنفاذ صبر :
طب ونبي دي اقولها ايه ؟!
_ يا نيره الحب مش بالعافيه كفايه كده خلاص
قالها فادي لتقول نيره :
محدش عايزني يا فادي بابا مش عايزني ولا اخواتي ولا سليم مفيش حد عايزني 
قالت جملتها الاخيره وهي تتمسك بذراعيه وتصيح باكيه رتب عليها فادي وهو يقول :
لا يا حبيبتي احنا عايزينك وسليم كمان عايزك 
شهقت هي باكيه لتقول ناديه :
روح يا سليم شوف وراك ايه
اوما سليم راسه بالايجاب ثم اقترب من نيره وهتف :
خلي عندك شويه كرامه لو سمحتي 
سليييييم 
قالتها ناديه بتحذير ليقول سليم :
خلاص حاضر بالاذن بقي علشان رايح اجيب البدله بتاعه الخطوبه 
قالها ورحل لتبكي هي بقوه تنهدت ناديه وهي تقول :
كفايه كده يا نيره خلاص هو قلبه مع واحده تانيه، مفيش نصيب ما بينكم 
_______________________
وفي يوم حفله الخطبه ..
جلست علي الطاوله وتنظر لهما وهما يقومون بالرقص وعينيها تشتعل بالغيره والحقد 
شعرت بشخص ما يجلس بجانبها وجدته حازم الذي يهتف بابتسامه ;
ازيك ؟! انا حازم مش فاكراني ولا ايه !؟
ابتسمت وهي تقول :
لا فاكراك 
_ طب كويس انك فاكراني قاعده لوحدك كده ليه ؟ وفادي فين
_ معرفش تلاقيه بيرقص هناك 
_ اممممم شكلك زعلان كده ليه ؟!
حركت كتفيها وهي تهتف :
مش زعلانه عادي 
_ علي فكره انتي شكلك جميل اووي النهارده مغطيه علي العروسه بجد يعني
ابتسمت وهي تهتف :
شكرا لذوقك 
ليتابع هو هاتفآ ;
وكمان فستانك يجنن بجد 
_ حازم انت ايه الي جايبك هنا ؟
قالتها فادي ليقول حازم :
بقي كده متعزمش صحابك علي خطوبه اخوك ؟ نعرف من علي فيس زي الغرب
_ نسيت انت جاي ليه اصلا ؟!
قالها فادي بصرامه لتقول نيره :
ايه قله الذوق بتاعتك دي يا فادي 
_ اسكتي انتي وقاعده معاه بتعملي ايه اصلا !! قومي من هنا روحي شوفي ماما
ضغطت علي شفتيها وهي تهتف :
متدتنيش اوامر انت ومش قايمه من مكاني
_ استهدوا بالله يا جماعه مالكم في ايه ؟
قالها خازم بدهشه مزيفه ليقول فادي وهو يجذبه من ذراعيه :
لا وانت تعرف ربنا اووي 
وعندما ابتعدوا هتف فادي بانفعال :
عايز ايه ؟!
_ مش عايز حاجه انا بس مستغرب شويه ان عروسه اخوك تبقي اخت مريم 
_ حازم انا الي فيا مكفيني خد خالد ويوسف واختفوا من هنا 
_ لسه قلقان من موضوع نيره ولا ايه ؟! ما قولتلك اطمن مفيش حاجه هتكشف 
_ يا جدع بلاش استفزاز وامشي من هنا 
ابتسم حازم وهو يقول :
حاضر هسلم علي نيره وامشي 
قالها ورحل وفادي يزفر بقوه ويراقبه من بعيد وهو يقوم بمصافحه نيره ..
اما عند نيره هتف حازم بابتسامه :
معلش يا قمر لازم امشي بس اكيد هشوفك تاني
حركت راسها بنعم وهي تهتف :
اه طبعا اكيد 
اخرج هاتفه من سترته وهو يقول :
ممكن رقمك ولا في مشكله ؟
ترددت وهي تنظر الي هاتفه وعندما وجدت سليم يميل ناحيه اشرقت ويهمس لها ببعض الكلمات لتضحك هي، تناولت الهاتف من يديه هاتفه :
اه طبعا 
قامت بكتابه رقم هاتفها ابتسم حازم ثم قام بالرن عليها وهتف :
سجلي رقمي بقي عندك 
____________________
لم ينتبه فادي لما حد حيث كان مركز عينيه علي مريم اقترب منها وهتف :
انا محتاج مساعدتك يا مريم
زفرت مريم بملل وهي تقول :
ياااد حل عني متخلنيش افقد اعصابي وافضح الدنيا واكسر فرحه اختي 
_ ربنا استجاب لدعواتك وخدلك حقك
تفحصته بعينيها بسخريه ليقول هو :
نيره بنت عمي حصلها نفس الي حصلك بس الفرق انها مش عارفه حاجه 
وعندما وجد ملامح الاستغراب علي وجهها هتف :
خدتها معايا عيدميلاد الشله اياها راح حطولي منوم في العصير وحطولها هي كمان وحصل الي حصل لحقتها قبل ما تفوق وخدتها البيت وفهمتها انها اغمي عليها ودلوقتي خايف تطلع حامل شوفتي بقي انتقام ربنا 
لمعت عين مريم بالدموع وهي تقول :
حسبي الله ونعمه الوكيل فيك الي حصل لنيره بسببك انت دمرت حياتها 
مسح علي وجه بقوه وهو يقول :
قوليلي اعمل ايه ؟ لو نيره عرفت هتروح فيها مش هتستحمل ومحدش هيسامحني سليم ممكن يقتلني ولو هو معملهاش بابا هيعملها 
_ يا برودك يا اخي خايف سليم يقتلك ؟! وعلاقتك مع صحابك لسه زي ما هي وجايبهم خطوبه اخوك انت حيوان لدرجه دي 
حرك راسه بنفي هاتفآ :
انا قطعت علاقتي بيهم هما الي حضرو الخطوبه لوحدهم اقسم بالله انا قطعت علاقتي بيهم
_ الموضوع ده لازم يوصل لاهلك ولنيره نفسها مينفعش تسكت افرض طلعت حامل هتعمل ايه ؟
_ مش عارف، سامحيني يا مريم علشان ربنا يسامحني بطلي الحسبنه الي بتنزليها كل دقيقه علي صفحتك دي انا عندي استعداد اتجوزك واصلح غلطتي بتاعه زمان 
_ تتجوزني ؟!
قالتها وهي تضحك بقوه ليقول هو :
هطلقك في مده الي تحدديدها
_ انا مش محتاجه خدمتك دي، اختي سترت عليا 
_ مش فاهم يعني ايه ؟!
_ انا حكيت لـ اشرقت ان في واحد حيوان معندهوش لا قلب ولا ضمير خطفني ودمر حياتي خدتني عند دكتوره وعملتلي عمليه رجعتني بنت تاني علي فكره انا مكنتش عايزه اعمل كده وكنت عايزه اقدم فيك بلاغ بس هي مرضتش وقالتي دي فضيحه احنا مش قدها والعمليه مش حرام في الحالات الي زي لان الي حصل مكنش بمزاجي وسترت عليا علشان كده مرضتش افضحك قدامها واقولها الي دمر حياتي اخو خطيبك ..
_ مريم انا كنت صغير وطايش ومشيت وراه الشله من غير ما اشغل دماغي 
_ ملهوش لازمه الكلام ده فكر هتعمل ايه مع بنت عمك وعلي فكره انا شمتانه فيك اوووي ويارب يا شيخ متعرفش تخلص من مشكله دي 
وعندما وجدت ووالدتها تشير اليها هتفت :
ماما عايزاني 
قالتها ورحلت اما هو نظر الي نيره بضيق قائلا :
عاجبك كده جبتيلنا الكلام اهو 
________________________
وعندما انتهت حفله الخطبه وعاد الجميع الي منازله ..
لم تعير نيره انتباه اي احد وذهبت الي غرفتها واغلقتها خلفها بقوه ليقول شريف :
نيره هتفضل زعلانه كده لحد امته ؟
_ بابا بلاش تديها اهتمام وهي هتتعدل دلعنا فيها هو الي عمل كده 
_ يا سليم نيره امانه اخويا سايبها عندي 
_ ايوه ما هو حب يخلص منها راح لبسهالنا وريح دماغه 
قالتها سليم بضجر ورحل الي غرفته هو الاخر 
وبداخل غرفه نيره اضاء هاتفها ابتسمت وهي تقوم بالرد وصل اليها صوت حازم وهو يقول
_ روحتي ولا لسه ؟
_ لسه واصله دلوقتي
_ هتنامي ولا سهرانه ؟!!
تمددت علي الفراش وهي تقول :
لا سهرانه بنام الصبح كده 
_ حلو يبقي نسهر مع بعض يا قمر 
يتبع...
لقراءة الفصل الثامن : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent