recent
أخبار ساخنة

رواية كيف اغفر الفصل الثامن 8 بقلم يارا رشدي

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية كيف اغفر الفصل الثامن 8 بقلم يارا رشدي

رواية كيف اغفر الفصل الثامن 8 بقلم يارا رشدي

رواية كيف اغفر الفصل الثامن 8 بقلم يارا رشدي


~  كافيه  ~
استيقظت من نومها الساعه السابعه مساء 
فهي بالامس قضت الليله باكملها تتحدث بالهاتف مع حازم حتي الساعه التاسعه صباحآ
تناولت هاتفها لتجد رساله منه علي تطبيق الواتساب منذ ساعات:
صباح الخير يا جميل
ابتسمت وهي تقوم بالكتابه والرد عليه :
صباح نور 
_________________
_ يا ابني دي كتوره نساء تروح معاها ازاي بس انا هروح معاها الاعاده 
قالتها ناديه الي فادي ليقول بتصميم :
ايه مشكله يعني ما انا روحت معاها قبل كده 
_ كان اجباري لاني مكنتش موجوده 
_ ماما انا هروح معاها وهستني براه وهي تكشف متتعبيش نفسك معايا لاني مش هغير راي 
قالها فادي ثم رحل تاركآ اياها صعد الي غرفه نيره وترك الباب وعندما اذنت له هتف :
لسه صاحيه؟! ده انا داخلين علي العشاء ؟
_ نمت متاخر امبارح 
تنهد فادي وهو يجلس بجانبها هاتفآ :
انسيه يا نيره وريحي نفسك 
_ هعمل كده اكييد 
_  ياريت تطلعي قد كلامك بس يلا قومي اتغدي الي هو بنسبالك فطار واجهزي علشان نروح لاعاده بتاعه دكتوره 
_ يااه انت لسه فاكر ده انا نسيت وخفيت خلاص 
_ بردو نروح الاعاده نطمن وبلاش مقاوحه اسمعي كلام بهدوء علشان اخدك فسحه حلوه تفتح نفسك كده علي مذاكره لان امتحاناتك الي بعد كام شهر هاا كام شهر يعني نلم نفسنا كده ونقعد نشوف مستقبلنا 
_ مش هذاكر خالص وهسقط واحرق دم سليم 
_ وحياتك ولا في دماغه خليكي انتي اسقطي وعيدي ثانويه عامه تاني وهو هايص مع خطيبته 
تناولت هاتفها عندما وصلت اليها صوت رساله ثم بعثت به وابتسمت 
_ بتضحكي علي ايه؟
اغلقت الهاتف وهي تقول :
ولا حاجه عادي يلا قوم شوف وراك ايه وانا هجهز دلوقتي اهو 
____________________
_ وانت هتستفاد ايه من كلامك معاها ؟
قالها يوسف ليجيبه حازم :
اهو بتسلي 
_ ملقتش غير دي الي تتسلي معاها احنا عايزين نبعد الشبهه عننا مش نقربها 
قالها خالد باانفعال 
_ انتو قلقانين من ايه؟! عموما لو الحكايه انكشفت انا هشيل الليله كلها حلو كده؟! 
انت عايز ايه من نيره؟
_ هتفهموا بعدين كل حاجه هتفهموها بعدين 
قالها حازم بملل واضح
_________________
ابتسمت الطيبه وهي تهتف :
لا كده تمام خالص انتي مش محتاجه اكشف عليكي ولا اي حاجه 
_ انا مكنتش عايزه اجي الاعاده اصلا لاني حسيت نفسي بقيت كويسه بس ابن عمي كان قلقان عليا وصمم 
_ اكيد عايز يطمن عليكي ممكن تبلغيه يدخل علشان اطمنه عليكي؟
نهضت نيره وهي تهتف :
ايوه طبعا
وبالفعل خرجت نيره وهي تقول :
اهو طلعت كويسه مفيش حاجه والدكتوره جوه عايزاك بنفسها علشان تطمنك 
_ طيب خدي المفاتيح واستني في العربيه تحت 
ومدخلش معاك ليه؟!
_ براحتك عايزه تدخلي تعالي 
تناولت منه المفاتيح وهي تقول :
لا مش عايزه 
قالتها ورحلت ليتنهد هو بارتياح ودلف الي الطبيه لتهتف :
مطلعتش حامل ولا حاجه 
_ بجد يا ساتر هم وانزاح من علي قلبي 
قالها فادي بارتياح شديد لتقول هي :
انزاح ازاي؟ وحياه البنت الي ادمرت دي انت تتخلي عنها ولا ايه ؟!
حرك راسه بنفي قائلا ;
لا طبعا بس انا لقيت حل ممكن حضرتك تعمليها عمليه ترجعها زي ما كانت وتفهميها هي وبابا وماما انك هتعملي اي عمليه وخلاص 
_ يا سلام بسهوله دي؟ اولا حضرتك انا مليش في العمليات الشمال دي ثانيآ بقي العمليات دي مش بتتعمل غير قبل الفرح باسبوعين مثلا 
_ اسبوعين ازاي دي في واحده عملتها ولسه مش هتجوز دلوقتي 
_ لا يمكن يحصل لازم قبل الفرح تتعمل 
وهذا لا يعني سؤي شئ واحد ان مريم كذبت عليه في كل ما اخبرته به انتبه من شروده علي صوت الطبيبه وهي تقول :
انت لو موصلتش لحل انا هضطر ابلغ عنك
_ تبلغي ايه يا ستي اهدي شويه انا واصل لحل من بدري اصلا بس لقيت حل تاني طلع قدامي مش اكتر 
الحل الاول ايه بقي ؟!
_ اني هتجوز نيره بعد ما تخلص ثانويه عامه ..
_______________________
مرت الايام ونيره تتحدث يوميآ مع حازم اصبح بنسبه لها شئ اساسي في يومها لم يعد يهمها سليم في شئ يكفي كلمات حازم لها  ...
تقف الي المراءه تقوم بتمشيط شعرها وتتامل ملامحها وكلمات حازم ترن في اذنيها :
انا عمري ما شوفت واحده في حلاوتك ولا جمال عيونك القمر دول 
ارسلت قبله هوائيه الي انعكاس صورتها في المراءه ثم خرجت من غرفتها ووصلت الي الطابق السفلي حيث يجلس الجميع 
جلست بجانب شريف وهي تهتف بابتسامه :
ممكن طلب ومتقوليش لا 
- لو ينفع اكيد مش هقولك لا 
_ ممكن بعد اذنك يعني تديني فلوس كتيره يعني اجيب ميكب ولبس وفساتين واكسسوارت وكده يعني لاني زهقت من ميكب الي عندي ولبس بتاعي عايزه حاجات جديده 
_ اكيد طبعا ممكن بس مش مفروض دلوقتي نركز في مذاكره بتاعتنا؟ ونخلي كلام ده بعد ما نخلص امتحانات ولا ايه ؟
حركت راسها بنعم وهي تقول :
كلامك صح جداا بس انا مش هدخل امتحانات السنه دي وهدخل السنه جايه علشان اكون ذاكرت كويس 
_ قدامك وقت تذاكري وتلمي الي فايتك مش هنقعد الف سنه في ثانويه عامه احنا 
قالها سليم لتقول نيره :
انا بكلم عمو مش بكلمك متدخلش في الكلام 
_ حبيبتي سليم خايف عليكي، بلاش تخسري سنه من عمرك علي الفاضي ذاكري واعملي الي عليكي في الكام شهر الباقين، والي ربنا كاتبهولك هتشوفيه اتفقنا يا حبيبتي ؟
صمتت قليلآ وهي تفكر ثم هتفت :
ماشي اتفقنا بس تديني فلوس اجيب لبس وحاجات وانا هذاكر 
_ حاضر من عنيا 
قالها وهو يضمها اليه لتقول هي :
شكرا ليك انا بحبك اووي 
وبعد مرور الوقت غفلت نيره وهي في احضانه لتقول ناديه :
يا روحي نامت علي نفسها 
ابتسم شريف وهو ينظر الي تلك النائمه هاتفآ :
لانها كانت محتاجه الحضن ده 
_ اخوك قلبه حجر كل سنين دي مفكرش يشوف بنته؟
_ مشغول يا ناديه بدنيته ومش فاضي لمسكينه دي جوازته من علا كانت مجرد تسليه معملش حسابه ابدا انها ممكن تحمل كان فاكر طلاما بيحطلها حبوب منع الحمل خلاص 
_ بس علي اقل ميحرمهاش منه كده هي ملهاش ذنب في حاجه  خلاص الحكايه انكشفت ومراته عرفت فيها ايه لما يشوفها كل سنه مره حتي 
ليقول فادي :
بعيدآ عن الحوار العظيم ده انا عايز ابلغكم اني بحب نيره وعايز اتجوزها 
_ نعممممم
قالها الجميع في صوت واحد استيقظت نيره علي صوتهم ذلك وهي تقول :
في ايه؟!
مفيش حاجه يا حبيبتي اطلعي كملي نوم في اوضتك يلا
قالها شريف لتحرك هي راسها بالايجاب وترحل الي غرفتها ليقول سليم :
نيره ايه الي بتحبها وعايز تتجوزها؟!!
_ عادي بحبها فيها ايه دي
_ مينفعش هتعيش معاها ازاي وانت عارف انها بتحب اخوك !!!
قالها سليم بانفعال ليجيبه فادي :
والله دي حاجه تخصني
_ سليم اخرج براه الموضوع وملكش دعوه بيه 
قالها شريف ليقول سليم :
هخرج حاضر وسايبهلكم مخضره كمان
قال جملته الاخيره بضيق واضح ثم نهض لتقول ناديه :
كلام سليم صح مينفعش يا فادي انت مش شايف هي متعلقه ازاي بسليم؟!
_ شايف وفاهم بس سليم خلاص خطب وهي بدات نتقبل الامر الواقع 
_ بس منسيتش سليم 
_ هتنساه يا ماما مع الوقت هتنساه وانا مقولتش هخطبها ولا هتجوزها دلوقتي لسه شويه ولا انت ايه رايك يا بابا؟
_ راي زي رايك يا فادي وطلاما انت بتحبها خلاص 
_______________________
وفي الطابق الاعلي هتفت وهي تتحدث في الهاتف :
ولحقت يعني تحبني في الفتره القليله دي
اجابها حازم بتاكيد :
انا حبيتك من اول مره شوفتك فيها مع فادي يوم عيدميلادي 
_ ايوه بس انا مش واحده بتاعه تسليه وكلام ده الي بيحب حد يجي يخطبه ولا ايه؟
_ اكيد طبعا، لو تحبي اكلم والدك دلوقتي واطلبك ايدك معنديش مانع 
_ لا كلم عمو شريف بابا ملهوش دعوه بيا مبيحبنيش اصلا 
_ مفيش اب بيكرهه بنته 
تنهدت وهي تهتف :
لا هو بيكرهني انت مش فاهم حاجه، بص اخلص امتحاناتي وانت تعالي اتقدملي ونتخطب بس نتجوز شويه كده وانا في تالته او رابعه كليه 
_______________________
مرت الايام واصبحت نيره هادئه لا تفكر في شئ يخص سليم فقط تفكر في حازم ...
اليوم اختبارها الاول في الثانويه عامه .. 
العديد من الاسئله وقفت امامها ولم تتمكن من حل الاختبار بشكل جيد خرجت من اللجنه وهي تزفر بضيق واضح تخشي ان ترسب في الماده باكملها ...
اخرجت هاتفها عندما وجدت اتصال من حازم اجابته هي عندما اخبرها هو :
ها عملتي ايه ؟
_ زفت وشلت الماده معرفتش احل اي كلمه 
________________________
_ ايه الي غير نيره بشكل ده ؟!
قالها سليم وهو يتسائل بغرابه ليقول فادي ;
وانت ايه مزعلك اهي طلعتك من دماغها وعقلت زي ما كنت عايز
_ من يوم وليله كده عقلت فجاه ؟ دي مبقتش تكلمني نص كلمه حتي 
_ ما انت كمان مسحت بكرامتها الارض يا سليم الكلام الي قولتهولها مش سهل بردو اكيد فكرت فيها مع نفسها 
تنهد سليم وهو يقول :
يعني زعلانه وشايله مني ؟!
_ ده الاكيد يعني واحد بيقولها خلي عندك كرامه ده غير جملتك بتاعه ابعتها يا بابا تقعد عند اهلها خلينا نرتاح شويه من قلبت الدماغ الي بقالنا سنين فيها دي خليتها تشوف نفسها تقيله عندنا علشان كده دايما قاعده في اوضتها حتي الاكل بتطلبه دليفري
_ مش شايف انه غريبه تبقي عايز تخطب نيره ؟
_ لا مش غريبه عادي انا بحبها ومن زمان اصلا بس وجودك كانت عامل مشكله بنسبالي دلوقتي واهو انت خطبت يعني يعتبر موضوع اتحل بنسبالي 
_ المهم يكون محلول بنسبه لنيره 
نهض من مكانه وهو يقول :
زمانها طلعت من اللجنه هروح اتصل بيها اشوفها عملت ايه ..
نهض فادي من مكانه ليقول سليم :
اموت واعرف وراك ايه يا فادي ؟ نيره ايه الي بتحبها من زمان ايه هنصيع علي بعض؟ ده انت لسه من قريب كنت بتعتبرها واحد صاحبك ..
_________________________
اخبرها ان تنظره في مكان ما وهو سوف ياتي لها وبالفعل جلست في الكافيه القريب من مدرستها حضر هو اليها هاتفآ :
اتاخرت عليكي يا حبيبتي 
حركت راسها بالنفي ليقول هو :
خلاص بقي متزعليش نفسك ان شالله تعدي في الماده دي ودرجات عوضيها في المواد جايه
_ المواد جايه انا هسقط فيها اصلا يا حازم 
_ لا ان شالله تعدي حتي تجيبي 50% وتدخلي اي حاجه خاص 
تناولت كوب الماء من امامها وتهتف :
انا مش فارقه معايا اصلا بس علشان لما تيجي تتقدملي محدش يعترض ولا يقول لما تخلص ثانويه عامه 
ابتسم وهو يقول ;
لا يا روحي متقلقيش مش هيحصل اي حاجه من ده كله 
ازاحت خصلات شعرها خلف اذنيها وهي تهتف :
هو انت بجد بتحبني ؟! يعني انا واحده فيا حاجات كويسه تخلي حد يحبني 
_يعني لو مش بحبك هخطبك ليه يا ناصحه ؟! وبعدين انتي ليه شايفه نفسك قليله ومفيش حاجه فيكي تتحب ؟!
حركت كتفيها وهي تبتسم بتوتر هاتفه :
لا مش كده انا بسالك عادي يعني 
كيف تخبره انها من صغرها تري نفسها لا يوجد بها اي شئ مميز وسليم عندما رفض حبها اكد لها ذلك ...
يتبع...
لقراءة الفصل التاسع : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent