recent
أخبار ساخنة

رواية احببت مشاغبة الفصل الثامن 8 بقلم الاء فوزي

 رواية احببت مشاغبة الفصل الثامن 8 بقلم الاء فوزي
رواية احببت مشاغبة الفصل الثامن 8 بقلم الاء فوزي

رواية احببت مشاغبة الفصل الثامن 8 بقلم الاء فوزي

كريم : اي يااااحمد عرفت عنها حاجه 
احمد : لا ياكريم ....انت عبيط ياكريم ما مصر فيها الف بنت اسمها بسنت انت حتي متعرفش اسم والدها هجبهالك ازاي دي
كريم : امال انت ظابط ازاي يعني مش فاهم الواحد عمره ماااستفاد منك ياااخي
احمد : طب معاك صوره ليها 
كريم بغيره: صوره ليها اي بقا 
احمد : يعم هشوفها وهحاول اجبهالك اخلص 
كريم ا: اه معايا .....خد اهي 
احمد بانبهار : ينهار مانجا اي دا يااابني دي صاروخ يخربيتك دي تتساب 
كريم خطف منه التلفون بعصبيه: احترم نفسك ولو عينك دي بصتلها تاني هخلعهالك 
احمد : هههه طب اهدي اهدي خلاص نا هتصرف وهحاول اوصلها بس وتكه بنت الايه 
كريم بغضب : انا اصلا واحد حيوان اني طلبت منك حاجه جتك القرف مس دي كانت فكرتك اني اجرجرها ع الشقه انت والزباله التانيه 
احمد : لا باباشا انت وسوزي هانم اللي خططتوا نا عرفت في الاخر وبعدين انظبط بقا وفوق لحياتك كفايه تواهان 
كريم: ونت يااحمد مش ناوي تفوق وتنسي بقا 
احمد بحزن : انسي انسي اي ياااكريم انسي مرااتي اللي خانتني مع ابويا ابويا ياااكريم وامي اللي ماتت من حسىرتها انسي ابويا اللي شفته مع مراتي في سريري ابويا اللي كان السبب في دماري ودمار امي انسي اي انا لازم انتقم منهم هما الاتنين هيا ع كسرتها ليا وهو علي كسرته لامي امي اللي لما عرفت وقعت مقامتش تاني 
كريم : بلاش الانتقام ياااصاحبي انت دلوقتي ربنا عوضك وبقيت ظابط وليك مكانتك ومعروف بانك نمر الداخليه اظبط حياتك وانسي كل دا واتجوز من جديد مش كلهم زي بعض صدقني 
احمد بسخريه: ههههه اتجوز هههه انت مجنون ياكريم اتجوز مين لا استحاله ادخل واحده حياتي تاني نا مرتاح كدا 
كريم : بس انت كدا مش عايش انت كل حياتك شغل في شغل وفي اخر الليل كباريه وسرمحه وقله قيمه فوووق ياااحمد قبل ماااتضبع وتندم واوعدك هتلاقي بنت تعوضك عن كل دا 
احمد : سيبها ع الله نا دلوقتي عندي شغل هبقا اكلمك لو عرفت حاجه 
كريم : ماشي يلي سلام 
________________________________
في العياده 
حنين : شوفي ياابت العياده عامله ازاي عقبال ما نفتحلك عياده انتي كمان  وابقي شغليني عندك ونبي شالله انضف فبها 
بسنت:ههههههههههه عياده اي يامجنونه اللي افتحها انا تمريض مش طب 
حنين : واي يعني يختي تمريض قليلين احنا ولا قليلن طب داحنا جاااامدين اووووي 
بسنت : طب اتنيلي اتنيييييلي يختي واسكتي وشوفي دورك اتاخر كدا لي 
حنين: منا علشان اشوف دوري اتاخر لي لازم هسال الحيزبونه اللي عندك دي ونا مش طيقاها من اول مره جيت هنا 
مايا سمعتها وبصتلها باحتقار: اي الارف دا 
حنين بتريقه : ارف هيهيهي الله يرحم ابوكي 
مايا : احترمي نفسك يازباله انتي ياااما تطلعي برا 
حنين : عياده ابوكي هيا يعني 
مايا :احترمي نفسك يا سوقيه انتي 
حنين بصت لبسنت : هيا بتقولي انا يابت يااازينبو 
بسنت : اه ياقلب زينبو انتي اتهزقتي جامد اووي 
حنين: المسامح كريم يابسنت متكبرهاش الابله مايا طيبه بس هيا اللي فيها شله من الحربايه 
مايا بصتلها وكانت هتنفحر 
حنين بصت لبسنت : او مش الحربايه اووي يعني هيا شبه البرص
بسنت مقدرتش تمسك نفسها وطبعا كل اللي في العياده متابعين اللي بيحصل وانفجروا في الضحك : ههههههههههه ست كبيره قاعده : والله انتي زي العسل يابت انتي اسمك اي 
حنين برقه وبراءه: حنين باااتيتا 
الست : ياقلب تيتا انتي تعالي جنبي هنا 
راحت حنين قعدت جنبها وفضلت تتكلم معاها وكانها تعرفها من زمان 
دخلت طفله صغيره وبتبكي من الوجع 
مايا بعصبيه لام الطفله : طلعيها برا حضرتك مش ناقصه صداع خليها تعيط برا 
ام الطفله : انتي بتتكلمي كدا لي احنا مش شغالين عندك ودي طفله 
مايا : مش مشكلتي يلي اطلعي برا 
ام الطفله باستسلام لقله زوق مايا طلعت 
راحت حنين شدتها : انتي رايحه فين ادخلي احجزي واقعدي انتي هتحجزي بففلويك محدش ليه عند ك حاجه والاخت حربايه دي محدش بيطيقها هنا فففااادخلي اما الدكتور يطلع وعرفيه 
مايا لحنين: انتي يااابني ادمه انتي انتي ازاي تدخلي في شغلي 
حنين تجهلتها خالص وخلت ام الطفله تدخل بس البنت لسه بتعيط 
حنين قربت منها وفضلت تتكلم معاها 
حنين : اسمك اي ياااجميله 
الطفله بلدغه : مينا
حنين بضحك : ههه اسمك اي 
الطفله : مينا اسمي مينا ( اسمها ميرنا ياجماعه ) 
حنين : الله اسمك جميل يامينا وقلدتها 
ميرنا بعبوس طفولي : اسمي مينا مش مينا 
حنين: خلاص خلاص احلي ميرنا في الدنيا ونا اسمي حنين 
ميرنا ونست وجعها : الله اسمك جميل 
وجه دور حنين علشان تدخل 
بصت لام ميرنا تقدر هيا تدخل مكاني انا هستحمل هيا لا 
ام ميرنا : لا لا ياحبيبتي كدا هتستني كتير 
حنين بتفكير  : هو انا اه هتهزق من ماما وهضطر اضحي واغسل المواعين بس كله يهون علشان عيون الجميله دي 
ام ميرنا : شكرا ليكي بجد واخدت البنت ودخلت 
بعد اكتر من ساعه جه معاد حنين 
بسنت : كان لازم تقومي بدور الشهامه ياااست الشهمه انتي معدش غيرنا هنا 
حنين : اخرصي بقا نا مش طايقه نفسي والبت دي كل شويه تبصلي بطريقه عايزه اقوم اقتلها وربنا 
بسنت: اهدي يشبح اهدي 
مايا باستهزاء : حنين عااامر تتزفت تدخل 
حنين وخلاص جابت اخيرها منها: هيا مين دي اللي تتزفت يابتاعه انتي 
مايا : انتي اي قولت حاجه غلط 
حنين : مااانتي قليله الزوق هستني اي من واحده قليله الزوق 
مايا : بت انتي احترمي نفسك وبصتلها باحتقار واي الارف اللي انتي لبساه دا دا لبس حد يلبسه ( طبعا حنين لبسها كله ادناء يابختك احنين)
حنين : طب تعالي بقا علشان انا سكتالك م الصبح وجابتها وونزلت ضرب فيها وهيا اوزعه كدا وكان شكلها يهلك م الضحك 
بسنت : يخربيتك ياحنين يابت سبيها 
حنين : اوعي والله لاعلمها الادب قليله الربايه دي هاتي جزمتك يابت اقلعي 
وقلعت بسنت جزمتها ونزلت ضرب في مايا 
ومايا بتصوت : عععااااااااااااااا الحقوناااااااااي ابعدي عني يااازباله 
حنين : زباله ... ماشي ياروح امك انا هوريكي الزباله دي هتعمل اي ومسكتها من خدها وعضتها 
عند أسر 
أسر : اي الصوت دا ياهدير في اي 
هدير بخضه : مش عارفه يادكتور دي خناقه 
أسر طلع يشوف في اي ووراه هدير والاتنين انصدموا من المنظر 
مايا تحت وحنين فوقيها وبتعض فيها 
أسر شد حنين : انتي اتجننتي ولا انتي مجنونه اصلا انتي ازاي تعملي كدا 
حنين: اوعي يااااض انت ازاي تلمسني اصلا انت عبيط ولا اي 
أسر بعصبيه: احترمي نفسك يابت انتي ..انتي كل ماتيجي هنا تعملي مشاكل انا لولا الست والدتك كنت زعلتك اوووي 
حنين : نعم يادلعدي تزعل مين. ...دا عند ام ترتر يلااا عارفها عندها  
أسر : اي الالفاظ اللي انتي بتقوليها دي بني ادمه قليله الزوق ومتخلفه في كل مكان بتعملي مشاكل يمكن علشان تلفتي النظر وحد يبصلك ويخطبك بلبسك دا بس هنا عياده محترمه ياماما مفهاش الكلام دا 
حنين وخلاص هتعيط لانها دمعتها قريبه جدا ومش بتحب حد يهنها وضربته بالقلم ومشت 
أسر بصدمه ولو كانت فضلت قدامه كان قطعها بسنانه وزعق بصوت جهوري اقدر افهم اي اللي حصل بالظبط 
بسنت بزعيق : اللي حصل أن حضرتك مشغل واحده قليله الزوق عندك ...... وحكتله كل اللي حصل من ساعه دخولهم العياده 
أسر بص لمايا : انتي مطروده......هدير هاتي مفاتيحي وقفلي العياده وامشي 
هدير ببلاهه: نا كمان مطروده والله ما عملت حاجه
أسر : هدير مش ناقصه غباء قفلي العياده خلصنا شغل النهارده 
هدير : اه ...اه 
_____________________________
بسنت: حنين .... حنين استني يااابت 
حنين قعدت ع الرصيف وفضلت تعيط : هو لبسي ماله يااابسنت هو يعني علشان صاينه نفس في الوقت اللي كل البنات بقت بتتنافس مين تقلع وتبين جسمها اكتر مين تلفت النظر اكتر لي كله بينفر مني لي بيعاملن وكأني ست كبيره بسبب أن لبسي واسع هيا لي للناس بتهتم بالشكل والمظهر يااابسنت لي ها لي 
بسنت : اهدي ياحبيبتي اهدي احنا صح ولبسنا صح هما اللي غلط ومش معني أن علشان الكل بيعمل الغلط انه خلاص بقا عادي احنا احسن منهم بكتير واه ياستي لبسنا مكبرنا بس مكبرنا عند ربنا وعارفه بقا اللي بيبقوا لابسبن ضيق دول بيبقوا عاملين زي السلعه الرخيصه بيعرضوا نفسهم ببلاش اما انتي غاليه اللي هيشتريكي هيحافظ عليكي علشان انتي غاليه اما الرخيصه لو حد اشتراها مش هيحافظ عليها لانها من الأساس رخيصه مش دا كلامك ليا ولندي ولمريم لما خلتينا شله واحده وخلتينا نلبس الخمار طب والله نا بتغاظ منك ومن لبسك الواسع دا ونفسي اقلدك انتي ربنا بيحبك علشان اختارك وحببك في اللبس دا انتي محظوظه يااحنين متخليش كلام الناس دي يأثر فيكي 
حنين مسحت دموعها بضهر ايديها  زي الاطفال : يعني انا حلوه ومش كبيره 
بسنت : هههه كبيره اي بس دانتي والله العظيم طفله نا بشوفك من بعيد بفتكرك عيله صغيره 
حنين : عيله في عينك نا كبيره وعندي ١٩سنه 
بسنت : ماشي ياكبيره ...يلي نروح الا امك هتنفخك وتنفخني 
حنين : يانهااااار ازرق ........ماما دنا نسيت دي قالتلي اوعي تتاخري يلاااااااااااة يختاااااااااااااي
_______________________________
أسر وصل البيت وهو في قمه العصبيه وكان هينفجر زعلان انه خلاها تعيط ومتغاظ منها انها مدت اديها عليه وحلف الف يمين انه هيعلمها الادب بس سال نفسه ياتري هيشوفها فين تاني 
سهير:أسر اتاخرت لي ياحبيبي انت نسيت معادنا 
أسر بضيق : نا طالع اخد دوش واجهز ونمشي 
سهير: ماشي ياحبيبي.  ...... ملك ....بنت ياااملك 
ملك: نعم ياماما 
سهير : انتي هتيجي معانا 
ملك : فين 
سهير : هنخطب لاسر 
ملك بفرحه ولهفه : نخطب لاسر مين يماما مين 
سهير : كارما بنت ماجده صحبتي 
ملك وشها اتغير ع سيره كارما : ازاي ياماما دي مش كويسه وكل شويه مع شاب شكل 
سهير بزعيق : بنت احترمي نفسك دي بنت صحبتي ومؤدبه خالص ع الاقل لبسها حلو وشيك وراقي 
ملك بزعل :  وابيه أسر موافق 
سهير : ابو موافق وهيروح معايا نطلبها من والدها 
ملك بزعل من أسر لانه معرفهاش حاجه زي كدا: ربنا يوفقه .....نا طالعه اوضتي 
يتبع...
لقراءة الفصل التاسع : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent