recent
أخبار ساخنة

رواية صغيرتي الفصل التاسع 9 بقلم مروة عثمان

jina
الصفحة الرئيسية

       رواية صغيرتي الفصل التاسع 9 بقلم مروة عثمان

رواية صغيرتي الفصل التاسع 9 بقلم مروة عثمان

رواية صغيرتي الفصل التاسع 9 بقلم مروة عثمان


نور بصدمه/بابا
هو بخبث/اه بابا اي رايك في المفاجأة دى 
نور /انت جبتني هنا لي ومين دي
فتحت مايا عيونها بتعب لتنظر امامها لتفتح عيونها علي وسعها 
هو بإبتسامة /اي مالك 
مايا بغضب/انت بتعمل اي هنا ي ثروت باشا قالتها بسخريه
نزل لمستواها ليمسك وجهها بقوه لتصرخ هي بألم /اسمعيني يبت انا ممكن اقت*لك وادفنك زي ما قت*لت امك ومحدش يحس بيا
مايا بدموع /اوعي ايدك الوس*خه دي من عليا
ثروت ببرود/اي رايك اعرفك علي شخص مهم
كانت نور تتابعهم بصمت فهي لا تفهم شئ
ثروت/احب اعرفك بنور اختك
صدمه وقعت علي نور وكذلك مايا
نور بصراخ/انت كداب انا معنديش اخوات
ثروت/تؤ انتي ليكي اخوات وكمان مش وحده دول اتنين 
مايا كانت تعيد ذكرياتها 
فلاش باك
مايا/ماما مين دي اللي معانا في الصوره 
الام بحزن/دي نور اختك 
مايا /بس انا مشفتهاش خالص
الام/نور الله يرحمها ماتت بعد ما اتولدت باسبوع
مايا بحزن/ربنا يرحمها
باك
مايا بحزن/بس انا اختي ماتت
ثروت بضحك /لا مامتتش اهي عايشه قدامك
نظرت لها مايا لتجدها تشبها كثيرا كيف لم تاخذ بالها من هذا الشبه بينهم
نظرت لها نور لتقول/انت كداب وانا بكرهك
ثروت /اممممم طيب انا هقلك الحقيقه
اليوم اللي اتولدتوا فيه انا كانت في السجن 
بعت ناس للفيلا خطفوا نور عشان مامتكم تتنازل عن القضيه واخرج من السجن والا كنت هق*تلك طبعا هي قلبها مطوعهاش اتنازلت عن القضيه
بس انا مرجعتكيش 
نور بصراخ/انت واحد زباله وانا بكرهك
اقترب منها ليصفعها بقوه وهو ينظر لهم ليقول/هجبلكم اختكم التالته تسليكم
مايا بلهفه/فيروز عايشه
نظر لها ليقول /امممم اه عايشه لو كان حصلها عز كان هيقتلك
تنهدت مايا براحه عندما علمت ان اختها بخير
نظرت اليه نور بكرهه لتقول/انت قت*لت ماما لي
ثروت/مكنش ليها لازمه لحد هنا دورها انتهي
نور بصراخ/انت واحد مريض ومعندكش ذره ضمير
قالتها ببكاء 
نظر اليهم ببرود وخرج لتنظر مايا الي نور وهي تدقق النظر في ملامح وجهها
لتتنهد براحه لانها راتها وعلمت ان فيروز ليس بها شيء 
__________
عند ادم كان يبحث عنها في كل مكان اين اختفت فهي مستحيل ان تخرج لوحدها من الفيلا
وقف في منتصف الفيلا ومائه فكره تأتي براسه 
امر الحراس بتفريغ الكاميرات وبالفعل فعل الحراس هذا ليروا ان هناك من اقتحم الفيلا وخطف نور
صرخ بالحراس ليقول/تقلبوا مصر عليها انتو فاهمين
خرج الحراس بسرعه من الفيلا للبحث عنها
اما هو فاخذ سيارته واتجهه ليبحث عنها
_________
عند عز دلف الي الداخل لكنه لم يجدها جن جنونه ليخرج الي المستشفى وهو يصرخ بهم ويهزء بهم بابشع الالفاظ
ليجد ورقه صغيره موجود بها رمز ليصرخ بغضب لياخذ سلاحه ويخرج من المستشفى 
وهو يستقل سيارته 
عند ادم كان يجلس امام مكتبه يفكر من يكون هذا الذي خطفها ليجد عز يدخل كالاعصار نظر اليه بصدمه فهم افترقوا منذ سنوات
وقف ادم ليقول/عز انت بتعمل اي
عز بغضب/انت اي ي اخي مش مكفيك اللي عمله ابوك فيا جاي انت تاخد اخر حاجه حلوه في حياتي 
ادم بحده/عز اتكلم كويس علي بابا وياريت تفهمني في اي 
عز بصراخ /فين فيروز ي ادم
ادم/انت اتجننت وانا هعرف مكانها منين
اخرج عز سلا*حه
ليوجهه اليه بينما ادم نظر اليه بصدمه اليس هذا صديقه الذي تركه دون ان يعرف ما السبب
يتبع.....
لقراءة الفصل العاشر : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent