رواية هوس عاشق وأنوثة طفلة الفصل الحادي عشر 11 بقلم ياسمين الهجرسي

الصفحة الرئيسية

  رواية هوس عاشق وأنوثة طفلة الفصل الحادي عشر 11 بقلم ياسمين الهجرسي

رواية هوس عاشق وأنوثة طفلة الفصل الحادي عشر 11 بقلم ياسمين الهجرسي

رواية هوس عاشق وأنوثة طفلة الفصل الحادي عشر 11 بقلم ياسمين الهجرسي


سليم : هو انا لسه هحبك انا عشقتك وقدرتي تدوبي قلب سليم اللي كان قطعه تلج مقدرش عليه حد غير همسه حياتي اللي طلعتي في ليله تشبه الموت وكانت هي الحياه فيها وباسها من دماغها يارب يخليكي ليا
همس : عارف انا نفسي اكون طولك عشان ابص في عيونك عارف انا أما كنت في المول جبت شوذ طويله اوي عشان لما بحب ابوسك لازم اقف علي رجليك كده وطلعت وقفت علي رجليه عشان انت زى فرسان الرويات طول بعرض وانا صغيره وهو ما سكها من وسطها وهي بحركاتها بتحرك كل ذره رجوله جواه وسرح في عيونها عيونك سحر وشفايفك طريق طويل نفسي أوصله وشعرك بحر نفسي اغرق فيه وشالها رفاعها باسها من دماغها. همس : اتكسفت خمس دقايق وهجيلك انا حضرتلك لبس عشان انت معنتيش هتلبس غير من أيدى وانا هعملك مفجاه حلوه.
سليم: مبتسم شكرا يا جميل بس اوعي تقعي مش هلحقك وانتي بالكعب العالي يا قلب سليم .
همس : انشاء الله مش هقع وراحت لبست فستان وهوخرج كان لابس بنطلون وبدى حملات رجالي وهي خرجت واول ما شفها  جسمه كله اتجمد من منظرها وقربت منه ايه رأيك يا ابيه وقفت قدام المرايا ووقفته جانبها وحطه اديها في وسطها مش انفع اكون حبيبتك بزمتك انت يا ابيه ممكن تتجوز واحده حلوه زى كده .
سليم :  بيكلم نفسه حلوه ايه دانتي صاروخ الله يخربيت ام جمالك ده استحاله تكوني حقيقه انتي اكيد جنيه  وطالعه عشان تدوبني وفضلت تلف بالفستان وهو مسحور بجمالها وكانت هتقع وقعت في حضنه وسندت باديها علي صدره وهو بص علي اديها الصغيرة حركة مشاعر عاشق لمعشوقه وفضل يبص في عنيها وشفايفه.
همس : بقت فعلا طوله وهو بص علي كل حته في وشها وجسمها ايه يا ابيه من ساعه ما شفتني وانت ساكت ليه قولي انفع اكون حبيبتك واترمت في حضنه وهو فضل ضاممها اوي بتسئلي تنفعي تكوني حبيبتي دانا نفسي ادخلك جواي واخبيكي من عيون الناس ياريتني ما كنت شفتك كده روحي اقلعي فستان ده واستحاله اشوفك بيه تاني.
همس : ليه وحشه مش عجبك ده تحفه لونه اسود وقصير وصهره مكشوف وجميل بجد.
سليم : عشان انتي جميله اوي وجمالك وجسمك ظلمينك انا بخاف عليكي من عيوني ىعيون الناس ياقلب سليم اوعي تفكري في يوم تلبسي لبس بشكل ده بره اوضه نومك وحط ايده علي دماغها وقراء ليها قران .
همس :  هتاخدني في حضنك وانت نائم  تمام.
سليم : بلاش النهارده يا حبيبتي روحي نامي عشان المدرسة .
همس : زى ما تحب يا ابيه وبتعيط وهو زعل علي شكلها وفضل يفكر هيعمل ايه معاها هو معدش قادر يمنع قلبه من حبها.
همس :  غيرت ونامت وفضلت تعيط
وسليم : دخلها ممكن اعرف انتي بتعيطي ليه انا زعلتك .
همس : اه انت زعلتني اوي كمان انا بحاول اسبتلك اني كبيره وعارف اني بحب انام في حضنك وفي الاخر مردتش.
سليم : ضعف وشالها ودخل بيها علي سريره هنيمك في قلبي مش في حضني بس اخر مره اشوف دموعك انتي ليكي فيا اكتر من اي حد دائما اطلبي حقك فيا ومتعيطيش.
همس : يعني انا لو عاوزه اي حاجه منك اطلبه .
سليم: من غير تفكير بقولك اطلبي حقك فيا يا همستي.
همس : باسته من أيده ودماغه وهو اخدها في حضنه وحط أيده علي دماغها وبيكلم نفسه يارب تكوني نصيبي واخدها في حضنه ونام  .
وصحي قبل منها ولبس وراح صحاها وفضل يملس علي وشها وشعرها قومي يا حبيبتي يا كسلانه اول يوم ليكي في المدرسة ولسه هوصلك .
همس:  سبني انام مش مهم انا نمت ساعتين بس .
سليم : بس انا منمتش ولا دقيقة قامت بسرعه ومسكت وشه ليه تعبان مالك.
سليم : لا كان جانبي قمر مقدرتش انام فضلت ابص عليه لحد النهارده ما طلع.
همس:  باست اديها الحمدلله انا خفت عليكي اوي مسحلها دموعها قومي يالا ربع ساعه تكوني جاهزه وفعلا قامت لبست وصلت وخرجت عمرك شفت بنت حلوه زى كده سليم قام من علي المكتب لا مشفتش بس ممكن الجميل يلم شعره عشان انا بخاف عليكي اوي .
همس : بتضحك ومدت اديها والدته استك اربطلي شعرى يا ابيه.
سليم : بس كده يا قلب ابيه وكان بيدعي ربنا انها تكون نصيبه وتحبه وتعشقه زى ما هو عشقها خلصت يا أميره ونزله بسرعه لأنهم اتاخره وركب العربيه وكانت المديره واقفه علي باب المدرسة مستنياهم
سليم نزل كانت كل المدرسات علي اجمل مظهر عشان سليم ودخل مكتب المديره.
المديره : انسه همس مش هقولك لو زعلت انا هعمل ايه
المديره : حضرتك متقلقش خالص عشان انسه همس في عيونا.
سليم : بعد اذنك اتفضلي واقفلي الباب وراكي وفعلا خرجت وقفلت الباب وسليم قام وقف ووقف همس ياقلب سليم خلي بالك من نفسك.
همس حضنته حاضر وهو مشي وسابها.
✨✨✨✨✨✨✨✨✨
في شركه سليم
سليم فضل طول اليوم في اجتماعات طول اليوم لدرجه ان ساعه بقت واحده وهومش حاسس لحد مالقه المديره بتتصل عليه انا اسفه يا مستر سليم بس همس قفله عليها باب التوليت ومش راضيه تفتح الباب لحد .
سليم هخرب بيتك لو حصلها حاجه
المديره : والله يا فندم ميس واصحابها واقفين قدام الباب بس هي اللي قفله عليها طلبتك انت بس.
سليم : قفل ووصل المدرسة همس افتحي يا قلبي.
همس : مشيهم كلهم عشان أنا مش هقدر اطلع قدامهم كده حصلي حاجه غريبه وعمرها ما حصلتلي.
سليم تمام كلكم بره خرجوه خلاص افتحي فتحت وكان لبسها متبهدل دم لأنها بلغت وهو أول ما شافها كبرتي يا همس وقلع الجاكت بتاعه ولبسهولها وشالها ووصل بيها الفيلا وحطها في البانيو خدى شاور سخن واطلعي هطلب دكتوره تجي تفهمك كل حاجه وفضل يشرب سجاير لانه كان مقرر لما تبلغ هيمنع نفسه عنها  خرجت وهي مكسوفه ولفه شعرها بالفوطه ودخله علي اوضتها ونامت وعيطت وهو دخل وراها شوفي يا همس انتي كبيرتي ولازم تفهمي كل حاجه فيكي هتتغير جسمك شكلك تفكيرك لازم تحافظى علي نفسك من اي حد فهمتي يا حبيبتي .
همس : انت ليه زعلت هو اللي حصلي ده غصب عني والله ما عملت حاجه انا فجاه كنت كده.
سليم : انا عارفه يا قلب سليم  اللي حصلك  ده طبيعي لاي بنت انتي بقيتي انسه حلوه .
وجات الدكتوره فهمتها كل حاجه والدتها حقنه مسكن  وسابتها ومشيت وهمس  نامت وهو فضل قاعد علي الكرسي قدامها يبص عليها بس مقدرش يتحكم في نفسه ودموعه نزلت علي القرار اللي اخده وهي صحيت فجاه لقيته قاعد علي الكرسي وساند دماغه ودموعه بتنزل قاعده علي رجله ومسحت دموعه باديها مالك زعلان ليه انا زعلتك اسفه وحضنته وهو فضل يحضنها ويبكي علي خوفه من أنها هتكبر وهتبعد عنه ضميني يا قلب سليم اوى نفسي ادخل جواكي وهي عيطت علي دموعه وفضلت حضناه لحد ما هدى خالص وشلها وقام وحطها في السرير وغطها ولسه هيمشي مسكت أيده ارجوك لو بتحبني نام جانبي لاخر مره سليم الدموع ماليه عيونه ونام جانبها ممكن اخبيكي جوايا واخدها في حضنه همس ياريت ومتخرجنيش من حضنك وبكره مفيش شغل ولا مدرسه وهنقضي اليوم في حضن بعض لانك هتمنعني احضنك تاني.
✨⁦✨✨✨⁦✨✨✨✨✨
في فيلا فتحي
هيثم بكره يا حاج هنفتتح الشركه بتاعتي ولازم حضرتك تيجي تقص الشريط عشان انا لازم اتبارك بحضرتك.
مرفت : راحت وقفت قدام هيثم بلبس ديق وبتدلع عليه وانا يا سي هيثم مش هاجي ومسكت أيده وهو بياخد منها القهوه.
فتحي : طبعا بس اوعي تكون قولت لامك وش ألبومه دى لو جايه انا مش هاجي
هيثم: لا يا حاج انا مش بكلمها لا هي ولا الزفت أختي.
✨✨✨✨✨✨✨✨✨
كوكي في المستشفى
نزل اجازه وقابل الدكتور بتاعها اخبارها ايه يا دكتور الحاله متاخره جدا يعني ربنا يسترها مسئله وقت 
عامر : نزل جابلها فستان فرح والمازون واتجوزها وكانت مفاجاه حلوه ليها اوى وخرجت لبسه الفستان وهو لبس بدله وكتب كتابه عليها.
✨✨✨✨✨✨✨✨✨
عند الدكتور محمد.
طلب ايد سهيله من سليم وهو قاله لازم تخلص الثانويه علي الاقل ولازم توافق .
✨✨✨✨✨✨✨✨✨
فريده راحت تعمل العمره 
✨✨✨✨✨✨✨✨✨ 
انتظرو ابطال الرواية به مرور أربع سنوات 
يتبع...
لقراءة الفصل الثاني عشر : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent