recent
أخبار ساخنة

رواية ظالمي الفصل الثالث عشر 13 والأخير بقلم دعاء محمود

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية ظالمي الفصل الثالث عشر 13 بقلم دعاء محمود

رواية ظالمي الفصل الثالث عشر 13 بقلم دعاء محمود

رواية ظالمي الفصل الثالث عشر 13 والأخير بقلم دعاء محمود


زينه :انت اللي عملت فيا كده وجريت عليه بسكينه جت ف دراعو 
بنت حضرتك حامل
انا بحبك يا مراد 
اادهم ابعد عني ارجوك ابعد سبني ف حالي
ماما انتي عايشه صح متسبنيش 
زينه:دماغي هتتفرتك ااااااااااااااه
ادهم:ف اي يا زينه 
زينه:انت جوز امي مش جوزي صح انا مش مراتك 
رد عليا انا بموت دماغيييي مش قادره 
ادهم بخوف :شمس حبيبتي اهدي بصي انا هجبلك الدواء بتاعك 
زينه:ارجوك احكيلي كل حاجه ارجوك انا بموت 
ادهم بزعيق:ايو انا مش جوزك يا زينه مش جوزك 
زينه  جريت برا الشقه وخدت تاكسي وراحت مكانها المفضل من يوم مجت البحر 
زينه افتكرت كل حاجه وافتكرت ادهم واللي عملو ومراد وكل حاجه حصلتلها من يوم مسابت البلد وجت مصر 
زينه ببكاء:ليه يارب ليه حصلي كده انا تعبت اوي يارب 
ومراد اذاي سبني كده الوقت ده كلوا اذاي مدورش عليا معقول وحططت ايدها ع بطنها وقالت:وانتو هتعملوا اي هتعيشوا اذاي كده هتقدرو تكملوا انا استغلتكم قبل متيجو عشان اخد حقي من ادهم وكونت كارها وجودكم فيا بس لما فقدت الذاكره حبيتكم كل تفكيري كان فيكم انتو ولادي انا ماليش غيركم دلوقتي سامحوني بس لازم اموته والسر يموت معاه وفضلت اعده تبكي 
مراد:انا مش عارف كان لزمتو اي ميار تيجي معانا يا زياد 
زياد:امك اللي صممت انت عارف انا وريتال مبنطقهاش
مراد:من وقت مجت اعده تتمحك فيا وبتحاول تفتح حوار خطوبتنا القديمه هي متعرفش اني متجوز 
زياد :بص دي خطه امك اكيد بس هي عارفه انك متجوز عموما 
مراد بحزن:زينه وحشتني اوي
زياد:عندي احساس اننا هنلقيها بس تخيل لو رجعت لقتك كده دقنك شبرين وشكلك مبهدل ونازل النص 
مراد:انا تقريبا من غيرها مش عايش يا زياد جسد من غير روح ودي حقيقه بحاول اتعايش عشانكم بس الحقيقه ان هي مشيت وخدتني معاها  💔
ميار:احم احم متيجو ننزل نتعشاء تحت ونعد ع البحر شويه 
زياد:فكره حلوه يلا بينا 
مراد:روحو انتو انا هعد هنا 
ميار:لا ونبي تعاله معانا ونبي 
مراد بزهق:حاضر
ونزلو كلهم اتعشوا 
ميار:ممكن اتكلم معاك شويه يا مراد لوحدنا 
مراد:متتكلمي يا ميار مفيش حد غريب
ميار:بليز تعاله عاوزك 
مراد:حاضر اتفضلي 
ميار:وحشتني 
مراد:ميار اقفلي كلام ذه معايا انا واحذ متجوز وبحب مراتي 
ميار:بس انا بحبك يا مراد انت نستني انا اول حب ف حياتك 
مراد :قولتك لا انا متجوز ومبحبش وله حبيت غير زينه مراتي ومينفعش مشاعرك دي فاهمه 
انتي واحد ماديه بتجري وراء الفلوس سبتيني عشان الاغناء ودلوقتي لما عرفتي اني مراتي مش موجوده رجعتي صح
ميار بدموع:انا كونت طايشه يا مراد وهبله مكونتش عارفه بعمل اي بس بحبك دي حاجه الوحيده اللي عارفها 
مراد :وانا بحب مراتي يا ميار 
ميار:طب اعد اتكلم بهدوا 
سيبك مني خالص احكيلي انت مالك يا مراد 
مراد لف وشو النحيه التانيه 
ميار بزهول:مراد انت بتعبط 
وخذتو ف حضنها 
مراد:وحشتني اري يا ميار زينه وحشتني 
كل ده وزينه شايفهم ولسه هتجري عليه لقت ايد بتشدها بتبص لقت سدره 
زينه:طنط وحشتيني وحضنتها 
زينه:انا كونت مخطوفه ف واحد خاطفني وفقدت الذاكره بس انا رجعت 
سدره زقتها من حضنها 
سدره:حمدالله ع سلامتك 
زينه :الله يسلمك انا هروح لمراد وجت تمشي سدره شدتها تاني 
سدره :مفيش مراد مراداعد مع خطيبتو 
زينه:خطيبتو اذاي لا اكيد لا اذاي يعني انا مراتو
سدره:لا مش مراتو ودول مش عيالو انا عرفت كل حاجه يا زينه عنك وانك لبستي ابني واتجوزك حرام عليك ذنبو اي يحصل فيه كده يتجوز واحده حامل وكمان جوز امها نام معاها انتب من يوم مدخلتي حياتو وهو مدمر ارجوكي ابعدي عننا وسيبي ابني يعيش مبسوط بصي دي خطيبو وحبيبتو من زمان ورجعو لبعض شايفه حضنها اذاي مراد كان بيعمل كده شفقه عليكي مش اكتر
زينه:لا اكيد لا اوعي انا هروح أتكلم معاه وافهمو كل حاجه 
ارجوكي سبيني
سدره بزعيق:ارجوكي انا ابعدي عننا وسيبي ابني يعيش حرام عليكي دخلت حياتو دمرتيها
زينه:بس انا بحبوا ومحتاجه انا مش هعرف اكمل من غيرو 
سدره:بصي هديكي فلوس اللي عاوزها تعيشي منهل انتي و ولادك بس ابعدي 
زينه:انا هبعد بس عشان بحبوا ومش عاوزه منك حاجه انا بس عاوزه اقولك اني حبيتكم كلكم انتي وعمو رافت وزياد وريتال واعتبرتكم أهلي بدل اللي اتحرمت منهم بس انتي معتبرتنيش بنتك لو فكرتي لدقيقه وحطتني مكان ياسمين كونت عمرك معملتي كده فيا 
سدره:انا حبيتك ومليتي حياتي بس حبيت ابني اكتر امشي يا زينه 
زينه بصت بصه اخيره ع مراد وهو حاضن ميار ومشيت  
زينه لنفسها:معقول نسيني كده وعاش حياتو طب اذاي وانا ف عز فقدان الذاكره كونت فاكره بس هي عندها حق انا ظلمتو انا العالم كلو ظالمي وانا الظالمه الوحيده ليه اسفه يا حبيبي اسفه يا مراد ومشيت وهي بتبكي💔
قُلْ لي، أيَا مَنْ سارَ عِشْقُكَ في دَمِي
و جنونُكَ الباغي ، يُعِيقُ تَقَدُّمي
رِفْقًا ، بروحي ، لا تُعَذِّبها فقدْ
جاءتكَ طائعَةً ، بِكَفِّكَ تَرْتَمِي
أطْعَمْتَني شَغَفًا لِحُبِّكَ ، طاغِيًا
حتى غدا قَيْدًا يُمَزِّقُ مِعْصَمي
ماذا تريدُ اليومَ مِنِّي ، بعدَما
أصْبَحْتُ مَظْلُومًا ، و عِشْقُكَ ظالمي ؟
قدَّمْتُ ما قدَّمتُ ، دون مُقابِلٍ
و حَفِظتُ عَهْديَ ، إنَّ عهديَ مُلْزِمي
و حملتُ في صدري، زفير حرائقٍ
لِهَوىً ، يَصُبُّ الحُبَّ شُرْبَةَ عَلْقَمِ
و كظَمْتُ غيظي من جَوَىً يقْتَاتُني
أرسَى بعُمْري شِرْعَةَ المُتَحَكِّمِ
إنْ رُحْتُ آمُرُ آهتي : أنْ فاصمُتِي.
نادى بها جَمْرُ الغَرَامِ : تَكَلَّمِي.
عَلَّمتَنِي سُهْدَ الليالي في الهوى
أفٍّ ليَومٍ كُنْتَ فيهِ مُعَلِّمي.
حتى إذا - يومًا - تذَمَّرَ خافقي
مِنِّي ، و أضحى في هواكَ مُخَاصِمِي
يَنْسَلُّ طَيْفُكَ في رؤايَ مُبَاغِتًا
لِيَدُكَّ - مُبْتَسِمًا - قواعِدَ عالمي
لكَأنَّنِي الَمرْصُودُ في عِشْقِي، و قدْ
ألْقَيْتُ - عَمْدًا - في يَدَيْكَ تَمائمي
ميار:هترجع بس انت لازم تكون قوي عن كده عمري مشوفتك بتبكي حتي ف موت ياسمين مبكتش  بتحبها اوي كده 
مراد:كيف لي ان لا احبها وابكي لفراقها فهي وتين الفواد فهل لشخص ان يعيش بدون وتينه
ميار:اسفه ع اللي قولته من شويه انا دلوقتي اتاكدت اني عمري محبيت فعلا الحب هو اللي انا شايفه دلوقتي قدامي 
مراد:مسيرك هتحبي يا ميار بس اتمني تحبي من غير وجع 
ميار:انا هرجع مصر بقي 
مراد:خلي بالك من نفسك 
ميار بضحكه:حاضر مراد اخوات 
مراد:اخوات 
وطلعت ميار تلم هدومها وسمعت 
سدره :بقولك لقتها قدامي ولو اني لحقتها كانت راحت لمراد وشافها 
ادهم:طب هي فين 
سدره:انت عبيط انااللي هعرف هي فين برضو وبعدين انت أزاي متقوليش انكم ف مطروح يا غبي ومكونتش بترد ع مكالماتي ليه 
ادهم:انا مش ناقص رغي دلوقتي سبيني الحق ادور عليها 
سدره:خدها وابعد يا ادهم احسنلك بدل مبكرا الصبح تكون مقدمه بلاغ عند البوليس واقولهم انك انت اللي قتلت منتصر ويتقبض عليك  انا ساعدتك تخطفها لانك قولت هتاخدها وتسافر وتبعدها عن ادهم لكن عدي شهور وانت لسه هنا 
ادهم:هلقيها ونسافر  سلام 
ميار:اي اللي انا سمعتو ده يا طنط يعني انتي السبب ف خطف مرات مراد 
سدره بخضه جريت ع ميار اعدي هفهمك كل حاجه بس اهدي 
ميار:انا عاوزه أفهم اللي اتقال كلو بدل والله هروح احكي لي مراد 
سدره:هفهمك بصي ......وحكتلها سدره حكايه زينه 
ميار :طب وانتي عرفتي منين كل ده واي علاقتك ب ادهم 
سدره:فلاش باك
بعد مشوفت الفيديو حاولت اعرف مين بعتو والحقيقة قدرت اعرف بسهوله جدا عن طريق الساعي بتاع البريد ووصلت لمنتصر
وحبيت اروح افهم منوا الحقيقه لان مراد رفض يحكيلي 
بس لما روحت 
لقيت منتصر مرمي ع الارض وادهم جوز امها ماسك السكينه ونازل فيه طعن 
سدره:كفايا كفايا مات خلاص يلا بسرعه نمشي قبل البوليس ميجي. 
ادهم:انتي مين 
سدره:مش مهم مين يلا بسرعه  وامسح بصماتك دي يلا 
وخدت ادهم وكانت حالتو صعبه واستنيت لما هدي وخليتو يحكيلي كل حاجه عملها 
صعبت عليا زينه وشتمت ادهم وبهدلتو وروحت 
بس بعدها عرفت ان ابني متهم ف قضيه قتل منتصر كرهتها لانها هي سبب ف اللي بيحصلوا كلوا كلمت ادهم واتفقت معاه يفابلني
واتفقنا انو ياخدها ويمشب واله هبلغ عنوا ويتحبس والحقيقه انو كان دي فرصه بالنسبالو انو ياخدها ومصدق واتفقنا ع كده ويومها اخرت السواق بتاعنا وخليت ادهم يخطفها   
باك
ومن يومها وادهم بيتهرب مني ومش عارفه هو خدها وراح فين لحد مقابلتها النهارده ع شط 
و......... حكتلها الحوار اللي دار بينهم 
مراد بيصقف:برافو مدام سدره برافو امي الست المحترمه اللي بتحبني طلعت متصطر ع مجرم وكمان السبب ف خطف مراتي 
وكمان دمرتني وبعدت مراتي عني بدل المره اتنين 
سدره ببكاء:مراد حبيبي انا كونت عاوزك مبسوط البنت دي كانت هتدمرك 
مراد بزعيق:وانا كده مدمرتش قوليلي انا كده مدمرتنيش مش هي اللي هتدمرني انتي اللي دمرتيني يا امي انتي
وطلع الكل ع صوتوا 
زياد ورافت :ف اي يامراد بتزعق ليه 
مراد:اسالو مدام سدره متحكلهم يا مدام 
رافت ضربوا بالقلم :اتكلم مع امك كويس انت فاهم
مراد:دي مش امي اللي عملت فيا كده و وصلتني  لحاله دي لا يمكن تكون ام اذاي جالك قلب تشوفيني بموت قدامك كل يوم وتسبيني كده 
رافت :فهمونا ف اي 
مراد:مدام سدره طلعت وراء اختفاء زينه وساعدت كمان اللي خطفها وشافتني كل ده بعاني وكان بالنسبالها عادي  لا وكمان شافت زينه من شويه وخلتها تمشي وقالتلها اني خطبت ميار وعايش حياتي
رافت:كلام ده صح يا سدره 
سدره ببكاء:صح بس افهموني انا كونت خايفه ع ابني والله كونت خايفه عليه 
رافت بصوت حاد:قدامك حلين تصلحي كل اللي عملتيه وزينه ترجع 
او تخرجي برا العيله وتنسي انك ليكي زوج و اولاد 
سدره بصدمه:رافت انت بتقول اي 
رافت:قررتي اي يا سدره 
سدره:انا معرفش هي فين انا معرفش غير رقم ادهم وهي حتي مش معاه دلوقتي 
مراد:هاتي الرقم وانا هتصرف واعرف فين 
ادتو سدره الرقم بس رن كتير مفيش حد بيرد
ميار:انا اعرف حد صاحبي ظابط شرطه هنا ممكن نديلو رقم ويجبلنا الموقع بتاعو
مراد:تمم يلا بينا نروحلوا
ادهم:زينه انتي رجعتي مالك يا حبيبتي 
زينه بضحكه:مفيش حاجه يا حبيبي 
ادهم بستغراب:انتي كويسه 
زينه:جدا 
انا داخله استحما وقربت منوا جامد وقالت:اخرج القيك مجهز اعده حلوه بقالنا كتير مقعدناش مع بعض 
ادهم:ف اي يا زينه 
زينه مسكت ايدو:انا قررت اكمل حياتي معاك انت و ولادنا خلاص 
ادهم بفرحه:بجد
زينه بضحكه :بجد طبعا يلا بقي واطلبلنا اكل عقبال مخلص
ودخلت غيرت هدومها واستحمت ولبست قميص نوم طويل والروب 
ادهم:بانبهار اي الجمال ده 
زينه:اقل حاجه عندي  جبت الاكل 
ادهم:ايو
زينه:ادخل بقي البس بجامه حلوه عقبال محضر السفره 
ادهم باسها من راسها ومشي 
زينه وملامحها اتبدلت :معرفتش اخد حقي منك ف الدنيا هاخده ف الاخره يا ادهم
وقامت حطت الاكل ع السفره 
ادهم:اي دلع ده كلوا بس 
زينه:قولتك اقل حاجه يلا كل بقي 
ادهم:حاضر 
وكلوا وبعدها 
ادهم قرب منها جامد :حلوه اوي النهارده
زينه :قبل متقرب ممكن اسالك لي عملت كده 
ادهم :هحكيلك 
كونت بحب شمس جدا من صغري والدك كان عارف كده انا وهو كونا صحاب بس حصل ظروف وسافرت فاجاه رجعت لقيت ابوكي متجوزها وعملت وقتها مشاكل كثير ومشيت من البلد جوايا كره ل ابوكي ول اهل شمس كلهم 
ورجعت سافرت تاني قررت اني متجوزش مكونتش بشوف ست غيرها هي 
وقررت ارجع تاني مصر بعد15سنه غربه وعذاب 
وعرفت ان محمد مات وان شمس متجوزتش حسيت ان دي فرصتي الوحيده اني اعيش تاني 
واتقدمتلها و وافقت واتجوزنا بس مكنتش شمس حبيبتي كبرت مبقتش بنفس الجمال كرهي ذاد ل محمد اكتر لانو ضيع مني كل حاجه مع اني كونت بحب شمس جدا لقيتك قدامي يا زينه نسخه منها زمان نفس الجمال والجسم والروح كل حاجه لقتها فيكي 
ف اول مره عملت فيكي كده كونت بنتقم من محمد ع اعتقادي ان كده باخد حقي 
حسيت ان امتلكت كل حاجه شمس مراتي وحبيبتي وبنت محمد اللي دمرني وكسرني بس الموضوع مدمش واتكشف 
وسبتكم وسافرت هربت يعني 
بس لما جالي خبر موت شمس اتحطمت كليا حياتي ادمرت
 لاني متاكد انها ماتت بسبب اللي عملتو مكونتش متخيل اني هكون سبب موتها 
زينه:ورجعت ليه خطفتني
ادهم :عشان دول ولادنا 
زينه:تمم
ادهم:انا اسف 
وقرب منها عشان يبوسها
زينه وملامحها اتحولت ل شر وكره 
وانا كمان اسفه ونزلت عليه بطعنات متعدده ف بطنو 
لحد ما مات 
با ظالمِي لا تَستخِفَّ ببسمتي
هيَ بسمةٌ من موتِ قلبِكَ ساخِرَةْ
ثقتي بعدلِ اللهِ لو تدري بها
لَفهِمتَ كيف أرى النهايةَ فاخِرَةْ
هَبْ أنني حَقّاً خَسِرتُ قضيّتي
أتظنُّها يومَ القيامةِ خاسِرَةْ؟!
نَمْ هانئاً أو لا تَنَمْ ولنا غَداً
وعدٌ أمامَ إلهِنا في الآخِرَةْ
..........
زينه بعياط:لي خلتني اعمل كده ليه 💔
وسابتو ورقه جمبو  ومشيت
مراد:ها وصلت لحاجه 
الظابط :اه يلا بينا انا وصلتلوا 
وراحو كلهم ع شقه ادهم 
لقوا الباب مفتوح 
دخل مراد ومعاه زياد وميار والظابط لقوا ادهم مرمي ع الأرض ميت وجمبوا ورقه مسكها ادهم وقراها
انا زينه محمد شاهين اللي قتلت ادهم لانو خطفني وحاول يعتدي عليا عقبال متكتشفو الجريمه هكون انا كمان موت لاني ف طريقي دلوقتي لانتحر ومعايا روحين كمان  وهما اولادي انا مش ندمانه اني قتلتلو هو كان يستاهل كل طعنه 💔
وقعت الورقه من ايد مراد وجري زينه هنتحر زينه
الظابط انا بعت قوات جايه وانت خد زياد ورح دور عليها اظن انها راحت البحر العالي لانو خطير جدا واقرب مكان هنا ومتخفش هي هتاخد براء لانها دفاع ع نفس لانو خطفها يلا امشي الحقها
وفعلا نزل مراد وزياد وفضلوا يدور عليها 
زينه بتبص ل السماء:كان نفسي اموت بقضاءك انت مكونتش احب اموت منتحره وحطت ايدها ع بطنها وقالت انا اسفه بس مقدمناش غير الحل ده مش عاوزه اسيبكم تعانو لوحدكم ف الدنيا ذي ولسه هترمي نفسها لقت نفسها ف حضنوا
مراد بعياط:كونتي هتعملي اي يا مجنونه
زينه :مراد وحضنتوا جامد اوي 
وحشتني يا مراد وحشتني انا اتغذب ف بعدك عني يا مراد وفضلت تعيط وهو حضنها جامد 
زينه:انا هتحبس يا مراد انا قتلت ادهم قتلتو ب ايدي يا مراد وفضلت تعيط 
مراد:متخفيش حقق عليا انا مفيش حبس وله حاجه هتطلعي منها متخفيش 
وفضل حاضنها بكل قوته 
وخدها ع شاليه بتاعهم عشان ترتاح
ظابط علي:كونت مستنيكم انا اسف لازم أخدها معايا لانها جريمه قتل 
مراد:بس انت عارف انو كان خاطفها 
علي:دي اجرات طبيعيه وتحريات هتخلص وترجع تاني 
انا بس هاخد اقوالها ومحتاج الشهود ونظر لحالتها عشان الحمل هترجع معاك
راحت زينه ومراد وعملوا التحريات وخدو شهادتها ومرضتش تحكي انو ادهم اغتصابها حكت انو استغل فقدان الذاكره بتاعها وخطفعا وقالها انو مراتو  ولما رجعتلها ذاكره حاول يتهجم عليه عشان كده قتلتو
تمم يا مدام زينه :هنستدعيكي تاني ف المحكه قريب تقدرو تروحو
وروحوا 
وكلهم سلمو ع زينه ورافت وريتال كانو فرحنين جدا برجوعها
سدره نزلت
سدره:انا اسفه ليكم كلكم واسفه ليكي يا زينه 
زينه حضنتها:متتسفيش تاني 
مراد :بعد اذنكم عاوز مراتي بقي 
وطلع بيها ع فوق
مراد:لي محكتيش الحكايه كلها 
زينه:هستفاد اي هو مات مفضلش غيرهم لي يعيشوا والناس شايفهم كده 
مراد حضنها:عندك حق وحشتني 
زينه :ذقتو عشان كده بتحضن غيري  طب انا نسيت غصب عني انت نستني اذاي بس 
مراد:انتي فاهمه غلط والله
زينه:فهمني الصح
مراد: هفهمك ياستي 
زينه بحزن:كل ده حصل معاك 
مراد:اه شوفتي بقي اني مقدرش انساكي حتي 
زينه:حضنتوا جامد اوي وفضلت ساكته 
مراد:انتي بتعيطي ليه 
زينه:مش متخيله اني قتلت ب ايدي يا مراد 💔
مراد حضنها وفضل يطبطب عليها لحد منامت
واختر خـليل قلـبك بـحكمةٍ فليست كل القلوب بالقلوب تليقُ..
واختر لنفسك شخصاً إذا قست عليك الأيام يكن لك فيه عشم لايخيبُ .. ♥️♥️
هذا حزنك ، و هذا كتفي .. ♥️
بعد مرور خمس سنين 
مراد:زينهههههههه
زينه:انت بتزحق ليه يا بابا 
مراد:مش ليكي فين امك 
زينه:بتلبس رافت ابنك ياخويا متزعقلهاش
مراد بصدمه :انتي يابت لمضه ذي امك ليه ف طفله خمس سنين تقول كده 
زينه :مالها امها بقي انشالله يا استاذ 
وكانت ماسكه عيلين ع اديها وتاني قدامها
مش عيالك الاربع عفريت دول وله عيالي لوحدي 
مراد بضحك ع شكلها:هما صحيوا 
زينه:خد امسك 
نيمهم ف اوضتهم 
وانت يا رافت انت وزينه يلا ع الباص بتاع الحضانه وخلي بالك من اختك 
زينه بخضه لقت مراد حضنها من ضهرها 
مش هتطل حركات دي 
مراد:لاء 
زينه:لسه بتحبني 
مراد:يوووه ده انا بعشقك يا زينتي 
زينه :تخيل لو كونت اتحبست وعيطت 
مراد:لي سيره دي بس اديكي طلعتي منهغ واثبتنا انو خطفك صح 
زينه :صح بس ياترا رافت وزينه لو عرفو الحقيقه
مراد مسك ايدها باسها وقالها 
زينه ورافت ومحمد وسدره ولادي كلهم الاربعه مش محمد وسدره بس بالعكس يمكن زينه ورافت غلوتهم اكتر وانتي عارفه ومتخفيش مش هيعرفو حاجه 
زينه :بحبك اد كدهو 
مراد:اد كده اد كده 
زينه:اد كده خالص يعني كونت خايفه بعد مولدت رافت وزينه مخلفش تاني بعد مدكتور قال اني خلفه غلط عليا كان نفسي اجيب حاجه منك 
مراد:وربنا استجاب وجبنا توام ذي القمر ال قوليلي صحيح هو انتي خلفتك كلها توام متيجي نجرب نجيب توام تاني
زينه بكسوف:بسبقا 
مراد:والله لنجيب توام هييء بقي 
ساشتاق اليك دوما يا لوزه ❤️❤️لا تفارقني فالعالم كله لا يعني لي شياء بدونك
♥️♥️♥️♥️♥️♥️♥️♥️♥️ 
لولا وجودك في حياتي لما وجدت معنى لذاتي .
و لولا شهامتك معي لما كنت لهذه الدنيا أعي ..
فكيف أبصر نور الشمس و أنت الغد و الأمس ..
فقد اكتملت الحياة بك .. و حبي أنت بلا شك  .
أحببتكِ حتى الحب توقف عند عينيكِ
أحببتكِ حتى نطقت كل قطرة من دمي بأني أعشقكِ
أحببتكِ حتى ذرفت العين دموع الخوف إذا فكرت في بعدكِ
أحببتكِ حتى نسيت كل حياتي وأصبحت أنتي حياتي
أحببتكِ بقدر الحروف التي تسمى بها العاشقون
أشتاق إليكِ وأنتي بـ جواري
أشتاق إليكِ و شوقي يوهبني بين يديكِ
و يجعل الغيرة تحرقني من نظرة تقصد عينيكِ
فشوقي إليكِ يتمناني أن أكون أقرب منكِ إليك
كان نزار قباني محقاً حين قال : إذا لم يزدك البُعد حُباً فأنت لم تُحب حقاً
تمت

google-playkhamsatmostaqltradent