recent
أخبار ساخنة

رواية لن تغفر لك الفصل الثالث عشر والأخير 13 بقلم آلاء محمد

 رواية لن تغفر لك الفصل الثالث عشر والأخير 13 بقلم آلاء محمد
رواية لن تغفر لك الفصل الثالث عشر والأخير 13 بقلم آلاء محمد

رواية لن تغفر لك الفصل الثالث عشر والأخير 13 بقلم آلاء محمد

‏"كم أحبّك ، و كم من الأشياء التي أود أن أعيشها معك أنت فقط من بين كل الذين حولي .. كم رغبت بك معي في كل وقت ، في كل حين ، و كم تمنيت لو أن لدي المقدرة لأتخطى كل هذه المسافة كي أصِل إليك و أُعانقك و أن أقول لك كل الذي رغبت أن أقوله دون خوف♥️".
بعد سنه من موت سميحه اللي بسببه ركان بقا عنده انهيار عصبي بسبب أن هو بقا وحيد ومبقاش لي حد حتي فرح اللي هي كل حياته مش قابله أن هي ترجعلو بقا رافض الحياه ونفسيتو زي الز*فت ودخل في اكتائب حالته بقت وحشه قد اي وحش احساس الوحده اللي ممكن الواحد يحس بيومن بعد مكان في ناس كتير موجوده في حياته فرح ركان بقا صعبان عليها راحت عرفته علي مالك اللي ركان بقا مستغرب هو مين ده علي الرغم أن الشبه واحد بس كان عنده فضول يعرف 
فرح .. ركان احب اعرفك علي مالك
ركان عيونو كانت علي مالك وفيها مية سؤال فرح فهمت نظرة عيون ركان راحت قربت ملك من ركان و خلتو في حضنه واتكلمت وقالت .. ركان مالك بيكون ابنك كلام فرح نزل علي ركان زي الصاعقه وكان معا امل جديد للحياه راحت فرح سابت ركان و مالك سواء و طلعت برا الاوضه بقت واقفه علي باب الاوضه تشوف رد فعل ركان اللي قام من مكانه وهو شايل مالك واخدو في حضنه والدموع نزله من عيونه دموع ندم و حرمان علي أن هو ضيع كل لحظه فيها وهو بعيد عن ابنه و عن فرحة عمره اللي الوصول ليها بقا صعب 
بقلمي الاء محمد
          ★★★★★★★★★★★
شهاب بقا وقع في شر أعماله حب يأمن نفسه ب اخر عمليه لي قبل ميسافر من بعد مبقا مشتبه في وكمان ركان بلغ عنه فحبو يمسكو متلبس ولسوء حظه اخر مريض كان الظابط زين اللي هو المجهول اللي كان متفق معا ركان وبسببو اكتشفوا كل حاجه خاصه بشهاب حبو يعملو عليه خطه و بقو يرقبو زين و مثل أن هو مريض عشان يمسكو متلبس و كان لابس ميك اللي بسببو دخلو علي شهاب و نقظو الظابط زين و فوقو بمساعدة الدكتوره كنزي اللي أول ما زين فتح عيونو قال 
زين .. انا اكيد في الجنه وانتي حوريه 
كلام زين خلي قلب كنزي بقا يدق اووي راحت ضحكت فا زين قال .. انا اكيد امي دعيالي صح 
كنزي بكسوف .. حمد لله علي سلامتك يا حضرت الظابط 
زين .. اي ده هو انتي بجد هو في كدا ولا انا بحلم 
كنزي من الكسوف راحت ماشيه وسابت زين سرحان في حياته معاها وناوي ياخد خطوه لقدام وكنزي كمان وقعت في الحب من اول نظره هي كمان 
بقلمي الاء محمد
          ★★★★★★★★★★       
ركان من بعد معرف بوجود مالك بقا عند امل في الحياه من تاني ساعات الحياه تاخد حد و تديك حد تاني يعوضك و يصبرك عن الحد اللي راح بقا حاسس ان مالك امل جديد لي هو وفرح عشان يقربو راح اخد قرار أن مهما حصل لازم فرح تكون معا عشان هي حب عمره وهي كمان لسه باين في عيونها أن هي لسه بتحبه راح علي مكتبها و دخل من غير ميخبط كانت فرح قاعده واول ما ركان بقا قدمها قلبها بقا يدق لي جاامد راح ركان قرب منها وبقا يتكلم بكل حب وغرام وقال
ركان .. فرح كفايه بعد انا مبقتش عارف اعيش من غيرك اديني فرصه فرصه واحده اصلح اللي حصل 
فرح .. ركان انت بعدك كسرني اخاف اقرب منك تاني تكسرني تاني 
ركان .. كنت غبي و معرفش قمتك عمري مهكرر اللي حصل تاني انا بعدك عني موتني كفايه بعد 
فرح دموعها بقت تنزل وقلبها بقا يوجعها وقالت
فرح .. ارجع لي وانت كنت عايش كل ده من غيري 
ركان .. انا كنت ميت من غيرك و عمري منسيتك يا فرح انتي كنتي ساكنه قلبي و روحي 
فرح .. بعد ايه يا ركان بعد ايه انا قلبي مجروح منك اووي وصعب انسا كل اللي حصل 
ركان .. خليني اكون الدواء اللي ينسيكي كل اللي فات خليني اصلح اللي انا كسرته يا فرح 
ركان قال كلامه و قرب اكتر من فرح و حط رأسه علي رأسها و بقت الدموع محبوسه في عيونه 
ركان .. اديني فرصه يا فرح لو مش عشاني ف عشان مالك متحرمهوش أن يعيش بين اب و ام 
فرح .. انت اللي عملت كدا يا ركان وراحت سابت ركان و مشيت و الدموع في عينيها وركان بقا واقف مكانه و حاسس ان هو خلاص بقا جسم من غير روح بعد فرح عنه خله ميت 
بقلمي الاء محمد 
          ★★★★★★★★★★★★     
بعد شهر من القبض علي  علي شهاب وتم إثبات التهم عليه وانحكم عليه بالسجن واتحول للسجن بقا كل المساجين لما عرفوا أن هو دكتور و بيتاجر في الأعضاء وبقو كل شويا يضربو في شهاب مقدرش يستحمل كل اللي بيحصل ليه حتي من بعد متخلو عنه الناس اللي كان بيوفر ليها الاعضاء و شال هو القضيه لوحده من بعد ما كل حاجه أثبتت عليه قرر أن هو ينتحر راح واخد حت جديده كان بيحاول يحمي نفسه بيها بس كان بيفشل راح اختفاء في الحمام بتاع السجن وقطع شرين أيده الاتنين ومحدش حس بي ولما استغيبو المساجين بقو يدورو عليه 
مسجون ١ .. تعال لما نشوف الدكتور فين عشان نفش غلنا في شويا 
مسجون ٢ .. علي رئيك تعال لما نلطش في شويا 
وراحو دورو عليه لحد موصله الحمام اللي الأرض بتاعته كانت عباره عن سجاده حمرا مفروشه من الدم اللي كان مغطي الأرض 
مسجون ١ .. يا نهار اسود ده موت نفسه 
مسجون ٢ .. يلا فداهيا عاش كل*ب فلوس ومات كافر اتفوو عليك    
مسجون ٢ .. علي رئيك الله يحرقه زي محرق قلوب ناس كتير الله يجحمك يا شيخ 
مسجون ١ .. تعال لما نقول للشاويش و هو يقول الظابط 
الشويش .. الحق يا حضرت الظابط المسجون اللي اسمه شهاب قتل نفسه 
الظابط .. انت بتقول ايه يا شويش حسن انت متاكد أن هو اللي موت نفسه 
الشويش .. ايوا يا باشا حتي تعال شوف بنفسك كمان 
راح الظابط وشاف شهاب و هو مرمي في الحمام من بعد متعذب من المساجين فقرر أن هو ينتحر
بقلمي الاء محمد
        ★★★★★★★★★★★★       ‏
وصل زين المستشفى عشان يبلغ ركان ينتحار شهاب اللي كان سايب رساله قبل مايموت أن هو كمان قتل سميحه اللي كانت عاوزه تقتل فرح من بعد ما الفت أن في حاجه بين شهاب و فرح و قدره تقنع ركان بكدا اللي صدق اقرب ناس لي و بسببهم خسر فرح و خان الثقه اللي كان فيوم هي بتثق في راح ركان من بعد ما ركان طلع بقا يكسر في المكتب عشان كان غبي صدق اللي كان         ‏ ‏  ‏اتكلم بندم وقال 
ركان .. لي يا امي كدا بقا انتي اللي تعملي فيا كل ده لي تحرميني من اكتر انسانه حبتها لي لي 
بقلمي الاء محمد
          ★★★★★★★★★★★
كانت واقفه قدام غرفه المريض بتدي الممرضه التعليمات اللي تمشي عليها عشان سلامه المريض 
كنزي .. الدواء دا كل اربع ساعات و حقنه المسكن عند اللزوم ولو في حاجه تبلغني 
الممرضه .. حاضر يا دكتوره 
خلصت كنزي والممرضه دخلت عند المريض وبقت هي واقفه وحدها ومش واخد بالها من اللي جي عليها و علي وشه ابتسامه خطفت قلبها و قال من وراها 
زين بابتسامة .. وربنا انا لو اني دعيالي مكان حظي هيكون كدا 
لفت كنزي بسرعه من بعد معرفت صاحب الصوت و قلبها بقا يدوق و قالت مرا واحده 
كنزي .. زين اقصد حضرت الظابط 
زين .. قلب زين من جواء         
كنزي بكسوف و وش احمر .. اذيك يا حضرت الظابط
زين بمشاغبه.. عشان شفتك بقيت كويس يا دكتوره قلبي  وقال كلمته الاخيره بغمزه من عينه
كنزي و هي هتموت من الكسوف .. يارب ديما 
زين بجديه .. دكتوره كنزي ممكن طلب 
كنزي با استغراب .. خير يا حضرت الظابط
زين بحب .. ممكن رقم عمي عشان حالتي بقت صعبه خالص و الحل اني أخطبك 
كنزي بصدمه .. ت ايه 
زين .. أخطبك عشان من ساعة مشوفتك وانا قلبي مبقاش معايه 
كنزي بقت هتموت من الفرحه و قلبها بقا يدق جاامد راحت طلعت الكارت بتاع ابوها ادتو ل زين و اختفت من قدامه زين بسعاده و هو بيبص في الكارت اتكلم و قال 
زين .. شقلبتي حالي يا بنت عمي محسن 
بقلمي الاء محمد
        ★★★★★★★★★★★★
فرح وهي قاعده في البيت زي كل يوم بليل هي و تهاني و مالك اللي بقا بيمشي دلوقتي و بيعرف يقول بعض الكلام المفهوم وفي كتير مش مفهوم طبعا كانت فرح قاعد بتتفرح علي TV بس كانت في دنيا تانيه سرحانه في ركان والصدمات اللي بقا يعرفها و اخرها صدمته في أمه اللي هي السبب في كل اللي هو في دلوقتي اتكلمت تهاني وقالت
تهاني .. مالك يا فرح فيكي أي يا بنتي 
فرح .. مش عارفه يا ماما صعبان عليه اووي و قلبي وجعني عليه و منه في نفس الوقت 
تهاني .. ركان انضحك عليه و عاش طول عمره وحيد بسبب أمه ولا كان لي صحاب ولا حتي يعرف حد الله يجزيها كانت عاوز الناس علي مزجها متعرفش أنها كانت بدمر ابنها الوحيد 
فرح .. بس هو عمل كل ده عشان بيحبها وكان عاوز يرضيها و جي علي نفسه و عليا انا كمان 
تهاني .. انسي يا بنتي و خليكو دواء لجروح بعض و عيشي عشان خاطر مالك كلها كام سنه ويكبر و يسئل لي بابا مش عايش معانا 
فرح بدموع .. ازاي بتقولي كدا يا ماما انتي ناسيه أن بابا مات بسببهم 
تهاني .. ابوكي مات عشان عمره خلص الله يرحمه ومانتش بسببهم ده مات و هو بعيد عنهم مات وهو بيفادي حد تاني يعني في الجنه 
فرح .. انتي ازاي تقولي كدا عوزاني ارجع ل ركان تاني 
تهاني .. اللي كانت بتبعدكم ربنا يرحمها وركان بقا تايه وملوش حد غيرك انتي و مالك عيشي يا فرح و انسي و ابوكي مش زعلان منك ابوكي طول عمره بيحبك و يهما سعادتك 
انهارت فرح في العياط و بقت تفكر في الحياه بشكل تاني 
بقلمي الاء محمد
        ★★★★★★★★★★★★
★★ يوم الخطوبه ★★
نزلت كنزي و هي ابوها ماسك ايديها و خالد واقف في ظهرها و علي وشها اجمل ابتسامه سحرت اللي واقف طاير من الفرحه اخير ملكة قلبه واقفه قدامه واخيرا هتكون ملكة أيامه و كل أحلامه 
قرب منها واتكلم وقال 
زين .. بحبك يا احلا كنزي ملكة قلبي ♥️
كنزي بقت طايره من السعاده وقلبها بقا يدق اوووي راح زين استأذن واخدها عشان يرقصو رقصتهم الاولي وسط فرحت الكل محسن بقا سعيد عشان بنت قلبه اللي كبرة و بقت اجمل عروسه و فرحها قرب وبقا يدور علي خالد اللي كان واقف مع صحابه فجاء بيبص الناحيه التانيه لقي بنت جميله محجبه واقف بوحده سحرت قلبه بجملها واحتشمها راح قرب منها و اتكلم وقال
خالد .. تسمحيلي اقف معاكي شويا 
هي .. اكيد يا بشمهندس خالد اتفضل 
خالد .. انتي تعرفيني 
هي .. اكيد اعرف حضرتك 
خالد .. اسف مش واخد بالي مين حضرتك 
هي .. انا انجي صحبت كنزي 
خالد .. اهلا وسهلا بيكي حضرتك مرتبطه
انجي .. لا لي 
خالد .. كويس جدا تسمحيلي وراح مادت أيده 
انجي بكسوف .. انا اسفه مش برقص 
خالد .. تسمحيلي بلفون بتاعك ثواني 
انجي باستغراب .. لي في حاجه 
خالد .. ابدا عاوز رقم عمي عشان في موضوع مهم عاوزه في 
انجي بكسوف .. اتفضل 
خالد اول ما مسك الفون لقي رقم ابو انجي متسجل وهو آخر مكلمه راح اخد الرقم و حفظه جوا قلبه قبل الفون 
بقلمي الاء محمد
          ★★★★★★★★★      
علي الجانب التاني كان واقف ركان  في الجنينه واحده وعلي وشه ابتسامه لكن جوا عيونه كلها حزن علي حياته لحد ماجت واقفت جانبه فرح و قالت
فرح .. هتفضل معايه ولا هتبعد عني تاني 
ركان بسعاده .. عمري مفكر ابعد تاني ويوم ميحصل اعرفي اني هكون موت 
فرح قلبها وجعها من كلمت ركان الاخير راحت حطت اديها علي شفايف ركان وقربت منه اووي وقالت .. اوع تقول الكلمه دي تاني يا ركان 
فرح بقت دموعها تنزل منها راح ركان قربها من حضنه و بقا يمسح دموعها ويقول
ركان .. بحبك يا فرح يا فرحة عمري ❤️
فرح بسعاده .. وانا كمان بعشقك يا ركان ♥️
ركان بقا مبسوط راح شال فرح وبقا يلف بيها و بيقول بصوت عالي
ركان .. بحبككككككككك ♥️
وصوت ضحكت فرح و السعاده اللي هي كانت فيها شفت جروح ركان و كلمت ركان محت كل حاجه و حشه فرح كانت عيشاها من غير ركان 
وتمت ❤️♥️


google-playkhamsatmostaqltradent