رواية بداية طريقي لله الفصل الثامن عشر 18 بقلم بسملة عبدالمولى

 رواية بداية طريقي لله الفصل الثامن عشر 18 بقلم بسملة عبدالمولى
رواية بداية طريقي لله الفصل الثامن عشر 18 بقلم بسملة عبدالمولى

رواية بداية طريقي لله الفصل الثامن عشر 18 بقلم بسملة عبدالمولى

اسماء:اي يا اخينا اول مره تشوف بنت؟!.
_لا،اول مره آره قمر!!؟.
اسماء:قمر مين يا روحمك!!!؟ انا هوريك القمر دي هتعمل اي!!.......وخلعت حذاؤها ذو الكعب ونزلت علي رأسه به.🙂
مهاب من خلفها: بتعملي اي يا بنت المجانين!!!. 
اسماء:كلمه كمات وهجيبك جنبه،ابعد واياك تقرب!!؟.
مهاب:اهدي طب الراجال غرقان في دمه،هيموت يا بنتي!!.
اسماء: انا هربيك يابن الفقريه يالللي اهلك معرفوش ياربوك، ما هيا امك لو كانت اهتمت بتربيتك زي ما بتهتم بابوك كنت طلعت محترم ياسافل يا اللي مشمحترم انا هربيك!!!.
_انا اعتذر لكي اتركيني رجاءً!!.
اسماء:اللي اهلك معرفوش يعملو انا هعمله!!!.
بعد ان عجز مهاب في ابعادها عنه ذهب لشمس واخبرها لتأتي مهروله سريعاً وخلفها روان ومراد وادهم ورنيم وحمزه!!.
روان وهيا تحاول اببعادها عنه:اهدي بس وقوليلي عملك اي؟!.
اسماء بغضب:بيقولي قمر،فاكرني هسكتلو الوسخ اللي مش متربي دا!!؟.
لتكمل ما كانت تفعله:والله لاخد حق كل بنت عاكستها يا ابن الفقريه!!.
بعد ان عجزا جميعاً في ابعده عنها ذهبت شمس واخبرت محمود واتي وحملها من عليه بصعوبه.
اسماء:سيبني اربيه يا خالو سيبوني عليهه!!.
محمود وها يحاول ادخالها القاعه:اهدي يا بنتي الراجل هيموت في ايدك!!.
اسماء:ما يموت والا يتحرق اللي مترباش دا الوقح بيقولي قمر،قمر دي تبقا خالتك يا روحمك!!!.
ادخلها محمود القاعه مجدداً بصعوبه،وساعده مهاب وادهم بأن يقف وهما يحاولان كبت ضحكاتهم،وحمزه الذي وقع ارضا من شدة الضحك.
شمس بمرح:يعني يا مارك يوم ما تعاكس تعاكس اسماء!!؟.
روان بضحك:والله يا ابني انت صعبان عليا!!.
مهاب:بت علمت عليك!؟.
ادهم:منظره وهوا راقد في الارض وهيا فوقه يهلك من الضحك!!
مارك:اخرسووو،جميعاً،مهاب احضر لي طبيباً!!.
ادهم:معاك الدكتور ادهم شخصياً،ومتقلقش جرحك سطحي مش محتاجه؟ حاجه.
طلب مراد علبة الاسعافات ونظف ادهم جرحه وعاد الي القاعه مجدداً.
بعد ان رأته اسماء كانت ستذهب اليه مجدداً لولا رنيم وشمس الذي منعاها.
اسماء:كنتو سيبوني عليه اربي الوسخ اللي ماشفش بربع جنيه تربيه دا!!،فاكرني هسكتلو ميعرفش اني من بولاق!!.
رنيم:اهدي يا وحش،حصل خير كدا وهوا حرم صدقيني!!.
اسماء:دي اشكال وسخه متربتش!!.
كان يقف مراد وروان علي مقربه منهم.
مراد:المحك بس مع اسماء دي تاني!!؟.
اسماء بغضب: بتقول حاجه يا جوز اختي!!؟.
مراد:لا ابداً!!
اسماء:اااه احسب يعني!!؟.
مراد يهمس:نفذنا!!.
روان بضحك:لا اسماء دي محدش بيعرف يتكلم معاها نص كلمه دي هيا كدا معملتش حاجه في الراجال!..
مراد: امال لو عملت!!.
روان:كنت في تانيه اعدادي ما هيا قدي وولد جي قالها معجب بيكي،متشوفش وش الواد من الضرب وخد 7 غرز في دماغه!!.
مراد بضحك: لا جامده جدا!!.
_ياريت العريس يتفضلو معانا علي الاستيدج عشان الرقصه السلو واي قبلز يتفضلو كمان!!.
واشتغلت اغنية اوعديني لرامي جمال.
ليمسك روان يد رنيم ويتجها للاستيدج ويبدأ وينضم لهم كذا قبلز.
ــــــــــــــــ
عند ادهم ورنيم كانو يقفون بجوار االحجه ام سعاد الذي تحسهم علي الذهاب.
ام سعاد:خد مراتك يا ابني واطلعو ارقصو معاهم!!!؟.
رنيم:لالا مش قادره!!.
ام سعاد:قومي يابت بطلي دلع يلاا!؟؟.
ادهم بهدوء:سيبيها براحتها!!؟.
ام سعاد:قومي مع جوزك يا رنيم!!.
رنيم بتذمر:حاضر.
وذهبا وشارك في الرقصه.
ـــــــــــــــــــــ
اقترب حمزه من شمس وقام بأخذها تحت صدمتها الي الاستيدج.
حمزه وهوا يلف يداه علي خصرها ويضع يدها حول عنقه:حارم يعني اما نشارك معاهم!!؟.
شمس وهيا تتمايل معه علي انغام المسيقي:لاء مش حرام!!.
حمزه بحده طفيفه:اسبتي ياشمس ورقصي عدل!!؟.
شمس بضحك:خلاص خلاص!!.
حمزه:ومتضحكيش!!.
شمس:علم يا فندم!!.
ــــــــــــــــ
اسماء بندب:عيني عليكي يا اسماء انما حتي محد قالك ازيك مش تعالي ارقص حتي،وولاد الذينَ سابوني وبيرقصو كمني وحيده يعني!!؟.
مارك من خلفها:انا مستعد اشارككي الرقص عزيزتي !!.
اسماء بغضب:انت تانيي،ليكي عين تتكلم كمان….. وكانت ستنقض عليه لكنه هرب من امامها سريعاً
لتذهب اسماء وتقف جنب صفيه والدة روان.
اسماء بفضول:هما بيقولو اي؟!.
صفيه:اتخطبي وانتي تعرفي!!؟.
اسماء:لا دا انا هكون خللت علي ما اعرف!!.
صفيه:طب هاتي ودنك اقولك!!؟.
اسماء:كل أُذني صاغيه!!
لتهمس بلها صفيه ببعض الكلمات!!.
اسماء بصدمه:بيقولو قلة الادب دي!!؟.
صفيه:بتختلف من راجل لراجل!!
نسيبهم دول ونروح لمراد وراون.
مراد وهوا يردد كلمات الاغنيه:انتي قلبي وانتي روحي وانتي عيني حد عايز اعيش معاه لاخر سينين انتي بالنسبالي مش حب في حياتي انت كل حياتي فعلاا افهميني!!!.
روان:طب بنسبه للكبد والطحال اي اخبارهم!!؟.
مراد:يا شيخه ينعل ابو اللي يبقا رومانسي معاكي!!
روان:ما هو بصراحه انت مأڤورها انت وعم رامي جمال دا!!.
مراد بتذاكر:اه احنا مكملناش كلامنا!!؟.
روان:كلام اي؟!.
مراد:كنتي بتقولي اي بقا قبل ما البت اسماء تيجي وتقطعنا!!.
روان:ااااه،كنت بقول وانا كمان بحب النحنوح!!.
مراد:في واحده تعترف بحبها بالطريقه دي!!؟.
روان:مش انا عملت!!؟
مراد:ااه!.
روان:يبقا فيه!.
مراد بغمزه:من امتي يا جامد!!؟.
روان:من تانيه ثانوي!!!.
مراد بصدمه:من اي!!؟.
روان:انا فضيحه انا عارفه!!.
مراد:لاء لاء من تانيه ثانوي ازاي دا انا اعرفك من سنه لسه!.
روان:لا يا باشا دي حكايه طويله اما نبقا لوحدنا احكيلك!!،
اتكتم بقاا وعيش اللحظه مع استاذ رامي جمال!!.
مراد:اتكتم..!!!،ما هيا بين انها جوازه عسل!!.
روان بدلع:عندك اعتراض يا قرة عيني!!؟.
مراد: مقدرش طبعاً
نسيب الاخ نحنوح مع الدبش روان ونروح لادهم ورنيم.
كانت رنيم تتهرب بعيناها منه،ليضغط ادهم علي خصرها لترفع عيناه له.
ادهم بعذوبه:بصيلي!!.
رنيم:لي؟!.
ليرآ ادهم نظراتها الحزينه الممزوجه بالعتاب ليتنهد بعمق ويميل ادهم بجزعه وقام بلثم جبينها موضع صفعته وقال. 
ادهم بندم: انا اسف مكنش ينفع امد ايدي عليكي، بس انتي اللي استفزتيني وخلتيني فقدت اعصابي عليكي!!؟، 
يارب كانت تقطع قبل ما تتمد عليكي!!. 
رنيم: هيا مكنتش تتقطع كانت تتشل قبل ما تتمد عليا عشان كل ما تشوفها تتحصر عليها!.
واعتذارك مش مقبول.
ادهم بصدمه: تتشل!!!؟. 
رنيم.بتأكيد: ايوه تتشل + ان دا مش هيغير حاجه احنا عند اتفقنا بكره هنروح المحكمه نطلق وكل واحد يروح لحاله!!. 
ادهم بتأيد: ايوه معاكي حق مفيش حاجه هتتغير!!. 
ليسحب يداه من خصرها ويبتعد عنها ويترك لها الاستيدج بأكمله وييتعد خارجا من القاعه بأكملها!! 
لتشعر رنيم بالحرج والآلم فـَا هوا لم يهتم بمنظرها ابداً لتجتمع الدموع بحدقتي عيناها وتنسحب بعيداً.
خرج ادهم خارج القاعه بأكملها فا هوا لن يستطيع تحمل نظراتها وايضاً لايستطيع اخبارها بشئ.
تناهد بعمق:كل حاجه هتخلص بكره وهقدر اعرفك كل حاجه،غصب عني والله!!.
ليتذاكر انه تركها وحدها علي الا ستيدج ليلعن نفسه وغضبه فـ كيف سيقولون،انه وضعها في موقف حرج ليعود ادارجه ويجدها واقفه في مكان شبه معزول عن الناس وتردد ودموعها تتسارع علي الخروج من حدقتي عيناها كأنها في سباق ما:بكرهك يا ادهم وعمري ما هسمحتك ابداً بكرهكككـ!!.
يأإللهي فا هو جالس يأنب نفسه علي تركه لها وهيا تتردد ذالك دون حتي مراعا لمشاعره،ندم انه فكر بها وبمنظرها امام الحاضرون.
عندما تدرك قيمتك عند شخص كان الحياة بنسبه لك، ستتألم حتي يصبح الآلم شعور اعتيادي، احيان نحتاج لشخص دائماً ما يزكرنا بمدي حبه لنا، يشعرنا بأهمية وجودنا معه يشعرنا بما يحمله بداخله لنا ، وحينا يبتعد اصبح ارواحنا خاليه من المشاعر؛ فـ نصيحه يا صديقي لا تعدات علي احدهما حتي لا يصدمك في النهاية؛ ف ستصبح عليك ان تتعداد الفراغ... مرور الايام دون تميزها من كثرة تشابهم، احذر من المبالغه في مشاعرك فلا احد يستحق ذالك، لا تنخدع في حلاوة البدايات، حتي لا تنصدم في مرّ النهايات فـا ليست كل النهايات سعيده يا عزيزي وليس كل من قال احبكٌ عاشقاً، وليس كل من وثقت بهم سيحافظون علي هذه الثقه، سيأتي وقت وتعلم انك لاتعني لهم شئ، وقتها ستعلم ما هوا الفراق الحقيقي!!
#لـ_بسملة_محمد
ليقرر الدخول للقاعه دون الأكتثر بأمرها،ولكن للقلب رأيً اخر فـ هولا يستطيع تركها هكذا وهوا يعلم انه المتسبب في حالتها ليقترب منها ويأخذها لاحضانه،لتتشبس هيا بها وتشهق من كثرة بكأئها ليحاول هوا تهدأتها
ادهم بتنهيده:هشش اهدي يا قلبي انا اسف حقك عليا،خلاص بقا!!.
رنيم من بين شهقاتها:بكرهك!!..
ادهم بتنهيده:عارف؛خلاص اهدي والله هعرفك كل حاجه بكره وهعملك اللي انتي عايزه بس بطلي عياط!!
رنيم وبكائها يذدا:عايزه اعرف دلوقتي!!؟.
ادهم بسخريه:لا بكره عشان اثبتلك اني مخونتكيش،
ليتابع بتنهيده عميقها:والله بكرا لتعرفي كل حاجه!!،ويلا قومي اوديكي التويلت تغسلي وشك عشان روان تلاقيها بدور عليكي!!؟.
رنيم وهيا تمسح دموعها بكف يدها:ماشي يلاا!!
بس هطلقني!!؟.
ادهم بآلم:وعد هعملك اللي انتي عايزاه!!.
ويأخذها لتغسل وجهها ويعودا الي داخل القاعه.
ــــــــــــــــــــــــــ
حمزه لشمس:بتحبي؟!.
شمس بستغراب:بحب اي!!؟.
حمزه بآلم:مهاب!!؟.
شمس:ماله!!؟.
حمزه:بتحبيه؟!.
شمس:اكيد طبعاا!!، لي بتقول كدا!!؟. 
حمزه: شايف في عنيكي لمعة الحب اللي كنت بشوفها  ليا زمان!! 
شمس: مهاب دا اجمل حاجه حصلت وهتحصل في حياتي!!
حمزه بحزن:وانا!!؟.
شمس:مكنش دا اتفاقك لما عرضت عليا نبقا اصحاب؛وانت عارف ان كل اللي بينا انتهي من زمان!!.
حمزه بتنهيده:معاكي حق!!
ــــــــــــــــــــــــــــــ
كان روان ومراد يستقبلا التهاني الي ان اخبرها مراد انه سيذهب ليحضر شئ ويأتي،وفجأه تغلق جميع الانوار الامن نور واحد مصوب عليه وتسمع صوت مراد وهيا يغني لها.
مراد بعذوبه وصوت رأئع:من يوم ماجت عيونه في عنياا،وشفت ضحكته الجميله ديا (كان يدندن وهوا يرسم بيداه بسمه جميله علي شفاتاها)
بحلم بيوم ما يبقا ليا وابقا ليه واصحي الاقي حبيبي حواليا…. ليرددها وهوا يعيد نفس الحركات……...وادي اللي فخيالي بيحصل قصادي حبيبي جنبي فحضني الليله دي (احتضنها وهوا يغني)..والله وبقيت معاه….نادا الفرح جمعنا بالحب نادا انا وحبيبي وتالتنا السعاده……(ليقترب من اذنها ويهمس بمكر:انا وحبيبي وتالتنا الشيطان!!!.)... والحلم فسرناااه…………...ليرددها مره اخري لتندمج معه روان وتتمايل مع كلماته ليقربها منها حيث لا يفصل بينهما الا انشات بسيطه:لم وسطك اللي بيتهز دا عشان ملمهوش بطريقتي!!!......ليكمل اغنيته:من قد اي منايا لو اطولهّا كلمة حبيبي يا حبيبي قولها….تهون سينين حياتي جنب الكلمه دي..فرحني قول...امأنه طولها…………..ليردد مره اخري…..ويكمل:وااااادي اللي في خييييالي بيحصل قصديييي حبيبي جنبي في حضني الليله دي، والله وبقيت معااااااه نادا الفرح جمعنا بالحب ناااادا،انا وحبيبي وتالتنا السعاده...والحلم فسرناه...بعد ان انها الغناء اخذها لحضنه ودار بها كثيراّ (يارب تقع بيها 🙂) والجميع يصفقون له بحراره.  
بعد ان انزلها ولكن مزالت بإحضانه.
روان بدموع:بحبك!!.
مراد:وانا كمان بحبك ومن زمان!
ليتابع بهمس بأذنها: طب اي؟!!.
روان بنبره رقيقه:اي!!؟.
مراد:مفيش بوسه بعد الاغنيه الجامده دي!!؟.
لكمته روان في ضهره:بطل يا سافل!!.
مراد: والله ما هسيبك الا لما اخدها!!.
روان ودموعها علي وشك الهبوط من شدة خجلها:بس بقااا يا مراد!!!.
مراد:ما طول مانتي بتقولي زفت هخدها!!.
اسماء من خلفهم:ما خلاااص يا باا كفايه احضان!!؟.
مراد بغيظ:والله انا مبصولصلي في الجوازه دي دا اي دا يارب مش عارف استفررد بمراتي شويه!!؟.
اسماء:لسه مش مراتك يا جوز اختي العزيز!!.
مراد:ازاي جوز اختك ومش مراتي،والمأذون اللي كان هنا من شويه كان بيلعب!!.
اسماء:انتو اتكتب كتابكم بس لسه في حكم المخطوبين!!
لتكمل بحده:ساااامع،يعني تحترم نفسك وتبطل احضان!!؟
وانتي يا سهله يارخيصه ضحك عليكي بكلمتين،وبعتي نفسك بالرخيص!!!.
مراد:لا والله هيا ما ناقصه تحريض،دا انهارده اول مره تنطق! ابعدي عن سكتنا الله يسترك!!.
اسماء:بس ياااه انا كلامي مع الحقيره اللي باعت نفسها بالرخيص!!.
شمس وهيا تشاركهم الحديث:كل كلامنا راح هدر مش قولنا خليكي تقيله!!.
مراد:انتي بتحرضيها عليا يا شمس!!!؟ وانا اللي فاكر انك جدعه طلعتي واطيه!!؟،ابعدووو عن مراتي عشان مزعلكمش!!؟. 
اسماء بستحقار مزيف: كل شويه مراتي مراتي خلاص يا اخويا عرفنا انها مراتك،بس متنساش انكم في حكم المخطوبين!!؟.
رنيم:اااااه يا واطيه في النصايح اللي قعدت اخفظهالك تربيتي راحت في الارض يا جدعاااان!!.
روان بخوف:والله هوا اللي استدرجني وخلاني اعترفت!!.
اسماء بتوعد:لينا اوضة تلمنا استني بس!!.
مراد:انتي خايفه منهم!!؟.
روان بهمس:اسكت دول هيعملو مني بطاطس محمره!!
رنيم:لا وبنيه!!؟.
مراد بصوت عاالي:يلاا يا بابا منك ليها علي اجوزكم بيدور عليكم!!.
اسماء ببرود:كلوهم متجوزين الا انا!!.
مراد:يلا يا قطه العبي بعيد!!.
روان:شكلك يا حبيبي عايز تاخد علقه منها!!.
مراد:الهم صلي علي النبي قولتي اي يا قلبي!!.
اسماء:غوررو جتكم الاقرف في رومنسيتكم!!.
وتركتهم ورحلت،ولحقتها شمس ورنيم بعد ان اعطيا لروان نظره توعديه!.
مراد:اياكي اشوفك مع واحده فيهم!!.
روان:اسكت انت السبب دا انا هنام في الشارع انهارده!!.
مراد:لا هتنامي في حضني!!.
روان:يا ابني انت سافل كداوعلي طول!!.
مراد:انتيييي لسه شوفتي حاجه استني بس التقيل جااي!!؟.
روان: اكتر من كدا اي؟!.
انتهت حفل الخطوبه سريعاً فـ كانت ليله سعيده عليهم جميعا،واستأذن مراد من محمود بأخذ روان الي مكان ما حيث قام بتجهيز مفاجأه لها ووافق محمود واتفق ان تعود للبيت بعد ثلاثة ساعات ويأخذها مراد ويذهو وحمزه يصطحب شمس ويرحل ايضا لمنزلهم وكذالك ادهم ورنيم.
…………………
اوصل ادهم رنيم لمنزلها وبعد ان دالفت ام سعاد اخبرها انه سيذهب لمنزله،لتحثه هيا المكوث اليله عندها.
رنيم:خليك لو عايز!!؟.
ادهم بسخريه:لا مش حاببب اضيقك!!.
رنيم وهيا تعض شفتاه السفليه بحرج:لا مش هضايق!!.
ادهم بلامباله مزيفه:تمام،وتبقي فرصه برضو ان الواحد يلم حاجته من هنا!!.
رنيم:ايوه!!.
ادهم:طيب تصبحي على خير….ويدلف للغرف الذي سيمكث بها اليله ويغط في نوم عميق.
وكذالك رنيم الذي ما ان دلفت لغرفتها نامت علي عكس عادتها في الايام السابقه.!!
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
وصلا مراد اخيرا بعد سواق دامت نصف ساعه.
روان بتذمر:يوووه بقاا؛ما تيلااا يا اخ!!.
مراد ببسمه عابثه:غمضي عينك يلاا!!
روان:هتعمل اي يا مراد!!؟.
مراد:يلاا الوقت بيضيع!.
روان:خلاص اهو!!.
قام بربط عيناها بشئ ما وانزالها من السياره وحملها لتشهق هيا!.
روان:بتعمل اي يا مراد!!؟.
مراد بهمس:ششششش مش عايز اسمع صوت امسكي فيا حلو!!.
ويصعد بها علي متن اليخت الذي استأجره اليله من اجلها.
انزلها وقام بفك رابط عيناها.
مراد بصوت خافت نسبياً: اي رأيك!!.
روان بإنبهار:روعه!!.
قام مراد بتشغيل اغنيه هدأه لتناسب الجو:تسمحيلي بالرقصه دي!!؟.
روان:بدأ شغل النحنحه!!!
مراد بغيظ:هزعلك مني،انتي بتفصليني عن اللحظه والله!!
روان بضحك:هههه خلاص!!!.
مراد:ضحكتك حلوه!!
رون بخجل:شكراا
مراد:بصيلي!!؟.
روان:اهو.
مراد:قوليلي بحبك يا مراد!!!.
روان:بحبك يا مرا…….وقبل ان تكمل كلماتها كان قد لثم ثغرها.
بعد قليل ابتعد عنها عندما شعر بحاجتها للهواء.
مراد بصوت متحشرج:مراد بيعشقك!!.....لتدفن رأسها في ثنايا عنقه  من شدة خجلها.
بعد قليل!!
مراد بضيق:اتهدي بقا وبطلي عياط!!.
روان ببكاء:لا انت قليل ادب واللي حصل داغلط!!.
مراد بحب:انتي مراتي يا هبله اي اللي غلط!!.
روان:ليك عين تتكلم كمان!!.
مراد بضحك:طب تعالي نقعد نتعشي!!.
روان:مش عايزه منك حاجه..!!
مراد: قوميي بقا!!.
روان:جايه اهوو.
ليجلس ليتناول العشاء معاً،ولم يخلو من مشاكسة مراد لها،بعد ان انتهيا ذهب وجلس علي أريكة صغيره واجلسها بأحضانه.
روان بتساؤل:ازاي انا البنت اللي انت بتحبها!!.
مراد بتنهيده:بصي يا ست فاكره  لما جيت وصلت شمس عندك شوفتك يومها وعجبتيني وطلب من شمس تعرفني عليكي عشان اخطبك اكتشفت انك مخطوبه زعلت وبعدت عنك بس غصب عني كنت براقبك دايما  وكنت دايما ادخل اشوف صفحة الفيس بتعتك واللي كان بيضدايقني وقهرني انك كنتي دايما  بتنزلي خواطر حزينه،مش هقول انك اول بنت في حياتي بس هقول انك اول بنت يدقلها قلبي وحبها!!.
روان:قصدك انك تعرف بنات غيري!!؟.
مراد:كنت والله ايام الجامعه وتوبنا الي الله،وبعدين حد يبقا معاه قمر ويبص لنجوم!!
روان:بتسبتني كدا!!
مراد:بتحبيني من 2 ثانوي ازاي!!؟.
روان:بص دايما شمس كان تتكلم علي مغمراتكم انت وهيا وحمزه،واحنا كنا عارفين انها بتحب حمزه فـا ورتنا صوره ليك وبصراحه عجبتني؛وبس 🤷‍♀️
مراد:بس فين التقيل،كنت براقبك عملت اكونت فيك اكلمك هااا!؟.
روان:ولا عملت اي حاجه من اللي بتقول عليها دي!!؟.
مراد:طيب بحبك برضوو!!.
روان بتلقائيه:انت شاري اليخت دا!!؟.
مراد بسخريه:حد قالك اني ملياردير!!، لا مأجره!.
روان:امممممممم،طب يلا عشان مش باقي الا نص ساعه و10 دقايق!!.
مراد:مش عايز!!؟.
روان:ابويا هيقتلني ويقتلك؟!.
مراد:طب يلاا.
اوصلها مراد لمنزلها واتفق معاها انهم يخرجون غدا و عندما يصل لمنزله سيحادثها،ويذهب ويحادثها الي ان غطا في نوم عميق.
ــــــــــــــــــــــــــــ
عاد حمزه وشمس للمنزل وهم في طريقهم لداخل كان يتفقا علي الفيلم الذي سيشاهدون هو اليله كا حال كل يوم، لتأتي زيزي مهرولَ وتحتضن حمزه.
وتقول:مبروك يا حبيبي ؛ انا حامل!!.
يتبع....
لقراءة الفصل التاسع عشر : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent