recent
أخبار ساخنة

رواية بداية طريقي لله الفصل التاسع عشر 19 بقلم بسملة عبدالمولى

 رواية بداية طريقي لله الفصل التاسع عشر 19 بقلم بسملة عبدالمولى
رواية بداية طريقي لله الفصل التاسع عشر 19 بقلم بسملة عبدالمولى

رواية بداية طريقي لله الفصل التاسع عشر 19 بقلم بسملة عبدالمولى

زيزي: مبروك ياحبيبي،انا حامل!!
لتنزل الكلمات كالصاعقة فـ هيا كانت تنوي الغفران له ولكن الان مستحيل.
حمزه بصدمه:ازاي!!؟.
زيزي بخجل مزيف:هوا اي اللي ازاي!!؟.
شمس ببسمه مقتضبه:مبروك يا زيزي،مبروك يا حمزه يتربي في عزكم!!
تصبحو علي خير.
وتركتهم تحت صدمة حمزه الذي لم يفيق منها بعد.
زيزي:انت مش فرحان يا حمزه!!.
فاق حمزه من صدمته ولم يرآه شمس موجود:متأكده يا زيزي!!؟.
زيزي بغضب:في اي يا حمزه!!،ولا خايف علي مشاعرر الهانم!!.
حمزه بضيق:احنا لسه عرسان جداد حصل ازاي دا!!؟.
زيزي:ارادة ربنا بقااا!!؟.
حمزه:تمام يا زيزي مبروك اجهزي بكره نروح لدكتور نطمن علي البيبي،هطلع ارتاح دلوقتي تصبحي علي خير!!.
صعد حمزه قاصداً غرفة شمس،وترك زيزي الذي تتواعد لهم.
ـــــــــــــــــــــــ
دلف حمزه دون طرق الباب فاَ فضوله اجبره علي هذا،وجدها شارده  ودموعها تتسابق في الخروج من حدقتي عيناها!!.
حمزه بحنان:بتعيطي لي!؟.
شمس وهيا تداري دموعها:مفيش بس افتكرت حاجه!!!.
علم حمزه انها لا تريد الفصح عن ما بداخلها،فاَ هيا لا تحب آن يرآه احد ضعفها. 
الأسوأ من الآلم محاولة إخفائهُ فـا كيف يمكن لمرء ان يتظاهر بلامباله وبداخله براكين تحترق...كيف يتظاهر بذالك وبداخل قلبه تشتت وصراع، سيشعر حينها بشئ لا يستطيع البوح به،لا يستطيع الفصح عنه، ولكن يتشكل هذا في نبره صوت مهتزه،ابتسامه مزيفه،نظرة عيناه المنطفئه، انعدام رغبته تجاه كل شئ واي شئ، فقدان شهيته، فقدان رغبته في الحديث، عدم توقف عيناه عن ذرف الدموع ليلاً، مكوثه بغرفته لساعات عده ولأيام ايضاً،                                                                                            صمت...... ثم هلاك لارواحنا...... ثم انطفاء رغبه وانعدام شغف...... ثم انعزال........ ثم اعتياد وحدتك........ ثم شعور بالبرود مصاحب لكل شئ، وخلف هذا البرود هناك قلباً تمزق لأشلاء من شدة آلمه، وهنا يصبح المرء قاسياً في عيون الجميع، وحيد كئيب حزين بمفرده يبحث عن نفسه القديمه ولاكن لا يجدها ولن يجدها ابداً.
#لـ_بسملة_محمد🥀🖤
…..
حمزه:مالك!.
شمس ببسمه مهتزه:مفيش!!.
حمزه:قولي في اي!!؟.
شمس بغضب:قولتلك مفيش حاجه وتفضل بره هنام،وجهز نفسك عشان بكره نروح نطلق ونخلص بقاا!..
خرج حمزه دون اعطأ لحديثها اي اهتمام.
لتسقط ارضاً وتشرع في بكاء تتقطع له الانياب وتنفطر له القلوب.
شمس:يارب ااااااه،مش قادره استحمل بقاا،فااض بيا ارحمني يارب مش قادره والله استحملت بكفايه هونها عليا!!.
وتبكي الي ان تغط في نوم عميق،للهروب من واقعها المألم .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــ
صباح يوم جديد ذهب مراد للمشفي التي يعمل بها وهاتف روان واتفق علي الخروج سويا واستاذن من والدها والان بطريقه اليها غي احدي الكافيهات.
مراد ببسمه:وحشتيني!؟.
روان ببرود:شكرا!!.
مراد بسخريه:هوا بعزم عليكي بأكل!!
_اخبارك؟!. 
روان: بخير!! 
مراد بستغراب لطريقتها: متأكده؟!.
روان: لا ما انت وضح سؤالك!!؟.
مراد بتساؤل: و اي العيب في سؤالي!!؟.
روان بتوضيح: يعني لو بتسأل من باب الواجب انا بخير!
اما لو بتسأل عشان يهمك امري هقولك اني مش بخير!!.
مراد بتعجب: طيب مش بخير لي بقاا؟!. 
روان بملل: لو بتسأل من باب الفضول فـ انا مليش اما لو مهتم انا مش كويسه!!. 
مراد بنفاذ صبر: طيب مش كويسه لي بقاا!!؟. 
روان:لو بتسأل من باب الواجب انا الحمد الله اما لو فارقه معاك يبقا انا مش تمام!!. 
بنرفزه: طب مش تمام لي يا بنتي!؟،حد زعلك!!؟.. 
روان: انت بتسأل بصفتك اي؟!.
مراد بسخربه: خطشيبك!!.
روان بتهكم: ما انت لو مهتم كنت عرفت لوحدك!!.
مراد بذهول: هشم علي ضهر ايدي مثلاً ولا حد قالك اني الامير سيمرائيل!!.
روان بسخريه:لاء عظيم!!.
مراد بمهاوده: طب اهدي كدا واحكيلي حصل اي!!.؟.
روان: بتسأل من باب الاهتمام ولا فضول!!.
مراد بملل: هتمام!!.
روان ببرود: يبقا انت يا باشا ملزوم تعرف لوحدك!!؟.
مراد: هغير طب؛ فضول!!
روان ببرأه: محصلش حاجه!!.
مراد: طب الحمد الله!!.
روان: ايوه يعني الحمدالله اللي هوا اي؟!،انت كمان مش مهتم بزعلي ومطنش!!!.
مراد بحنق: عمال من ساعة ما جيت اسألك وانتِ مش راضيه تقولي!!؟.
روان بغضب: انتَ بتكدب وكمان مش فارق معاك زعلي !!؟.
مراد بتعجب: الاااه!!.
روان بصدمه: لاء وكمان بتتجاهلنيي ومش بترد!!.
مراد بملل: هاا واي كمان!!؟.
روان: وبتتريق علياا،اه ما هوا لو انت فاكر عشان كتبت الكتاب هتضحك عليا لا يا بابا دا انا عندي Best Friends  يودوك البحر ويرجعوك عطشان!!؟.
مراد ببتسامه سمجه: خلي الـBest friends دول يتجوزكِ هما سلام يا قطه!!.
روان بصريخ: خد يلااا هنا أمال مين اللي هيحاسب علي المانجا دي!!!.
مراد:يلاا،هحاسب!!
ليقاطعه هاتفه يعلن عن متصل.
روان بتعجب: كمان بتخوني عيني عينك كدا!!؟.
مراد: يا بنتي انتي هبله!!
روان:رد ولا خايف علي مشاعر السنيوره!!.
مراد:لا لا انتي اتجننتي رسمي!!.
روان بتساؤل: هوا انت بخيل!!؟
مراد بنفور: لا طبعا لي!!؟.
روان: اصل يعني من ساعة ما جيت وانت مطلبليش حتي مايه!!.
مراد:لا يا قلبي ما انتي طلبتي لنفسك مانجا فا مش محتاج اطلبلك!!!.
روان:بصيصلي في كوبايه المانجا!!!؟.
مراد بهدوء مريب: طيب انتِ عايزه اي وانا اطلبهولك؟!.
روان: بتسأل بصفتك اي؟!!هوا انت كنت جارسون وانا معرفش!؟.
مراد بنفاذ صبر:لا بس عشان اطلبلك!!؟.
روان بسخريه: لما تبقي جارسون ابقا اسأل ويلا اطلبلي شاورما!!؟.
مراد: شاورما ازاي!!.
روان:هوا اي اللي ازاي!!؟.
مراد بتبرير: احنا في كافيه مش مطعم!!!.
روان:مش عايز توكلني!!!.
مراد بغضب مزيف:اقسم بالله هزعلك!!.
روان:اي يا باشا قفشت لي خليك كدا ريلاكس.. ريلاكس!!.
مراد:الفرح بعد شهرين!!.
روان:فرح مين!!؟.
مراد بسخريه:لا يا قطه صحصحي معايا كدا،فرحنا يا قلبي!!.
روان بصريخ:بعد شهرين ازاي؟!!!!! دا انا لسه مجبتش جذمه حتي!!؟.
مراد:صوتك يا روان!!
وبعدين مسمهاش جذمه اسمها هيلز!!؟.
روان بتعليق:ولما امي تنادي عليا تقولي يا بنت الهليز مش الجذمه ولا اي!!؟.
مراد:لا دي اومور عائليه تناقش مع الست الوالده!!؟.
روان:الوالده لي هياا ارنبه!!؟.
مراد:اسأليها هيا!!؟.
ليكمل بغمزه:متيجي نتفرج علي الشقه!!.
روان بحماس:هيا جهزت!!؟.
مراد بخبث:ايوه يا جميل،تيجي نروح!!.
روان بتسرع:طبعا،بس قول لبابا الاول!؟.
مراد ببراءه:طبعا هقوله!!
قام مراد بالاتصال بوالد روان وافق وذهبا لعش الزوجيه 🙂😂.
ـــــــــــــــــــــــــــــ
استيقظت رنيم وأدت فريضتها،ودلفت لتجهيز الافطار،وبعد ان انتهت توجهت لغرفة ادهم وجدتها خاليه.
رنيم:دا طلع امتي دا!!؟.
لتخرج هاتفها وتهاتفه….وبعد قليل اتها صوته.
ادهم:صباح الخير…
رنيم بهدوء:صباح النور،خرجت امتي!؟.
ادهم بسخريه:يهمك تعرفي!!؟.
رنيم:ايوه،وبعدين مش المفروض نروح للمأذون نطلق!!.
ادهم بسخريه ممزوجه بالآلم:هريحك مني متقلقيش..
شمس وهيا تشاركه التربيزه: عامل اي يا ادهم.!!
رنيم:شمس دي!!؟.
ادهم:دقيقه هخلص تلفوني!!
ليردف:ايوه،بكره هنروح للمأزون ونطلق حاضر.
رنيم:طيب اسيبك مع الهانم بقاا….(وقفلت في وشه السكه)
شمس: رنيم!!؟.
ادهم:ايوه!
شمس بسخريه:وفهمت غلط!!؟.
ادهم بتنهيده:هانت ياشمس وهتعرف كل حاجه!!؟.
شمس:زيزي حامل!!؟.
مهاب من خلفهم:حاامل!!!.
شمس:ايوه،كدا نستبعد حمزه من انه يساعدنا زي ما استبعدناه في الاول!!؟.
مهاب بغموض:حمزه لازم يعرف حقيقة زيزي،دا وارد جداً انه يكون مش ابنه!!.
شمس بحده:حمزه مش هيعرف حاجه!!.
مهاب:مينفعش يا شمس لازم تعرفيه!!؟.
شمس:انا مش خرابت بيوت يا مهاب حتي لو كان في اي وحمزه مش هيعرف حاجه!!؟.
مهاب بغضب:اللي انتي فيه دا غلط انت مش فارق معاكي حمزه يعني!!.
شمس بتهكم:فارق ولا لاء ملكش دعوه، وحمزه ان عرف حاجه زي دي هتبقا اللي بينا،وبكره هننهي كل حاجه،وكابوس دا ينتهي!!.
ادهم بتنهيده: ربنا يسهل!.
مهاب:اللي انتي فيه دا غلط!؟.
شمس:بنسبالي صح!!.
عشان نلهي زيزي عن العمليه دي،هعمل حفله وهعزم الكل علي خبر حمل زيزي وكدا هتفضل هيا وحمزه في البيت ومش هيحسو بحاجه!!.
مهاب بحنق:اعملي اللي تعمليه يا شمس،بس خليكي عارفه ان دا غلط بعد اذنكم!!.
وتركهم وغادر الكافيه بأكمله.
ادهم بهدوء:مهاب معاه حق!!.
شمس:انا مش هخرب عليهم واخلي طفل يتربي بدون عيلته!!.
ادهم:احتمال كبير يكون مش ابنه!!! 
شمس:طب لو طلع ابنه هعمل اي هكون خربت عليهم وخلاص ولا اي اعمل وفرق بين اب وابنه لي!!.
ادهم بتنهيده:اللي يريحك!!
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
اخذها مراد ودلفا لـ الشقه الذي سيمكثون بها..
مراد بمرح :نورتي بيتك يا شابه!!!.
روان:انت هتوقفني علي  بابا كدا ما تفتح يلاا!!.
مراد:استني بس هندخل نسلم علي ماما وبابا ونطلع نتفرج عليها وتختاري الالوان اللي تعجبك!.
روان:اشطاا!!.
ليدلف لمنزل والده.
فريال بترحيب:وانا ااقول البيت نور لي اتاري عروستنا هنا!!.
علي:منوره يا بنتي!!
روان بخجل:بنور حضرتك،تسلمي يا طنط…!
مراد:خلاص يا حجه منم ليه انأ جايب البت عشان نختار اللوان للشقه!!
حاجه نشربها بقاا يا ام مراد!!؟.
فريال:عيوني!!.
مراد:تسلم يارب،هنسبق احنا!!.
ويأخذها لشقتهم المقابله لشقة والده.
روان:سيب الباب مفتوح عشان طنط!!
مراد بخبث:حاضر يا قلبي،دي اوضة الاطفال ادخلي شوفيها!!.
لتدلف هيا ويغلق هوا باب الشقه ببطئ حتي لا يصدر صوت ويدلف لها يجدها شارده.
ليقترب منها دون سبق إنظار ويقوم بإحتضانها حيث ظهرها ملاصق لصدره.
مراد بهمس في أذنها:سرحانه في اي!؟.
روان وهيا تحاول الافلات منه:مراد ابعد مينفعش كدا مامتك تيجي في اي لحظه!!؟.
مراد:مراااتي ومحدش لي عندي حاجه!!.
ليقترب منها في محاوله للثم ثغرها  فا كا لا يفصل بينهم الا بعض السنتيميترات ولكن هيهااات فا هيا ركلته بين قدميه ليسقط ارضا من شدة الآمه.
مراد بآلم:يا بنت **** دا كلو عشان بوسه!!؟.
روان بسخط:هتفضل سافل طول عمرك!!
لياقف مراد علي قدمه ويظل يقترب منها بتمهل شديد سبب في ارتباكها.
روان وهيا تبلع ريقها من شدة ذعرها فا هيأته لا تبشر بالخير:في اي يا باشا اهدي كدا!!؟.
ليظل يقترب وهيا تتراجع للخلف الي ان اصتدمت بالحأئط وكانت ستهرول خارجاً ولكنه لحق بها ودفعها للحائط بعنف. 
روان وهيا علي وشك البكاء: والله ان قربت مني لا اعيط!!. 
مراد ببرود: عيطي. 
روان: ابعد يا مراد عيب كدا….. لثم ثغرها مانعاً ايها من اكمال باقي حديثها،وشرع في فك حجابها ورفعت هيا يدها حول عنقه كـ حركه متوقعه منها فا هيا كانت ستسقط ارضا وهذا جعله يقربها منه اكثر...ابتعد عنها عندما شعر بحاجتها للهواء واسند جبته بخاصتها واردف.
مراد بلهاث وصوت متحشرج:يا خربيت حلاوة امك دا انتي فتنه اقسم بالله،امك كانت بتوكلك اي عشان تبقي بالحلاوه دي،لا احنا مينفعش نتجمع لوحدنا تاني قبل الفرح عشان انا مش هبقا ضامن رد فعلي..!
روان ببكاء من شدة خجلها:انت يا سافل!.
مراد بضيق:بتعشقي انتي النكد زي عنيكي !!.
روان ونحيبها يذداد:يا وسخ يا اللي فريال معرفتش تربيك!!.
مراد بتحذير:هقولها وبعدين بتعيطي لي!!؟.
روان ببكاء: مينفعش!!.
مراد:هوا بعد كل بوسه هتعيطي،وبعدين اي اي اللي مينفعش انتي هبله يابت دا انتي مراتي!!؟.
روان: او انت اللي ابن هبله!!.
مراد:ابن هبله وحيات امك لاروقك.
ليسمع صوت بابا شقة والده يفتح فـ هوا يحفظه عن ظهر قلب.
مراد: ظبطي لبسك بسرعه ماما جايه هنتفضح!!؟.
روان بهمس:مالو لبسي..لتشهق عندما تراه في حاله مثريه!!.
مراد:ادخلي الحمام يسرعه وظبطي نفسك واطلعي…!؟
دلفت اللحمام وخرج هوا لوالدته.
فريال:فين روان!!؟.
مراد ببسمه:في الحمام!!
فريال: هتتغدا معانا انت وهيا!!؟
مراد:لا مره تانيه!!
بعد ان خرجت روان من الحمام ذهبت لهم.
فريال:اتغدي معانا انهارده!؟.
روان:مره تاني يا طنط معلش!!.
فريال:لي بس!!؟.
مراد:مره تاني يا فوفو سلام هنمشي احنا!!؟
فريال:خدو بالكم من نفسكم كويس، في حفظ الله.
غادر مراد المنزل هوا وروان واصتحبها لمنزلها وذهب هوا للقيام بعمله وهاتف مهندس الديكور وأملئه بما اتفقا عليه هوا وروان ،وهاتف والدها وحدد معه موعد الزفاف بعد شهرين من الان.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
جلست شمس تهاتف العائله من اجل الاحتفال الذي ستقيمه غداً.
حمزه من خلفها:بتعملي اي!!؟.
شمس بخفه:بظبط شوية حاجات للحفله اللي هتحصل بكره!!!
حمزه:امممم،و اي اللي خلاكي تعملي حاجه زي دي!!؟.
شمس:عادي ما احنا بعد بكره هنروح نطلق فا الواحد يعمل حاجه حلوه لو مره في حياته يعني!!.
حمزه:انتي اصلا احلي حاجه مككن تدخل حياة اي حد!!.
شمس بإرتباك:طب قوم روحي شوف مراتك عشان….عشان...اه عشان المفروض تبقا جنبها!!.
حمزه وهوا يميل علي اذنها:ما انا بشوف مراتي اهوو!!.
شمس:حمزههه!!!.
قبل حمزه جبينها واردف:
تصبحي على خير.
وخرج تاركً لها الغرفه.
لتزفر شمس بضيق فـ هوا يعلم مدي تأثير حركاته عليها!!.
ــــــــــــــــــــــ
صباحاً اخذ ادهم رنيم لمنزل شمس وحمزه فـ اليوم موعد الاحفله الذي اقامتها شمس،واتي ايضا الجد والجدة من القريه واجتمعت العائله وهم لا يصدقون ما روته شمس لهم وانها وحمزه اتفقا علي الطلاق!.
الجد:برضو يا بنتي كان لازم نعرف حاجه زي دي ولا احنا خلاص كبرنا ومبقناش لينا لازمه خلاص!!.
شمس:حقك علينا يا جدو بس كلكو عارفين ان اللي كان بيني وبين حمزه زمان انتهي ويوم ما وفقنا علي الجواز دا فـا دا كان عشان بابا وعمي ميبعدوش عن بعض وحوالنا نتأقلم ومقدرناش وهوا بيبحب زيزي،فـا كفايه تنازلت بقاا عشان حد،واكيد طبعا كلكو تتمنو سعادتنا واحنا سعادتنا مش مع بعض،ولا اي ياحمزه!!؟.
حمزه وهوا ينظر لعيناها مباشرةً نظره حزن:اكيد طبعاا معاكي حق احنا سعادتنا مش مع بعض!..
الجده بحزن:ربنا يسعدكم!!؟.
شمس بمرح:لا يا جماعه احنا جاين نحتفل بحمل زيزي بلاش نكد،وللاسف انا مش هقدر اكمل معاكم السهر الجميله دي عشان عندي اجتماع في الشركه ومسافراله اسكندريه !!.
حمزه بلهفه:استني اروح معاكي!؟.
شمس ببسمه صغيره:لا خليك انت هنا انا هاخد ادهم ومهاب وناديه متقلقشوش عليا!!.
خالد بتنهيده:ربنا معاكي يا بنتي!؟؟.
شمس بمرح:يلااا بقا عايزه حضن من كل واحد هنا ما يمكن اروح مرجعش!!؟.
امينه بنهر:بعد الشر عليكي متقوليش كده تاني!!.
مرفت: الف بعد الشر عليكي يا بنتي ليي كداا!!.
نادين شقيقة حمزه:الف بعد الشر عليكي هزعلك لو قولتي كدا تاني!!..
شمس بحب:خلاص  يا جماعه يلاا بقا اسلم عليكم عشان نمشي اتصل بمهاب يا ادهم!!.
ادهم: حاضر.!
احتضنتهم شمس جميعاً فـ كان جميعاً يشعرون بأنها تودهعهم شعرو جميعاً بهذا ولكن لم يريدو افساد سعادتهم،
اقتربت شمس من رنيم الذي احتضنتها بنفور وهمست لها: هطلق منه انا كمان واشبعيبه يا صحبيتي!!. 
شمس بهمس:صدقيني انهارده هيعرفك كل حاجه ونصيحه متخسرهوش عشان بيحبك.
وخرجت هيا وادهم واقفهم صوت حمزه.
حمزه:استني يا شمس عايزك!!.
ادهم هسبقك علي العربيه!؟
شمس:تمام!.
نعم يا حمزه!!؟
حمزه:صفقة اي دي!؟.
شمس بجمود:عمليه مع عصام وعبده!!.
حمزه:ليي!؟.
شمس:متأخرين والله نتكلم بعدين!.
حمزه بتنهيده:طب سلمي عليا زي ما سلمتي عليهم!!.
شمس ببسمه:عيوني ما انت اخويا الكبير برضوه!!.
حمزه بحنق:اخوكي!!؟.
شمس احتضنته وهرولت خارجاً:ادهم هيسبني سلاام.
خرجت شمس من الڤيلاا بإكملها واخذت معاها قلوبهم جميعاً!!.
ـــــــــــــــــــــــــ
الساعه الـ 7 مساءً،كانت شمس ملقاه علي الارض غارقه في دمائها وحيده ليس بجوارها احد في مكان معزول عن الاعين،ليس هناك احد لإنقاذها!!.
يتبع....
لقراءة الفصل العشرون : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent